حجز 70 خرطوشة من الذخيرة الحية بمعسكر    الصحراء الغربية: المبعوث الأممي يستقيل من منصبه    حكومة بدوي تنقلب على مركّبي السيارات    الدستور لا يجب أن يكون متخلفا عن حركة الواقع    أبواق العصابة تحاول تغليط الرأي العام الوطني    ساعة الحق    بوشارب: «لن أرحل إلا بقرار فوقي.. وتعرفون جيّدا من نصّبني»!    الطفل يوسف موهبة مسلسل مشاعر يوجه رسالة حب للشعب الجزائري    جبهة البوليساريو تعبر عن أسفها الشديد لإستقالة المبعوث الأممي    سيحددان في‮ ‬الجولة الأخيرة    لاحتواء أزمة النادي    إبتداء من الموسم القادم    الأفافاس : “خطابات قايد صالح متناقضة”    توجهوا إلى الصحراء الغربية المحتلة لحضور محاكمة‮ ‬    الخلافة العامة للطريقة التجانية مستاءة من السلطات    برنامج خاص للخطوط الطويلة‮ ‬    معسكر‮ ‬    توفر الأمن وتنوع الخدمات ساهما في‮ ‬زيادة الإقبال عليها    بعدة تجمعات سكنية وريفية    قدر بأكثر من‮ ‬260‮ ‬ألف قنطار    الأمم المتحدة تدق ناقوس الخطر وتؤكد‮:‬    بن معروف‮ ‬يترأس اجتماعاً‮ ‬إفريقياً    بالناحية العسكرية السادسة    ‬ديڤاج‮ ‬‭ ‬سيدي‮ ‬السعيد‮ ‬    التلفزيون‮ ‬ينهي‮ ‬الجدال    بعد إستقالة الرئيس عثماني‮ ‬وانسحاب خليفاتي‮ ‬    4105 تجار يضمنون المداومة أيام العيد بالعاصمة    البنتاغون: لسنا على وشك الذهاب إلى حرب    إسماعيل شرقي يندد بحرب الوكالة في ليبيا    السعودية تعلن مشاركتها في ورشة البحرين    خطوة واحدة للتتويج باللقب    "الحمراوة" يرفضون السقوط    عبقرية نقل التفاصيل التراثية للجزائر العاصمة    ثنائية المالوف والحوزي مسك الختام    تكريم عائلة بن عيسى في مباراة النهد وزيارة بلحسن توفيق في البرنامج    التدقيق قبل الترحيل    اللاعبون ينتظرون مستحقاتهم    ركود بسوق العقار بمستغانم    حصص نظرية و تطبيقية على مدار 6 أيام    النسور تقترب أكثر من «البوديوم» وتنتظر جولة الحسم    انطلاق عملية توزيع المصحف الشريف على تلاميذ المدارس القرآنية    مسابقة لاختيار أحسن مؤذن وخطيب ببلدية فرندة    تدريس معاني القرآن الكريم و تعليمه لفائدة أزيد من 70 طالبا    وفاة خالد بن الوليد    29 حالة مؤكدة بالسكري و38 بضغط الدم تم تحويل 3 منها إلى الاستعجالات    «ليفوتيروكس» مفقود بصيدليات تلمسان    مشروب طاقة طبيعي على سنة نبينا محمد عليه السلام    مساع لإنشاء اتحادية جهوية    إفطار جماعي بالساحة المركزية لحيزر    أحكام الاعتكاف وآدابه    إدوارد لين... اجتمعت فيه كل معاني الأخلاق    تأجيل تدشين ترامواي علي منجلي    التجار يطالبون بمحلات لممارسة نشاطهم    المستشفيات تستقبل عشرات الإصابات بفيروسات حادة    صفات الداعي إلى الله..    الاستعداد للعشر الأواخر من روضان[2]    استمرار خرجات إطارات ديوان الحج و العمرة في البقاع المقدسة    4 أدوية تدخل الصيادلة «بوهدمة» لعدم نشرها في الجريدة الرسمية !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"الحكومة كانت تكذب ومناصب العمل المعلن عنها كانت وهمية"
بطالو ورقلة يطالبون بتقديم "مافيا التشغيل" للعدالة، ويشجبون:
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

خرج صباح الأمس ، المئات من الشباب البطال بولاية ورقلة، بدعوة من اللجنة الوطنية للدفاع عن حقوق البطالين، في مسيرة بلغت مسافتها حولي ال3 كلومترات في وسط المدينة، انطلاقا من امام المقر الجهوي للإذاعة والتلفزيون بجانب القاعة متعددة الرياضات برويسات وصولا الى مقر ولاية ورقلة، للتنديد بسياسة الشغل المنتهجة من قبل الشركات والوكالة الوطنية للتشغيل بولايات الجنوب.
واستنكر الشباب المحتج الذي خرج في مسيرة نظمتها اللجنة الوطنية للدفاع عن حقوق البطالين لولاية ورقلة، انطلاقا من امام المقر الجهوي للإذاعة والتلفزيون بجانب القاعة متعددة الرياضات برويسات وصولا الى مقر ولاية ورقلة، سياسة الشغل المنتهجة من قبل الشركات والوكالة الوطنية للتشغيل بولايات الجنوب، حيث رفعوا شعرات تندد بسياسة الإدارة ومحاولتها المتكررة للالتفاف على مطالب البطالين بقرارات وتعليمات مركزية قالوا أنها "فارغة" من محتواها.
وفي هذا الاطار، اعتبر المحتجون أن الغرض من هذه التعليمات هو "امتصاص" غضب الشباب البطال الذي لم يغادر الشارع منذ 14 مارس الماضي وهو يهوم على وجهه ويتلاعب به وبمصيره ويقذف به من جهة الي جهة، مستنكرين شروط التشغيل "التعجيزية" التي سنتها الشركات الناشطة في الولايات الجنوبية إلى جانب "الفساد الاداري" الذي انتقل من الوكالة الوطنية للتشغيل إلى الولاية ورئيس ديوان الوالي الذي شتم البطالين اكثر من مرة –حسب المحتجين-.
كما أعاد بطالو الولايات الجنوبية صياغة لائحة مطالبهم التي كانت تتجسد أساسا في "الشغل والحياة الكريمة" التي يكفلها الدستور، لتتحول إلى المطالبة بتقديم ما أسموه ب"مافيا التشغيل" إلي القضاء وعلى رأسهم المدير العام للوكالة الوطنية للتشغيل وصولا الى كل افراده المعششين في ادارة التشغيل على المستوى الوطني وخاصة الجنوب، حسب المحتجين الذين طالبو أيضا بإقالة مدير الوكالة الولائية هذا إلى جانب "كشف الحقيقة للبطالين والرأي العام بان الحكومة كانت تكذب ومناصب العمل التي خصصت للولاية كانت وهمية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.