لضمان الحياد التام للعملية الإنتخابية‮ ‬    يشارك في‮ ‬اجتماع لمجموعة ما بين الحكومات    من تنظيم مديرية الصناعات العسكرية‮ ‬    يخص قطاع المالية‮ ‬    بطول‮ ‬444‮ ‬كم وعمق‮ ‬32‮ ‬كم    المؤرخ الفرنسي‮ ‬جيل مانسيرون‮: ‬    التقني‮ ‬الفرنسي‮ ‬فنّد التهم    خلال الثلاثي‮ ‬الأول لسنة‮ ‬2020    لفائدة‮ ‬20‮ ‬شاباً‮ ‬بسعيدة    تخص قطاع الصحة    المهرجان ال11‮ ‬للموسيقى السمفونية‮ ‬    عن أبحاثهم حول أفضل الطرق لمحاربة الفقر    لجعله وجهة سياحية بامتياز        أكد حرص الدولة على تطويره‮.. ‬بلمهدي‮:‬    مطار‮ ‬أورلي‮ ‬الفرنسي‮ ‬en‮ ‬penne‮!‬    رئيس الإمارات‮ ‬يكرّم سفير الجزائر    أكد تجند الجيش لإجهاض كافة مخططات العصابة‮.. ‬الفريق ڤايد صالح‮:‬    انتحار الشرطي الذي قتل أربعة أشخاص    مؤشرات مفاجئة للتوصل إلى اتفاق نهائي    19 شخصية وطنية تدعو للتهدئة لإنجاح الانتخابات    مجلس المحاسبة يوجه مساءلة ل "مير" الخروب السابق    ندرة وغلاء طوال السنة    12يوما للحصول على شهادة الجنسية الجزائرية    انسداد بثانوية بوعزيز ربيعة يضع مديرية التربية في ورطة    صندوق النقد الدولي يرفع توقعاته الخاصة بالنمو في الجزائر إلى 6ر2% خلال سنة 2019    توقيف مروج مهلوسات    فضاءات الاحتكار    السجن لسارق 750 مليون سنتيم من مسكن تاجر بسان لاناز    لا مؤسسات تربوية ولا خدمات ولا قناة تجميع ب 2801 مسكن بمسرغين    23 لاعب يستعدون لمواجهة المغرب    «حقّقنا تعادلاً بطعم الانتصار في المدية وسنواصل في ريتم النتائج الايجابية »    اختيار محرز أحسن لاعب لشهر سبتمبر    نحو تصنيف مسجدي «الأمير عبد القادر» و«أبو بكر الصديق» التاريخيين    33 عارضا في الصالون الوطني للصورة الفوتوغرافية بالبيض    12 جمعية في الموعد نهاية أكتوبر الجاري    تسجيل 30 حالة إصابة بالتهاب السحايا    قوانين صارمة لحماية العقار وتسهيلاتٌ لدعم الفلاح    تخصيص 6170 هكتارا للبقول الجافة    تقدم في تخفيف الإجراءات الإدارية    إبراهيم غالي يؤكد لغوتيريس مشاطرته إمكانية التوصل الى حل لمسألة الصحراء الغربية    من الأفضل تنظيم البطولة الإفريقية بالباهية    الوضعية الحرجة للنادي تحتاج إلى حلّ سريع    ترقية فرص الترويج للقدرات السياحية    الصهر والزوج... "سمن على عسل"    جمال قرمي في عضوية لجنة تحكيم    لفيدرالية جبهة التحرير فضل كبير في إنجاح الثورة    روسيا: لن نسمح بحدوث اشتباك بين تركيا وسوريا    مستشفياتنا خطر علينا .. !    امرأتان تفوزان بجائزة "بوكر" الأدبية    38 حالة إصابة بالتهاب السحايا الفيروسي بباتنة    الشيخ لخضر الزاوي يفتي بعدم جواز بقاء البلاد دون ولي    غلام الله يشارك في الأشغال بالقاهرة    أهمية الفتوى في المجتمع    صلاة الفجر.. نورٌ وأمانٌ وحِفظٌ من المَنَّان    بعوضة النمر تُقلق المصالح الطبية بعين تموشنت    مذكرة تفاهم بين رابطة العالم الإسلامي وجامعة أم القرى    38 أخصائيا في "دونتا ألجيري"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العزلة تحاصر سكان دوار أولاد خليفة ببلدية عمي موسى في غليزان
يفتقدون إلى أبسط شروط الحياة الكريمة
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

أعرب سكان دوار أولاد خليفة التابع إقليميا لبلدية عمي موسى، الواقعة أقصى الجنوب الشرقي لولاية غليزان عن استيائهم الشديد جراء الأوضاع المزرية التي أصبحوا يتخبطون فيها، والمتمثلة في تدهور الطريق الوحيد المؤدي إلى العالم الخارجي ،وغياب الماء الشروب، وعدم توفر المركز الصحي الوحيد بمنطقتهم على طبيب، إضافة إلى حرمان معظمهم من السكن الريفي ،وهذا رغم مراسلاتهم العديد إلى الجهات المعنية بالأمر
وقال سكان الدوار، بأن الطريق الوحيد المؤدي إلى مركز البلدية أصبح متدهورا، ولا يصلح حتى على الراجلين خاصة عند التساقطات المطرية ،حيث انتشرت به الحفر العميقة ،الوضع الذي يرغمهم برفقة سكان الدواوير المجاورة لهم على غرار العصانين، والحوارش، أولاد بخدة ، و وحمر العين، على نقل مرضاهم على ظهور الدواب للوصول إلى الطريق الوطني رقم 90 والتنقل بعدها لزيارة الطبيب.
كما يعاني السكان من مشكل انعدام مياه الشرب، حيث تعتبر الأودية والشعاب المجاورة ، هي الحل الوحيد لهم، وهذا بعد أن يقوموا بالتنقل على بهائمهم إليها جالبين المياه عبر الدلاء ،وهو ما أنهكهم هذا الوضع خاصة خلال الفترة الصيفية، كما يعتبر المركز الصحي الوحيد في الجهة شبه مغلق ،ولا يتوفر على طبيب ،كما أن معظمهم محروم من السكن الريفي ،حيث أصبحت بيوت الطوب التي يقطنون بها، آيلة للسقوط على رؤوسهم في أي وقت، وهذا بالرغم من الملفات التي قدموها للسلطات المحلية منذ عدة أشهر .
ومن جهتها أكدت مصادر من محيط مصالح البلدية أن هذه الأخيرة أعدت أكثر من بطاقة فنية لهذا الطريق، الذي يعبره عدد سكان من الدواوير، وأرسلتها للوصاية، إلا أنها لم تتلقى الرد إلى اليوم وميزانيتها لا تسمح بإصلاح هذا الطريق، كما أنها حولت جميع طلباتهم للسكن الريفي للدائرة والولاية وهي غير مسؤولة عن تأخر وصول قرارات الاستفادة، كما أنها طرحت مشكل الطريق لوفد المجلس الشعبي الولائي، الذي نزل بالبلدية شهر رمضان الماضي غير أنه لا جديد إلى اليوم حسب المصادر ذاتها.
وعليه يبقى أمل السكان ،في المسؤول الأول عن الولاية ،قصد إصلاح الطريق وإعادة تهيئته، وتوفير المياه لهم ،مع منحهم حقهم من السكن الريفي .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.