الكيان الصهيوني هدم 826 منزلا في الضفة الغربية وشرق القدس منذ بداية العام    بوقرة يؤكد أن مباراة مصر صعبة على المنتخبين    هذه الطرقات المغلقة بسبب التقلبات الجوية والتساقط الكثيف للثلوج    أسعار النفط ترتفع مع تراجع المخاوف بشأن "أوميكرون"    يوسف نباش ل "الجزائر الجديدة": تعديل دفتر شروط السيارات قرار صائب    تكريم الفنان الليبي علي أحمد سالم ممثل دور بلال إبن رباح في فيلم الرسالة    فريق جزائري يحقق المرتبة الأولى في المنافسة العالمية الأولى للرجل الآلي    الاتحادية الدولية للتاريخ والاحصاء: جمال بلماضي رابع أفضل مدرب في العالم    الرئيس عباس متفائل لاحتضان الجزائر للقمة العربية المقبلة    اتفاقية بين المذبح الجهوي للحوم ومربي الماشية    أمطار نوفمبر تنقذ حملة الحرث والبذر    «ريمونتادا» بشارية تحلق ب «النسور» إلى دور المجموعات    الحكومة عازمة على تحقيق الإقلاع الاقتصادي    المعالم الأثرية والفندقة لإبراز الوجه السياحي    مفاتيح 11500 مسكن اجتماعي جاهزة للتسليم    توسيم «كليمونتين» بطابع «البيو» خلال الطبعة الثانية بمسرغين    الرئيس تبون: الجزائر تقدم 100 مليون دولار لدعم دولة فلسطين    «التكريم الحقيقي هو محبة الجمهور»    16 فيلما ضمن أيام تلمسان لسينما الهواة    تنويه شرفي للفيلم الجزائري « عضيت لساني » بالشارقة    «اقتربنا من ذروة الموجة الرابعة والإسراع في تركيب المولد بالنجمة»    مستشفى دحماني سليمان ببلعباس يستقبل 19 إصابة جديدة    الرئيس تبون: الجزائر تعتزم استضافة ندوة جامعة للفصائل الفلسطينية    قضية مجمع كوندور: احكام بين 3 سنوات وسنتين حبسا نافذا ضد مالكي المجمع وتبرئة اطارات موبيليس    قال من أجل الخروج من التسيير الآني والظرفي،بن عبد لرحمن: نحذر من مواصلة السير وفق النهج السابق والممارسات البالية    لمتابعته رفقة متهمين آخرين بتهم ذات صلة بالفساد 8 سنوات سجنا نافذا في حق الوالي السابق للجلفة    النجم البلجيكي دريس مارتينز لاعبو نابولي كلهم موهوبون ويمكنهم إحداث الفارق    بعد استعادة كاراسكو وخيمينيز ضد بورتو مصير اتليتيكو مدريد في دوري أبطال أوروبا    كورونا تسببت في ازدياد المضاربة غير المشروعة بالأدوية    الطعون وتعثر التحالفات يؤجل تنصيب المجالس المنتخبة    بوغالي يستقبل من طرف رئيس دولة فلسطين    "دلتا" أخطر من "أوميكرون" حاليا    الوزير الأول يتوعد أصحاب الريع    أوامر فورية لغلق الملف    الجبهة الاجتماعية المغربية تدعو إلى انتفاضة هذا الجمعة    ارتباط بالفن الأصيل والنظيف    السعي لتسجيل "التويزة" كتراث غير مادي    قسنطينة تستحضر مسار عميد المالوف الحاج فرقاني    إسبانيا تجدد التزامها إزاء استئناف المفاوضات بين المغرب والبوليزاريو    مهنيو الصيد البحري بعين تموشنت يطالبون بتمديد الآجال    مبيعات الأسلحة تتحدى تداعيات جائحة كورونا    مختصون يطالبون بقانون يمنع منح المضادات الحيوية دون وصفة طبية    المركز النفسي البيداغوجي للمعاقين ذهنيا يدخل الخدمة قريبا    بوعزة يبرر والأنصار يطالبون برحيله    التلقيح واحترام البروتوكول الصحي للتقليل من الإصابات    الإطاحة بجماعة أشرار مختصة في سرقة المنازل    الإطاحة بمروّج مخدرات بسيدي عقبة    اللجنة الصحراوية لحقوق الإنسان تطالب بتحرّك عاجل    بوغادو يعاين البيئة التحضيرية لتربص "الخضر"    عين على البروز بطشقند وأخرى على التحضير لموعد وهران    حكم نهائي بإعادة سيف الإسلام القذافي لانتخابات الرئاسة    توقيف شخصين قاما بسرقة مركبة    وهران: أسبوع ثقافي لإحياء ذكرى مظاهرات 11 ديسمبر 1960    أقسم أن هذا البلد محروس..    الإكثار من الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم    هذه قصة الصحابي ذي النور    سيبرانو    انتشار كبير للظاهرة في العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أولياء التلاميذ بغليزان ينددون بمهزلة بيع الكتب المدرسية
وقفوا في طوابير امتدت لعشرات الأمتار أمام نقاط البيع
نشر في الفجر يوم 17 - 09 - 2017

أبدى المئات من أولياء التلاميذ الذين يتمدرس أبناءهم بالمؤسسات التربوية بالطورين المتوسط والثانوي، استياءهم من المهزلة المترتبة عن بيع كتب المدرسية بنقاط بيع معينة، حيث بقي العشرات منهم في طابور تحت أشعة الشّمس اللافحة لاقتناء الكتب لأبنائهم، لاسيما وأن المؤسسات التربوية اكتفت فقط بتقديم منحة الرئيس المقدرة ب3آلاف دينار والتي تسمح لهم بالاستفادة من الكتب المدرسية مجانا. وهذا عكس الطور الابتدائي أين توفرت الكتب المدرسية ولكنها ناقصة في السنتين الثالثة والرابعة ابتدائي التي أدرجت هذه السنة في نمط التعليم بالجيل الثاني.
صباح أمس عانى المواطنون من أجل الحصول على الكتب المدرسية بالتعليم المتوسط والثانوي، حيث كانت البداية من وسط المدينة وبإحدى المكتبات المرخص لها بالبيع أين تشكل طبور خاص بالرجال والنساء والذي امتدّ على مسافة فاقت ال20 مترا، في حين اضطر الكثير منهم إلى الجلوس في الظل في انتظار أن تخف حدة الطابور. وكان أولياء التلاميذ يتحركون ببطء كبير تحت أشعة الشّمس اللافحة ووسط زحمة حركة المرور باعتبار أن المكتبة تقع بالشارع الرئيسي. وقال أحد الأولياء إنها المهزلة بكل ما تحمل الكلمة من دلالة واستهتار بالأولياء، بعد أن وجد نفسه مجبرا على النهوض باكرا والوقوف بالطابور الذي تشكل مع الساعات الأولى للصباح، وبلغة الناقم الساخط من الوضع أكد آخر بأن وزارة التربية انتهجت هذا الطريق بعد تهديد المقتصدين بعدم بيع الكتب المدرسية.
والغريب أن بيع الكتب وفق أحد المواطنين يمتد إلى منتصف الليل من كل يوم. وما يسجل بهذا المكتبة ينطبق على أخرى تقع غير بعيد عن المقبرة الإسلامية، حيث الصراخ والملاسنات بين الواقفين في الطابور الذي امتدّ إلى خارج المكتبة.
وفي غضون ذلك، تواصل بيع الكتب بدار الثقافة الجديدة بعاصمة الولاية في إطار الأسبوع المخصص لذلك والذي لجأ إليه الديوان الوطني للمطبوعات المدرسية، والمركز الولائي لتوزيع الوثائق المدرسية، حيث تضاعف عدد المواطنين الذي وقفوا بدورهم في طابور غير منته.
وقد أجمع الكل من خلال حديثهم، بأنهم ضحايا سياسة وزارة التربية والتي استشعرت إضراب المقتصدين المهددين بمقاطعة بيع الكتب بالمؤسسات التربوية بالطورين المتوسط والثانوي، لتقوم بهذا الحلّ الذي أرهقهم واعتبروه غير قانوني والذي لا يستند لأي أخلاق مهنية، مطالبين الوزير الأول بالتدخل وحمل مصالح وزارة التربية على التراجع عن قرارها. ومن جهة أخرى أكد بعض المقتصدين أنهم منهمكون في تخليص المستفيدين من منحة 3 آلاف دينار فقط وأنهم سيوزعون الكتب على المستفيدين منها وعن البيع قالوا لن يكون بالمؤسسات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.