غدا تنتهي المهلة!    نقطة أخرى لصالح الجزائر    ربح الحروب يبدأ بالانتصار في المعارك    للمرة السابعة في‮ ‬تاريخها    بسبب الأزمة التي‮ ‬تعيشها‮ ‬الحمراوة‮ ‬    جراد يعيد الاعتبار للغة الضاد    بعد ظهورها مؤخراً‮ ‬في‮ ‬برنامج‮ ‬علمتني‮ ‬الدنيا‮ ‬    نالت حصة الأسد    تشارك فيه المجالس الاجتماعية والقيادات الشعبية    إلى‮ ‬35‮ ‬شخصاً    إمهال واعلي 10 أيام للتنازل عن الحصانة    تفعيل التعاون الاقتصادي والتشاور السياسي    المبادرة تجوب عدة ولايات عبر الوطن    في‮ ‬طبعته الخامسة ببومرداس‮ ‬    البروفيسور زيتوني ينتقد عدم تطبيق قانون الصحة الجديد    التأكيد على تعزيز التعاون والتواصل بين البلدين    خاصة في‮ ‬تربية المائيات البحرية والقارية    اتفاق للتموين بالغاز الطبيعي المميع إلى غاية 2024    إعادة النظر في نظام التوزيع والاستثمار في المعدات    إثر عملية بحث وتمشيط واسعة‮ ‬    على رأسها زيادة الأجور ومعالجة مشكل السكن‭ ‬    بلمهدي يستقبل عميد مسجد باريس الكبير    فكك شبكة إجرامية في‮ ‬العاصمة    إرسال قوّة إفريقية من شأنه ضمان احترام وقف إطلاق النّار    رئيس الوزراء الفلسطيني يجدّد رفض «صفقة القرن»    وزير الصناعة والمناجم‮ ‬يكشف‮: ‬    بسبب فيروس‮ ‬كورونا‮ ‬    وفاة امرأتين بسبب الإنفلوانزا الموسمية العادية بسطيف    "موبيليس" ترافق التحول الرقمي في الجزائر    غلام الله في‮ ‬كرواتيا‮ ‬    التحسيس بمخاطر استعمال النقال أثناء السياقة    نداءات فلسطينية لرفض "صفقة القرن"    "كورونا" يخلف اول ضحياه في قلب العاصمة الصينية ومخاطر انتشاره عالميا تزداد    10سنوات سجنا لمغتصب طفل    التلاميذ بوادي ارهيو محرومون من الإطعام    الأنصار ينتقدون خيارات المدرب الحاج زوبير درقاوي    السردين ب 1000 دج للكلغ    تفعيل وتيرة الأشغال لتوزيع 14400 مسكن    الفنانة حورية زاوش تستعيد وعيها    « طموحي التألق عربيا وتمثيل بلادي إعلاميا »    استغلال الأبحاث الجامعية في المؤسسات لرفع الإنتاج    تغييرات مرتقبة في التعداد الرئيسي أمام التشكيلة الرزيوية    « عدنا بقوة و لن يتكرر سيناريو مرحلة الذهاب خارج الديار»    الخطوط الجوية الجزائرية تعلق رحلاتها إلى الصين بسبب "كورونا"    دوما أمام معضلة اختيار التشكيلة الأساسية ضد فريقه السابق    أتطلع لأكون الورقة الجغرافية للمناطق السياحية في العالم الافتراضي    طبعة ثانية للأيام الوطنية للعزف المنفرد    وادي سوف تستقبل المهرجان الدولي للمنودراما النسائي    سمكة الإبرة قفزت من المياه.. واخترقت رقبة محمد    ألمانية تخطط للزواج بطائرة "بوينغ"    لقي مصرعه بعد نزاع دموي.. مع ديك    نهر من خمر في كاليفورنيا    حديث : إن الله كتب الحسنات والسيئات    أحكام من يدفع زكاته قبل الحول    مبادئ الحَجْر الصحي في السنة النبوية    تفعيل جهاز المراقبة الصحية على مستوى المطارات لمواجهة فيروس «كورونا»    أهمية أعمال القلوب وأقسامها    محاربة الفساد شرط النهوض الاقتصادي والاجتماعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كارثة إنسانية في القصبة
نشر في أخبار اليوم يوم 23 - 04 - 2019


5 قتلى في انهيار عمارة من أربعة طوابق
كارثة إنسانية في القصبة
ب. لمجد
استيقظ حي القصبة التاريخي في قلب الجزائر العاصمة أمس الإثنين على وقع كارثة إنسانية مروعة حين تسبب انهيار عمارة متكونة من أربعة طوابق بالقصبة السفلى والمحاذية لمسجد كتشاوة بالجزائر العاصمة في سقوط ما لا يقل عن خمسة قتلى وسط غضب سكاني كبير من سوء إدارة ملف العمارات الآيلة للسقوط.
وكان الملازم بن خلف الله خالد المكلف بالإعلام لدى المديرية الولائية للحماية المدنية قد كشف عن تسجيل في حدود الساعة السادسة من صباح اليوم انهيار عمارة مكونة من أربعة طوابق بشارع تماغليت بالقصبة السفلى وتحديدا بمحاذاة مسجد كتشاوة مشيرا إلى وقوع ضحيتين (رجل وطفل) فيما تتواصل عملية البحث عن ضحايا آخرين محتملين.
وتم تسخير لهذا الغرض 5 سيارات إسعاف 4 شاحنات إطفاء وفرقة البحث السينوتقني باستعمال 6 كلاب مدربة للبحث عن الأشخاص تحت الردم يضيف المصدر.
وعرف موقع الحادث تواجدا مكثفا للمواطنين من قاطني القصبة خصوصا والذين منعوا بعين المكان والي الولاية عبد القادر زوخ والوفد المرافق له من الوصول إلى موقع العمارة المنهارة.
كما سجل احتقان كبير وجو مشحون في وسط المواطنين الغاضبين والمتأثرين بهذه الحادثة وسط تعزيزات أمنية مكثفة.
ويحمّل كثير من السكان السلطات مسؤولية هذه الكارثة بسبب رفضها ترحيل السكان القاطنين في العمارات الآيلة للسقوط في حيّ القصبة القديم.
وقال مواطنون أن السلطات لم تبال بنداءاتهم للتعامل مع الوضع الخطير للعمارة الآيلة للسقوط والمصنفة في هذا الوضع منذ سنة 2001.
من جانبها سارعت مصالح ولاية الجزائر لتقديم توضيحات بخصوص الموضوع وقالت في بيان لها أنها سبق لها القيام بمعاينة العمارة التي انهارت اليوم في القصبة وطلبت من شاغليها تقديم ملفاتهم بغرض الترحيل لكنهما امتنعتا ورفضتا الترحيل.
وقال بيان ولاية الجزائر: بخصوص هذه البناية تشير المعطيات الموثقة لهيئة المراقبة التقنية للبنايات بأنه تم تصنيفها في الخانة البرتقالية 4 سنة 2003 بعد الزلزال الذي ضرب العاصمة وإثر ذلك قامت مصالح ولاية الجزائر بإتخاد إجراءات ترحيل العائلات القاطنة من أجل ترميم وتأهيل العمارة إلا أنهم رفضوا التنقل إلى الشاليهات.
وأضاف بيان مصالح زوخ : العلاقة الإيجارية لشاغلي العمارة مع ديوان الترقية والتسيير العقاري لبئر مراد رايس إنتهت سنة 2004 ونشير أيضا بأن ولاية الجزائر قامت مجددا سنة 2016 بمعاينة العمارة المهددة وطلبت من شاغليها غير الشرعيين تقديم ملفاتهم بغرض الترحيل إلا أن إحدى العائلتين المتواجدتين بعين المكان إمتنعت عن ذلك وبالتالي تعذر ترحيلهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.