شنين: النواب حريصون على رسم صورة جديدة للجزائر كما يحلم بها الجزائريون    رابحي: على الإعلاميين التحلي بالوعي لتفادي الوقوع بين مخالب الأخبار المغلوطة في شبكات التواصل    انا مرشح كل الفئات وبرنامجي يحمل اصلاحات سياسية عميقة    شرفي: كل الإمكانيات التكنولوجية والبشرية متوفرة لضمان السير الحسن للحملة الانتخابية    المجلس الشعبي الوطني يصادق بالأغلبية على مشروع القانون المنظم لنشاطات المحروقات    النواب يصادقون على مشروع قانون المالية    بلماضي :" اريد المشاركة في مونديال قطر 2022 "    مولودية وهران بلا رئيس منذ 5 أشهر    5 ملايين جزائري مصاب بالداء السكري و30 حالة لكل 100 طفل    الجاز مانوش حاضر في ثاني أمسية من أمسيات المهرجان الدولي "ديما جاز" طبعة 2019    إبراهيموفيتش يغادر أمريكا بتصريح مثير    "الجوية الجزائرية" تعلن إعادة فتح وكالة "تيرمينال" المحاذية لفندق السفير بالعاصمة    الحكومة وهاجس التهرب الضريبي ... "الموس لحق للعظم"!    الاتفاق على وقف إطلاق النار بغزة    الحكومة الكويتية تقدم استقالتها    الجيش يطلق حملات دورية للتكفل الصحي بمواطني المناطق النائية بجنوب الوطن    وفاة طالبة جامعية إثر سقوطها من الطابق ال3 بالقطب الجامعي بشتمة ببسكرة    "فايسبوك" يحذف 3.2 مليار حساب مزيف    سعر برميل النفط يقارب 63 دولارا    أمطار ورياح على الولايات الغربية والوسطى    يواجه اليوم منتخب زامبيا وبوتسوانا الاثنين المقبل    أليس لنا من هم إلا الكرة..؟!    كان يحوي ملابس وأغراض مختلفة لهم    الرئيس البوليفي المستقيل يتهم أمريكا بتدبير الانقلاب على شرعيته    أجهزة القياس غير المطابقة للمعايير تُرعب أولياء المرضى    تسببت في‮ ‬تضرر‮ ‬4‮ ‬عمارات مجاورة لها    بعد استنشاقهم للغاز بعدة ولايات‮ ‬    لعقد المؤتمر ال15‮ ‬لجبهة البوليساريو    للإلتفاف على العقوبات التي‮ ‬توعدت بها واشنطن    مدرب‮ ‬الحمرواة‮ ‬يصر على الإنضباط    تحت إشراف لجنة ولائية    تزامناً‮ ‬ويومهم العالمي‮.. ‬مختصون‮ ‬يدقون ناقوس الخطر ويؤكدون‮:‬    خلال الاجتماع الوزاري‮ ‬المشترك الأخير‮ ‬    سفير الأردن في‮ ‬ذمة الله    التوقيع على ميثاق الأخلاقيات‮ ‬يوم السبت    شهدتها عدة ولايات عبر الوطن‮ ‬    قصد تطوير علاقات التعاون بين البلدين‮ ‬    من خلال تنصيب مجلس رجال أعمال مشترك‮ ‬    الخبازون يطالبون بدعم أسعار الفرينة الكاملة    ميراوي يلتقي بعدة وزراء ومسؤولين أجانب    الدِّين والازدهار الاقتصاديّ    مواضع سجود النّبيّ الكريم    الغنوشي رئيسا للبرلمان التونسي    غبن ببقعة الطوافرية بالشلف    «ولاد سيدي سعيد طالعين طالعين»    «الوعدات الشعبية» ..أصالة وتراث    عين على العمل الصحفي إبان ثورة التحرير المجيدة    الاحتفاء بخير الأنام في أجواء بهيجة    «طاكسيور» يهشّم رأس جاره متهما إياه بممارسة السحر لتعطيل نشاطه التجاري ب«بلاطو»    قسنطينة تكرم أبطالها    "سماء مسجونة" عن معاناة المرأة العربية    ترجمة فلة عمار لديوان شعري إلى اللغة الانجليزية    الموب لمواصلة الانتصار وآقبو لخلق المفاجأة    إدانة للفساد في مبنى درامي فاشل    شهية الجزائري للغذاء غير الصحي وراء إصابته بالداء    شاب بلجيكي يعتنق الإسلام وينطق بالشهادتين    العرض الشرفي الأول للفيلم الروائي الطويل "مناظر الخريف" لمرزاق علواش    123 أجنبي يعتنقون الإسلام إلى غاية أكتوبر المنصرم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خلال مشاركته في‮ ‬منتدى التعاون العربي‮ ‬‭-‬‮ ‬الصيني‮ ‬الإعلامي‮ ‬
رابحي‮ ‬يدعو لمواجهة التحديات التي‮ ‬تواجه إستقرار الدول إعلامياً‮ ‬
نشر في المشوار السياسي يوم 19 - 10 - 2019

وسائل الإعلام الحديثة أداة للتأثير والتغيير الأوضاع‮ ‬
دعا وزير الاتصال،‮ ‬الناطق الرسمي‮ ‬للحكومة،‮ ‬ووزير الثقافة بالنيابة،‮ ‬حسن رابحي،‮ ‬أول أمس بمدينة هانغشو الصينية،‮ ‬إلى تثمين التعاون الإعلامي‮ ‬بين الدول العربية والصين بهدف نقل الحقائق دون تشويه ومواجهة التحديات التي‮ ‬تهدد استقرار هذه الدول وتمس بسيادتها‮.‬ وتطرق رابحي،‮ ‬في‮ ‬كلمة له أمام المنتدى الرابع للتعاون العربي‮ - ‬الصيني‮ ‬في‮ ‬مجال الإذاعة والتلفزيون تحت شعار‮ ‬تعزيز التعاون في‮ ‬مجال البث لإثراء إنشاء‮ ‬المحتويات‮ ‬،‮ ‬إلى الإعلام المغرض الذي‮ ‬تتعرض إليه الصين والبلدان العربية من تشويه وتشكيك في‮ ‬المسارات والخيارات المنتهجة لزرع الفتن وللمساس باستقرارها،‮ ‬داعيا هذه الدول إلى توظيف الإعلام لمواجهة هذه التحديات التي‮ ‬تهدد استقرارنا وتمس بسيادة دولنا،‮ ‬مما‮ ‬يستوجب تثمين التعاون الإعلامي‮ ‬بينها لنقل الحقائق دون تشويه ومغالطات والتعريف بجهود كل واحد منا في‮ ‬سبيل التنمية والحكومة الرشيدة والممارسات الديمقراطية في‮ ‬بلداننا،‮ ‬مثلما قال‮. ‬وفي‮ ‬سياق متصل،‮ ‬تحدث الوزير عن الانتخابات الرئاسية المقررة في‮ ‬ال12‮ ‬ديسمبر القادم،‮ ‬منوها بمشاركة الصحافة الجزائرية،‮ ‬خاصة الإذاعة والتلفزيون،‮ ‬التي‮ ‬تمكنت من حسن توظيف وسائل الإعلام،‮ ‬لاسيما تقنية الرقمنة،‮ ‬لمرافقة مستجدات الأحداث‮ ‬باتجاه تحصين السيادة الوطنية ودفع المسار التنموي‮ ‬وتعزيز الاستقرار الاجتماعي‮.‬ كما سجل،‮ ‬باعتزاز وعرفان،‮ ‬الاهتمام والمعالجة الإعلامية الموضوعية التي‮ ‬قامت بها وكالة الأنباء الصينية لما‮ ‬يجري‮ ‬حاليا في‮ ‬الجزائر من تحول إيجابي‮ ‬ضمن مسار تشاركي‮ ‬يصبو إلى تكريس وتطوير الفعل الديمقراطي‮ ‬في‮ ‬البلاد‮. ‬وقال رابحي‮ ‬أنه‮ ‬يعول على وسائل الإعلام الحديثة باعتبارها أداة‮ ‬للتأثير والتغيير لتساهم باحترافية في‮ ‬نشر وتعريف الرأي‮ ‬العام بحقيقة مسار التغيير السلمي‮ ‬الإيجابي‮ ‬والطموح الذي‮ ‬تشهده الجزائر،‮ ‬معربا عن تطلعه إلى تضافر جهود وسائل الإعلام العربية والصينية من أجل إيلاء الأهمية المستحقة لهذا الحدث التاريخي‮ ‬بما‮ ‬يوفره من ضمانات‮ ‬غير مسبوقة لإجراء الاقتراع في‮ ‬ظروف شفافة حرة ونزيهة،‮ ‬تتويجا لمسار حوار جامع ساهمت فيه مجمل الفواعل والشخصيات الوطنية المؤمنة بوحدة الوطن وبقيمة العمل من أجل التطور ولفائدة الجميع‮. ‬وتوقف بهذا الخصوص عند المواقف الثابتة للجزائر في‮ ‬مختلف المحافل الدولية والجهوية،‮ ‬على‮ ‬غرار الجامعة العربية وكذا حرصها الدائم على ترقية التعاون البيني،‮ ‬ليعرج بالمناسبة على الروابط التي‮ ‬تجمع بين الجزائر والصين،‮ ‬حيث عبر الناطق الرسمي‮ ‬للحكومة عن اعتزاز الجزائر بعلاقاتها التاريخية المشرفة مع جمهورية الصين الشعبية‮.‬ وذكر في‮ ‬هذا الصدد بأنه وعلى الرغم من بعد المسافات،‮ ‬إلا أن المواقف الانسانية العادلة أسست قبل أزيد من ستين سنة خلت لعلاقات جزائرية‮ - ‬صينية،‮ ‬قوامها الصداقة والثقة والاحترام والتضامن والتعاون والتي‮ ‬تنمو وتتطور باستمرار في‮ ‬كافة المجالات،‮ ‬مضيفا أن هذه العلاقات المتميزة قد ارتقت إلى‮ ‬مستوى العلاقات الاستراتيجية الشاملة منذ سنة‮ ‬2014‮. ‬وبعد أن لفت إلى انضمام الجزائر رسميا هذه السنة إلى‮ ‬مبادرة الحزام والطريق‮ ‬،‮ ‬أشار رابحي‮ ‬إلى أنها وعلى اعتبار كونها بوابة إفريقيا،‮ ‬فإنه من شأنها أن تكون مساهما لا‮ ‬غنى عنه في‮ ‬تعزيز التعاون الصيني‮ - ‬الإفريقي‮ ‬ولتنشيط شبكة طرقات الربط بين الصين وقارات المعمورة‮. ‬وأكد رابحي،‮ ‬أن البلدين‮ ‬يسعيان من خلال هذه المبادرة إلى بناء الحزام والطريق على أساس التعاون والثقة والمنافع المتبادلة ووفقا لمبادئ التشاور الموسع والمساهمة المشتركة،‮ ‬وذلك تكريسا وتوطيدا للعلاقات السياسية المتينة بينهما وتثمينا للروابط الاقتصادية وتكثيفا للتواصل الانساني‮ ‬والتبادل الثقافي،‮ ‬بما‮ ‬يساهم في‮ ‬تحقيق الأهداف التنموية المشتركة‮.‬ كما‮ ‬يرمي‮ ‬الطرفان أيضا من خلال ما سبق ذكره إلى تعزيز التعاون مع الدول المشاركة في‮ ‬المبادرة وتدعيم تنميتها الاقتصادية،‮ ‬بما‮ ‬يحقق تطورها من خلال التوظيف الكامل لآليات التعاون الثنائية ومتعددة الأطراف‮. ‬وأضاف أن الطرفين‮ ‬يعملان على تطوير الشراكة في‮ ‬مجال الإعلام والاتصال من خلال برنامج تبادل واتفاقيات تعاون تركز على مسايرة تكنولوجيات الإعلام والاتصال والاستفادة من خبرة الصين في‮ ‬استعمال وتوظيف آخر ابتكارات الجيل الثاني‮ ‬من الثورة العلمية والتكنولوجية‮.‬


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.