قصد إعطاء دفع للتنمية الاقتصادية في الولاية.. بولخراص:    لتعويض المتضررين من زلزال ميلة الاخير    ضمن مساع لتشكيل مجلس رئاسي موحد    تصنيف الفيفا الخاص بشهر سبتمبر:    عنتر يحيى يؤكد:    رئيس نادي شبيبة الساورة:    فيما حثهم على الالتزام بمبادئ الوطنية وروح المسؤولية    منذ الفاتح جوان الماضي إلى يومنا ببومرداس    دراسة جديدة تكشف    أكد أن الحكومة لن تتدخل في النقاش حول الدستور..بلحيمر:    رزيق يبحث كيفية ترقية صادرات الخدمات    يهدف لإعطاء دفع جديد للمجال    للحائزين الجدد على البكالوريا هذه السنة    تبون يشدد في تعليمة لأعضاء الحكومة ومسؤولي الأمن:    حادثة البوعزيزي تتكرار بتونس    الحجاب يزعج نواب فرنسيون؟!    عطار يؤكّد أهمية بلوغ نسبة مطابقة 100 % لاتفاق أوبيب +    قال إنه ينتظر رد نادي الأهلي.. والد بلايلي:"يوسف معي في وهران وبعض الإعلاميين المصريين كذابين!"    تحذير… أمطار رعدية غزيرة على 16 ولاية    وزيرة الثقافة تعلن عن مشروع لإنشاء متحف خاص باللباس التقليدي    رئيس الجمهورية يدعو كل شخص يحوز معلومات حول الفساد للتقرب إلى السلطات المؤهلة    الرئيس يعزّي عائلة البروفسور الراحل عبد المجيد مرداسي    هل يتنازل الجنرال حفتر؟    «بجاية أرض الأنوار».. التاريخ بالصور    عبد المجيد مرداسي يرحل وذكراه خالدة بين الكتب والصحف    التحصيل الضريبي يتعدى 80 بالمائة    عبّاس يضبط التعداد ويضع اسماء للجدد    مستغانم و عين تموشنت تحت الصدمة    العجز يخيم على أسواق النفط العالمية    أسعار الذهب تواصل الانتعاش    انكماش فائض المعاملات الجارية    الكورنيش بدون ماء منذ 11 يوما    المياه القذرة تتدفق بمقبرة بلدية مزاورو    التنمية على مسالك القرى        صعوبة في مادة الفلسفة للشعب العلمية وتباين في اللغات الأجنبية    الرئيس تبون يعيّن 5 سفراء جدد في أوروبا وإفريقيا    تمديد عقود الركائز وتسريح أربعة لاعبين    الحلقة الأولى... المسكوت عنه في الشعر الجزائري المعاصر    الحنين إلى الخشبة .. !!    تتويج رواية "القصر سيرة دفتر منسي" ليوسف العيشي    «القصر سيرة دفتر منسي» للمؤلّف العيشي تتألّق أدبيا    "وضعية بلايلي وبلعمري لا تسمح لهما بالتواجد في قائمة بلماضي "    البطالة.. هاجس آخر في زمن كورونا    الإصابات بكورونا تنخفض إلى 4 حالات يوميا    تخفيضات في الأسعار إلى الجنوب لتعويض خسائر "كورونا"    اللاّعبون الجدد والجهاز الفني يصلون غدا    219 إصابة بفيروس كورونا و 5 وفيات خلال ال 24 ساعة الأخيرة    ليبيا: حفتر يقرر استئناف إنتاج وتصدير النفط    نواب فرنسيون يغادرون اجتماع البرلمان لوجود طالبة محجبة    فلسطين: الآلاف يؤدون صلاة الجمعة في الأقصى ويدعون لمناهضة اتفاقيات التطبيع    جائزة "سوتيغي أواردز 2020".. الجزائرية "سليمة عبادة" تنافس المصرية "حنان مطاوع"    البيت الأبيض: 5 دول أخرى في الشرق الأوسط وخارجه تدرس التطبيع    رائحة الموت لا تغادر أنفي!    المجلس الإسلامي الأعلى ومشعل الشهيد يحتفيان بتوفيق المدني    بالعدل تستقيم الحياة    نعمة القلب الليّن    " كورونا " والعَّرافُ ....    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الماليون ينتخبون رئيسهم في الجولة الثانية للانتخابات
إبراهيم بوبكر كيتا الأوفر حظا للفوز
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013


سيحسم الناخبون في مالي خلال الجولة الثانية للانتخابات الرئاسية التي انطلقت امس الاحد في مسألة الرئيس المقبل للبلاد والتي يتنافس فيها رئيس الوزراء السابق إبراهيم بوبكر كيتا الاوفر حظا للفوز ووزير الخارجية السابق صومايلا سيسى، حيث فتح حوالي 21 ألف مركز اقتراع أبوابه في الساعة الثامنة بالتوقيت المحلى عبر كامل أنحاء مالي أمام الناخبين المقدر عددهم ب 6.8 مليون ناخب مسجل للإدلاء بأصواتهم. ومن المقرر أن تظهر النتائج النهائية خلال خمسة أيام، إذ تجرى الجولة الثانية للانتخابات الرئاسية في مالي بعد فشل أي من المرشحين في الحصول على غالبية الاصوات التي تمكنه من الفوز بمقعد الرئاسة في الجولة الاولى التي جرت يوم 28 جويلية الماضي، حيث حصل إبراهيم بو بكر كيتا على نسبة 34،39 بالمائة من الأصوات فيما حصل منافسه وزير السابق صومايلا سيسي مرشح اتحاد الجمهورية والديمقراطية على نسبة 44،19 في المائة من الأصوات. وقد اختتم كيتا الذي يحظى بتأييد متصاعد يؤهله للفوز في الدور الثاني حملته الانتخابية أمس الجمعة متعهدا بإعادة السلام إلى البلاد التي دخلت حالة الفوضى والعنف بعد انقلاب أطاح بالرئيس أمادوتوماني تورى خلال مارس 2012 و أدى الى سيطرة جماعات ارهابية على شمال البلاد ما دفع بفرنسا الى التدخل عسكريا لمساعدة السلطات المالية على القضاء على الارهابيين و المساعدة على عودة الاستقرار لهذا البلد. وقال كيتا "أولويتي ستكون السعي ..لاتفاق سلام دائم. وسيكون هذا سلاما حقيقيا وليس سلاما زائفا". يذكر أن الجولة الأولى من الانتخابات تم تنظيمها بحضور عدد كبير من المراقبين المحليين والدوليين الذين شهدوا على "شفافية" العملية الانتخابية و"نزاهتها" اذ لم تسجل خلال الاستحقاق أي حوادث أو أعمال عنف رغم ما صدر من تهديد من الجماعات المسلحة التي سيطرت على شمال مالي قبل أن تطرد على يد القوات الفرنسية. كما شهدت الجولة الاولى للانتخابات وبشكل غير مسبوق نسبة مشاركة عالية تجاوزت 51.5% وهو أمر استثنائي في مالي في مثل هذا النوع من الانتخابات حسب المراقبين الذين أرجعوا ذلك الى رغبة المواطنين في الاستقرار وإنهاء أعمال العنف التي استمرت طوال ال 16 شهرا الماضيين.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.