“الافراج عن كريم طابو وسمير بلعربي قريبا”    كل التفاصيل عن كيفية احتساب المعدلات وانتقال التلاميذ        على خلفية حادثة مينيابوليس    الخارجية الفلسطينية تؤكد:    هذه هي مقتراحات ممثلي التجار والحرفيين في لقائهم مع رزيق    الإطاحة بشبكة لتهريب البشر نحو السواحل الإسبانية في عين تيموشنت    6 وفيات و113 اصابة جديدة بفيروس كورونا مقابل 173 حالة تماثلت للشفاء    ارتفاع عدد مصابي كوفيد 19 بباتنة الى 346 حالة مؤكدة    التعيين يخضع لإجراءات تنظيم المهنة    بسكرة: وفاة 4 أشخاص في إصطدام بين شاحنتين وسيارة بفوغال    مقاربات التأويل لفيروس كورونا سيوسيولوجيا ونفسيا    بن زيمة متحمس من أجل التتويج بالليغا    148 من مجموع 240 مادة مسّتها تعديلات معمّقة    الهلال الاحمر يستلم 13 مليون دج من بنك «ا بي سي»    ولاية عنابة تمنع الدخول إلى الشواطئ مع حظر السباحة    اللجنة العلمية هي المخولة بإعطاء الضوء الأخضر    وزارة البريد والمواصلات : دليل للأولياء حول حماية الأطفال من مخاطر الأنترنت    لبان: إعادة منح الجزائر تنظيم الدورة في 2021    تماثل الفنان القدير حكيم دكار للشفاء ومغادرته المستشفى.    خطة طريق لاستئناف منافستي رابطة الأبطال وكأس الكاف    تسليم سكنات “عدل” في آجالها    غارات جوية لقوات حكومة الوفاق الليبية تستهدف قوات حفتر بضواحي الأصابعة    “كناس” تضع جدولا لدفع الاشتراكات لجميع المؤسسات المتأثرة بجائحة “كورونا”    العشرات من سكان قرية اسوماثن يقطعون الطريق الرابط بين فريحة وازفون    "لا علاقة للرئيس تبون والوزير الأول بحزب الأفلان"    المؤمن يفرح عند أداء الطاعة    على الجزائر تعزيز تواجدها في محيطها الجيوسياسي    أسعار النفط ترتفع    رئيس إنتر السابق: لن تستطيعوا منع لاوتارو من الانتقال لبرشلونة    قضية مقتل شابة بالشلف: إحالة 5 متورطين أمام الجهات القضائية بتنس    البنك الدولي يزيل الخرائط التي تنتهك القانون الدولي في الصحراء الغربية وسيادة شعبها    فوائد من حديث: أفشوا السلام بينكم    إطلاق مسابقة وطنية لفائدة الأطفال للتعبير عن انشغالاتهم واكتشاف المواهب    مركز أسرى فلسطين للدراسات 320 حالة اعتقال خلال مايو بينهم 35 طفلاً و 11 امرأة    مظاهرات أمريكا انفجار في وجه العنصرية    كتاب دولي حول الطفولة في طور النشر بمشاركة باحث جزائري    أعضاء مجلس الأمة يصوتون بالأغلبية على قانون المالية التكميلي لسنة 2020    تأجيل مثول سعداوي وحلفاية بمحكمة سيدي امحمد    إرهاب الطرقات يودي بحياة 16 شخصا في ظرف أسبوع    اتحاد الجزائر: المدرب زغدود لم يحدد مستقبله بعد    اللواء شنقريحة يعرض خارطة الطريق لبناء جيش قوي وعصري    سلطة ضبط السمعي البصري: تقليص العقوبة المسلطة على حصة “انصحوني” إلى التوقيف الجزئي    الأغواط: الطفل عبد القادر بومعزة يفتك المرتبة الأولى وطنيا في المسابقة الدولية لكتابة الرسائل للأطفال    لجنة الفتوى لجنة الفتوى تدرس جواز صلاة الجماعة مع الالتزام بقواعد الوقاية    إسناد “أونساج” رسميا لوزارة المؤسسات الصغيرة والمؤسسات الناشئة    لجنة الفتوى تنظر في رأي فقهي حول صلاة الجماعة في إطار الالتزام بقواعد الوقاية    خلال الموسم الفلاحي الجاري بغيليزان    بن دودة تفي بوعدها ل بنيبن    المغرب يرى الجزائر ك"تهديد استراتيجي دائم"    "أهناي" .. ألبوم جديد لفرقة "تيكوباوين"    طريق العبور إلى الحداثة المسرحية    ضباط مغربيون حاولوا توريط جبهة البوليزاريو في عمليات إرهابية    حروفك ماء    اعتقني أيها الليل بفرشاة بيضاء    شبان سريع غليزان يمارسون مهن حرة لسد حاجياتهم    تكريم 80 طفلا مريضا وعائلة المهرج «زينو» وسط أجواء بهيجة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اليد العاملة تغادر ورشات البناء
"كورونا" تشل مشاريع السكن بوهران
نشر في المساء يوم 30 - 03 - 2020


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
زيادة على العجز الكبير الذي كانت تعرفه مختلف المشاريع التنموية بولاية وهران، زاد فيروس "كورونا" من تأزيم الوضعية، من خلال مغادرة الكثير من العمال مختلف ورشات البناء على وجه الخصوص، الأمر الذي شل معظم الحركة التنموية بالولاية.
في هذا الصدد، فإن الالتزام بمختلف التوجيهات الحكومية بضرورة المكوث في البيوت، جعلت مختلف العمال الذين لا يقطنون بولاية وهران يمتثلون للأوامر، ويبقون في مواقعهم السكنية، مما جعل مختلف مشاريع الإنجاز، لاسيما تلك المتعلقة بالسكن بمختلف صيغه، تعرف جمودا تاما. بغض النظر عن الوضع الحالي الذي تعرفه البلاد، فإن جل النشاطات متوقفة في ولاية وهران، التي أصبح سكانها وقاطنوها أكثر وعيا مما سبق، بسبب التزامهم بمختلف لإجراءات الوقائية التي اتخذتها الحكومة والمصالح المختصة من أجل وقاية المواطن، وعدم تعريض حياته للخطر.
من جانب آخر، توقفت المشاريع التي تشرف على إنجازها مختلف الشركات الأجنبية عن النشاط، وأصبح لا وجود للحركة بها بسبب فيروس "كورونا" الذي أجبر الجميع دون استثناء، على البقاء في البيوت وعدم الخروج منه، إلا لحالات الضرورة القصوى، تجنبا لكل خطر قد يلوح في الأفق.
يعود سبب التوقف إلى الاحتكام إلى مختلف البنود التي ينص عليها قانون الصفقات العمومية، القاضي بتوقيف النشاط أو توفير الحد الأدنى من الخدمة، حفاظا على الصحة العمومية، لا سيما أن الكثير من العمال الأجانب فضلوا مغادرة المكان، والتوجه إلى أوطانهم، في انتظار القضاء على الوباء والانتصار على الداء الذي شل العالم كله.
من شأن هذه الإجراءات أن ترهن عملية توزيع مختلف الحصص السكنية والبرامج التنموية، التي كانت مبرمجة ومقررة لأوقات معينة، لا سيما تلك التي توجد في نهاية الإنجاز، والتي كان من المقرر تسليمها قبل نهاية السداسي الأول من هذه السنة، بمناسبة الاحتفالات المخلدة لعيدي الاستقلال والشباب. مشكل آخر يواجه مختلف عمال الورشات المتوقفون عن الشغل، ويتعلق بنقص المدخول المالي بسبب عدم العمل، بالتالي فإن هذا الأمر سيضر كثيرا بحياة عائلات هؤلاء العمال، الذين لا مدخول لهم، مثلهم مثل العمال الآخرين الذين يعتمدون في توفير قوت عيالهم على عملهم اليومي، مثل الخواص من عمال عاديين، كسائقي سيارات التاكسي أو الحافلات الذين لا مدخول آخر لهم سوى مدخولهم اليومي الذي يحصلون عليه، بالتالي، فإن توقف الحركة سيؤثر سلبا وبشكل كبير على الكيفيات التي يتم بها تأمين الحاجيات اليومية للعائلات.
المؤسسات الصحية و«كوفيد 19" ... فتح القوائم لاستقبال المكالمات
قال رئيس مصلحة اليقظة الدوائية بالمؤسسة الاستشفائية "أول نوفمبر" بوهران، البروفيسور هواري تومي، إنه تم وضع صيغة لإنتاج منتجات مختلفة خاصة بتعقيم المعدات الطبية من الزيوت الأساسية، وفي هذا السياق، قال إنه تم الشروع في صناعة كمية قليلة من المطهرات، بسبب قلة وانعدام الزيوت باعتبارها المادة الأساسية التي يتم منها إنتاج هذه المعقمات.
على هذا الأساس، تم توجيه نداء لكافة المحسنين من أجل التبرع بالأموال الممكنة، التي من شأنها المساعدة في توفير هذه المنتجات الخاصة لتعقيم المعدات الطبية، التي يتم استغلالها واستعمالها في مواجهة وباء "الكورونا"، في هذا الصدد، يقول البروفيسور هواري التوهامي، إنه بالإمكان إنتاج كميات كبيرة وهامة، من أجل مواجهة الوباء لو توفرت الأموال، كما أكد في المقابل، أنه مستعد لتقديم الصيغة الكيميائية للمهتمين بتحضير هذه المطهرات لمختلف المؤسسات التي تريد الشروع في الاستثمار في إنتاج هذه المعقمات.
من جانب أخر، أكد المكلف بالإعلام والعلاقات العامة بمديرية الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات بوهران، الدكتور يوسف بوخاري، تجنيد ثمانية طلبة من كلية الطب بوهران، من أجل تكوينهم، بالتالي توجيه المواطنين على الرقم الهاتفي الأخضر 3030 الخاص بوباء "كورونا"، وتمكينهم من تقديم المساعدة الوقائية الممكنة ومختلف النصائح والإرشادات الطبية، في حال التعرض للوباء أو أعراضه. زيادة على هذا، تطوعت أربع صيدليات متخصصة لتوفير مختلف الأدوية بالمجان للمصابين بالوباء، كما تقدم بعض المحسنين بوجبات غذائية صحية للمرضى المصابين المتواجدين بمختلف الأجنحة الطبية، التي تم إعدادها لهذا الغرض.
من جانب آخر، أكد مدير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات بالولاية، السيد عبد الناصر بوده، أن المديرية تعمل ليلا نهارا، لتمكين المواطنين من الاطلاع الفعلي على الحالة الصحية بولاية وهران، إلى جانب فتح قوائم بمختلف المؤسسات والمراكز الصحية لفائدة المحسنين والمتطوعين، من أجل مواجهة تطور الوباء بوهران التي دخلت الحجر الصحي، إلى جانب ولايات أخرى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.