شرفي يشرف الاحد على انطلاق المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية    برلمانيون زيمبابويون: أين تُجرى مباراة الجزائر؟    اتفاق شراكة بين سينماتيك والمدرسة العليا للصحافة    قتلى وجرحى في حادث إطلاق نار بنيويورك    التعديل الدستوري أول خطوة لبناء جزائر توافقية قوية    رزيق: الجزائر مقبلة على الانفتاح على سوق واعدة    40 وفاة بسبب كورونا في المغرب و2552 إصابة جديدة    الاستفتاء محطة هامة في مسار الجمهورية الجديدة    أمريكا تحظر تيك توك و وي تشات    في عرض البحر بمستغانم    «الخضر» يواجهون «الأسود غير المروضة» ودّيا    تصنيف ال فيفا للمنتخبات..    تحقيق قضائي في تحويل علي حداد 10 ملايين دولار    الصحف العمومية مدعوّة لشرح موسّع لمراجعة الدستور    أخطبوط الفساد كبّد خزينة الدّولة 70 مليار دولار!    رئيس الجمهورية يترأس اليوم اجتماعا لمجلس الوزراء    توقيف شخصين متخصصين في سرقة السيارات باستعمال أجهزة التشويش بالعاصمة    الجزائر تحتضن ندوة دولية حول نشاط المرأة الريفية    مونديال 2022: ميسي يعود لقيادة منتخب التانغو    بن دودة: الثّقافة المرفأ الآمن لجميع المبدعين والفنانين    الرئيس تبون: الفصل بين المال والسياسة شرط ضروري لأخلقة الحياة السياسية    براقي ينصّب 26 مديرا جديدا لوحدات الجزائرية للمياه    دفع جديد للاستعجالات الطبية بالمؤسسات الجامعية والجوارية    تعيين فرحات عبّاس لإسقاط شبهة أنّ الثورة يسارية    تداعيات استئناف إنتاج النفط على الانتقال السياسي في ليبيا    موقف شجاع يوقف فوضى التبليغ المجهول    غولام يقترب من وولفرهامبتون    تنصيب خمسة رؤساء دوائر جدد بولاية تيسمسيلت    ظاهرة اختفاء الأطفال تعود بقوة وترعب الجزائريين    الحرب في سوريا: الولايات المتحدة ترسل تعزيزات عسكرية إلى شمال شرقي البلاد بعد اشتباكات مع روسيا    الجزائر السادسة من حيث حجم تخفيضات الإنتاج النفطي داخل "أوبك"    فلسطين لن تنسحب من الجامعة العربية والتعاون الإسلامي    برناوي يرمي المنشفة .. "تعرضت إلى حملة غير مبرّرة ضدّ شخصي"    الفاف تنعي وفاة "عاشور" أسطورة شباب بلوزداد    كورونا عبر الولايات.. تيزي وزو وبومرداس في المقدمة وتراجع العاصمة والبليدة    وزارة الصناعة: إطلاق أرضية رقمية للتسجيلات الأولية مكرسة لمصنعي السيارات ووكلاء بيع السيارات الجديدة    السياق الفلسفي للسلام والسياق التشريعي السياسي    الجزائرية للمياه: وضع عقد للنجاعة لتقييم الأداء بداية من 2021    بلماضي غاضب من يوسف بلايلي لهذه الأسباب    مراسم امضاء اتفاقية إطار بين الوزارتين بين وزارة السياحة والصناعة التقليدية والمؤسسات المصغرة ،    صدور كتاب "بجاية, أرض الأنوار" لرشيق بوعناني    المحرر محمد قبلاوي:الاحتلال عاقب الأسرى بعد "كورونا" ويواصل حرمانهم من وسائل الحماية والوقاية ..    وزارة البريد تدعو المجتمع المدني للمساهمة في تأطير صب المعاشات    هذه ثالث دولة خليجية ستطبع مع الاحتلال    موجة ثالثة من كورونا تضرب إيران    معسكر : 1 مليار و 582 مليون دج لمشاريع التطهير والماء الشروب لصالح 95 منطقة ظل    التحفة شبه جاهزة    سكان حي 500 مسكن بالسروال يعانون من أزمة عطش    وزير النقل يكشف عن مخطط لتخفيف الضغط على شبكات الطرق    نانسي عجرم تتصدر الترند العالمي بعد أول حفل لها على "تيك توك"    عندما يتأبّى الإنسانُ التكريم!    إلى غاية 10 سبتمبر الجاري    الحنين إلى الخشبة .. !!    تتويج رواية "القصر سيرة دفتر منسي" ليوسف العيشي    الحلقة الأولى... المسكوت عنه في الشعر الجزائري المعاصر    رائحة الموت لا تغادر أنفي!    المجلس الإسلامي الأعلى ومشعل الشهيد يحتفيان بتوفيق المدني    " كورونا " والعَّرافُ ....    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شباب يستغلون عطلتهم في العمال الخيرية والحملات التحسيسية
العديد من جمعيات المجتمع المدني فتحت لهم البواب لذلك
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

على اختلاف الحوادث والأخطار التي تتزامن وفصل الصيف تشهد العديد من الجمعيات الفاعلة في المجتمع الجزائري هذه الأيام سلسلة من الحملات التحسيسية على اختلاف وأهدافها، التي يقودها مجمعة من الشباب على اختلاف أعمارهم وتوجهاتهم، لذلك يفضل العديد منهم استغلال العطلة في تقديم الخير ومد يد المساعدة للأخرين.
مبادرات شبانية تستحق التثمين..
رغم عدد الحملات التي قررت الجمعيات وكذا المجموعات الشبانية تنظيمها خلال هذه الأيام، تبقى مبادرات تستحق الإشادة والتقدير خاصة وأن الجميع يدرك جيدا حجم الأخطار وكذا الكم الهائل من المشاكل الصحية والبيئية التي تتزامن و هذا الفصل، الا أن جملة التعليقات التي أعقبت هذه المبادرات خاصة المنظمة منها على شبكة التواصل الاجتماعي التي شكلت بالنسبة للكثيرين نقطة اختلاف واضحة، فبين المؤيد للفكرة والرحب بها كبادرة تستحق التثمين سيما وأنها جاءت من طرف مجموعات شبانية تسعى الى التغيير نحو الأفضل، وكذلك تحاول أن تزرع بذرة ايجابية في نفوس النشء، الا أنه وبالمقابل وحسب ما جاء في التعليقات التي صاحبت هذه المبادرات التي تبقى حسب الكثيرين مجرد ذر للرماد ي العيون لأن الحفاظ على البيئة ثقافة قبل أن يكون أي شيء أخر، فالمهم حسب رأيهم أن يكون في الوعي وليس في الحملة لأن الحملة ما هي الا مجرد مبادرة ستنتهي حتما ونتائجها تكون لفترة معينة، بينما الثقافة الوعي البيئي وهو ما يغيب عن مجتمعنا هو الأهم .
الحملات الميدانية الوجهة المفضلة للشباب المتطوع
بعيدا عن الشعارات والخطب الرنانة، وبعيدا عن كل البروتوكولات والرسميات يفضل الكثير من المواطنين الحملة التحسيسية الميدانية، و جدير بالذكر على سبيل المثال الحملة التي قام بها رئيس المجلس البلدي للكاليتوس، عبد الغني بوبشر حول مكافحة المخدرات عند الشباب استحسانا وتأييدا شبانيا واسعا، وينعكس ذلك من خلال جملة التعليقات التي رحبت بالمبادرة وتفاعلت معها بشكل كبير جدا، خاصة وأن جملة التعليقات التي صاحبت المبادرة على شبكة التواصل الاجتماعي تؤكد أن مثل هذه الخرجات الميدانية والاحتكاك المباشر مع الشباب تعتبر خطوة مهمة في سبيل مكافحة مثل هذه الظواهر، كما شكل التواصل مع الشباب نقطة هامة في سبيل انجاح مثل هذه المبادرات والخطوات، لأنه وحسبما جاء في التعاليق الوصول الى الهدف عند أصعب جمهور وهم الشباب تتطلب التفاعل والتواصل لأن الشباب بحاجة الى من يسمعهم و يهتم بمشاكلهم.
وهو نفس الاهتمام الذي كان للمبادرة التي قام بها رئيس بلدية الطاهير جمعية مشعل الشباب لحي زعموش بولاية جيجل، بالتنسيق حول التزين و المحافظة على نظافة المحيط تنظم مع بلدية حملة نظافة على مستوى حي زعموش، حيث نفاعل السكان معها كثيرا سيما وأنها جاءت في فترة المساء من يوم الجمعة، لذلك كان التوقيت مناسبا جدا وتفاعل معه السكان كثيرا.
نجاح المبادرات أو فشلها مبني على وعي وتقبل الشباب للفكرة
في كل مرة تقوم الجمعيات أو الحملات التي يقوم بها الشباب وعلى اختلاف أنوعها أو الهدف المسطر لها على تقبل الشباب لمثل هذه الحملات، فغالبا ما تكون نهاية الحملة الفشل على اعتبار أن هذه الأخيرة تحتاج الى تخطيط مسبق ودراسة تتماشى وعقلية الشباب الذي يبقى المستهدف الأول في هذه الحملات، وعليه يفضل الكثير من الشباب الحملات التي تكون في طابع عام وميداني، بعيدا عن جو التكلف والرسميات، كما تلقى هذه الأخيرة صدى ونجاحا أيضا خلال فصل الصيف، أين يكون الجميع في عطلة وبالتالي يتفرغ للعمل الخيري والتطوعي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.