لكناوي: مولودية وهران لن تسقط    قبول ترشح بيراف لعضوية الهيئة التنفيذية للجنة الأولمبية الدولية    الوادي تتطلّع إلى إنتاج مليون قنطار من الحبوب    رئيس جديد بالنيابة لمنتدى رؤساء المؤسسات    رفع الإنتاج إلى 200 ألف لتر من الحليب يوميا    نواب من جبهة التحرير الوطني يمنعون بوشارب من ترؤس اجتماع لمكتب المجلس الشعبي الوطني    عضو جديد بالمجلس الدستوري يؤدي اليمين الدستورية أمام بن صالح    عناصر “الخضر” يشدون رحالهم الى القاهرة عبر رحلة خاصة    الشرطة الأرجنتينية تعتقل مارادونا لهذا السبب !!    استفادة 1460 عائلة من الكهرباء بباتنة    متعة الإفطار على رمال الشواطئ تتجدّد لدى العائلات السكيكدية    السعودية تعلن مشاركتها في ورشة البحرين    ليبيا على شفير حرب أهلية وانقسام دائم !    بالصور.. اليوم الرابع من زيارة الفريق ڤايد صالح للناحية العسكرية الرابعة    يوم وطني للأسير الصحراوي    وهران الانطلاق في إنشاء غابات للاستجمام والترفيه    رمضان فرصة للحجاب    ديلور يحسم مستقبله مع مونبيليه    مصالح الولاية توجه إعذارات للشركات المنجزة لمواقف السيارات بالعاصمة    شرطة عين تيموشنت تحجز 70 كلغ من الكيف المعالج    انقطاع التموين بالغاز في عدة أحياء بالرويبة    بورتو يقرر تكريم براهيمي    عدة مصانع لتركيب السيارات ستغلق أبوابها مع إحالة عمالها على البطالة    تيبازة.. أمواج البحر تلفظ جثة صياد مفقود بساحل قوراية    حركة مجتمع السلم تدعو الى انتخابات رئاسية في حدود 6 أشهر    نشرا «غسيل» صفقات بالملايير: رئيس الفاف وسلفه تبادلا التهم في الجمعية العامة    توقيف عنصر دعم للإرهاب بتلمسان وضبط كلاشنيكوف وذخيرة بتمنراست    النفط يتراجع بفعل زيادة المخزونات الأمريكية    في مسيرات نظموها أمس: الطلبة يتمسّكون بمطالب الحراك    تأجيل محاكمة كمال شيخي المدعو " البوشي" إلى 19 جوان المقبل لإستكمال ملف الدفاع        في‮ ‬حفل بالمسرح الوطني‮ ‬الجزائري    أمام إقبال ضعيف للجمهور        أحمد طالب الإبراهمي يوجه رسالة الى شباب الحراك    استخلاف الحجاج الممتنعين عن تسديد التكاليف    في مطبخ والدتي كلّ ما لذ وطاب ولا أجد ما أفطر عليه !    «50 ٪ تخفيضات في الفنادق لفائدة موظفي القطاعات العمومية»    المستشفيات تستقبل عشرات الإصابات بفيروسات حادة    حذر من القيام بأي‮ ‬عمل‮ ‬يمكن أن‮ ‬يساء تفسيره    خلال ندوة تاريخية نظمت بخنشلة    أشادت بقوة التعاون الثنائي‮ ‬بين البلدين‮ ‬    بومبيو يتهم إيران بالوقوف وراء العملية    « أولاد الحلال» و « مشاعر» ابتعدا عن بيئتنا الجزائرية »    المسجد الأموي بسوريا    اللجوء إلى المحكمة الرياضية اليوم    طريق استرجاع الأموال المهربة ما زال في البداية    صفات الداعي إلى الله..    طلبة 2019 نزلوا بالملايين من أجل إحداث الطفرة    «كتابة مسار الراحل سي الجيلالي بن عبد الحليم تكريم لتاريخ المهرجان »    قاديوفالا معلم أثري يتّجه نحو التصنيف    الاستعداد للعشر الأواخر من روضان[2]    ميخائيل اماري: حسب محمد ثناء أنه لم يساوم    باراك أوباما يدخل المجال الفني    مرافعة تشكيلية عن القيم المفقودة    استمرار خرجات إطارات ديوان الحج و العمرة في البقاع المقدسة    4 أدوية تدخل الصيادلة «بوهدمة» لعدم نشرها في الجريدة الرسمية !    الإعلان عن التحضير لمبادرة وطنية للمساهمة في حل الأزمة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد نجاح حملة‮ ‬نقي‮ ‬حومتك‮ ‬
متطوعون‮ ‬يطلقون حملة ترميم الأرصفة

بعد نجاح عدة مبادرات تطوعية تضامنية،‮ ‬على‮ ‬غرار مبادرة‮ ‬نقي‮ ‬سرفيسك‮ ‬التي‮ ‬قام بها الممرضين والأطباء بالمستشفيات،‮ ‬ومبادرة‮ ‬نقي‮ ‬حومتك‮ ‬بالأحياء لبعض الشباب،‮ ‬ها هي‮ ‬مبادرة ترميم الأرصفة تلقى استحسانا واسعا في‮ ‬أوساط رواد الفايسبوك والذين تداولوا ما‮ ‬يقوم به الشباب عبر بعض الولايات وهو‮ ‬يرممون ويهيئون أرصفة مدنهم ويقومون بإعادة الاعتبار لها بإمكانياتهم الخاصة‮. ‬أقدم شباب بلدية حساني‮ ‬عبد الكريم بولاية الوادي‮ ‬بمبادرة مميزة وهي‮ ‬إعادة الاعتبار وتهيئة وترميم الأرصفة وبنائها،‮ ‬وردم الحفر بالطريق الوطني‮ ‬رقم‮ ‬16،‮ ‬أين قام الشباب بكسر الأجزاء التالفة من الأرصفة وإعادة بناءها بمجهودات شخصية وفردية وبإمكانياتهم الخاصة،‮ ‬وساهمت البلدية بتسخير الحظيرة البلدية لمساعدة هذه المبادرة وبعثها والتي‮ ‬جمعت بنائين مهندسين وتقنين لضرورة العمل بطريقة منظمة وحتى لا‮ ‬يتم الضرر على أي‮ ‬شبكة أو البنية التحتية للمدينة،‮ ‬ولقيت المبادرة استحسانا كبيرا من قبل أهالي‮ ‬المنطقة في‮ ‬انتظار تتميمها على باقي‮ ‬الأحياء والمدن‮. ‬وتهدف هذه المبادرة إلى إعطاء صورة جمالية وحضارية للمنطقة خاصة التي‮ ‬يمر بها طريق وطني‮ ‬رقم‮ ‬16،‮ ‬وهو ذات الطريق الدولي‮ ‬المؤدي‮ ‬إلى دولة تونس الشقيقة‮. ‬وقد لاقت هذه الحملة الشبابية استحسانا واسعا من طرف رواد مواقع التواصل الاجتماعي‮ ‬والذين عبروا عن ارتياحهم الكبير لمثل هذه المبادرات الحسنة التي‮ ‬من شأنها تحسين وجه المدن والأحياء وجعلها تبدو بمظهر لائق،‮ ‬وخاصة أن‮ ‬غالبية الأرصفة بالأحياء تشهد حالات من التحطم والاهتراء الظاهرين بها،‮ ‬لتكون مثل هذه المبادرات بمثابة بعث روح التضامن والتآزر فيما بين المجتمع والذي‮ ‬هب لإشعال الفايسبوك بنشر صور وفيديوهات لما‮ ‬يقوم به هؤلاء الشباب،‮ ‬في‮ ‬انتظار تعميم الفكرة ونشرها على نطاق أوسع عبر المناطق والولايات،‮ ‬حيث طالما لاقت مبادرات كهذه ترحابا تشجيعات من المجتمع،‮ ‬وخاصة أنها مبادرات بناءة وهادفة تسعى لدفع روح التضامن والتآزر بين الأفراد والمجتمع وتشجيعه على خدمة الصالح العام‮.‬
شباب‮ ‬يتحدون من أجل محيط نظيف بورڤلة
وبورڤلة،‮ ‬يشارك عدد من الشباب المتطوعين من كلا الجنسين منذ بضعة أسابيع في‮ ‬مبادرة واسعة لنظافة المحيط وتصميم جداريات على‮ ‬غرار عدة ولايات أخرى،‮ ‬وذلك من أجل إضفاء منظر جمالي‮ ‬للمدن‮. ‬وقامت فرق من هؤلاء الشباب الذين استجابوا لنداءات نشرت خاصة عبر شبكة التواصل الاجتماعي‮ (‬فيسبوك‮) ‬بنشاطات وعمليات مختلفة تمثلت في‮ ‬تنظيف وجمع النفايات ورسم لوحات فنية جميلة على الجدران عبر مختلف الشوارع والفضاءات والساحات العامة،‮ ‬خاصة بمدينتي‮ ‬ورڤلة وتڤرت‮. ‬وتهدف هذه الحملة التطوعية،‮ ‬التي‮ ‬تترجم رقي‮ ‬الحس الحضاري‮ ‬لدى الشباب الجزائري‮ ‬المنخرط في‮ ‬الحراك الشعبي‮ ‬المتواصل،‮ ‬إلى حرصهم على نظافة المحيط وإزالة الأوساخ ومظاهر التلوث التي‮ ‬تشوه مدننا،‮ ‬كما صرح عبد القادر،‮ ‬وهو شاب متطوع من حي‮ ‬النصر‮ (‬الضاحية الغربية لمدينة ورڤلة‮). ‬ويقدم هؤلاء الشباب من فتيان وفتيات أحسن مثال للمواطنة وقيم التضامن الراسخة في‮ ‬تقاليد المجتمع الجزائري،‮ ‬يقول نفس المتطوع‮. ‬ومن جانبه،‮ ‬ذكر الشاب ح‮. ‬محمد،‮ ‬أن الفن الحضري‮ ‬الممارس‮ ‬غالبا بالمدن،‮ ‬كالرسم على الجدران والخط والغرافيتي،‮ ‬يوفر للشباب فرصة للتعبير عن أعمالهم الفنية التي‮ ‬تشمل شتى المواضيع والمحاور ذات الصلة بأسمى معاني‮ ‬الحرية وحب الوطن والأمل الذي‮ ‬يتطلعون إليه بغية المضي‮ ‬نحو بناء الجزائر الجديدة،‮ ‬داعيا في‮ ‬الوقت ذاته المواطنين إلى الانخراط في‮ ‬هذه العملية بما‮ ‬يسمح بتعزيز روابط التضامن وتقديم‮ ‬يد العون ومساعدتهم من أجل استكمال مهمتهم‮. ‬وبرأيه،‮ ‬فإن هذا النوع من المبادرات أيضا تعد مناسبة‮ ‬يلتقي‮ ‬خلالها الشباب من أجل تبادل الأفكار فيما بينهم والاحتكاك لتطوير خبراتهم واهتماماتهم الفنية والثقافية والمهنية‮. ‬وأشاد عديد المواطنين بهذه المبادرة التي‮ ‬مست عديد الشوارع والأحياء بمدينة ورڤلة،‮ ‬على‮ ‬غرار الشارع الرئيسي‮ ‬لحي‮ ‬النصر وساحة وردة الرمال المحاذية لسوق الحجر والطريق الرئيسي‮ ‬بين حي‮ ‬460‮ ‬سكن والتجمع السكني‮ ‬الشرفة‮ ‬بعاصمة الولاية،‮ ‬بالإضافة إلى ثانوية الحرية ومسرح الهواء الطلق بمدينة تڤرت‮. ‬كما تعكس هذه المبادرة كذلك درجة الوعي‮ ‬لدى الشباب بخصوص مكافحة خطر التلوث الذي‮ ‬يهدد المحيط البيئي‮ ‬ومدى انخراطهم في‮ ‬الأنشطة التي‮ ‬من شأنها تعزيز القيم الأخلاقية النبيلة في‮ ‬أوساط المجتمع،‮ ‬هذا الأخير الذي‮ ‬يعد بمثابة الشريك الأساسي‮ ‬في‮ ‬معادلة المحافظة على نظافة وجمال المحيط‮.‬
مبادرة‮ ‬نقي‮ ‬سرفيسك‮ ‬تصنع الحدث‮ ‬
وللتذكير،‮ ‬فقد عرفت مبادرة‮ ‬نقي‮ ‬سرفيسك‮ ‬التي‮ ‬قام بها عمال قطاع الصحة عبر المؤسسات الاستشفائية رواجا كبيرا وانتشارا كبيرا عبر مواقع التواصل الاجتماعي،‮ ‬بحيث ثمن الكثيرون المبادرة ونشرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي،‮ ‬وخاصة أنها تمس قطاعا حساسا‮ ‬يتعلق بالصحة العمومية،‮ ‬بحيث تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي‮ ‬صورا وفيديوهات تبين الأطباء والممرضين وهو‮ ‬يقومون بحملات نظافة على مستوى الأقسام والمصلحات بعد انتهاء فترات دوامهم،‮ ‬لتلاقي‮ ‬هذه المبادرة استحسانا واسعا‮.‬
ومبادرة‮ ‬نقي‮ ‬حومتك‮ ‬تلقى ترحاب المواطنين‮ ‬
ومن جهته،‮ ‬فقد عرفت مبادرة‮ ‬نقي‮ ‬حومتك‮ ‬رواجا منقطع النظير،‮ ‬بحيث أثارت ارتياحا واستحسانا واسعين في‮ ‬أوساط عامة المجتمع والذين تناولوها وتداولوها بترحاب كبير،‮ ‬إذ نشر رواد مواقع التواصل الاجتماعي‮ ‬صورا وفيديوهات حول هذه المبادرة الحسنة والرامية لتنظيف الأحياء والشوارع،‮ ‬أين تظهر الفيديوهات شبابا في‮ ‬مقتبل العمر من كلا الجنسين‮ ‬يقومون بتنظيف الشوارع وتطهيرها من المخلفات لتبدو في‮ ‬حلة نظيفة وبهية المنظر،‮ ‬لتكون هذه المبادرة بمثابة هبة تضامنية لأفرد المجتمع الغيور على وطنه أين اقتدى كثيرون بالفكرة وعممها عن طريق ممارستها من جهة،‮ ‬ونشر أهدافها من جهة أخرى‮.‬


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.