«50 ألف منصب جديد في لاداس.. والملف بطاقة تعريف»    الجولة ال19‮ ‬من الرابطة المحترفة الثانية    الأغراض الشخصية للمغني‮ ‬والشاعر إرث للمجتمع    من أجل محاربة العنف في‮ ‬الملاعب    من أجل إبادة الشعب الصحراوي    مواطنون مستاؤون من تحايل التجار    سالفيني‮ ‬يأمل بأن‮ ‬يتخلص الفرنسيون من ماكرون    ميلة    رياح قوية تجتاح‮ ‬24‭ ‬ولاية‮ ‬    بنسبة‮ ‬21‮ ‬في‮ ‬المائة    قال أن ارتفاع عدد المترشحين للرئاسيات سيناريو متوقع    تستمر إلى‮ ‬غاية ال6‮ ‬فيفري‮ ‬القادم‮ ‬    الخبير الاقتصادي‮ ‬آيت شريف‮ ‬يحذر‮: ‬    إجراءات جديدة لمحاربة التحايل ببطاقة الشفاء    إحصاء 111 عاملا أجنبيا غير مصرح بهم بغليزان    مقري سلطاني وجهاً لوجه    هذا آخر أجل لإيداع ملفات الترشح للرئاسيات    النتن ياهو عند جارنا الملك ؟    جرائم الاستعمار بالجزائر ضمن النقاش الوطني بفرنسا    هذه حقيقة احتراق طائرة جزائرية في كندا    معرض حول سجون الاستعمار    فلوسي عميداً لكلية العلوم الإسلامية    مالك بن نبي: وصراع الأفكار الإيديولوجية المحنطة- الحلقة العاشرة-    في رحاب قوله تعالى: (واحذرهم أن يفتنوك)    أحب العمل إلى الله بر الوالدين    إذا كان الشغل مجهدة فان الفراغ مفسدة !    إرهابيان يسلمان نفسيهما للسلطات العسكرية    التطعيم ضد الحصبة: حسبلاوي يلح على بلوغ 95 بالمائة على الأقل    حصة إضافية بأزيد من 13 ألف جرعة لقاح بتلمسان    الأوبئة تحاصر اليمنيين    الجزائر عازمة على مرافقة مالي في مسعى السلم والمصالحة    الفريق قايد صالح يؤكد في الذكرى السادسة لحادثة تقنتورين :    الشاهد وأمين الاتحاد العام للشغل يفشلان في نزع الفتيل    الجزائر العاصمة من أرخص المدن عالميا    إستقبال 62 رسالة ترشح منها 12 لرؤساء و50 لمترشحين أحرار    تحصيل 12٪ فقط من الضريبة على جمع النفايات المنزلية    حملة مراقبة عبر 165 وكالة سياحية    تراجع عدد المشاركين إلى 100    الجاني ينهار بالبكاء أمام القاضي ندما على قتل شقيقته صاحبة 17 سنة    « العمل التلفزيوني مُتعِب والأشرطة العلمية تحتاج إلى فرق مختصة »    تفسير: (الذين اتخذوا دينهم لهوا ولعبا وغرتهم الحياة الدنيا فاليوم ننساهم ):    تصنيف 5 معالم إسبانية قديمة بوهران    الإدارة تمنع هيريدة وسلطان من التدرب    الجليد يُؤخر زراعة البطاطا بمستغانم    «فوتنا فرصة ثمينة للفوز على الحمراوة»    «المنافسة القارية أكسبتنا خبرة تنظيمية والمدرب الجديد سيعرف بعد أيام»    «أديت مباراة في القمة وشتمت من قبل أنصارنا»    وضع حد لنزيف النقاط أمام "المكرة"    جمعية الوئام بتيارت تلّح على فتح مركز استقبال خلال الشتاء    عامل يحطم فندقا بناه بنفسه    خمس فوائد للعناق وتبادل الأحضان    قطط تتسبب في إصابة فتاتين بالعمى    نفوق "ألطف" كلب    إنشاء أول مؤسسة خاصة بباتنة    سكيكدة تكرّم بوتران    طفلة العامين تسلم نفسها للشرطة    المنشد جلول يرد على مهاجمي الراحل هواري المنار    مركز معالجة السرطان سنة لتسليم المشروع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نحو السوق الدولية‮ ‬
دعوة لتحسين عمليات تصدير الإسمنت
نشر في المشوار السياسي يوم 10 - 12 - 2018


أكد مدير التصدير والاستيراد لمؤسسة الإنتاج‮ ‬لافارج هولسيم ألجيري‮ ‬،‮ ‬حفيظ أوشيش،‮ ‬انه‮ ‬يتعين على الأطراف الفاعلة المتدخلة في‮ ‬تصدير‮ ‬الإسمنت‮ ‬ومادة الكلينكر‮ (‬الآجر الصلب‮) ‬العمل على تكييف الوسائل اللوجستية لتحسين أداء عمليات التصدير‮. ‬وفي‮ ‬تدخل له خلال مائدة مستديرة حول موضوع‮ ‬الإستراتيجية اللوجستية الجديدة للتصدير‮ ‬،‮ ‬في‮ ‬إطار الملتقى الدولي‮ ‬حول النقل اللوجستيكي‮ ‬والعبور وتخزين البضائع،‮ ‬ألح‮ ‬أوشيش،‮ ‬على اهمية تكييف الوسائل من اجل تصدير الإسمنت و الكلينكر،‮ ‬لاسيما من خلال مساحات التخزين والآلات الموجهة لشحن هذه المنتوجات في‮ ‬سفن نقل البضائع‮. ‬وفي‮ ‬هذا الإطار،‮ ‬تعمل مختلف الاطراف والسلطات العمومية ومصالح الجمارك‮ ‬والهيئات المعنية في‮ ‬التصدير على تخصيص مساحات للتخزين بالقرب من مختلف موانئ البلد من اجل الحفاظ على نوعية مادة الكلينكر الموجهة للتصدير،‮ ‬حسب ما اضاف ذات المسؤول‮. ‬ومن اجل أداء نشاطات التصدير على أحسن وجه،‮ ‬دعا أوشيش الى تطوير افكار خاصة بالتصدير لدى المتعاملين الاقتصاديين كذلك،‮ ‬خصوصا وان نشاط التصدير بدأ مؤخرا في‮ ‬البروز بالجزائر‮. ‬ويجب إحداث هذا التكيف لا سيما في‮ ‬قطاع الإسمنت نظرا للمنافسة الكبيرة التي‮ ‬يشهدها هذا المنتوج في‮ ‬الاسواق العالمية‮. ‬وعلى سبيل المثال،‮ ‬فإن وتيرة حمولات مادة الكلينكر في‮ ‬موانئ البلدان الاخرى‮ ‬يمكن ان تتجاوز ال15‭.‬000‮ ‬طن‮ ‬يوميا،‮ ‬إلا أنها لا تتأرجح بين ال10‭.‬000‮ ‬و12‭.‬000‮ ‬طن‮ ‬يوميا في‮ ‬الجزائر‮. ‬ومن جهة أخرى،‮ ‬اكد المتدخل ان مؤسسته صدرت حوالي‮ ‬350‭.‬000‮ ‬طن من الإسمنت والكلينكر خلال سنة‮ ‬2018‮. ‬وذكر من جهته،‮ ‬ممثل المؤسسة العمومية لخدمات الموانئ‮ (‬ساربور‮)‬،‮ ‬حسان بن‮ ‬خرورو،‮ ‬بمساهمة هذه المؤسسة في‮ ‬دعم قطاع اللوجستيك لا سيما في‮ ‬عمليات التصدير‮. ‬وفي‮ ‬هذا السياق،‮ ‬أضاف المتدخل أنه سيتم استلام مدرسة تكوين في‮ ‬مناجمنت الموانئ،‮ ‬هي‮ ‬قيد الإنجاز،‮ ‬خلال الثلاثي‮ ‬الأول من السنة المقبلة‮. ‬واعتبر بن خرورو أن التحديات الاقتصادية الراهنة تملي‮ ‬مقاربة مبنية على‮ ‬تصميم جديد لأدوات المناجمنت وتسيير شؤون الميناء‮. ‬كما شدد على ضرورة التحويل التكنولوجي‮ ‬الذي‮ ‬سيسمح بإضفاء الطابع المعلوماتي‮ ‬للتدابير والربط الآني‮ ‬بين مختلف المتدخلين في‮ ‬العمليات على مستوى الموانئ‮. ‬ومن جهتها،‮ ‬ألقت المفتشة الرئيسية بالمديرية العامة للجمارك،‮ ‬نسيمة بركسي،‮ ‬الضوء على الاتجاه الوطني‮ ‬الجديد الذي‮ ‬يميل نحو التصدير منذ‮ ‬2016،‮ ‬وهو اتجاه‮ ‬يتطور أكثر فأكثر من كل النواحي،‮ ‬تضيف المتدخلة‮.‬ وفي‮ ‬هذا السياق،‮ ‬دعت بركسي‮ ‬إلى التواصل أكثر بين مختلف الفاعلين‮ ‬المعنيين من أجل تحسين عملية التصدير لاسيما من جانب اللوجستيك،‮ ‬كما سطرت نقص معارف المتعاملين الاقتصاديين بشأن مختلف آليات التخفيض الجمركية التي‮ ‬قد‮ ‬يستفيد منها المصدرون،‮ ‬خصوصا في‮ ‬إطار اتفاق التبادل الحر التي‮ ‬تنضم إليه الجزائر‮. ‬وتعتبر المتدخلة أن الامتيازات الجمركية التي‮ ‬تضاف إلى التخفيض الذي‮ ‬يمس‮ ‬تكاليف اللوجستيك من شأنها أن تساهم في‮ ‬رفع روح التنافس بين المنتجات الوطنية الموجهة للتصدير‮. ‬

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.