الرئيس تبون في زيارة دولة الى المملكة العربية السعودية الشقيقة ابتداء من يوم غد الاربعاء    لعقاب: لجنة الخبراء لمراجعة الدستور تنهي عملها يوم 15 مارس المقبل    الجزائر تشرع في تصدير البنزين العام المقبل    برنامج سكني يضم مليون سكن خلال الخماسي 2020-2024    إطلاق مناقصة لشراء مليون مصباح اقتصادي من نوع led    إستمرار إحتلال المغرب للصحراء الغربية يثير قلق جنوب إفريقيا    أوروبا تتجرّع سمّ العنصرية الذي يسقيه اليمين المتطرف    بيراف يستقيل من رئاسة اللجنة الأولمبية    البطولة الافريقية للمبارزة (أشبال-أواسط): ثلاث ميداليات للجزائر، منها ذهبيتان    ملاكمة/ الدورة التأهيلية للأولمبياد: تأهل الجزائري بن شبلة (91 كلغ) الى نصف النهائي    عين تموشنت: توقيف شخصين يروّجان المهلوسات وسط المدينة    تتويج عدة أسماء جزائرية بجوائز عربية    دعوة إلى تحرير الإبداع    فن القول الشعبي بالبيض مهدد بالانقراض    محرز يستعد لمواجهة ريال مدريد بطريقته الخاصة    أردوغان يعلن مقتل جنديين تركيين في ليبيا    بكالوريا مهنية: المشروع في "مرحلة ضبط التخصصات واختيار الولايات التي ستحتضن التجربة"    الفساد يسقط رجالات بوتفليقة يوما بعد يوم    مسودة الدستور ستكون جاهزة منتصف مارس    مصر تعلن الحداد العام ثلاثة أيام بعد وفاة الرئيس الأسبق حسني مبارك    "الخضر" يواجهون "المحاربين" خارج زيمبابوي    بالصور.. قافلة مساعدات من جمعية الارشاد والاصلاح لفائدة الشعب الليبي    وزارة الدفاع.. ملتقى حول الصناعات العسكرية وانعكاساتها    إرهاب الطرقات يحصد أرواح 30 شخصاً خلال أسبوع    ارتفاع حصيلة الجرحى في اصطدام حافلتين بتيبازة    إيداع “مير” بني يلمان الحبس بالمسيلة    قوات الجيش تكشف مخبأين للجماعات الإرهابية    ميلاد التجمع الجزائري للناشطين في الرقميات    "بدر بنك" يوافق على منح قرض لمجمع "تونيك" بقيمة 2.5 مليار دينار    رابع وفاة بالأنفلونزا الموسمية بوهران    بن سبعيني: أنا هنا بفضل نادي بارادو    غلام الله مخاطبا الأئمة المحتجين: "لا يصح الاتكال على غير الله لحل مشاكلكم"    وزير التجارة: “الشطب التلقائي للمتأخرين في التسجيل بالسجل التجاري بعد 30 جوان المقبل”    تبسة: تكليف لجنة قطاعية “إستعجالية” لمسح نقاط الظل ببلدية الكويف    فلسطين: اتفاق تهدئة بين المقاومة والاحتلال يدخل حيّز التنفيذ في غزة    معاقبة نصر حسين داي و مولودية بجاية بلقاء دون جمهور    فريق من الخبراء بقيادة منظمة الصحة العالمية في إيطاليا لدعم جهود مكافحة فيروس كورونا    إصابة نائب وزير الصحة الإيراني بفيروس كورونا    وزير المالية يتباحث مع سفراء الدنمارك وكوبا وروسيا فرص التعاون    شاب يلقى حتفه في اصطدام دراجة نارية بسيارة ثم بشاحنة في سيدي حرب    طبيب عربي يعلن توصله لعلاج فيروس "كورونا"    عزوزة: انطلاق أول رحلة لنقل الحجاج يوم 4 جويلية القادم    «الاتفاقات التجارية للجزائر تسببت في إبقاء الاقتصاد الوطني في حالة تبعية»    مخطط عمل الحكومة يرتكز على ورشات متنوعة    «أجدد عهدي معكم لبناء جمهورية جديدة بلا فساد ولا كراهية»    قي‮ ‬طبعته الرابعة‮ ‬    تحسباً‮ ‬للبطولة الإفريقية للكيك بوكسينغ    تحسباً‮ ‬لموسم الإصطياف المقبل    وزيرة خارجية إسبانيا تكشف‮:‬    الحرص على طلب العلم والصبر على تحصيله    أبطال «فراندز» قريبا في حلقة جديدة    المثقف الذي جهله قومه    الولوج لأرشيف المسرح الجزائري بنقرة واحدة    الكشف عن منحوتة الجائزة وملصق دورته القادمة    مدار الأعمال على رجاء القَبول    أسباب حبس ومنع نزول المطر    المستقبل الماضي    دموع من أجل النبي- (صلى الله عليه وسلم)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البروفيسور تازير ينفي احتكار معهد باستور الجزائر التموين بالكواشف المخبرية
بعد أن اشتكى متعاملون من ذلك
نشر في آخر ساعة يوم 16 - 04 - 2011

وقال تازير في تصريح له، أمس، متحدثا عن نفاذ مخزون كواشف المصل و التبعات السلبية التي قد يتسبب فيها و التي غالبا ما يتم إرجاعها إلى معهد باستور، أن المعهد تجاوز هاته الإشكالية التي كانت تسبب له المتاعب قبل حلول سنة 2000، مشيرا إلى انه وبعد فتح السوق أصبح استيراد هذه المنتجات و إعادة بيعها «من مهام المخابر الخاصة المعتمدة من قبل وزارتي التجارة و الصحة». وأكد المتحدث أن الحكومة نظمت قطاع المستوردين بعد الفوضى التي عرفها في السابق، حيث أصبح هؤلاء يزودون مرافق الصحة العمومية و مخابر التحاليل الطبية الخاصة». مشيرا إلى تحصل بعض هذه المخابر المستوردة الخاصة على عقود حصرية من قبل الممونين و هو ما أهلها كي تحتل مكانة هامة في السوق الجزائرية». ولم ينف البروفيسور تازير احتكار معهد باستور لهذا المجال قبل عشر سنوات ، حيث كان المركز يعتبر الفاعل الوحيد فيما يتعلق بهذه المنتجات و كان يمتلك سلسلة التبريد التابعة له» مؤكدا أن «هذا الاحتكار مكنه من إحراز الخبرة التقنية في مجال مراقبة النوعية و الاطلاع على سوق ممولي هذه المنتجات و أخيرا التحكم في الاحتياجات الوطنية». كما كشف أن الهيئة الطبية التي يديرها حاولت الاتصال مجددا بأهم المنتجين و الممونين الأجانب الذين يوجهون المصالح التجارية لمعهد باستور-الجزائر نحو المستوردين الذين تربطهم بهم اتفاقيات و عقود حصرية منها غير الرسمية. موضحا انه لهذا السبب قرر المعهد التزود من هؤلاء الباعة بالجملة فيما يتعلق باحتياجات مخابر التحليل حسب السيد تازير الذي أكد أن المعهد أعاد محاولة الاتصال بممونين سابقين، وأكد أن واحدا أو اثنين منه قبلا «تزويدنا و لكن مع المواصلة في تزويد شركائهم (مستوردين جزائريين خواص)» في حين رفض «آخرون تموين معهد باستور بسبب وجود بائعين بالجملة حصريين لمنتجاتهم بالجزائر». و من بين المشاكل الأخرى التي يواجهها المعهد «الإجراءات الجمركية» حسب البروفسور محمد تازير الذي أكد أن «الأمور تترتب شيئا فشيئا مع هذه الإدارة التي كانت في استماعنا». موضحا أن أسعار المواد البيولوجية و الكواشف و اللقاحات و غيرها تعد باهضة الثمن و غالبا ما تكون مدة صلاحيتها قصيرة و بالتالي ينبغي استعمالها بسرعة، مشيرا إلى مشكل الإجراءات البنكية التي تعرقل عملنا كثيرا، فيما طالب بإخضاع استيراد الأدوية و اللقاحات و المصل و كواشف التشخيص إلى «إجراءات خاصة و مكيفة».
ليلى.ع

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.