لائحة البرلمان الأوروبي: صورة غير موضوعية عن حقوق الإنسان بالجزائر و تجاهل للجهود المبذولة    5 ملايين سنتيم لكل أستاذ أو موظف مصاب بكورونا !    عطار: يجب على الأوبيب وحلفائها مواصلة الجهود لدعم سوق النفط    الجيش الصحراوي يقوم بقصف مكثف على معاقل تخندق الإحتلال المغربي    فرنسا تتأرجح بين الديماغوجية والواقعية    المقاربة الجزائرية الأنسب لإنهاء الصّراع في ليبيا    الوزارة الأولى: تكشف عن شروط إبرام عقود الزواج    48 ألف مليار سنتيم لتجسيد أكثر من 38 ألف مشروع بمناطق الظل    «العميد» وشباب بلوزداد يحقّقان انطلاقة موفّقة    انطلاق المنافسة بمشاركة 10 فرق    إعادة إستئناف رحلات الإجلاء بداية من 6 ديسمبر المقبل بشروط    رئيس بورصة طوكيو يستقيل بسبب تعطّل النظام في أكتوبر    غليزان:حبس حاملي الأسلحة البيضاء    سكان قرية زرعون يطالبون بتحسين ظروفهم    تأجيل النظر في استئناف قضية "مايا" إلى 7 ديسمبر    وزارة الصحة: 15 ولاية لم تسجل أية حالة جديدة بكورونا    قضية مجمع كوندور: الحكم بخمس سنوات سجنا في حق الوزيرين الأولين السابقين أويحيى وسلال    جعبوب ينصب الأمين العام لوزارته ورئيسا للديوان    التماس عقوبة 3 سنوات سجنا نافذا في حق طابو    ورقلة: أحكام ما بين سنة واحدة سجنا نافذا والبراءة في قضية تسهيل تنقل مهاجرين غير شرعيين    المنتخب الوطني لأقل من 20 عاما: يواجهون تونس في افتتاح الدورة التأهيلية لكان 2021    الجزائر تحصد 5 ميداليات منها ذهبيتان في دورة "غولدن غلو" للملاكمة    الموت يغيب الجزائري مهدي خلفوني    شركة النقل بالسكك الحديدية: قرار استئناف حركة سير القطارات يخضع لقرار السلطات العمومية    ياسع نورالدين: الجزائر سجلت تأخرا كبيرا في مجال الطاقة الشمسية    سيدي بلعباس: توقيف 7 أشخاص قتلوا عجوزا لسرقة منزلها    لهذا السبب مُنع المغني رضا الطلياني من دخول تونس    الإرهابي "بن خية عيسى" يسلم نفسه إلى السلطات العسكرية بتين زاواتين    وهران: الشروع قريبا في تجهيز الملعب الجديد بمضمار ألعاب القوى    سكاي نيوز عربية: رحيل مارادونا.. الجزائريون بين الحزن والذكريات الجميلة    ليبيا: انقضاء المهلة الأممية لتقديم مقترحات آليات ترشيح السلطة التنفيذية    وزيرة الثقافة تلزم المستفيدين من صندوق الدعم عرض مشاريعهم عبر الانترنت    تفاصيل جديدة لعملية اغتيال عالم إيران النووي فخري زادة    "موديرنا" تطلب تفويضا طارئا من هيئة الغذاء والدواء الأمريكية لتوزيع لقاح كورونا    وزير الطاقة : أسعار النفط ستنتعش بعد الأخبار المتداولة بتوفر اللقاح    بركاني: توزيع لقاح كورونا مجانا    وزير التعليم العالي: يدعو الأسرة الجامعية للإطلاع على مسودة مشروع القانون التوجيهي للتعليم العالي    وفاة الكاتب نذير عصاري بعد اصابته بفيروس كورونا    قنصلية الجزائر بمونتريال تحدد المستفيدين من الإجلاء    "السيتي": "محرز هو معادلة السهل الممتنع"    تيارت.. أساتذة ثانوية شبايكي يحتجون بسبب تقليص المناصب    منظمة الصحة العالمية تحذر من خطر الملاريا في جنوب إفريقيا    الفلسطينيون يطالبون في اليوم العالمي للتضامن معهم بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي    أسعار النفط دون 48 دولارا    إصابة بايدن بكسر في قدمه وترامب يتمنى له الشفاء    لقاح كورونا: لجنتان برئاسة وزيري الصحة والداخلية لتسيير الملف    إعداد 50 مرسوما وتعديل 10 قوانين لإطلاق خطة الإنعاش الاقتصادي    رحيل الأحبّة    قوجيل يبلّغ السفير البريطاني رفض الجزائر للائحة الأوروبية    ضاع القمر    سرديات الوجدان والتحول الوطني    سجين    تأصيل لإبداع تحكمه هواجس المدن    الرجل الكفيف الذي كان مبصرا    التضرع لله والدعاء لرفع البلاء منفذ للخروج من الأزمة    مساع لتصنيف 7 مواقع ومعالم أثرية وطنيا    تربية الصَّحابة على مكارم الأخلاق من خلال القصص القرآنيّ    عبرات في توديع صديقنا الأستاذ عيسى ميقاري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بوتفليقة يتوجه بخطاب استثنائي إلى الشعب في الفاتح من نوفمبر
في احتفالية ستقام بقصر الشعب وتحضرها عدة شخصيات وطنية
نشر في الفجر يوم 28 - 10 - 2013

كشفت مصادر مطلعة في تصريح ل”الفجر”، أن رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة قد يلقي خطابا للأمة يوم الجمعة القادم المصادف للأول من نوفمبر، بمناسبة الاحتفال بالذكرى ال59 لاندلاع ثورة التحرير. وأفاد مصدرنا أنه تم توجيه دعوات لأبرز الشخصيات الوطنية وإطارات الدولة لحضور اللقاء الاحتفالي الذي سيحتضنه قصر الشعب ابتداء من الساعة الثامنة صباحا، بعد إتمام جميع الترتيبات لإنجاح هذا اللقاء الذي يأتي في ظروف استثنائية.
سيرفع الخطاب المنتظر الذي سيلقيه رئيس الجمهورية الكثير من اللبس والجدل الذي ظل قائما منذ تعرضه لوعكة صحية يوم 27 أفريل الماضي، بعد تضارب الآراء حول عودته لممارسة مهامه بعد انتهاء فترة النقاهة، والتساؤلات العديدة التي دارت حول حالة ”الفراغ السياسي” التي اشتكت منها العديد من الأطراف، خصوصا بعد تأخر عقد مجلس الوزراء. ولعل قرار الرئيس عبد العزيز بوتفليقة بإلقاء خطاب للشعب وفق مصدرنا، بدل البعث برسالة، لم يكن اعتباطيا بل تم التخطيط له في إطار التأكيد على تحسن الوضعية الصحية للرئيس وقدرته على تسيير زمام الحكم في هذه المرحلة بالذات، التي تتميز بالحساسية، على مقربة من استحقاقات كبيرة تتزامن مع إرادة في مراجعة الدستور الحالي للبلاد، والذي أصبح يطرح العديد من علامات الاستفهام في ظل الغموض والضبابية التي تطبع المشهد السياسي.
ومن المنتظر أن يتطرق رئيس الجمهورية من خلال الخطاب إلى مسألة تعديل الدستور والإعلان عن أهم الخطوط العريضة التي تم التركيز عليها في التعديل، وبالتالي يتحدد على أساسها عمق التعديلات من عدمه، ويسمح بتحديد طريقة المصادقة عليه عن طريق البرلمان أو عرضه على استفتاء شعبي.
ولم تستبعد مصادرنا تعرض الرئيس بوتفليقة إلى الاستحقاق الانتخابي القادم، ما يسمح بفك اللغز الذي طالما شكل محور كل نقاش في هذه المرحلة بالذات، وتصاعد الحديث عن توفير المزيد من الضمانات لشفافية الاقتراع وحياد الإدارة عن العملية الانتخابية. وأفادت نفس المصادر أنه من المقرر أن يعلن رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة عن إجراءات عفو جماعي لفائدة الأشخاص المحبوسين وأولئك الذين لا يتواجدون رهن الحبس من المحكوم عليهم نهائيا بما يخوله الدستور.
وبعد تذكير الرئيس عبد العزيز بوتفليقة بمآثر الثورة وتضحيات الشهداء والمجاهدين والترحم عليهم، سيعمد إلى عرض حصيلة الإصلاحات التي باشرها على جميع الأصعدة، والمشاريع التي تحققت منذ توليه الحكم، بالإضافة إلى التذكير بمدى أهمية مشروع ميثاق السلم والمصالحة الوطنية ونجاحه في عودة الأمن والاستقرار، ما يفسح المجال لتوسعته ليشمل باقي الفئات التي لم تكن مدرجة في أحكامه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.