محكمة سيدي أمحمد : تأجيل محاكمة المتابعين في قضية مجمع "بن اعمر"    الخطاب الديني رافق مسار تشكيل عناصر الهوية الوطنية    لعمامرة يُستقبَل من قبل أمير دولة قطر    بلعابد يشدّد على المتابعة الدقيقة    عرقاب يبحث مع اللورد ريسبي فرص الشراكة    خطة انتعاش استعجالية لضمان الديمومة    ترسيم 4 أوت يوما وطنيا للجيش الوطني الشعبي    هل تتمكن الجزائر من "حلحلة" انقسام فلسطيني دام 15 سنة؟    تسليم رخص استغلال استثنائية لفائدة 15 مستثمرا    فيروس كورونا سيعيش معنا لسنوات    تقنين التكوين المتواصل وتعزيز ميزانيته    إقبال محتشم وتباين في النسب    «الفراعنة» أمام حتمية الفوز على السودان    بلايلي في صدارة قائمة أفضل صنّاع الفرص    النفط يقفز لأعلى مستوى منذ من 7 أعوام    الفنانة التشكيلية سامية عيادي تبدع في الرسم على الحرير    تكريم الكاتب محمد صالح حرزالله    وزير المجاهدين العيد ربيقة يؤكد: سنتصدى لأي محاولة للمساس بالثوابت والتاريخ الوطني    المناضل العماري يدعو دي ميستورا إلى التحرك    الأمم المتحدة: لا وجود لأطفال جنود في مخيمات اللاجئين    تتويج المنتخب الوطني وياسين براهيمي    الإطاحة بشبكة لبيع المشروبات الكحولية بدون رخصة    «أسبوع الفيلم الوثائقي» من 22 إلى 27 جانفي    وفاة 34 شخصا وإصابة 1027    تعيين الحكم الغامبي بكاري غاساما لإدارة مباراة الجزائر- كوت ديفوار    كوت ديفوار-الجزائر: تعويض الحكم الغامبي غاساما بالجنوب افريقي فريتاس غوميز    15 ألف تصريحا سنويا من مجموع 20 ألف مستخدما    شرطة المسيلة تكثف من عملياتها    الدكتور صالح بلعيد في ضيافة ثانوية «عزة عبد القادر» بسيدي بلعباس    4 قتلى بسبب سقوط مصعد في وهران    تلمسان تحيي ذكرى استشهاد الدكتور بن زرجب بن عودة    جامعة البليدة 02 تستحدث خلايا يقظة لمواجهة كورونا    90 بالمائة من حالات الزكام المسجلة إصابات ب«أوميكرون»    عجز في الميزان التجاري ب 9,6 مليار دج    توقيف 3 متورطين في جماعة أشرار    البطل الشهيد ديدوش مراد يجمع الأسرة الثورية    حجز "زطلة" ومهلوسات بالبليدة    الريسوني ضحية "متابعة سياسية بامتياز"    إدانات عربية واسعة لاعتداءات إرهابية طالت أبو ظبي    قيمة الإنتاج الفلاحي بلغت 3.491 مليار دج ونموا ب 2%    شراكة استراتيجية وفق "رابح رابح"    تكريس الديمقراطية ودولة القانون    دفع جديد للتعاون    خليفة محياوي يعرف يوم 27 جانفي القادم    بوبشير يعرض في "غاليريا غرانداستار"    مدينة العمائر ودهليز الحرمين    كتلة "حمس" تنسحب من جلسة توزيع المهام    طوابير لاقتناء الحليب المدعّم بنقطة البيع بوسط المدينة    وزير السعادة يقدّم دروسا في الفوز والخسارة    حجز مواد صيدلانية    محطات ومكثفات وخزانات لتأمين المستشفيات    الفريق بحاجة إلى دم جديد وحظوظ التأهل قائمة    المناضل العماري يدعو دي ميستورا الى التحرك من أجل ضمان حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير    طاعة الله.. أعظم أسباب الفرح    وسائل التواصل.. سارقة الأوقات والأعمار    إنّ خير من استأجرت القوي الأمين    جدلية الغيب والإنسان والطبيعة..    لا حجة شرعية لرافضي الأخذ بإجراءات الوقاية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



هل سيخلف جباري محياوي ؟
مولودية وهران
نشر في المساء يوم 30 - 11 - 2021

يلهث مجلس إدارة مولودية وهران في جميع الجهات هذه الأيام، لسد ثغرة غياب رئيسه الطيب محياوي، الذي يكون قرر الرحيل مبكرا، وقبل التوقيت الذي حده لنفسه بنهاية السنة، حيث حزم حقائبه متجها إلى أوروبا، بتبرير إجراء عملية جراحية على عينه، التي تضررت جراء الصفعة، التي كان تلقاها من لدن مناصر غاضب، بعد لقاء أولمبي المدية .
وحسب مقربين من محيط المولودية الوهرانية، فإن حجة التدخل الجراحي، التي تبناها محياوي لترك الفريق "واهية وعارية من الصحة، وإنما كانت حجة للهروب من الضغط الشديد، الذي يدور في محيط مولودية وهران في هذه الفترة "، حسب أحد هؤلاء المقربين، مؤكدا أن الرسالة التي وجهها والي الولاية سعيد سعيود مؤخرا، بتصريحه أنه لن يساعد المسيرين الفاشلين مستقبلا، لها دور في "هروب" محياوي، و"ترك الجمل بما حمل"، غير آبه بعواقب تصرفه هذا .
وكون أن إقامة محياوي ستطول خارج الوطن، فإن أعضاء مجلس الإدارة يسرّعون الخطى لملء فراغ الرئاسة، ومسؤولية قيادة المولودية في هذه الفترة و بأي ثمن، إذ وبعد رفض بن سنوسي تولي منصب مناجير عام مقابل راتب شهري، تحدثت ألسن عن إمكانية خلافة يوسف جباري لمحياوي، وهو الذي ظل لسنوات مصرا على عدم الانفراد بأي منصب في الفريق، واكتفائه مساهما في الشركة الرياضية ،منذ السقوط التاريخي لمولودية وهرن ،إلى القسم الثاني في عهده سنة 2008.
بوعكاز: أسعى لاستعادة هيبة "الحمراوة"
كما كان منتظرا، أشرف المدرب معز بوعكاز على أول حصة تدريبية لفريقه الجديد - القديم عشية أول أمس، بملعب" أحمد زيانة"، بحضور جل اللاعبين،
وباقي أعضاء الطاقم الفني، الذي لا يختلف عن ذاك الذي كان مشكلا خلال التجربة التدريبية الأولى لبوعكاز، في المولودية الوهرانية موسم ( 2017-2018 )، ويتعلق الأمر بمساعد المدرب مشري بشير، ومدرب حراس المرمى عبد الكريم صاولة، الذي سبق، وأن التحق بمنصبه منذ أسبوع.
وقال بوعكاز في أول تصريح له، بعد انقضاء تدريبات أول أمس، بأنه سعيد بالعودة لتمرين مولودية وهران، مؤكدا على ضرورة تضافر جهود كل مكونات "الحمراوة"، لمصلحة فريقهم أولا وأخيرا، وتابع "تدريب مولودية وهران لا يرفض، وسنحاول أن نشعر اللاعبين بحجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم، البطولة لا زالت طويلة، وسنجتهد للقبض على ريتم للفريق في أقرب وقت".
ورغم إقراره بأنه "رجل المرحلة"، إلا أن الواقع يؤكد أن المدرب بوعكاز، سيدرب مولودية وهران في ظروف صعبة، ومختلفة تماما عن تلك التي وجدها أول مرة منذ ثلاث سنوات ونصف خلت، فهو لم يشرف على التحضيرات الموسمية، وغير مسؤول عن الانتدابات الصيفية التي انفرد بها الطيب محياوي بمعية "مستشاريه"، ما يجعل بوعكاز أمام تحدي حقيقي لإرجاع هيبة فريقه الجديد- القديم، والحفاظ على السمعة الطيبة، التي يحظى بها لدى الأنصار، وسترتفع أسهمه أكثر، لو يدشن عودته بانتصار في مباراته الأولى مع المولودية السبت القادم، بملعب "زبانة" أمام أمل الأربعاء، المنافس المباشر للوهرانيين على الهبوط.
ويعلم بوعكاز جيدا، أن تحقيق الفوز في هذه المباراة، سيجلب الهدوء المطلوب للطاقم الفني والفريق معا، فضلا عن استعادة المجموعة للثقة المفقودة، وتحسين مركز المولودية في لائحة ترتيب بطولة المحترف الأول.
وسيوجه بوعكاز أشباله بنسبة كبيرة، في لقاء أمل الأربعاء من على خط التماس، فالإدارة لن تجد صعوبة في استخراج الإجازة الخاصة به، على اعتبار أن ملف بوعكاز موجود على مستوى الاتحادية الجزائرية لكرة القدم ،منذ ثلاث سنوات، ويكفي فقط تدعيم هذا الملف بالعقد الجديد ،الذي وقع عليه مع الإدارة منذ بضعة أيام .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.