على لسان عبد القادر بن قرينة :حركة البناء تثمن موقف الدولة من التطبيع    حالات كورونا في المغرب تتجاوز عتبة ال100 ألف    مسابقات انتقائية للمترشحات إلى مدارس أشبال الأمة    200 وثيقة و38 خبرة لفك لغر إمبراطورية حداد    توقيف 19 "حرّاقا" بعرض البحر في وهران    بوقادوم يجري بباماكو سلسلة محادثات مع عدة فاعلين ماليين    الجيش لحماية معدن الذهب من "المتسللين" والتعجيل في استغلال منجمي غار جبيلات للحديد ومنجم وادي أميزور للزنك والفوسفاط    استراتيجية جديدة لتنظيم عمل الحركة الجمعوية    حماس تثمن تصريحات الرئيس تبون بشأن التطبيع    العقوبات الأممية على إيران تدخل حيز التنفيذ    النفط يُقرّب الفرقاء!    القول الحَسَن وآثاره في القلوب    مكانة صلاة الجمعة في حياة المسلمين    تسخير الظروف لإنجاح مراجعة القوائم الانتخابية بباتنة وببسكرة    تنصيب عبد الرزاق سبقاق مديرا عاما للديوان الوطني للحج والعمرة    الرئيس تبون يأمر بإخضاع أي التزام مالي بالعملة الصعبة مستقبلا لموافقة مجلس الحكومة    تنصيب رؤساء الدوائر الجدد في ولاية ميلة    بيلاروسيا.. دعوات محتجين لمحاصرة القصر الرئاسي    بالوثيقة.. "الفاف" تطالب الأندية باحترام البروتوكول الصحي في التدريبات    إصابة عطال    الإطاحة بعصابة أحياء تزرع الرعب في مستغانم    العثور على كهل منتحرا شنقا داخل مستودع للدواجن    رئيس الجمهورية الدخول الاجتماعي المقبل في يد اللجنة العلمية وليس الحكومة    ديدي راوولت: "حراقة" جزائريون وتونسيين سبب الموجة الثانية لكورونا في فرنسا    "عدل" توقف منح الشقق من 4 غرف نهائيا    توزيع عدد الإصابات بكورونا عبر الولايات    الجزائر تفتك المرتبة الأولى عالميا في مسابقة لصناعة الروبوتات    فريق إنجليزي يتفاوض لِانتداب سليماني    "عدل" تشدد اللهجة مع شركات الإنجاز الأجنبية    اضراب وطني يشل النقل الخاص    القضاء على إرهابي في أمسيف بجيجل.. والجيش يواصل تمشيط المنطقة    رئيس الجمهورية: ما حدث مع الأنترنت لا يشرفنا ولن أتسامح    عملان جزائريان في مهرجان مالمو للفيلم العربي بالسويد    تندوف: تحقيق نتائج جيدة في مكافحة البوفروة وسوسة التمر    اتفاقية تعاون بين المركز الجزائري للسينما والمدرسة الوطنية العليا للصحافة    سوق أهراس: الجزائرية للمياه تدعو المؤسسات الصغيرة لإنجاز أشغال التوصيلات وإصلاح التسربات    كعروف: "نسعى لبرمجة مواجهة ودية خلال تربص مستغانم"    في اجتماع مع مدراء الصحف العمومية: بلحيمر يُشدِّد على ضرورة الشرح الموسع لمشروع تعديل الدستور    قضية علي حداد : النيابة العامة تفتح تحقيقا قضائيا في تحويل 10 ملايين دولار    قتيل وجريح في انقلاب مركبة بالحرملية    في انتظار الصفقة مع "أوراكل".. الولايات المتحدة تؤجل حظر "تيك توك"    "الخضر" يواجهون الكاميرون وديا بهولندا    طُرق استغلال أوقات الفراغ    زهير عطية يسحب ترشحه رئاسة مجلس الإدارة    المرأة الصحراوية.. نموذج لانتهاكات حقوق الإنسان    أبطال ترسمهم الحبكة بلغة شعرية ممتعة    زهرة بوسكين تصدر مجموعتها القصصية "ما لم تقله العلبة السوداء"    السباعي الجزائري في تربص إعدادي بعنابة    برناوي ينسحب من رئاسة اتحادية المبارزة    أمطار رعدية على 7 ولايات    رغم التغيرات والتطورات الحديثة    السياق الفلسفي للسلام والسياق التشريعي السياسي    أكثر من 160 دار نشر عربية في المشاركة    المضمر في الشعر الجزائري المعاصر (الحلقة الثانية)    المتقاعدون يتنفسون الصعداء أخيرا    المدير العام للديوان المهني للحبوب يلتقي بفلاحي تيارت    دفتر سفر لتراث و مواقع المدينة السياحية    عندما يتأبّى الإنسانُ التكريم!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رعيتان إفرقيتان وراء العديد من عمليات الاحتيال بالبليدة
أوهما الضحايا بكونهما أبناء مسؤولين في بلدانهم
نشر في الفجر يوم 28 - 11 - 2011

أوقعت عناصر الدرك الوطني بالبليدة، برعيتين غينيين يبلغان من العمر 23 و28 سنة كانا وراء العديد من قضايا النصب والاحتيال، ووجهت لهما تهما تتعلق بالحصول والحيازة على مواد معدّة لتقليد وتزوير النقود من العملة الصعبة، إلى جانب حيازة واستهلاك المخدرات وانتحال هوية الغير وتكوين جماعة أشرار.
واستنادا لمصادر “الفجر”، فإن فصيلة الأبحاث التابعة للمجموعة الولائية للدرك الوطني بالبليدة والتي كانت وراء الكشف عن تفاصيل هذه القضية الإجرامية، تمكّنت من توقيف المتهمين بينما كانا بصدد ترويج المحلول المستعمل في غسل الأوراق لتحويلها إلى أوراق نقدية من العملة الصعبة. كما تمّ حجز ثلاث قارورات من الحجم المتوسط معبأة بمادة المحلول، إلى جانب صندوق حديدي يحوي على قصاصات لأوراق سوداء اللون في شكل أوراق نقدية وكمية معتبرة من المخدرات من نوع الكيف المعالج.
وللإشارة، فإن المشتبه فيهما اختصا في غسل الأوراق السّوداء وتحويلها إلى عملة صعبة من فئة الأورو، وهما ينتميان لعصابة إجرامية أفرادها من جنسية إفريقية تنتهج خطة محكمة للإيقاع بالضحايا، وذلك بتزويدهم بالأوراق النقدية المحوّلة إلى العملة الصعبة، ليقوم هؤلاء بصرفها إلى العملة الوطنية لدى مختلف البنوك دون أن تكتشف حقيقتها.
كما تبيّن لاحقا أن المتهمين كانا ينتحلان صفة أبناء مسؤولين نافذين في دولهم كسفراء لإيهام الضحايا بحصولهم على عملة الأورو، مقابل مساعدتهم في عملية تحويل الأموال بأسماء ضحاياهم، حيث تمكّنوا من الاحتيال على العديد من السذج بهذه الطريقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.