مالي تنتخب برلمانها.. رغم استمرار أعمال العنف وانتشار وباء كورونا    انخفاض المبادلات التجارية للجزائر مع الاتحاد الأوربي وارتفاعها مع المنطقة العربية    رياض محرز يخاطب الجزائريين .. “خليك بالبيت”!    مدوار: عودة منافسات البطولة متوقف على مدى تطور الوضع    دوناروما: “بن ناصر يملك كل الإمكانيات ليصبح لاعبا كبيرا”    حسن الظن بالله.. عبادة وسعادة    المؤمنون شهداء الله في الأرض    شرح حديث ثوبان: عليك بكثرة السجود        استجابة تامة من قبل المواطنين للحجر الصحي الجزئي بالجزائر العاصمة    الدكتور عبد الحميد علاوي: الجمهور له أهمية في الإبداع المسرحي.. وكثير من المخرجين يسقطونه من الحسابات الفنية    مسرح سكيكدة ينظم مسابقة وطنية للأطفال حول فيروس “كورونا”    “الإيسيسكو” تقترح مضامين رقمية في مجالات التربية والعلوم والثقافة    عماري يعطي تعليمات لمواصلة تموين السوق بالمنتجات الفلاحية وبيعها مباشرة للمستهلك    الحكومة تُسقط شرط الترخيص عن الفلاحين والموزعين وتجار التجزئة خلال الحجر الصحي    الحكومة تضع أولى خطوات القضاء على سوق "سكوار"!    تشافي: مستعد لتدريب برشلونة.. وأريد ضم نيمار    لازيو يضع فارس على رأس أهدافه القادمة    إذاعة معسكر الجهوية في برامج تحسيسية عن وباء كورونا    الوزير الأول يأمر الولاة بمرافقة المواطنين لتذليل أثار الحجر الصحي    الاتحاد الأوروبي لا يستبعد إلغاء دوري الأبطال هذا الموسم    ايداع الصحافي خالد درارني الحبس المؤقت    عبد الحفيظ ميلاط:على الاسرة الجامعية التفكير في حلول لمواجهة شبح السنة البيضاء    تعاونية «اكسلانس» الثقافية ببلعباس تطلق مسابقة الكترونية بشعار «من خشبة بيتنا»    تسجيل 51 اصابة جديدة بفيروس كورونا بتونس    الجيش يكشف مخبأ للإرهابيين بالأخضرية    بجاية: تخصيص قاعة حفلات للتكفل بالأشخاص بدون مأوى    تنصيب عبد الرزاق هني أمينا عاما لوزارة البريد    رزيق: "لدينا اكتفاء في المخزون الغذائي يكفي لأشهر طويلة"    سيال:دفع الفواتير سيكون على اساس الحصيلة السابقة للاستهلاك    حصري ل "الشعب" شقيق البروفيسور سي احمد المهدي ينفي خبر وفاته    مستغانم: حجز 440 قنطار من السميد والفرينة كانت موجهة للمضاربة    كوفيد -19 :الدكتور أحمد طالب الابراهيمي يدعو الى التضامن والأخذ بتوجيهات السلطات الصحية    "سيال": دفع الفواتير سيكون على أساس الحصيلة السابقة    حجز 230 قنطار فرينة و3 قناطير لحوم بيضاء فاسدة بمستغانم    معهد باستور: ارسال نتائج تحاليل كوفيد-19الى المؤسسات الإستشفائية عبر الأنترنيت    انتحار وزير المالية الألماني توماس شيفر    الصين تسجل حالات جديدة لفيروس كورونا    محرز: لم أمنح الجزائر 4.5 مليون يورو لمواجهة كورونا    تلمسان: وفاة شخص وإصابة آخر في حادث مرور بمرسى بن مهيدي    الاستلاب الثقافي والحضاري..!؟    السعودية.. إعتراض صاروخ باليستي في سماء الرياض    نسبة التضخم في الجزائر تبلغ 1.8 بالمائة إلى غاية فيفري 2020    الدولي الجزائري يثني على بلماضي    أونيسي يعزّي منتسبي القطاع وعائلة المرحوم    يطالبون بضمان تكافؤ الفرص    بفعل تداعيات وباء كورونا    السفير الفلسطيني في الجزائر يؤكد:    الأساتذة يدعون الطلبة لمتابعة الدروس عن بعد    الزئبق يستقر    5 سنوات حبسا لمروج 280 قرص مهلوس بالضاية    في ظل الجائحة ... فليسعُك بيتك !!    الأعمال الخيرية والتحسيس في صلب الاهتمام    مساهمة فعالة للجامعة في معركة الوقاية من الفيروس    مفتشون ورجال الأمن في الميدان لتطبيق القرار    حجز 35 قنطارا من "الفرينة" المدعمة    جمعية العلماء المسلمين الجزائريين أفعال لا أقوال    في ظل تمدد كورونا وغلق المساجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حجز أكثر من 25 طنا من المنتوجات الحديدية كانت موجهة نحو المغرب
قوات حرس الحدود تحكم قبضتها على شبكات تهريب متعددة الجنسيات
نشر في الفجر يوم 19 - 07 - 2008


كشفت حصيلة نشاط حرس الحدود خلال، شهر جوان من العام الجاري، أن مجموعة من المواد الهامة المصدرة والتي يجني من ورائها المهربون أموالا طائلة، احتلت الصدارة وفي مقدمتها الوقود بمختلف أنواعه سواء أكان بنزينا أو مازوتا، تليها النفايات الحديدية. وجاءت في المرتبة الثالثة مادة النحاس. أما المواد المستوردة فقد أظهرت الإحصائيات المقدمة من قبل خلية الإعلام والاتصال بقيادة الدرك الوطني، والتي تسلمت "الفجر" نسخة منها، أن المخدرات جاءت في المرتبة الأولى، تليها المواد الغذائية وأخيرا مادة الصوف. وبلغة الأرقام، كشفت الحصيلة الشهرية لنشاط وحدات حرس الحدود عن إفشال محاولة تهريب أكثر من 25367 كلغ من المنتوجات الحديدية، أي ما يعادل أكثر من 25 طنا من هذه المادة، ضمنها 25067 كلغ من النفايات الحديدية و300 كلغ من الحديد الموجه للبناء، و429 كلغ من النحاس، تزامنا مع زيادة الطلب عليها وارتفاع أسعارها في السوق الجزائرية، الأمر الذي دفع ببارونات وشبكات التهريب - حسب مصادر من قيادة الدرك الوطني في تصريح ل "الفجر" - من أن تجد مكانا لها في المنطقة بتجميع أو تخزين تلك المنتوجات الحديدية أو النفايات غير الحديدية المكونة من أسلاك وكوابل كهربائية أو غيرها، بعد شرائها في عمليات بيع متعددة من عصابات السرقة التي احترفت هذا النشاط في عدة ولايات بشمال، شرق أو غرب البلاد منذ مدة، وألحقت أضرارا كبيرة بشبكة الكهرباء أو الهاتف، لتوجه نحو المغرب وتباع بأسعار باهظة. كما تبين ذات الأرقام، تنامي ظاهرة تهريب مادة الوقود بصورة مخيفة ومستمرة، من خلال حجز مصالح حرس الحدود، شهر جوان المنصرم، أكثر من 800 ألف لتر من الوقود منها ما يفوق 760 ألف لتر من المازوت وقرابة 6300 لتر من البنزين، عثرت عليها ذات المصالح في إطار مكافحة التهريب في الحدود الغربية. وتبقى ولاية تلمسان الحدودية المتاخمة للحدود المغربية أكثر المناطق استهدافا من قبل المهربين في تهريب الوقود ب 69 ألف و607 لترات بنسبة 84.16 بالمائة، تليها الحدود الشرقية ب 10 آلاف و415 لترا بنسبة 12.64 بالمائة، والحدود الجنوبية ب 2320 لترا بنسبة 2.81 بالمائة. كما تمكنت وحدات حرس الحدود في إطار مكافحة التهريب لاسيما المخدرات في عمليتين من حجز 4311.87 كلغ من المخدرات، وما يفوق 4 أطنان من هذه السموم الموجهة للمتاجرة غير الشرعية والاستهلاك، منها 4302 كلغ استرجعتها ذات المصالح في الجنوب الغربي وبالضبط يوم 27 جوان المنصرم، في عملية تمت بمنطقة "الشافيايا" في "حاسي خبي" بولاية بشار. أما مادة الصوف، فسجلت حضورها في نشاط المهربين من خلال حجز أكثر من 2 طن من هذه المادة. وأسفرت هذه العمليات عن توقيف 42 مهربا منهم 29 جزائريا، 6 من جنسية مغربية، 4 من جنسية تونسية، و3 من جنسية سورية. وبعد عرض المتهمين أمام الجهات القضائية، 27 منهم أودعوا الحبس الاحتياطي، 13 استفادوا من الإفراج، وشخص واحد وضع تحت الرقابة القضائية. موازاة مع مكافحة التهريب، حجزت مصالح حرس الحدود وسائل النقل التي كانت تستعملها شبكات التهريب تتمثل في 11 مركبة من الوزن الخفيف، دراجتين ناريتين، و38 حيوانا بين بغال وحمير، لتسهيل نقل المواد المهربة وفقا لطبيعة التضاريس التي تتميز بها المناطق الحدودية الغربية. كما تنوعت محجوزات قوات حرس الحدود خلال نشاطها لشهر جوان المنصرم، بحجز أكثر من 6 أطنان من المواد الغذائية، 382 قارورة مشروبات كحولية، 213 لترا من الزيوت الغذائية، 45 رأس غنم، 435 علبة أدوية، إضافة إلى مواد أخرى.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.