تمديد آجال إيداع استمارات اكتتاب التوقيعات الفردية وقوائم المترشحين ب45 يوما قبل تاريخ الاقتراع    واجعوط: نسبة التسرب المدرسي بلغت 2 بالمائة في الطور المتوسط و0.11 في الطور الابتدائي    دعم الشباب الراغبين في العمل كمُؤثرين لإنشاء مؤسسات مصغرة    وفاة شخصين وإصابة 126 آخرين بجروح في حوادث المرور خلال ال24 ساعة الأخيرة    هولندا: إصابة 7 أشخاص في حادث طعن بمركز طالبي اللجوء    رئيس الجمهورية يوقع أمرا بتمديد آجال إيداع الترشيحات للانتخابات التشريعية بخمسة أيام    قالمة: توقيف مروّج الأقراص المهلوسة وحجز 959 قرص    بن دودة تستقبل سفير الاتحاد الأوربي بالجزائر    وزيرة الثقافة تنعي وفاة المناضلة والمجاهدة 0ني ستينر    بسبب ارتفاع الإصابات بكورونا.. اكتظاظ بمصالح الاستعجالات    إسترجاع عقارات من الهيئات العمومية ومنحها للمستثمرين الجادين    حمداني: هناك أيادي وراء المضاربة في السوق خلال شهر رمضان    كأس الكونفدرالية : شبيبة القبائل في الدور الربع نهائي و وفاق سطيف ينتظر معجزة    عودة طارق عرامة الى شباب قسنطينة    اليوم العالمي للكتاب: موظفو الأمن الوطني يساهمون في إنجاز 20 مؤلف علمي وأدبي    باحثون في علم الآثار يعاينون الفسيفساء المكتشفة بجيجل    حكار يزور مشاريع صناعية تابعة للمديرية الجهوية لحاسي مسعود وحوض الحمراء    كورونا : معهد باستور يؤكد وجود 166 حالة جديدة مؤكدة من السلالات المتحورة البريطانية والنيجيرية بالجزائر    بيريز يتحدى الاتحاد الأوروبي مجددا    قرار استثنائي لتوظيف خريجي المدارس العليا للأساتذة    وفاة المجاهدة آني ستاينر    مهياوي: لم نسجل أي حالة وفاة بالجزائر بسبب اللقاح المضاد لفيروس كورونا    البويرة: إصابة 4 أشخاص في حادثي مرور    هل يمكن تأخير صلاة المغرب إلى ما بعد الفراغ من الإفطار في رمضان؟    جزائرية أرعبت المستعمر.. فأعدمتها فرنسا رميا من الطائرة    فتح تحقيق حول اضراب الأساتذة بوهران وانهاء مهام رؤساء مصالح    عبيد: "محرز أفضل من صلاح"    الأوضاع في تشاد.. مجلس السلم والأمن بالاتحاد الإفريقي يعقد جلسة اليوم الخميس    محكمة سيدي أمحمد: 3 سنوات حبسا و50 الف دج غرامة في حق الجامعي جاب الخير    عودة طوعية ل104 مهاجر مالي بالجزائر نحو ديارهم    إدارة العميد تستنجد بنغيز !    أسعار النفط في منحى تنازلي    الصحراء الغربية: تقاعس مجلس الأمن يترك الباب مفتوحا أمام تصعيد الحرب الجارية    أحدث أخبار فيروس كورونا حول العالم    وزارة المجاهدين.. مناقشة برنامج الاحتفال باليوم الوطني للذاكرة ومجازر 8 ماي 1945    تسليم 727 مركبة مرسيدس متعددة المهام    عمارة يتسلّم المهام من زطشي ويباشر عمله على رأس «الفاف»    إعانات ب28 مليار سنتيم ل 28 ألف عائلة    هل هي بداية إنصاف المواطنين السود في الولايات المتحدة؟    استلام توسعة ميناء وهران منتصف جوان المقبل    "أمنيستي" ترحب ب"الانخفاض الكبير" في أحكام الإعدام بالجزائر    26 مطعما معتمدا يقدم 2854 وجبة لعابري السبيل    شراكات متبادلة المنفعة    تفعيل مجلس الأعمال الجزائري-الإيراني    11 سؤالا لأعضاء الحكومة    خطوة هامة لتحرير سوق الفن    نداء استغاثة لمعلم تاريخي عريق    الدراما الجزائرية تنتعش .. !!    المغاوير.. كفاءة ومعايير    «رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاَةِ»    بطون الطوى    القبض على لصّين في حالة تلبّس    إدارة فاشلة , شركة مفلسة ولاعبون تائهون    الإضراب يضرب استقرار أندية الغرب    ملكة الاستعراض «شريهان» تعود في رمضان    رفع تقرير وبائي لوالي الولاية لتشديد التدابير الوقائية    هل يجوز الاغتسال بالماء عدّة مرات في اليوم للشعور بالانتعاش في أيام الصيام؟    يقول الله عز وجل :{ اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ }    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العلم الجزائري والتونسي يرفرفان عاليا بقصر الرئاسة التونسي
حفل رسمي بقصر قرطاج بحضور الرئيس المرزوقي والسفير حجار
نشر في صوت الأحرار يوم 06 - 07 - 2012

احتفلت تونس، أول أمس، رسميا بالذكرى الخمسين لاستقلال الجزائر، حيث أقيم حفل رسمي بقصر قرطاج الرئاسي رفع خلاله العلمان الجزائري والتونسي وتولى الرئيس محمد المنصف المرزوقي تحية العلمين رفقة سفير الجزائر بتونس عبد القادر حجار.
وبالمناسبة أقام الرئيس التونسي مأدبة غذاء حضرها السفير الجزائري وعدد من المجاهدين الجزائريين والتونسيين الذين جمعهم الكفاح المشترك ضد الإستعمار الفرنسي، حيث أكد المجاهدون التونسيون الحاضرون إيمانهم الراسخ ووعيهم بأن »الثورة التحريرية الجزائرية المسلحة الكبرى هي ثورة كل أبناء المغرب العربي«، مما دفعهم للالتحاق بصفوف المجاهدين الجزائريين والقتال جنبا إلى جنب ضد المستعمر الفرنسي.
وبالمقابل شددوا هؤلاء المجاهدون على أن حلمهم في الوقت الراهن يتمثل في تجسيد مشروع الاتحاد المغاربي الذي كان يتطلع إليه الشهداء، وتحادث الرئيس محمد المنصف المروزقي مع السفير الجزائري حول السبل الكفيلة بتعزيز علاقات التعاون القائمة بين البلدين على الأصعدة السياسية والاقتصادية والإجتماعية.
من جهته، صرح عماد الدايمي مدير ديوان رئاسة الجمهورية التونسية أن تونس أكدت حرصها على إقامة الاحتفالات الرسمية بمناسبة الذكرى الخمسين لاستقلال الجزائر ومشاركة الجزائريين أفراحهم التي تعتبر بمثابة أفراح كل التونسيين، مشيرا إلى أن الرئيس المنصف المرزوقي حرص على رفع العلم الجزائري بقصر قرطاج الرئاسي، حيث وصف هذه الخطوة ب »رسالة« الأخوة للشعب الجزائري واستحضار لكفاح الشعب الجزائري المرير من أجل استعادة السيادة والكرامة.
كما أبرز المسؤول التونسي أن الرئيس المنصف المرزوقي عايش احتفالات الشعب الجزائري بعيد الاستقلال يوم 5 جويلية 1962 وبالتالي فإنه يحرص على الاحتفال دوما بهذه الذكرى »العزيزة والغالية« على كل التونسيين، كما عبر عن تقدير القيادة التونسية للنهضة التي عرفتها الجزائر طيلة ال50 سنة الماضية فإنه اعتبر أن الاحتفالات التونسية بهذه الذكرى تعبر عن الحرص على دعم العمل المشترك بغية تعزيز التعاون الثنائي بما يحقق تطلعات الشعوب المغاربية في استكمال بناء صرح المغرب العربي الكبير لخدمة أهداف النهضة الشاملة.
وكان قصر قرطاج الرئاسي شهد أول أمس، احتفالا رسميا بالذكرى الخمسين لاستقلال الجزائر، حيث رفع العلمان الجزائري والتونسي وتولى الرئيس محمد المنصف المرزوقي تحية العلمين رفقة سفير الجزائر بتونس عبد القادر حجار.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.