13 شخصية مقترحة لإدارة الحوار    رئيس الدولة يتطرق مع وزير الخارجية المالي إلى الدور المحوري للجزائر في مسار التسوية بمالي    الريع .. نقمة قبل نعمة ؟    التمويه .. لغة الخشب الجديدة    المديرية العامة للأمن الوطني تضع مخططا أمنيا بمناسبة مقابلة نهائي «الكان»    إيداع وزير الصناعة الأسبق بدة محجوب الحبس المؤقت في قضية «كيا»    عمار غول وزوخ أمام القاضي المحقق بالمحكمة العليا اليوم    طائرة خاصة من آخر طراز «بوينغ737» لجلب الخضر من القاهرة ظهيرة يوم السبت    تاريخ كأس إفريقيا .. الفائز في مباراة الدور الأول هو نفسه الفائز في المباراة النهائية    هل يحضر زيدان نهائي كأس الأمم الأفريقية    أنفانتينو: «الجزائر منتخب كبير وحظ موفق للجميع وخصوصا للحكم»    تقارير عن استبدال حكم المباراة النهائية لكأس الأمم الإفريقية    50 شاحنة لنقل محصول الحبوب عبر 6 ولايات شرقية    مواصلة تطهير شعبة الحبوب وترقية التكوين المتواصل    مزايا جديدة بتطبيق"غوغل ترانسليت"    البعثة الطبية على أتم الاستعداد لمرافقة الحجاج    جراء المعارك المتواصلة منذ ثلاثة أشهر    الأئمة‮ ‬يحتجون‮ ‬    وزير التعليم العالي‮ ‬يكشف‮: ‬    يتضمن تقييماً‮ ‬للسياسات العمومية في‮ ‬الجزائر‮ ‬    فيما تحدثت عن بلوغ‮ ‬ذروة تاريخية في‮ ‬إستهلاك الكهرباء‮ ‬    في‮ ‬إطار مواصلة التحقيقات في‮ ‬قضايا الفساد    Petrofac‭ ‬يدشن مركزه بالجنوب    "الكاف" تفرض على الفاف غرامة ب 10 آلاف دولار مع وقف التنفيذ    شاشات عملاقة عبر الولايات    بن صالح‮ ‬يحضر لقاء‮ ‬الخضر‮ ‬    الجيش‮ ‬يوقف ثلاثة عناصر لدعم الإرهابيين‮ ‬    أصبحت تسيطر عليها في‮ ‬ظل‮ ‬غياب الرقابة‮ ‬    عملية القرعة تتم في الأيام المقبلة وعدد كبير من المقصيين    ينحدرون من المناطق الداخلية بعين الدفلى‮ ‬    تحت شعار‮ ‬الفن الصخري‮: ‬هوية وإنتماء‮ ‬    في‮ ‬كتابه‮ ‬النشيد المغتال‮ ‬    نافياً‮ ‬شائعات وفاته    بين المجلس العسكري‮ ‬الإنتقالي‮ ‬وتحالف المعارضة‮ ‬    استنفار في أوساط أجهزة الأمن    عشاق الفن السابع يكتشفون السينما الانتقالية في إسبانيا    هدايا من الشعر، وتوقيعات بلغة النثر    الإطاحة بعصابة تبتز رجال المال والأعمال    توقيف 9 متورطين بينهم موظف بمصلحة البطاقات الرمادية و استرجاع 16 مركبة    تخصيص 350 مليار سنتيم لإعادة التهيئة وتلبيس الطرقات ببلعباس    عين على البكالوريا و أخرى على كأس الأفريقية    « التظاهرة تحولت إلى مهرجان وطني ونحتاج إلى مقر تلتئم فيه العائلة الفنية »    « التحضير ل4 عروض جديدة خاصة بالأطفال »    27 هكتارا من الحصيدة و الأدغال تتحول إلى رماد بسعيدة    تمديد موسم العمرة يرفع من عدد الحراقة المعتمرين    «فوز الفريق الوطني أمنية الحجاج»    المحكمة العليا تأمر بإعادة فتح قضيتي "سوناطراك" و"الخليفة"    رعب واستنفار بسبب بعوض النمر في تيبازة    الأئمة يحتجون تنديدا بما آلت إليه الأوضاع في قطاع الشؤون الدينية    الامم المتحدة : حوالي 820 مليون شخصي يعانون من نقص التغذية خلال عام 2018    مجلس وزاري مشترك يدرس آخر التحضيرات الخاصة بظروف اقامة الحجاج بالبقاع المقدسة    خسوف جزئي للقمر بالجزائر البارحة    القائدة والموبَوِّئة والقاضية على الذلِّ والهوان    الوحدة مطلب الإنسانية وهدفٌ تسعى إليه كل المجتمعات البشرية    أهميّة الرّوح الوطنية في صنع الإنجازات    بطولات من أغوار التاريخ    بين اعتذار بونجاح و”مُكَابَرَة” النُّخَبْ    الرفق أن نتعامل في أي مكانٍ مع أصحاب الحاجات بالعدل والإحسان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عنابة: الحافلات وسيارات الأجرة لجميع الخطوط تدخل المحطة البرية الجديدة
نشر في النصر يوم 11 - 12 - 2015

أشرف والي عنابة يوسف شرفة، أمس، على تحويل نشاط الحافلات وسيارات الأجرة من محطة سيدي إبراهيم إلى المحطة البرية الجديدة بحي أول ماي، لتدخل هذه المنشأة حيز الخدمة بصفة رسمية بعد أن دشنها وزير النقل بوجمعة طلعي في آخر زيارة له لولاية عنابة قبل أسبوعين.
وستسمح المحطة البرية الجديدة باستقبال نحو 2 مليون مسافر سنويا مع توفير كامل الظروف الجيدة سواء بالنسبة للمغادرين أو القادمين من ولايات أخرى إلى عنابة، فيما يتعلق بقاعات الانتظار وحجز الأماكن وخدمات أخرى كالإطعام ومصلى، وكذا تجنيد أعوان في كل الأوقات للسهر على أمن وسلامة المسافرين داخل المحطة، في ظل النشاط المكثف للمنحرفين بمحطات المسافرين لاستهدافهم الركاب وسرقة أغراضهم.
وحسب مصادر النصر، فمع دخول المحطة الجديدة الخدمة سيتم تحويل حافلات نقل الشبه الحضري المتواجدة بمحطة «شون دو مارس» إلى محطة سيدي إبراهيم الخاصة بالحافلات، من أجل تخفيف عبء حركة المرور التي تعاني منها عنابة وسط، خاصة مع النشاط الكبير للحافلات التي تشتغل ما بين الولايات، والتي تتسبب في خلق ازدحام مروري بمدخل سيدي إبراهيم .
وترجع مصادرنا سبب تأخر تسليم مشروع المحطة البرية إلى جملة من المشاكل أبرزها تخلي الشركة الأولى التي فازت بالصفقة على عملية الانجاز، ما أضطر مديرية النقل لإعادة إسنادها إلى المؤسسة الوطنية «جيسي بات « بالإضافة إلى العراقيل التقنية المتمثلة في طبيعة الأرضية وتسرب مياه إلى موقع الأشغال.
و ذكرت ذات المصادر بأن المحطة البرية الجديدة ستخصص للحافلات العاملة على الخطوط الطويلة، ومن شأنها استقبال مليوني مسافر سنويا وبطاقة استيعاب تفوق 500 حافلة يوميا، بتكلفة مالية تناهز 80 مليار سنتيم.
في الجهة المقابلة عبر عديد المواطنين بعنابة، عن عدم ارتياحهم من تحويل محطة النقل البري إلى حي أول ماي، معتبرينها بعيدة جدا عن وسط المدينة وتوجد في منطقة معزولة يكثر فيها نشاط العصابات الإجرامية، كما ستكلفهم مصاريف إضافية بالبحث عن وسيلة نقل أخرى توصلهم إلى الأماكن التي يقصدونها، عكس الحالية المتواجد بقرب وسط المدينة.
وأضافت ذات المصادر أنه يجري التفكير في تحويل محطة سويداني بوجمعة للنقل الحضري الواقعة بمحور الحطاب إلى خارج محيط وسط المدينة، لإنهاء نشاط الحافلات بالنقاط السوداء، التي تعرف ازدحاما مروريا كبيرا، وأشار محدثنا إلى سعي السلطات المحلية استغلال الوعاء العقاري لهذه المحطات في انجاز حظائر لسيارات ذات طوابق لخلق أماكن بديلة لركن السيارات التي تجوب وسط المدينة يوميا، حيث تقدرها مصادر رسمية بأكثر من 10 آلاف سيارة ومركبة، تٌسبب حركة مرور خانقة، لضيق المسالك الحضرية وعدم وجود منافذ بشكل كاف لجعل حركة المرور أكثر انسيابية.
من جهة أخرى ينتظر أن تقوم مصالح مديرية النقل لولاية عنابة قريبا، بمنع سير الحافلات القديمة التي يزيد عمرها عن العشر سنوات في العديد من الخطوط، خاصة الحضرية منها لما تسببه بشكل مباشر من حوادث المرور.
و بالموازاة مع ذلك تتهيأ السلطات المحلية لدخول مخطط النقل الجديد حيز الخدمة، مع تدشين مشروع المحطة البرية الجديدة الواقعة بحي أول ماي، في إطار إعادة تنظيم جميع محطات النقل البري العاملة داخل أو خارج عاصمة الولاية، وذلك بهدف تحسين ظروف استقبال المسافرين في جميع الاتجاهات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.