البويرة: وفاة شاب غرقا بسد الواد لكحل بعين بسام    شنقريحة يعتبر استرجاع رفات شهداء المقاومة بمثابة استكمال لمقومات السيادة الوطنية    15070 إصابة بفيروس كورونا في الجزائر بينها 937 وفاة..و10832 متعاف        في قصر الشعب    1000 مليار سنتيم عجز مالي متراكم على كاهل الأندية    الفريق شنقريحة يؤكد:    بأرضية المطار الدولي هواري بومدين    رفات 24 شهيدا مقاوما تصل إلى أرض الوطن    الريادة عند العقاد وجدلية مستقبل الأمس    مجلس حقوق الإنسان: الجزائر تدعو من جنيف إلى احترام سيادة الدول    القضاء التركي يبقي على مذكرات الجلب الدولية للمتهمين    الأمم المتحدة: الشرعية لحكومة السراج فقط    الشرطة مجندة لتعزيز الأمن والسكينة    جرائم الاستعمار محل جرد.. وهويتنا الوطنية صمام الأمان    انتخاب الرئيس المدير العام لسونلغاز على رأس رابطة «ميد تسو»    حجز 1200 قرص مؤثر عقلي وتوقيف شخصين بالعاصمة    حريق يتلف 10 هكتارات من الغطاء النباتي    تسليم محطة توليد الكهرباء بمستغانم في 2022    مكتسبات العمال لن تتأثر بترشيد الإنفاق    لا توجد إرادة حقيقية لدى الجانب الفرنسي لطي هذا الملف نهائيا    بوقدوم يرافع لحق الشعوب في تكنولوجيا الإعلام والاتصال    ماكرون يجري تغييراً حكومياً يواكب ما تبقى من ولايته    لص محركات المكيفات في قبضة الشرطة    حرب المواقع تشتد تحسبا لأية ترتيبات لإنهاء الأزمة الليبية    "مكتسبات العمال لن تتأثر بعملية ترشيد الإنفاق الذي فرضه وباء كورونا"    إقبال على شراء الدولار    جامعة الجيلالي اليابس ببلعباس ضمن ال 150 الأفضل في العالم    ضبط 772 قارورة خمر و مخدرات داخل مسكن    إصابة 3 أشخاص بجروح خطيرة إثر انقلاب سيارة    الولاية تُسجّل أعلى درجة حرارة في العالم    وحدة لإنتاج الثلج بميناء صلامندر    « الفيروس لا يرحم وأنصح الجميع بالوقاية »    اللاعبون المنتهية عقودهم يصرون على تسريحهم    نقل أكثر من 1000 قطعة أثرية إلى متحف أحمد زبانة    «نعمل على تأسيس مرجعية للشعر الشعبي في البيض»    أسبوعان أمام شريف الوزاني لتسوية مستحقاته    مجمّع «توات غاز» يدخل الخدمة بإنتاج 12 مليون م3 يوميا    عبق الشهداء    تسجيل أعلى الإصابات بالشلف و تنس و الشطية    لجنة استقدام اللاعبين الجدد تقلق الأوساط الرياضية    الذكرى ال58 لاستقلال الجزائر: إتاحة الأرشيف تعرقله قوانين فرنسية    وفاة الشاعر وكاتب الكلمات محمد عنقر    الفنان الطاهر رفسي في ذمة الله    مناطق الظل تستفيد من الغاز الطبيعي    المساهمون منقسمون والفريق في مفترق الطرق    إيلاس يؤكد الحرص على إنجاح طبعة وهران    ندوة حول المنجز في المسرح الجزائري بعد 58 عاما    تسليط الضوء على معاناة المصابين بالفيروس يرفع معدلات الوعي    والي البليدة يؤكد على الربط بأهم الشبكات    الفاو: "ارتفاع أسعار السلع الغذائية العالمية شهر جوان الماضي"    والي البويرة يقرر إعادة غلق الأسواق ومنع الأعراس    أمريكا تسجل أكبر زيادة يومية للإصابات بكورونا في العالم    هطول أمطار من الألماس على أورانوس ونبتون    علماء ومشايخ يقترحون على رئيس الجمهورية دسترة هيئة وطنية للإفتاء    تجويع شعب.. تجويع قطة!    حكم سَبْق اللّسان بغير القرآن في الصّلاة أو اللّحن فيه    «المَبْلَغ مَدْفُوعٌ باِلكَامِل بِكَأْس وَاحِد مِنُ اللَّبَن» العدد (5)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المستشفى الجامعي عبد الحميد بن باديس بقسنطينة
المدير الجديد يتعهد بوضع حد للفوضى السائدة
نشر في المساء يوم 21 - 11 - 2010

باشر المدير الجديد للمستشفى الجامعي عبد الحميد بن باديس بقسنطينة، البروفيسور حسين بلقادري، المعين منذ حوالي أسبوعين خلفا للدكتور زرمان، جملة من الإجراءات التنظيمية التي من شأنها القضاء على الفوضى التي كانت تشهدها أكبر مؤسسة استشفائية بشرق البلاد، وقد أثارت هذه الإجراءات حفيظة بعض العمال والأطباء بالمؤسسة.
ومن بين التدابير التي اتخذها البروفيسور بلقادري الذي كان يشغل منصب رئيس مصلحة أمراض الحنجرة والأنف بنفس المؤسسة، منع السيارات من الولوج الى داخل المستشفى ولم يستثن القرار سيارات عمال المستشفى ولا سيارات الأطباء، في حين لم يخص القرار سيارات رؤساء المصالح برتبة بروفيسور، وهو الأمر الذي اثار حفيظة العمال والأطباء.
وقد خصص مدير المستشفى الكراسي المتحركة لنقل المرضى من بوابة المستشفى الى غاية المصلحة المراد الوصول إليها، كما سخر 5 سيارات اسعاف جديدة لنفس الغرض، قصد تنظيم دخول المرضى بعد ان شمل قرار المنع ايضا دخول سيارات الخواص التي تحمل المرضى عادة الى المصالح المختلفة بالمستشفى قصد العلاج.
وأكد المدير الجديد للمستشفى، الناشط في الحركة الجمعوية ورئيس جمعية صرخة قسنطينة، ل''المساء''، أن هذه الإجراءات جاءت للحد من الفوضى التي يشهدها المستشفى والتي أثرت على راحة المرضى المقيمين بمختلف المصالح. مضيفا ان مهمته الوحيدة هي ضمان العلاج للمرضى في وسط ملائم، وأن قراره جاء بعد تخصيص حظيرة لركن سيارات العمال والأطباء بالجهة العلوية خارج المستشفى.
كما علمت ''المساء'' من مصادر مطلعة، أن الأطباء العاملين بمختلف المصالح بالمستشفى الجامعي ابن باديس، قد هددوا مدير المستشفى بالتصعيد في حال عدم التراجع عن قرار منع ادخال سياراتهم الى المستشفى والدخول في حركة احتجاجية من خلال إضراب قرروا أن يكون يوم الإثنين.
ومن جهة أخرى، ينتظر ان يتدعم قطاع الصحة بقسنطينة بمستشفى جامعي جديد، من شأنه تخفيف الضغط على المستشفى الجامعي ابن باديس الذي يضم 32 مصلحة يؤطرها حوالي 3400 موظف منهم 1648 شبه طبي، 1397 مستخدما بالإدارة، 283 مختصا جامعيا، إذ أصبح هذا الهيكل الصحي الذي يعود بناؤه إلى سنة 1865 لا يغطي الطلب الحالي، خاصة في ظل توافد اعداد هائلة من المرضى عليه من كافة انحاء الشرق الجزائري.
مستشفى ابن باديس الذي يتسع
ل 1459 سريرا، سيشهد لا محالة انفراجا قريبا بعد انجاز المستشفى الجامعي الجديد الذي سيكون بطاقة استيعاب تقارب ال 600 سرير، حيث تم اختيار الارضية بالمدينة الجديدة علي منجلي على مساحة 14 هكتارا بعدما تم تسجيل المشروع على مستوى الولاية ومروره على لجنة الصفقات الوطنية بالعاصمة.
للإشارة، فإن ولاية قسنطينة تضم 91 وحدة صحية و6 عيادات متعددة الخدمات، إضافة الى مركز استشفائي جامعي بطاقة استيعاب تعادل 2609 أسرة استشفائية في كل التخصصات بمقدار 812 سريرا لكل 1098 ساكنا اي ما يعادل 3,3 سريرا لكل 1000 ساكن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.