4 أدوية تدخل الصيادلة «بوهدمة» لعدم نشرها في الجريدة الرسمية !    نشاط الموانئ يسجل نموّا بنسبة 7 بالمائة خلال الثلاثي الأول من سنة 2019    هكذا ستتأثر هواتف هواوي بعد وقف تعاون غوغل    الفاف تكشف عن برنامج تحضير الخضر ل”الكان”    بوقادوم يستقبل وزير الداخلية والأمن العمومي النّيجيري    ديلور: "أريد تبليل قميص الجزائر في كأس إفريقيا أو بعدها"    تيسمسيلت : 3 جرحى في حادث مرور ببلدية خميستي    ماندي ضمن التشكيلة المثالية ل”الليغا”    الصندوق الوطني‮ ‬للتأمين على البطالة    في‮ ‬ذكرى اندلاع الكفاح الصحراوي‮ ‬المسلح    تنافس شديد من أجل ضمان البقاء    وداد تلمسان‮ ‬يبقى في‮ ‬المحترف الثاني    كأس الجزائر لكرة الطائرة للسيدات    في‮ ‬انتظار ما ستسفر عنه المحادثات    خلال السنة الماضية‮ ‬    الحمى المالطية تصيب‮ ‬11‮ ‬شخصاً‮ ‬بسبب حليب الماعز    خلال موسم الإصطياف المقبل    الأيام المسرحية المحلية في طبعتها ال21 من تنظيم جمعية "النبراس"    بهدف كسر الأسعار    في‮ ‬تعليقها على تصريحات الفريق ڤايد صالح    يحويان مواد لصناعة المتفجرات‮ ‬    بسبب‮ ‬غياب الشهود    بعدما رفضت الإفراج عن لويزة حنون‮ ‬    هل سيصبح‮ ‬22‮ ‬فيفري‮ ‬عيداًَ‮ ‬وطنياً؟    طبيب جزائري‮ ‬لمساعدة مسلمي‮ ‬بورما    نواب يتمسكون بمقاطعة العمل البرلماني        النيابات العامة مدعوة للإشراف الدقيق على التحقيقات الأولية    الإعلان عن التحضير لمبادرة وطنية للمساهمة في حل الأزمة    مواصلة الجهود لتحسين ظروف الاستقبال وتهيئة المرافق    أسواق النفط مستقرة بفضل جهود «أوبك» وشركائها    مقاربة اقتصادية أمريكية لوأد القضية الفلسطينية    توزيع 2400 سكن يوم السبت وحصة أخرى في ليلة القدر    تأجيل محاكمة علي حداد إلى 3 جوان بسبب غياب الشهود    الصيادلة الخواص يحتجّون أمام وزارة العدل    زكاة الفطر 120 دينار    لجنة أمنية تابعة للجيش تفصل في استغلال الأراضي المهملة خلال العشرية السوداء    « قورصو» يخيب الآمال و«مشاعر» و «أولاد الحلال» في الصدارة    «الرايس قورصو» خيب ظننا ويجب مضاعفة البرامج الدينية    أعجبت بمسلسل أولاد الحلال الذي كسر الطابوهات    وفاة السيدة عائشة أم المؤمنين (رضي الله عنها)    رمضان شهر الخير    الحوثيون يطلقون الصواريخ على مكة    من أجل عيد آمن صحيا    البترول ب 11ر73 دولار للبرميل بعد لقاء أوبك    اللجنة المنظمة تكشف عن تميمة البطولة    مقابلة شكلية ل "سي.أس.سي" بتاجنانت    الدشرة القديمة بمنعة في خطر تنتظر التصنيف    إنجاز 5 محولات جديدة لتحسين خدمات التموين بالكهرباء    النادي العلمي للمحروقات يمثل الجزائر    العلامة ماكس فان برشم ...أكبر مريدي الخير للإنسانية    الشيخ شمس الدين: “هذا هو حكم صلاة من يلامس الكلاب”    تحويل الخزنة "بسيدي داود إلى معلم تذكاري    التراث والهوية بالألوان والرموز    السهرة الثالثة على شرف حسن سعيد    للمطالبة بالإفراج عن قانون الوقاية من المؤثرات: الصيادلة الخواص بميلة يتوقفون عن العمل لنصف يوم    أنت تسأل والمجلس العلمي لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية وهران يجيب:    وزارة الصحة تتكفّل بإرسال عماد الدين إلى فرنسا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كارثة إنسانية في القصبة
نشر في أخبار اليوم يوم 23 - 04 - 2019


5 قتلى في انهيار عمارة من أربعة طوابق
كارثة إنسانية في القصبة
ب. لمجد
استيقظ حي القصبة التاريخي في قلب الجزائر العاصمة أمس الإثنين على وقع كارثة إنسانية مروعة حين تسبب انهيار عمارة متكونة من أربعة طوابق بالقصبة السفلى والمحاذية لمسجد كتشاوة بالجزائر العاصمة في سقوط ما لا يقل عن خمسة قتلى وسط غضب سكاني كبير من سوء إدارة ملف العمارات الآيلة للسقوط.
وكان الملازم بن خلف الله خالد المكلف بالإعلام لدى المديرية الولائية للحماية المدنية قد كشف عن تسجيل في حدود الساعة السادسة من صباح اليوم انهيار عمارة مكونة من أربعة طوابق بشارع تماغليت بالقصبة السفلى وتحديدا بمحاذاة مسجد كتشاوة مشيرا إلى وقوع ضحيتين (رجل وطفل) فيما تتواصل عملية البحث عن ضحايا آخرين محتملين.
وتم تسخير لهذا الغرض 5 سيارات إسعاف 4 شاحنات إطفاء وفرقة البحث السينوتقني باستعمال 6 كلاب مدربة للبحث عن الأشخاص تحت الردم يضيف المصدر.
وعرف موقع الحادث تواجدا مكثفا للمواطنين من قاطني القصبة خصوصا والذين منعوا بعين المكان والي الولاية عبد القادر زوخ والوفد المرافق له من الوصول إلى موقع العمارة المنهارة.
كما سجل احتقان كبير وجو مشحون في وسط المواطنين الغاضبين والمتأثرين بهذه الحادثة وسط تعزيزات أمنية مكثفة.
ويحمّل كثير من السكان السلطات مسؤولية هذه الكارثة بسبب رفضها ترحيل السكان القاطنين في العمارات الآيلة للسقوط في حيّ القصبة القديم.
وقال مواطنون أن السلطات لم تبال بنداءاتهم للتعامل مع الوضع الخطير للعمارة الآيلة للسقوط والمصنفة في هذا الوضع منذ سنة 2001.
من جانبها سارعت مصالح ولاية الجزائر لتقديم توضيحات بخصوص الموضوع وقالت في بيان لها أنها سبق لها القيام بمعاينة العمارة التي انهارت اليوم في القصبة وطلبت من شاغليها تقديم ملفاتهم بغرض الترحيل لكنهما امتنعتا ورفضتا الترحيل.
وقال بيان ولاية الجزائر: بخصوص هذه البناية تشير المعطيات الموثقة لهيئة المراقبة التقنية للبنايات بأنه تم تصنيفها في الخانة البرتقالية 4 سنة 2003 بعد الزلزال الذي ضرب العاصمة وإثر ذلك قامت مصالح ولاية الجزائر بإتخاد إجراءات ترحيل العائلات القاطنة من أجل ترميم وتأهيل العمارة إلا أنهم رفضوا التنقل إلى الشاليهات.
وأضاف بيان مصالح زوخ : العلاقة الإيجارية لشاغلي العمارة مع ديوان الترقية والتسيير العقاري لبئر مراد رايس إنتهت سنة 2004 ونشير أيضا بأن ولاية الجزائر قامت مجددا سنة 2016 بمعاينة العمارة المهددة وطلبت من شاغليها غير الشرعيين تقديم ملفاتهم بغرض الترحيل إلا أن إحدى العائلتين المتواجدتين بعين المكان إمتنعت عن ذلك وبالتالي تعذر ترحيلهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.