مهرجان كان السينمائي 2022 : ازدحام النجوم والانترنت !    الجزائر- تركيا: محادثات واتفاقيات لمزيد من الديناميكية في العلاقات الثنائية    الرئيس أردوغان: نقدر دور الجزائر في شمال القارة الافريقية ومنطقة الساحل    طمأن بشأن الوضع الاقتصادي وتحدث عن مبادرة "لم الشمل": الرئيس تبون يعلن عن لقاء شامل للأحزاب في الأسابيع المقبلة    النائب العام بمجلس قضاء قالمة يؤكد: المشرع وضع المصطلحات الدقيقة لتفادي المتابعات القضائية العشوائية    الخبير في العلاقات الدولية فريد بن يحيى يؤكد: الجزائر وتركيا أمام فرصة لدفع العلاقات الاقتصادية    زعلاني يذكر بوقوفها وراء تقرير مصير الكثير من الشعوب: الجزائر حريصة على إرساء مبادئ التعايش السلمي وحقوق الإنسان    في ظل استقرار الوضع الصحي بعد 3 سنوات من تفشي كورونا: توقع إنزال 6 ملايين سائح على المناطق الساحلية    الفريق السعيد شنقريحة يؤكد: فهم التهديدات المتعلقة بالمياه أكثر من ضروري    مديرية الصحة طلبت سحبه من الصيدليات: تحقيقات إثر تسويق دواء مغشوش من شركة وهمية بقسنطينة    مجلس أعلى للصحافة هو الحل..!؟    مجموعة "رونو جروب" الفرنسية اعتزام بيع فروعها في روسيا    سطيف: لجنة مختلطة لمنح الاعتماد ل 100 صيدلي    مالديني يتكفل بالموضوع شخصيا: تجديد بن ناصر أولوية ميلان بعد التتويج    بعد أربعة أيام من النشاط والمنافسة بين عديد الأفلام والوجوه مهرجان إيمدغاسن السينمائي الدولي يختتم فعاليته الفنية بباتنة    في اختتام الطبعة الثانية من مهرجان إمدغاسن    مونديال الملاكمة للسيدات بتركيا    ميلة    على افتتاح الملتقى الدولي حول أصدقاء الثورة الجزائرية    من أجل تعزيز قدراتها لمكافحة حرائق الغابات    مراسلات «مجهولة» بين الأمير عبد القادر وقيصر روسيا    أولاد رحمون في قسنطينة    لا بديل عن استحداث بنك لتمويل الاستثمارات المُصغّرة    افتتاح بيع تذاكر النقل لموسم الصيف    اتحاد العاصمة يحسم الكلاسيكو    الأهلي الليبي يشن هجوما على الحكم باكاري غاساما    وزير المالية يرافع للنظام المدمج للميزانية    عودة النشاط الدبلوماسي إلى طبيعته بين البلدين    مالي تنسحب من جميع هيئات مجموعة دول الساحل الخمس    الموقف الأوروبي ثابت يدعم الحل الأممي بالصّحراء الغربية    الجزائر ستستأجر ستّ طائرات إخماد حرائق    حلّ غير مشروط للقضيتين الصّحراوية والفلسطينية    الاحتلال المغربي يهدم منزل عائلة أهل خيا    روسيا تحذّر من العواقب بعيدة المدى للقرار    بوريل يجدد موقف الاتحاد الأوروبي من القضية الصحراوية    منصات التواصل حفزتني للعبور نحو التكوين الأكاديمي    مصر وإيران تتوَّجان مناصفة    محطات تفصح عن الثراء الفني لأبي الطوابع الجزائرية    المطربة بهيجة رحال تحيي حفلا في باريس    أفلا ينظرون..    إجماع على ضرورة مراجعة قانون العزل الحراري    تصدير 100 ألف طن من منتجات الحديد خلال 4 أشهر    المؤسسات الاستشفائية الخاصة تحت مجهر وزارة الصحة    بن ناصر يقترب من التتويج باللقب مع ميلان    الدرك يسترجع 41 قنطارا من النحاس المسروق    10 أشخاص محل أوامر بالقبض    القبض على سارقي دراجة نارية    خرجات ميدانية للوقوف على جاهزية الفنادق    تسلُّم المركّب الصناعي الجديد نهاية السنة    محرز "الاستثنائي" سيسجل وسنقدم كل شيء للفوز باللقب    نحضّر بشكل جِدي ل "الشان"    إعطاء الأولوية للإنتاج الصيدلاني الافريقي لتغطية احتياجات القارة    كورونا: ثلاث إصابات جديدة مع عدم تسجيل أي حالة وفاة    بشرى..    اللبنانيون يختارون ممثليهم في البرلمان الجديد    الترحم على الكافر والصلاة عليه    الحياء من الله حق الحياء    هذه قصة الصحابية أم عمارة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



"أوميكرون" سيكون المسيطر بالجزائر في غضون 15 يوما
ضرورة التلقيح للوقاية من المرض..مدير معهد باستور:
نشر في المساء يوم 19 - 01 - 2022

أكد المدير العام لمعهد باستور الجزائر فوزي درار، على ضرورة إقبال المواطنين بكثافة على التلقيح واحترامهم الصارم للإجراءات الوقائية لمواجهة جائحة كوفيد-19 بنجاعة، مؤكدا أن "أوميكرون" سيكون المتحور السائد في الجزائر في غضون 15 يوما. وقال درار في حوار خص به جريدة الوطن، إنه يجب على المواطنين، إدراك أنه من الضروري جدا الاقبال بكثافة على التلقيح والاحترام الصارم للإجراءات الوقائية من أجل ضمان نجاعة التدابير الاستراتيجية.
وعن سؤال حول ما إذا كان تفشي متحور "أوميكرون" قد يفضي إلى مناعة جماعية، أوضح المدير العام لمعهد باستور الجزائر، أن هذه الفرضية التي طرحها العلماء ممكنة شريطة تحقيق نسب تلقيح مرتفعة، فضلا عن اكتساب قدرة دفاع بعد الإصابة بالفيروس من شأنها رفع هذه المناعة. وأضاف البروفيسور درار، أن هذا الوضع قد يكون كافيا للوقاية من الحالات الخطيرة، ملحا على ضرورة تلقي الجرعات المعززة من اللقاح، للإبقاء على مستوى مناعة مرتفع إلى جانب مواصلة احترام بعض الاجراءات الصحية في حالة حدوث موجة. ويرى مدير معهد باستور، أن "أوميكرون" سيكون "المتحور السائد" في الجزائر في غضون 15 يوما، وسيبقى كذلك إلى غاية بلوغ الذروة، مؤكدا أن الخروج من هذه الأزمة مرهون بنسبة التلقيح، سيما وأن هذا الفيروس سيعيش معنا لسنوات، وهنا تكمن أهمية هذا التلقيح الذي سيسمح لنا بمراقبة العدوى الفيروسية بالنسبة للسنوات المقبلة وتقليص الاعتلال ومعدل الوفيات، لا سيما الأشخاص الأكثر عرضة للخطر، حيث يتوجب تلقيحهم بجرعات معززة كما هو الحال بالنسبة للأنفلونزا. وفي السياق ذاته، أكد ذات المسؤول، على فوائد التلقيح مع نسب تغطية مرضية، مما سيؤثر مباشرة على تطور الفيروس، مع الابقاء على التدابير الوقائية مثل ارتداء القناع الاجباري والجواز الصحي وكذا التباعد، مشيرا إلى أن هذه الوسائل الوقائية لوحدها ستسمح بتقليص انتشار وتنقل الفيروس.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.