رئيس حركة الإصلاح يجدد دعمه للعهدة الخامسة    أول سيارة بيجو جزائرية في 2019    شارف يقدم إستقالته من المديرية الفنية الوطنية    سارق أغراض مسجد في قبضة الشرطة بسيدي بلعباس    تايمز: الآن.. لا أحد سيتجرأ على تحدي بن سلمان!    الحكم المؤبد على بريطاني متهم بالتجسس في الامارات ولندن تحذر من التداعيات وتعرب عن "صدمتها العميقة"    الندوة الدولية للمنظمات الأفريقية تدعو لتطبيق الأجندة الأفريقية 2063 ودعم الحوار والإستثمار في الشباب    رئيس لجنة التحكيم الجزائرية :”لا نشُك في نزاهة عبيد شارف”    الأمن الوطني يفتح مسابقة لتوظيف أعوان شبيهين في مختلف التخصصات    فيروز تطفيء الشمعة ال83    الشيخ شمس الدين”يجوزلك تدي منحة التقاعد تع باباك إذا ما شرطولكش الوظيفة”    لوح يشارك غدا الخميس بالسودان في أشغال الدورة ال34 لمجلس وزراء العدل العرب    وفاة 44 شخصا وإصابة 1112 في حوادث المرور خلال أسبوع    القانون المتعلق بحماية الطفل ترجم إلى اللغة الامازيغية    أمن مطار هواري بومدين يحبط محاولة تهريب 60468 دولار    جمعية وهران : المدرب سليماني واثق من إخراج الفريق من أزمته    تكريم الفقيه والمفكر الجزائري محمد الصالح الصديق عرفانا بجهوده في خدمة الوطن والدين    كأس إفريقيا للأمم 2018 سيدات: انهزام الجزائر أمام الكاميرون 3-0    تسوية رزنامة الجولة ال15 من الرابطة المحترفة الأولى    الجيش الجزائري ضمن أقوى 25 جيشا في العالم    عبد الوهاب بحري يفوز بجائزة عبد الكريم دالي 2018    انتخاب الكوري الجنوبي كيم جونغ يانغ رئيسا للأنتربول    الإتحاد يواجه المريخ السوداني بذكريات أم درمان    خالدي: "الشاحنات" ممنوعة من دخول الطرق السريعة.. !!    مارك لوسي: اليونيسف تشيد بالالتزام "المستمر" للجزائر لصالح حقوق الطفل    قيطوني: الجزائر المموِّل الثالث للشركات الأوروبية في مجال الطاقات    وزير التجارة الأندونيسي بالجزائر اليوم    النفط يرتفع دولارا للبرميل بعد انخفاضه 6 بالمائة    موجّه للأطفال في‮ ‬طبعتها الأولى    الجعفري‮ ‬يؤكد من الأمم المتحدة‮: ‬    بعد تألقه في‮ ‬الجولة الماضية    أبرزت أهمية ترقية التكوين وتحسين نوعيته‮.. ‬بن‮ ‬غبريط‮: ‬    بهدف تعزيز التعاون العسكري‮ ‬الثنائي    الأطباء الأخصائيون‮ ‬يهجرون المستشفيات‮ ‬    6716 إعذارا لأصحاب المؤسسات    الشروع في المقابلات المهنية مع المؤسسات الصناعية    الجزائر ترد بقوة على الدول الرافضة لترحيل المهاجرين الأفارقة وتؤكد :    بوادر انفراج في الحرب المدمرة    «الصدريات الصفراء» تكشف حقيقة الواقع الاجتماعي    بحيرى الراهب.. لقي النبي وهو طفل وبشر بنبوته    ساعة الإجابة في يوم الجمعة متى تبدأ وتنتهي؟    "الحمراوة" لتقليل الخسائر فقط    ديناميكية كبيرة في ترجمة الأعمال الأدبية من والى اللغة الأمازيغية    المخطوطات دليل انتشار الفكر والعلم    صدور «أنطولوجيا» عن الأدب النسوي العربي    المنشد العالمي أبو محمود الترمدي يتحف الحضور في بلعباس    مسرح الشارع يعود إلى الواجهة    سائق جرار يقتل حفيدته بالخطإ في عين الحجر    ميناء مستغانم يتعزز بقاطرة بحرية جديدة    32 عارضا محليا يقتحمون الإنتاج الوطني للأثاث بنجاح    رعية كوبي يعتنق الإسلام بمسجد الهدى    النيران تأتي على مرقدين لعمال صينيين بقاعدة الحياة بحي النور    مجانية العلاج حُلم 8 آلاف مُصاب بتلمسان    91 حالة بتر القدم ما بين جانفي و أكتوبر بمستشفى دمرجي    5000 مريض بالغزوات    4آلاف حالة قدم سكرية    يقطع يدي زوجته بفأس    في ذكرى المولد النبوي الشريف…    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البوليزاريو تتمسك بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير
نشر في أخبار اليوم يوم 16 - 10 - 2018

تستعد لمفاوضات جنيف..
البوليزاريو تتمسك بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير
تتهيأ جبهة البوليزاريو الممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوي للمشاركة في المفاوضات المقررة بداية ديسمبر المقبل في جنيف بدعوة من الأمم المتحدة التي يسهر مبعوثها الشخصي هورست كوهلر على إعادة تحريك مسار التسوية لحل النزاع في الصحراء الغربية والمتعثر منذ 2012.
ويستدل السيد كوهلر في هذه المرحلة لجمع طرفي النزاع (المغرب وجبهة البوليزاريو) بقرارات الشرعية الدولية لا سيما قرار مجلس الأمن الدولي الأخير 2414 القاضي بضمان حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.
وتحسبا لهذا الموعد كان المبعوث الاممي قد وجه دعوات لطرفي النزاع لمناقشة الخطوات المقبلة التي من شأنها إعادة بعث المسار السياسي إضافة إلى تقييم التطورات المسجلة منذ وقف مسار منهاست 2012 وذلك تطبيقا لقرار مجلس الامن الدولي الذي أكد على ضرورة ان يدخل الطرفان في مفاوضات مباشرة بدون شروط مسبقة بما يضمن لشعب الصحراء الغربية حقه في تقرير المصير.
من جهتها وبعد أن رحبت جبهة البوليزاريو بالدعوة لعقد جولة جديدة من المفاوضات أكدت أن الكرة الآن في مرمى مجلس الأمن الدولي لتطبيق القرار 2414 الصادر عن المجلس نفسه في أفريل المنصرم لإنهاء النزاع من خلال تمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير إذ ينص هذا القرار على ضرورة ان يدخل الطرفان المفاوضات بدون شروط مسبقة بما يؤكد إسقاط الشرط الذي يضعه المغرب ب زعم التفاوض فقط في إطار مقترح الحكم الذاتي .
وكان ممثل جبهة البوليزاريو بفرنسا أبي بشرايا البشير فند من قبل كل هذه الإشاعات والمحاولات التي يطلقها الجانب المغربي ويحاول الترويج لها مشددا على أن اللائحة الأممية كانت واضحة وأن النقاط المطروحة في مفاوضات جنيف هو ما أكده قرار مجلس الأمن الدولي الاخير المرتكز على تمكين شعب الصحراء الغربية من حقه في تقرير المصير بإعتباره الهدف النهائي والأساس في أي تسوية في الصحراء الغربية.
كما أن مجلس الأمن الدولي أعتبر أيضا من منطوق هذه اللائحة أن تمكين الشعب الصحراوي من حقه من تقرير المصير يبقى الهدف النهائي والأساسي في أي تسوية مجددا دعمه للجهود التي يبذلها المبعوث الأممي هورست كوهلر من أجل تنظيم أول سلسلة من المفاوضات المباشرة بين جبهة البوليزاريو والمغرب في جنيف.
إلا أن الجانب الصحراوي ما فتئ يحذر من المراوغات التي اعتاد عليها الجانب المغربي في كل مرة من أجل إعادة الأوضاع إلى نقطة الصفر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.