محكمة سيد أمحمد … انطلاق محاكمة والي عين الدفلى السابق    وزير الصناعة: دفتر شروط استيراد السيارات نهاية جانفي وتسليم فوري للاعتماد    كاس العرب فيفا 2021 /الجزائر: الخضر يستأنفون التدريبات بعد يوم راحة    أمن وهران يحجز 10 كلغ من الكوكايين    باتنة: "غصة عبور" تشارك خارج المنافسة في أيام قرطاج المسرحية    12 عملا في الطبعة السادسة من "الأيام الوطنية للفيلم القصير" ببشار    حوادث المرور: وفاة 12 شخصا وجرح 362 آخرين خلال أسبوع على مستوى المناطق الحضرية    هذه حقيقة تعيين حكم صهويني لإدارة الربع النهائي بين الجزائر والمغرب    أسعار النفط تواصل الارتفاع اليوم الخميس    فيلم "فرحة" رحلة سينمائية ثرية لتدعيات النكبة الفلسطينية    صناعة : إعادة إنعاش وبعث نشاط 51 مؤسسة اقتصادية عمومية    الوزير الأول بن عبد الرحمان يشرع اليوم الخميس في زيارة عمل إلى تونس    محاضرات ومعارض للكتاب بالجزائر العاصمة تخليدا لذكرى مظاهرات 11 ديسمبر 1960    غموض قانوني يعقد تنصيب الأميار في الكثير من البلديات    الصحة العالمية تطالب بالتعجيل في التطعيم    تعليمات لمتابعة مستويات إنجاز مشاريع السكك الحديدية    على اثر تسجيل عدد من الإصابات بكوفيد-19 في الوسط المدرسي وزارة التربية تقرر انطلاق العطلة الشتوية بداية من اليوم    باتنة فرقة مكافحة الاتجار غير المشروع بالمخدرات توقيف 03 أشخاص و حجز 1800 قرص مهلوس    أبرزها حملة تبرع بالدم لصالح مستشفى باتنة عين جاسر تحتفل باليوم العالمي للتطوع    عناصر مفارز الجيش وعبر الحدود مع المغرب إفشال إدخال كمية تقدر ب 4,7 قنطار مخدرات    مسؤول في منظمة الصحة العالمية "أوميكرون" لم يظهر زيادة في الخطر    افتتاح الصالون المحلي الأول لترقية الصادرات بتيارت    أحداث حطمت أحلام فرنسا الاستعمارية    حجز 220 وحدة من المشروبات الكحولية    تدعيم المجمعات السكنية الجديدة بحافلات لمتعاملين خواص    تشمل جميع الفصائل الفلسطينية بالجزائر قريبا تاج يثمن قرار الرئيس تبون تنظيم ندوة جامعة    التصدّي للتهديدات السيبرانية والجريمة المنظمة    تسوية البنايات غير المطابقة.. بشروط وغرامات    بونجاح يطمئن جمهوره بخصوص حالته الصحية    نحن جاهزون    ورشات تكوينية وقرابة 100 لوحة أمام الزوار    ".. متْحف و تُحَف"    صرح بمعايير عالمية    فرنسا ترغب في إرساء علاقة ثقة يطبعها الاحترام مع الجزائر    صبّ الشطرين السادس والسابع من منحة "كوفيد-19" قريبا    «المؤسسة الاستشفائية للكرمة بدون أجهزة إنعاش»    مصلحة "كورونا" بمستشفى كناستيل تقترب من طاقتها الاستيعابية    الترسانة القانونية هائلة وميكانيزمات الحماية قوية جدا    ميكانيزمات الحماية المتعددة    كرامة عظيمة لأجل الصلاة على النبي المصطفى    احتجاج المستهلك يتصدر قائمة الشكاوى    اجتماع لدعم الصحراء الغربية    انتخاب أولاف شولتز مستشارا جديدا لألمانيا    الشارع المغربي متمسك بمسيراته إلى غاية إسقاط اتفاق التطبيع    لن ننخرط في أي عملية سلام في ظل الإرهاب المغربي    شهران حبسا نافذا لسارق مواقف الحافلات    تحطم مروحية تقل رئيس الأركان الهندي    شراكات مع الخواص لإنعاش الاستثمار بالبليدة    خروج بونجاح أثر علينا وسنسعى جاهدين للفوز على المغرب    كنا قادرين على قتل المباراة، ولقاء المغرب داربي كبير    ترقّب تسليم قاعة أرزيو شهر جانفي القادم    توطين للتراث وهيمنة للتاريخ    تحصيل 97 مليار دينار خلال 2020    جامعة الفِتن !    المشاركة في الندوة الأوربية للجان مساندة الشعب الصحراوي بإسبانيا...    ظاهرة فلكية تشهدها سماء الجزائر    أقسم أن هذا البلد محروس..    الإكثار من الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



قانون يهودية الاحتلال جرح جديد في فلسطين
نشر في أخبار اليوم يوم 20 - 07 - 2018

نحو تهجير جماعي للفلسطينيين
**
* علماء فلسطين : قانون القومية جريمة كبرى وتطهير عرقي
قال خبراء فلسطينيون إن إقرار الكنيست ا (البرلمان) قانون القومية يؤسس لمرحلة جديدة من الفصل العنصري والتطهير العرقي وينسف عملية السلام وأي مفاوضات حول مدينة القدس.
ق.د/وكالات
اعتبر الخبراء أن القانون يمهد الطريق لارتكاب عمليات تهجير فردي أو جماعي بحق الفلسطينيين خاصة فلسطينيي 1948
وفجر امس أقر الكنيست بصورة نهائية وبأغلبية 62 عضوا مقابل 55 وامتناع 2 عن التصويت القانون الذي ينص على أن دولة الاحتلال هي الوطن القومي للشعب اليهودي .
وينص القانون على أن حق تقرير المصير في دولة الاحتلال يقتصر على اليهود والهجرة التي تؤدي إلى المواطنة المباشرة هي لليهود فقط .
كما ينص على أن القدس الكبرى والموحدة عاصمة الاحتلال وأن العبرية هي لغة الدولة الرسمية مع فقدان العربية لمكانتها لغة رسمية.
ويشير القانون إلى أن الدولة تعمل على تشجيع الاستيطان اليهودي .
ووفق المحلل السياسي طلال عوكل فإن القانون نابع من رؤية الحركة الصهيونية التي قامت على أساس أرض بلا شعب لشعب بلا أرض .
وقال عوكل إن دولة الاحتلال تتدهور وتنحط نحو العنصرية وتؤسس لسياسة تطهير عرقي بحق فلسطينيي 1948 .
ولفت إلى أن القانون من شأنه طرد الفلسطينيين من المدن المختلطة التي يعيشون فيها جنبا إلى جنب مع اليهود.
ووصف عوكل القانون بقانون التمييز العنصري في جنوب إفريقيا وقال العالم لم يتحمل العنصرية في جنوب إفريقيا ولن يتحمل العنصرية ا .
وأشار إلى أن الاستيطان بات جزءا من سياسة الدولة وبالرغم من ممارسته عبر السنوات الماضية وتشجيع الحكومة له لكن القانون يشرع عملية إزاحة الفلسطينيين من أرضهم وتوطين اليهود بدلا منهم.
وقال دولة الاحتلال من خلال تشريع سلسلة من القوانين تنهي عملية السلام مع الفلسطينيين .
بدوره وصف الكاتب والمحلل السياسي عبد المجيد سويلم القانون ب العنصري والفاشي والنازي وينتمي للعصور الوسطى .
وقال القانون ينسف أي حديث عن التعايش وينهي عملية السلام رسميا .
وأضاف القانون سيكرس الصدام فدولة الاحتلال حسمت أمرها باتجاه العنصرية باعتبارها أرض فلسطين يهودية وملكية الشعب اليهودي والآخرون أو كما يصفونهم في (التوراة) الأغيار يخضعون للمصالح القومية العليا صاحبة السيادة .
وشدد سويلم على ضرورة محاصرة القانون وإسقاطه حيث يرفض القانون الدولي قيام أي نظام سياسي على أسس عنصرية أو عرقية وقال القانون يتنافى مع المنظومة القانونية والأخلاقية الأممية .
وأشار إلى أن دولة الاحتلال جعلت من الاستيطان في الأراضي المحتلة عام 1967 جزءا من مصالح الدولة العليا.
وقال لم يعد هناك أي حواجز أمام حكومة الإحتلال لدعم الاستيطان بشكل رسمي .
وأضاف دولة الاحتلال ستعمل على تنفيذ عملية إحلال رسمي لليهود في الأراضي المحتلة.
من جانبه قال جهاد حرب أستاذ العلوم السياسية في جامعة بيرزيت إن القانون يقطع الطريق على التوصل إلى أي اتفاق سياسي مع الفلسطينيين حيث وصف مدينة القدس بالعاصمة الموحدة لدولة الاحتلال
وأضاف هذا يعني أنه لا يمكن التفاوض قطعيا على مدينة القدس .
وقال القانون يعطي حق تقرير مصير للشعب اليهودي وينفي تاريخ أو ارتباط أي جماعات أخرى بالأرض ويتعامل مع أصحاب الأرض الأصليين كأقلية لا يحق لها تقرير مصيرها .
وأشار إلى أن القانون هو واحد من مجموعة قوانين عنصرية ويصف أتباع الديانة اليهودية بأنهم أعلى درجة في المواطنة من أي جماعات أو ديانات أخرى.
بدوره قال سليمان بشارات الباحث في مركز يبوس للدارسات الاستراتيجية إن إسرائيل تؤسس لمرحلة جديدة في صراعها مع الفلسطينيين مستخدمة سلسلة قوانين عبر الكنيست.
وأضاف القانون من شأنه تعزيز الفصل العنصري بين اليهود والفلسطينيين والعمل على تنفيذ عمليات تهجير خاصة في المدن المختلطة التي يعيش الفلسطيني فيها جنبا إلى جنب مع اليهود.
وقال ستتعامل الدولة مع غير اليهود بصفتهم أقليات وتتجاوز القانون الدولي .
ولفت إلى أن إسرائيل أنهت عملية السلام أو سبل الوصول إلى حل سياسي مع الفلسطينيين على أساس القانون الدولي حيث اعتبرت القدس الموحدة عاصمة لها كما أن القانون لم يحدد حدود دولة الاحتلال
وأدانت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية والحكومة الفلسطينية وفصائل فلسطينية تصويت الكنيست البرلمان) على قانون القومية .
وقال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات في بيان منفصل إن دولة الاحتلال نجحت في قوننة الفصل العنصري وجعل نفسها نظام تمييز عنصري بالقانون .
وأضاف عريقات أن التشريع يعد ترسيخا وامتدادا للإرث الاستعماري العنصري الذي يقوم على أساس التطهير العرقي وإلغاء الآخر والتنكر المتعمد لحقوق السكان الأصليين .
علماء فلسطين : قانون القومية جريمة كبرى وتطهير عرقي
اعتبرت رابطة علماء فلسطين (غير حكومية) أن قانون القومية الذي أقره الكنيست (البرلمان) فجر أمس جريمة كبرى وتطهير عرقي .
وقالت الرابطة في بيان لها إن دولة الاحتلال أقرت القانون في ظل غطاء أمريكي وإهمال دولي .
وفجر امس أقر الكنيست بصورة نهائية وبأغلبية 62 عضوا مقابل اعتراض 55 وامتناع 2 عن التصويت قانونًا ينص على أن دولة الاحتلال هي الوطن القومي للشعب اليهودي .
ودعت رابطة علماء فلسطين إلى أن يكون هذا القرار حافزًا لجميع أبناء فلسطين في الداخل والخارج لإعلان العصيان المدني الكامل لجميع مؤسسات ودوائر الاحتلال .
وطالبت الرابطة الأزهر الشريف ومنظمة المؤتمر الإسلامي والاتحاد العالمي لعلماء المسلمين وجميع الهيئات والمؤسسات الإسلامية العلمية بأن تقوم بدورها في حث الحكومات على التصدي لهذا الإعلان العنصري الخطير .
وينص قانون القومية على أن حق تقرير المصير في دولة الاحتلال يقتصر على اليهود والهجرة التي تؤدي الى المواطنة المباشرة هي لليهود فقط وأن القدس الكبرى والموحدة هي عاصمة الاحتلال وأن العبرية هي لغة الدولة الرسمية وهو ما يعني أن اللغة العربية فقدت مكانتها كلغة رسمية.
ويشير القانون إلى أن الدولة تعمل على تشجيع الاستيطان اليهودي في الضفة الغربية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.