بعد انسحاب النهضة من التشكيلة الحكومية‮ ‬    الجولة ال18‮ ‬من البطولة المحترفة الأولى    اتحاد الحراش‮ ‬يواصل السقوط    الطبعة ال34‮ ‬لسباق العدو الريفي‮ ‬شلدة بولنوار‮ ‬    في‮ ‬مارس المقبل بالجزائر العاصمة    قضية قتيل منزل نانسي‮ ‬عجرم‮ ‬    على متن سفينة سياحية في‮ ‬اليابان    كشف عن مشروع لإنشاء سبعة أقطاب إمتياز‮.. ‬شيتور‮:‬    أكدت تمسكها بمهمتها في‮ ‬ليبيا‮ ‬    تحت شعار‮ ‬سند القدس‮ ‬    دعا للتنسيق بين السلطات‮.. ‬زغماتي‮:‬    تبون‮ ‬يواجه الولاة بالميدان    الوزير واجعوط يشرح خطة الحكومة للنهوض بقطاع التربية    خلال السنة الماضية بتبسة‮ ‬    مستغانم‮ ‬    متاعب الزبائن مع مكاتب البريد متواصلة    سلحفاة‮ ‬ضخمة‮ ‬في‮ ‬عين البنيان    شركة‮ ‬بيمو‮ ‬تنفي‮ ‬الإشاعات    إحصاء شامل للسكان في السداسي الثاني من 2020    جراد: لا نريد تغليط أحد بربط تحقيق التحدّيات بوقت قصير    تخصيص 100 مليار دينار للبلديات الفقيرة    التوازن الجهوي و بسط سلطان الأمن    فتح مطار وهران الجديد في 2021    التحضير لنصوص قانونية جديدة لتطهير العقار الصناعي    توقيف مقتحمي منزل امرأة    تخصيص 3 ملايين متر مكعب للحبوب    سياحة: دول آسيوية تدفع فاتورة وباء كورونا    وزير المالية ينتقد أداء الولاة والأميار: “الجماعات المحلية لا تبذل الجهد الكافي تعبئة موارد مالية خاصة بها”    فشل المفاوضات السعودية - القطرية    حجز 8000 لتر بسيدي بلعباس    منظمات دولية تطالب بالإفراج عن ناشطة مدنية صحراوية    إنسحاب النهضة من حكومة الفخفاخ يعمّق الأزمة    السجن مصير هاتك عرض طفلة بسيدي البشير    مصير مجهول للعمال ومعاناة كبيرة للمواطنين    أكثر من 700 فلاح ينتظرون تعبيد طريق الرقبة    رئيس النادي يتعرض لإعتداء خطير    إدارة أولمبي أرزيو ترفع تقريرا للرابطة المحترفة    فنانو الجزائر في حفل موسيقي بنادي «عيسى مسعودي»    رواية «الأناشيد السرية» للسوري زياد كمال الحمّامي    محاولات قتل امرأة لم يقتلها نِزار    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    دموع من أجل النبي- صلى الله عليه وسلم    الأزمة اللّيبية حاضرة في مؤتمر ميونيخ    عزل تلميذين بعد تأكيد إصابتهما بمرض القوباء    رفع درجة اليقظة بميناء مستغانم    الصحة.. القطاع المعتل !    600 مليار دينار حبيسة الأدراج    استلام 800 مسكن "عدل" قريبا    عيون أولمبي الشلف على النقاط الثلاث    ‘'الغرافيتي".. ثقافة فنية متمردة    لا لمسرحيات ساذجة تستخفّ بالطفل    الأبقار تفصح عن مشاعرها لبعضها البعض    ستينية تركض لتأمين العلاج لزوجها    ‘'عصابة" من القردة تختطف شبلا    جاكي شان يرصد جائزة مالية قيمة    حكم قول: اللهم إنا لا نسألك رد القضاء…    كم في البلايا من العطايا    لماذا “يفتون الناس”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حكيم طرايدية ''مستر بين'' الجزائري في ''مغامرات سي والو''
ستبث يوميا خلال رمضان على قناة التلفزيون الوطنية
نشر في صوت الأحرار يوم 10 - 06 - 2013

من المقرر أن تنطلق ،اليوم ،ببومرداس عملية تصوير السلسلة الفكاهية التي تحمل عنوان» مغامرات سي والو«للسيناريست والمخرج الجزائري المقيم في هولندا، حكيم طرايديه ،الذي سيؤدي في شو هزلي صامت على طريقة »مستر بين« دور» سي والو« في مواقف هزلية هادفة.
و يتوقع فريق العمل الانتهاء من تصوير ثلاثين حلقة تدوم كل واحدة 6 دقائق ،ستصور في وقت قياسي ببعض ولايات الوطن لتبث يوميا خلال شهررمضان المعظم على قناة التلفزيون الجزائري لتبق كل حقوق البث محفوظة لمؤسسة التلفزيون التي قامت بتمويل هذا المشروع الفكاهي بموجب الاتفاق المبرم بين المنتج المنفذ ممثلا في شركة» أزرو فيلم «
و المؤسسة الأخيرة.
السلسلة الفكاهية ، تتناول في كل حلقة موقف إجتماعي طريف سيعالج في شكل هزلي صامت ظاهرة من الظواهر الإجتماعية سيؤديه البطل الرئيسي و كاتب السيناريو فنان الميم، حكيم طرايدية إلى جانب مجموعة من الممثلين يتقاسمون معه الشو المضحك.
و يتوقع فريق العمل الذي سخر كل الإمكانيات المادية و البشرية نجاح هذا المشروع الترفيهي والذي سيحمل شيء من الترفيه والفرجة للعائلات الجزائرية التي تجتمع على غير العادة خلال شهر رمضان حول مائدة الإفطار و برامج التلفزة الوطنية .
و اقتناعا من نجم الميم حكيم طرايدية أن الضحك هو رمز وقاسم مشترك بين كل الناس مثله مثل البكاء يفهمه الجميع، يعول هذا الأخير تقديم الأحسن والجيد لإضحاك الكبار و الصغار على حد سواء من خلال مواقف طريفة مأخوذة من يوميات الجزائري البسيط و ستكون للضحك و التأمل.
ويعد حكيم طرايدية صديقا للأطفال، أينما حل يفتح حقيبته ويخرج منها دفترا للرسم وأقلاما ملونة، ويدندن بأغنية جزائرية تعبر حنينه لبلده الأصلي.معروف عنه انه دائما يرسم وهو يتحدث.
سبق وأن قدم للتلفزيون الجزائري الحصة التثقيفية » ألف باء تاء« ،كما لا يوجد طفل في هولندا ، لا يعرفه ويحبه وينفجر ضحكا حين يراه. حيث يمثل ضمن طاقم السلسلة الأمريكية في نسختها الهولندية »افتح يا سمسم« و التي تعرف نجاحا في هولندا.
والى جانب ذلك، فحكيم فنان وكاتب ومخرج مسرحي، كما أنه يغني ويكتب للأطفال ، ويمثل للسينما والتلفزيون.ولكن فن الميم هو الذي نجح فيه نجاحا باهرا. ولم يتأثر في ذلك بشارلي شابلن فقط وإنما أيضا بالفنان العربي إسماعيل ياسين. وأحب حتى النخاع شخصية جحا.
حين قدم من فرنسا ،حيث درس المسرح، إلى هولندا، لم يكن يتحدث الهولندية بعد، ولم يستطع أن ينتظر إلى أن يتعلم اللغة ،فخرج إلى الشارع يمثل بفن الميم التهريجي للأطفال، فهو يؤمن أن الطفل محتاج لذلك،


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.