بعد انسحاب النهضة من التشكيلة الحكومية‮ ‬    الجولة ال18‮ ‬من البطولة المحترفة الأولى    اتحاد الحراش‮ ‬يواصل السقوط    الطبعة ال34‮ ‬لسباق العدو الريفي‮ ‬شلدة بولنوار‮ ‬    في‮ ‬مارس المقبل بالجزائر العاصمة    قضية قتيل منزل نانسي‮ ‬عجرم‮ ‬    على متن سفينة سياحية في‮ ‬اليابان    كشف عن مشروع لإنشاء سبعة أقطاب إمتياز‮.. ‬شيتور‮:‬    أكدت تمسكها بمهمتها في‮ ‬ليبيا‮ ‬    تحت شعار‮ ‬سند القدس‮ ‬    دعا للتنسيق بين السلطات‮.. ‬زغماتي‮:‬    تبون‮ ‬يواجه الولاة بالميدان    الوزير واجعوط يشرح خطة الحكومة للنهوض بقطاع التربية    خلال السنة الماضية بتبسة‮ ‬    مستغانم‮ ‬    متاعب الزبائن مع مكاتب البريد متواصلة    سلحفاة‮ ‬ضخمة‮ ‬في‮ ‬عين البنيان    شركة‮ ‬بيمو‮ ‬تنفي‮ ‬الإشاعات    إحصاء شامل للسكان في السداسي الثاني من 2020    جراد: لا نريد تغليط أحد بربط تحقيق التحدّيات بوقت قصير    تخصيص 100 مليار دينار للبلديات الفقيرة    التوازن الجهوي و بسط سلطان الأمن    فتح مطار وهران الجديد في 2021    التحضير لنصوص قانونية جديدة لتطهير العقار الصناعي    توقيف مقتحمي منزل امرأة    تخصيص 3 ملايين متر مكعب للحبوب    سياحة: دول آسيوية تدفع فاتورة وباء كورونا    وزير المالية ينتقد أداء الولاة والأميار: “الجماعات المحلية لا تبذل الجهد الكافي تعبئة موارد مالية خاصة بها”    فشل المفاوضات السعودية - القطرية    حجز 8000 لتر بسيدي بلعباس    منظمات دولية تطالب بالإفراج عن ناشطة مدنية صحراوية    إنسحاب النهضة من حكومة الفخفاخ يعمّق الأزمة    السجن مصير هاتك عرض طفلة بسيدي البشير    مصير مجهول للعمال ومعاناة كبيرة للمواطنين    أكثر من 700 فلاح ينتظرون تعبيد طريق الرقبة    رئيس النادي يتعرض لإعتداء خطير    إدارة أولمبي أرزيو ترفع تقريرا للرابطة المحترفة    فنانو الجزائر في حفل موسيقي بنادي «عيسى مسعودي»    رواية «الأناشيد السرية» للسوري زياد كمال الحمّامي    محاولات قتل امرأة لم يقتلها نِزار    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    دموع من أجل النبي- صلى الله عليه وسلم    الأزمة اللّيبية حاضرة في مؤتمر ميونيخ    عزل تلميذين بعد تأكيد إصابتهما بمرض القوباء    رفع درجة اليقظة بميناء مستغانم    الصحة.. القطاع المعتل !    600 مليار دينار حبيسة الأدراج    استلام 800 مسكن "عدل" قريبا    عيون أولمبي الشلف على النقاط الثلاث    ‘'الغرافيتي".. ثقافة فنية متمردة    لا لمسرحيات ساذجة تستخفّ بالطفل    الأبقار تفصح عن مشاعرها لبعضها البعض    ستينية تركض لتأمين العلاج لزوجها    ‘'عصابة" من القردة تختطف شبلا    جاكي شان يرصد جائزة مالية قيمة    حكم قول: اللهم إنا لا نسألك رد القضاء…    كم في البلايا من العطايا    لماذا “يفتون الناس”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد تشغيل منقب بقدرة ضخ ب18 لترا في الثانية
إنهاء أزمة العطش ببلدية عيون العصافير بباتنة
نشر في المشوار السياسي يوم 28 - 01 - 2018

تمّ وضع حيز الاستغلال لمشروع تدعيم بلدية عيون العصافير بولاية باتنة بالمياه الصالحة للشرب لفائدة 8300 نسمة. وتضمن هذا الإنجاز حسب الشروحات التي قدمت لوالي الولاية عبد الخالق صيودة الذي أشرف على العملية تشغيل منقب بقدرة ضخ ب18 لترا في الثانية بغلاف مالي إجمالي بلغ 61 مليون د.ج، بما في ذلك إنجاز المنقب وتجهيزه و إيصاله بشبكة الكهرباء. وأكد مدير الموارد المائية عبد الكريم شبري بالمناسبة، بأن هذا المبلغ يتضمن أيضا إنجاز قناة نقل المياه من المنقب إلى مقر البلدية على مسافة 11 كلم، موضحا بأن تشغيل المنقب سيكون جزئيا حاليا ب15 لترا في الثانية على أن يتم استغلاله بطاقته الكلية لاحقا. وستسمح هذه العملية، يضيف المصدر، لسكان هذه البلدية الذين كانوا يتزودون بهذه المادة الحيوية بمعدل مرة واحدة كل 5 أيام وأحيانا كل 8 أيام من منقب ب4 لترات في الثانية بالاستفادة يوميا من المياه الصالحة للشرب ولمدة 18 ساعة. ودعا مدير الموارد المائية إلى حسن تسيير هذا المورد الذي قضى على معاناة السكان وتشرف على تسييره حاليا البلدية، على أن يتم تحويل تسييره إلى مؤسسة الجزائرية للمياه قبل نهاية السداسي الأول من سنة 2018، وذلك بأمر من والي الولاية مسؤول قطاع الموارد المائية بالولاية.
ربط 392 منزل بشبكة الغاز من جهة أخرى، فقد أعطيت إشارة تشغيل ربط 392 منزل بشبكة الغاز الطبيعي ببلديتي عيون العصافير وتيمقاد بولاية باتنة، وذلك وسط فرحة كبيرة للمستفيدين. وكانت البداية بقريتي مريال و أوعايد ببلدية عيون العصافير حيث ودعت 313 عائلة منها 174 بأوعايد و139 بمريال معاناة البحث عن قارورات غاز البوتان والمازوت وصعوبة جلبها أثناء فصل الشتاء نظرا لتضاريس المنطقة الصعبة. وحسب الشروحات التي قدمت لوالي باتنة ، عبد الخالق صيودة، بالمناسبة، فإن هذه العملية تدخل ضمن البرنامج الخماسي 2014/2010 بغلاف مالي إجمالي يقدر بحوالي 250 مليون د.ج منها 153،4 مليون د.ج خصصت لنقل هذه الطاقة الحيوية إلى المنطقة وبلغت تكلفة إيصال الغاز لكل منزل بهذه المنطقة شديدة البرودة شتاء، وفق المصدر، بمبلغ قدر ب800 ألف د.ج تكفلت بدفعها الدولة عن المواطن الذي ساهم بمبلغ جد رمزي خاص باقتناء العداد فقط. أما ببلدية تيمقاد فتم تشغيل الربط بشبكة الغاز الطبيعي لفائدة 79 عائلة بغلاف مالي قدر ب21 مليون د.ج تكفلت به الولاية من ميزانيتها، حسبما أوضحه مدير الطاقة بالولاية، علاوة جاري. وسيتم قبل نهاية السنة الجارية تشغيل الربط بشبكة الغاز الطبيعي لفائدة حوالي 7.700 عائلة بمختلف بلديات الولاية، استنادا لما أعلنه والي باتنة عبد الخالق صيودة، الذي أكد أن نسبة ربط الولاية بهذه الطاقة الحيوية ستنتقل من 80 بالمائة حاليا إلى حوالي 85 بالمائة نهاية سنة 2018.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.