تثبيت الفريق سعيد شنقريحة رئيسا لأركان الجيش الوطني الشعبي    فتوحي: ترشيد النفقات في سوناطراك لن يؤثر على مكتسبات العمال    استقالة رئيس الوزراء الفرنسي إدوارد فيليب وحكومته    بعد تمديد الحجر الصحي إلى 13 جويلية الجاري ... الاتحادية الجزأئرية لكرة السلة تعلن موسم أبيض    انخفاض أسعار النفط    انتخاب الرئيس المدير العام لسونلغاز على رأس رابطة ميد تسو    التجمع الوطني الديمقراطي: زيتوني يشدد على أهمية العمل الجماعي في الحفاظ على استقرار الحزب    استقالة رئيس الوزراء الفرنسي إدوارد فيليب    وفاة "مير" بنهار بالجلفة متأثرا بإصابته بكورونا    محرز لم يكتفي برباعية في شباك ليفربول !    ميسي يقرر الرحيل عن برشلونة    "غلطة سراي" يُقدّم أول عرض ل "بلايلي"    ناشط مغربي يدعو لعدم الزواج بالمرأة المتعلمة!    كرونولوجيا ملف استرجاع رفات وجماجم شهداء المقاومة الشعبية المتواجدة بفرنسا    وفاة الشاعر محمد عنقر    إعادة جماجم قادة المقاومة الشعبية: أحد المطالب الرئيسية للدولة الجزائرية حول مسألة الذاكرة    ولد قابلية: إعادة جماجم المقاومين الجزائريين "حدث تاريخي"    مخرجان جزائريان يلتحقان بأكاديمية الأوسكار    رفات المقاومين الجزائريين تصل غدا الجمعة من فرنسا    هذا هو سبب إستقالة رئيس الوزراء الفرنسي    الفاو.. إرتفاع أسعار السلع الغذائية العالمية شهر جوان الماضي    استمرار موجة الحر على الولايات الجنوبية    الشريف بوبغلة والشيخ بوزيان : رمزان للمقاومة الشعبية ضد الاحتلال الفرنسي    الشلف: حجز أزيد من 6 قناطير من الدجاج الفاسد    عملاق إنجلترا جاهز لخطف بن ناصر    وزارة الداخلية: حملة لتوزيع 750 ألف كمامة عبر 15 ولاية    والي بسكرة يغلق الأسواق الاسبوعية وأسواق المواشي لمدة 15 يوما    ولد قابلية: إعادة جماجم المقاومين الجزائريين حدث تاريخي    الشرطة تسطر برنامجا ثريا للإحتفال بالذكرى ال 58 لعيد الإستقلال    بالفيديو.. مراوغة "محرز" العالمية تصنع الحدث في "إنجلترا"    تسجيل 8 وفايات جديدة و385 إصابة مؤكدة    إيداع نائب الرئيس المدير العام الأسبق لسوناطراك الحبس المؤقت بالحراش    القائمة الإسمية للشهداء الذين جلبت الجزائر جماجمهم    غلق الأسواق الأسبوعية وأسواق المواشي لمدة 15 يوما بالبليدة    تركيا : آيا صوفيا ستصبح مسجدا من جديد..وواشنطن "تعترض"    تمديد المنح الخاصة بالأساتذة والطلبة العالقين بالخارج    1485 إصابة جديدة بكورونا في مصر و86 حالة وفاة    حوادث المرور: وفاة 3 أشخاص وإصابة 197خلال 4ساعة    محرز خارج تشكيل السيتي الأساسي        تركيا تطالب فرنسا بالاعتذار عن اتهامات "خاطئة"        حصيلة السداسي الأول: الجيش يقضي على 12 إرهابيا وتوقيف 5 واستسلام 3 آخرين    تعرض محمد فارس إلى إصابة على مستوى الفخذ    نمو رقم أعمال الشركة المركزية لاعادة التأمين ب 11.6% في 2019    أسعار النفط تتحسن بفضل تراجع مخزونات الخام الأمريكي    موجة حر تصل إلى 44 درجة تضرب الولايات الشمالية ابتداء من الأحد    30 في المئة من حالات الإصابة بكورونا عائلية    مجلس الأمن يتبنى قرارا يدعم نداء لغوتيريس لهدنة عالمية من أجل التصدي لكورونا    إصابة عشرات الفلسطينيين بالاختناق خلال توغل قوات الاحتلال الإسرائيلي في الخليل    السيناتور بن زعيم يدعو لإسقاط شعيرة ذبح الأضحية    انتهاكات حقوق الانسان في الصحراء الغربية المحتلة مصدر "توتر" في المنطقة    علماء ومشايخ يقترحون على رئيس الجمهورية دسترة هيئة وطنية للإفتاء    تجويع شعب.. تجويع قطة!    حكم سَبْق اللّسان بغير القرآن في الصّلاة أو اللّحن فيه    وزير الموارد المائية مطلوب في المدية؟    عطار يعتبر ايني شريكا تاريخيا للجزائر    «المَبْلَغ مَدْفُوعٌ باِلكَامِل بِكَأْس وَاحِد مِنُ اللَّبَن» العدد (5)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مرسي يوارى الثراء بعيدا عن عدسات الكاميرا
نشر في السلام اليوم يوم 18 - 06 - 2019


السلطات المصرية تؤكد تلقيه الرعاية الطبية اللازمة
أكّد أحمد مرسي نجل الرئيس المصري السابق محمد مرسي، أن والده دُفن في مقابر تضمّ جثامين شخصيات بارزة من جماعة الإخوان المسلمين في إحدى ضواحي القاهرة بدون مراسيم رسمية أو حضور وسائل الإعلام.
قال أحمد مرسي في منشور له على صفحته على موقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك”، أن مراسم الدفن تمت بحي مدينة نصر اقتصرت على الأسرة بعدما رفضت السلطات دفن أبيه في مسقط رأسه بالمحافظة الشرقية، مضيفا “قمنا بتغسيل جثمانه الشريف بمستشفى سجن ليمان طرة وقمنا بالصلاة عليه داخل مسجد السجن ولم يصل عليه إلا أسرته وتم الدفن بمقابر مرشدي جماعة الإخوان المسلمين بمدينة نصر”.
هذا وأكّدت السلطات المصرية، وفاة مرسي عن عمر يناهز 67 سنة إثر نوبة قلبية بعد أن سقط مغشيا عليه في قفص الاتهام أثناء محاكمته في قضية التخابر مع حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية “حماس”.
هذا ونقل التلفزيون المصري الرسمي عن مصدر طبي أن “الرئيس الأسبق مرسي تلقى رعاية طبية مستمرة، ولم يكن هناك أي تقصير بشأن ما يعانيه وحالته الصحية داخل أو خارج السجن”، مشيرا أنه “في فيفري 2017 تم نقل محمد مرسي إلى أحد المستشفيات الخاصة لشكواه من آلام مستمرة في ذراعه اليسرى وجرى تحويله إلى مستشفى الشرطة بالعجوزة، ليتم تشكيل لجنة طبية أكّدت أصابته بعدة أمراض وهي ارتفاع ضغط الدم وارتفاع السكر في الدم والتهاب مزمن بالأعصاب”.
وتابع المصدر الطبي، أن “مرسي كان يعاني أيضا من ورم حميد بالأوعية المبطنة بالمخ، كما كشفت اللجنة تشنجات عصبية بالجانب الأيسر للوجه”.
في ذات السياق، قالت منظمة هيومن رايتس ووتش إن وفاة الرئيس المصري المعزول، إثر نوبة قلبية خلال جلسة محاكمته في قضية تخابر “أمر فظيع لكنه متوقع”.
وجاء ذلك في تغريدة لسارة ليا ويتسون رئيسة قسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في المنظمة، معتبرة مرسي” الرئيس الوحيد المنتخب ديمقراطيا في مصر”.
ويعدّ محمد مرسي، هو أول رئيس لمصر بعد ثورة ال25 جانفي 2011 والرئيس الخامس منذ إعلان الجمهورية، وشغل مرسي الذي تلقى تعليما عاليا في الولايات المتحدّة، منصب رئيس حزب “الحرية والعدالة” الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين، والذي سيطر على غالبية البرلمان المصري بمجلسيه الشعب والشورى، بعد فوز كاسح في الإنتخابات التي جرت سنة 2011 ، لكن في سنة 2013 حكمت المحكمة الدستورية العليا ببطلان الانتخابات وحل المجلس.
يذكر، أن الرئيس مرسي من مواليد سنة1951 في العدوة بمحافظة الشرقية شمال شرقي القاهرة، درس الهندسة وحصل على الماجستير من جامعة القاهرة، ثم على الدكتوراه من جامعة جنوب كاليفورنيا بالولايات المتحدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.