تركيا تستهدف الطيران الروسي في إدلب    نادي بارادو يطيح بجمعية الشلف بملعبها        إعلان الجمهورية الصحراوية: الوفود الأجنبية تؤكد دعمها الثابت لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير    الديوان الوطني للسياحة يشارك في البورصة الدولية للسياحة بألمانيا    سطيف: وفاة عائلة من خمسة أشخاص في حادث مرور    بربارة الشيخ يمثل الجزائر في إجتماع الجمعية البرلمانية للاتحاد من أجل المتوسط بالرباط    رئيس الجمهورية يزور المسجد النبوي في المدينة المنورة    فيروس كورونا: الرئيس الإيراني يستبعد فرض الحجر الصحي على المدن المصابة بالوباء        عماري: مساهمة الزراعة الصحراوية في الانتاج الفلاحي الوطني بلغت حوالي 6ر21 بالمائة    رياضة: "تجميد بعض المشاريع الرياضية يدخل ضمن إجراءات ترشيد النفقات العمومية"    وزير الصناعة والمناجم يستقبل الشريك الاجتماعي ورئيسة جمعية النساء المقاولات    سكيكدة: توقيف شخصين وحجز 600 قرص مهلوس بحمادي كرومة    وزير التجارة يبحث سبل تنشيط العلاقات الاقتصادية مع سفيري مصر وفنزويلا    رئيس تبون يزور المسجد النبوي بالمدينة المنورة    زغماتي: تجهيز المؤسسات العقابية بخدمة الهاتف لتمكين المحبوسين من التواصل مع عائلاتهم    الكشف وتدمير ثلاثة مخابئ للإرهابيين بباتنة    إصابة نائبة الرئيس الإيراني بفيروس كورونا    ملحمة الإتحاد الإسلامي الوهراني كتاب جديد حول عميد أندية وهران    البطولة العربية: تونس تقصي الجزائر    رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون يصل إلى المدينة المنورة ويصلي في المسجد النبوي    إنخفاض سعر البرنت إلى ما دون 51 دولار منذ 2018    كورسي: “فخورون بإسماعيل بن ناصر”    تأجيل محاكمة المتهمين عبد الغاني هامل وبراشدي ليوم 19 مارس القادم    الشلف: وفاة سبعيني في حادث دهس بالطريق السيار شرق-غرب    بعد تصديهم لإجراءات رفع الحصانة ... محاكمات نواب مؤجلة إلى ما بعد حل البرلمان    كورونا.. الجزائر ترفع درجة تأهبها    الحكومة التونسية الجديدة تؤدي اليمين الدستوري    اللجنة الأولمبية تهنئ 7 ملاكمين جزائريين بتأهلهم إلى أولمبياد طوكيو 2020    الرئيس تبون يعزي العاهل السعودي في وفاة الامير طلال بن سعود    الرئيس تبون يشكر الجالية الجزائرية المقيمة في السعودية اثر تلقيه رسالة من طرفها    وزير السكن: إنجاز أكثر من 185 ألف وحدة سكنية بمختلف الصيغ بالعاصمة    10وفايات خلال أسبوع بسبب حوادث المرور    الفلسطينيون و صفقة القرن .واوضاع للاجئين تتازم    اجتماع الحكومة : تقديم مرسومين تنفيذيين يتعلقان بقطاعي المالية والعمل و عروض قطاعية    مستغانم: ترقية السياحة مرهون بمساهمة الشركاء الاجتماعيين والمهنيين    اجتماع الحكومة : عرض مشروع مرسوم تنفيذي يتعلق بالتكفل بالولادة بالمؤسسات الخاصة    تلمسان: دخول 4 محطات للجيل الرابع حيز الخدمة    إجراءات خاصة بالمسجد الحرام بعد إلغاء العمرة    زغماتي: لا دخل لوزارة العدل في تجميد مسابقات الحصول على شهادة الكفاءة المهنية للمحاماة    الجزائر الأولى إفريقيا في قطع الأنترنت    بيرة يتراجع عن تدريب إتحاد العاصمة    التماس 10 سنوات حبسا نافذا في حق كمال شيخي المدعو «البوشي»    وزيرة الثقافة تهنئ الكتاب الجزائريين    تورطت فيها أسماء ثقيلة‮ ‬    رجب شهر الله    الوعي التّاريخيّ مقومٌ أساسيٌّ للإصلاح    ترحيل 7 آلاف عائلة ابتداء من جوان القادم    23 دولة أوروبية تقرر تعزيز تبادل المعلومات الاستخباراتية    علاقة الأغنية الوهرانية بالأغنية الرايوية    معرض جماعي حول الفن الجزائري بنيويورك    ندوة حول «فن القول» بمنطقة البيض    عميد بلا رتبة    تجديد الإبداع والبحث عن فرص التكوين    انطلاق مسابقة "فارس القوافي"    صالون دولي للمقاولاتية الثقافية جوان المقبل    دموع من أجل النبي- (صلى الله عليه وسلم)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





3سنوات حبسا في حق المدير السابق للمدرسة العليا للشرطة بشاطوناف
تأييد الأحكام في قضية تزوير نتائج مسابقة الإرتقاء إلي رتبة عميد
نشر في النهار الجديد يوم 28 - 10 - 2009

طوت أمس، الغرفة الجزائية بمجلس قضاء العاصمة ملف فضيحة تزوير كشوفات النقاط للارتقاء إلى رتبة العميد المتورط فيها 12 متهما على رأسهم مدير المدرسة العليا للشرطة بشاطوناف ''د. م'' توبعوا بارتكاب جنحة التزوير واستعمال المزور في المحررات الإدارية، استغلال النفوذ والرشوة.
القضية التي شدت الرأي العام وأسالت الكثير من الحبر تم الفصل بها بأحكام نهائية نطق بها القاضي الصارم في أحكامه بلخرشي عمر أمس، بالجلسة التي تميزت بحضور مكثف لأصحاب الجبة السوداء، الصحافة أصدقاء وعائلات المتهمين وحراسة مشددة لرجال الشرطة، حيث قرر تأييد الأحكام الأولية الصادرة عن قصر العدالة بعبان رمضان، فيما يخص الدعوى العمومية والجزائية، وهي أحكام قضائية المستأنف فيها والتي قضت على المتهم الرئيسي مدير مدرسة الشرطة بشاطوناف المتهم ''د. مرزوق'' بثلاث سنوات سجنا نافذا المتابع بتزوير كشوفات الارتقاء إلى رتبة عميد، وعام غير نافذ للمتهم ''عبد القادر. ق'' مدير الدراسات بذات المدرسة ومن عام موقوفة النفاذ ضد ''ب. ياسين'' و''ع. سيدعلي''، وعقوبة عامين حبسا نافذا للمدعو ''ز. فاتح''، في حين برأت البقية من التهمة الموجهة إليهم والمتمثلة في جنحة التزوير واستعماله في محررات إدارية واستغلال النفوذ وسوء استغلال الوظيفة.
ويذكر أن المتهم الرئيسي أصر على تفنيد الوقائع المسندة إليه واعتبر القضية مؤامرة حيكت للإطاحة به. وقائع القضية تعود إلى شهر جوان 2008 بناء على رسالة مجهولة تلقاها المدير العام للأمن الوطني، حيث على إثر تحريات إدارية قامت بها مصالح المديرية العامة للأمن الوطني، التي كشفت عن وجود تلاعبات وخروقات وتزوير في نتائج المسابقة للارتقاء إلى رتبة عميد شرطة، حيث أثبت التحقيق وجود تزوير بشأن المسابقة المنظمة في المدرسة العليا للشرطة وقد تبين أنه بتاريخ الوقائع وبعد مقارنة أوراق الامتحانات الكتابية الأصلية للمترشحين للارتقاء بالرتبة وخاصة أوراق الممتحن فيها مع محاضر كشوف النقاط وجدوا تناقضا واختلافا في النقاط، التي تحصل عليها بعض الممتحنين من محافظي الشرطة وبعضهم من ضخمت نقاطهم وآخرون تم خفضها. وعليه، فقد عرض الملف على النيابة العامة التي طالبت بفتح تحقيق قضائي على أساس أن الوقائع حسب ذات المصدر تشكل بأركانها جناية،غير أن بعد 8 أشهر من التحقيق والتحري توصل عميد قضاة التحقيق على مستوى المحكمة أن الوقائع لا تسمو بأن تكون بأركانها تكييف جناية بل جنحة. ولدى مثول مدير المدرسة العليا للشرطة ''د. م'' كونه أول معني في قضية تزوير نقاط الكشوفات، وحشو أوراق الممتحنين ،أين أكدت الخبرة وجود اختلافات واضحة في المسابقة، الأمر الذي أدى إلى غياب المساواة بين الممتحنين المقدر عددهم ب160 ممتحن بين التضخيم والتقليص لنتائج الامتحانات الكتابية والشفوية، لكن المتهم أكد تأدية مهامه على أكمل وجه ليضيف في ذات السياق أنه في شهر أوت 2007 فتحت المسابقة للمترشحين ل80 منصبا لغرض الارتقاء إلى رتبة عميد بعد إجراء امتحانات في الثقافة العامة والقانون، وبعدها ب17 يوم أرسلت للمديرية العامة للأمن الوطني المكلفين بالتصحيح أوراق الممتحنين و تكفل المتهم شخصيا بعملية ترميز الأوراق ومن ثم احتفظ بها شخصيا بخزانته.
وقد تمت عملية التصحيح بحضور 23 مصححا من ضمن 4 بعثت بهم المدرسة ولأنهم لم يتمكنوا من الانتهاء من المهمة المسندة إليهم راسل المتهم الوصاية لتمديد يومين وإحضار باقي المصححين من المديريات المركزية. وعن حالات الشطب التي كشفت عنها الخبرة في كشوف النقاط، أكد مدير المدرسة العليا للأمن الوطني وجود حالة واحدة وقع فيها خطا مادي وأن تعليمات إضافة العلامات تأتيهم من الوصاية وجميع العلامات تدون على ورقة الامتحان مباشرة ثم كشف النقاط دون شطب أو إلغاء وجميع الأساتذة المكلفين بالتصحيح سلموا الأوراق دون أدنى خروقات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.