أسعار النفط ترتفع وتتجاوز عتبة 75 دولار للبرميل    محاولات انتحار وحرق وغلق للطرقات بالمسيلة    الشرطة توقف المكنى «الوهراني» وبحوزته 2281 قرصا مهلوسا بالطارف    الجيش يعد الجزائريين باسترجاع أموالهم المنهوبة    سفارة فرنسا تؤكد احترامها سيادة الجزائر وسيادة شعبها    المجاهد مسعود لعروسي أحد أبطال ليلة 1 نوفمبر1954 في ذمة الله    المتظاهرون يطالبون بإجراء محاكمة علنية للمتورطين في قضايا الفساد    مستخدموا الإدارة العمومية في إضراب وطني    إحالة ملف شكيب خليل على المحكمة العليا    التقييد الدستوري يبقي للسلطة الانتقالية واسع الصلاحيات    «العدالة فوق الجميع»    اقتناء 6 سكانير ذكية للكشف عن المتفجرات بقيمة 10 ملايين أورو    مدرب شبيبة بجاية معز بوعكاز‮:‬    البطولة الإفريقية للجيدو    لفاطمة الزهراء زموم‮ ‬    بين التثمين والتحذير    رئيس المجلس العسكري‮ ‬الإنتقالي‮ ‬بالسودان‮ ‬يؤكد‮:‬    بسبب تردي‮ ‬الأوضاع الأمنية    اعترف بصعوبة إستئناف الحوار السياسي    انطلقت مع اقتراب شهر رمضان المبارك بأدرار‮ ‬    العملية تندرج في‮ ‬إطار توأمة ما بين المستشفيات‮ ‬    السودان: استقالة ثلاثة أعضاء من المجلس العسكري الانتقالي    في‮ ‬طبعته الأولى بتيسمسيلت‮ ‬    حشيشي يتسلم مهامه كرئيس مدير عام    السراج يتهم فرنسا بدعم خليفة حفتر    اتهام أمريكا بإعادة بعث سباق التسلّح    بكاء ولد قدور    لا تغيير في‮ ‬تواريخ‮ ‬الباك‮ ‬و البيام‮ ‬    إنهاء مهام حميد ملزي مدير عام المؤسسة العمومية "الساحل"    وزير التربية خارج الوطن    بوعلي :"نحن أمام فرصة ثمينة لتحقيق الصعود"    بلدية وهران ترفض الترخيص للهلال الأحمر لاستغلال روضة المستقبل    عمال محطة الصباح المغلقة يقطعون الطريق    الخائن يبرر جرمه بتنفيذ وصية مربيه    مصنع طوسيالي يتوقف عن الإنتاج مجددا    "القرعة في صالح الجزائر لكن الحذر مطلوب"    تضامن واسع من أنصار كل الفرق ودعوة متجددة لشريف الوزاني لخلافة كافالي    تجارب الأدباء الجزائريين على طاولة النقاش    حكايا التراث تصنع الفرجة و الفرحة بقاعة السعادة    " ..كتبت حوار 17 حلقة منه وليس السيناريو "    تسخير 3393 تاجرا لضمان مداومة الفاتح ماي    مشاريع هامة في الطاقة المتجدّدة    مشاريع لتحسين نسبة التموين بالماء    أسباب نجاح الشاب المسلم    قصة توبة مالك بن دينار    نظرة القرآن إلى الرسل والأنبياء    حملات تلقيح واسعة ضد البوحمرون بقسنطينة    إدراج 5 معالم أثرية تاريخية في سجلّ الجرد الولائي    5 ملايين دج لاقتناء كتب جديدة    تزوجا في المطار... والسبب "غريب"    أول كفيف يعبر المحيط الهادئ    ‘'سيلفي الغوريلا" تجتاح الأنترنت    لتفادي‮ ‬تعقيدات الأمراض المزمنة خلال شهر رمضان‮ ‬    علموا أولادكم اللقمة الحلال ...    تحديد آخر أجل لدفع تكلفة "حج 2019"    إستنفار في أمريكا بعد ثاني أكبر تفشي لمرض الحصبة منذ 20 عاما    برنامج توعوي للوقاية من تعقيدات الأمراض المزمنة    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البوليزاريو تتمسك بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير
نشر في أخبار اليوم يوم 16 - 10 - 2018

تستعد لمفاوضات جنيف..
البوليزاريو تتمسك بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير
تتهيأ جبهة البوليزاريو الممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوي للمشاركة في المفاوضات المقررة بداية ديسمبر المقبل في جنيف بدعوة من الأمم المتحدة التي يسهر مبعوثها الشخصي هورست كوهلر على إعادة تحريك مسار التسوية لحل النزاع في الصحراء الغربية والمتعثر منذ 2012.
ويستدل السيد كوهلر في هذه المرحلة لجمع طرفي النزاع (المغرب وجبهة البوليزاريو) بقرارات الشرعية الدولية لا سيما قرار مجلس الأمن الدولي الأخير 2414 القاضي بضمان حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.
وتحسبا لهذا الموعد كان المبعوث الاممي قد وجه دعوات لطرفي النزاع لمناقشة الخطوات المقبلة التي من شأنها إعادة بعث المسار السياسي إضافة إلى تقييم التطورات المسجلة منذ وقف مسار منهاست 2012 وذلك تطبيقا لقرار مجلس الامن الدولي الذي أكد على ضرورة ان يدخل الطرفان في مفاوضات مباشرة بدون شروط مسبقة بما يضمن لشعب الصحراء الغربية حقه في تقرير المصير.
من جهتها وبعد أن رحبت جبهة البوليزاريو بالدعوة لعقد جولة جديدة من المفاوضات أكدت أن الكرة الآن في مرمى مجلس الأمن الدولي لتطبيق القرار 2414 الصادر عن المجلس نفسه في أفريل المنصرم لإنهاء النزاع من خلال تمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير إذ ينص هذا القرار على ضرورة ان يدخل الطرفان المفاوضات بدون شروط مسبقة بما يؤكد إسقاط الشرط الذي يضعه المغرب ب زعم التفاوض فقط في إطار مقترح الحكم الذاتي .
وكان ممثل جبهة البوليزاريو بفرنسا أبي بشرايا البشير فند من قبل كل هذه الإشاعات والمحاولات التي يطلقها الجانب المغربي ويحاول الترويج لها مشددا على أن اللائحة الأممية كانت واضحة وأن النقاط المطروحة في مفاوضات جنيف هو ما أكده قرار مجلس الأمن الدولي الاخير المرتكز على تمكين شعب الصحراء الغربية من حقه في تقرير المصير بإعتباره الهدف النهائي والأساس في أي تسوية في الصحراء الغربية.
كما أن مجلس الأمن الدولي أعتبر أيضا من منطوق هذه اللائحة أن تمكين الشعب الصحراوي من حقه من تقرير المصير يبقى الهدف النهائي والأساسي في أي تسوية مجددا دعمه للجهود التي يبذلها المبعوث الأممي هورست كوهلر من أجل تنظيم أول سلسلة من المفاوضات المباشرة بين جبهة البوليزاريو والمغرب في جنيف.
إلا أن الجانب الصحراوي ما فتئ يحذر من المراوغات التي اعتاد عليها الجانب المغربي في كل مرة من أجل إعادة الأوضاع إلى نقطة الصفر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.