رئيس الجمهورية يعزي في وفاة رئيس الوزراء المغربي الأسبق عبد الرحمان اليوسفي    تعليمات لتسريع وتيرة انجاز سكنات عدل    منظمة أممية تحذر من أن شريان المساعدات على حافة الانهيار في اليمن    وكيل الجمهورية بقالمة يأمر بفتح تحقيق بعد مقتل طفلة في جلسة رقية    توافد قياسي للمصطافين من مختلف الولايات رغم الحجر الصحي    اللجنة الوزارية للفتوى: الذين أفطروا في رمضان بسبب كورونا وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    كورونا: ولاية الجزائر تؤكد أن تراخيص التنقل الاستثنائية تبقى صالحة وسارية المفعول    “ال15 يوما القادمة ستحدد مصير انتشار وباء كورونا في الجزائر”    8 وفيات 137 اصابة جديدة و145 حالة تماثلت للشفاء    9134 إصابة بفيروس كورونا في الجزائر بينها 638 وفاة..و 5422 متعاف    ميركاتو صيفي ساخن للاعبينا الدوليين في البطولات الأوروبية    الطيب زيتوني أمينا عاما ل “الأرندي”    الشروع في عقد مجالس الأقسام للطورين المتوسط والثانوي لملئ كشوف النقاط    جمعية التجار والحرفيين تطالب بفتح المحلّات التجارية    توسيع مهام لجنة حماية الغابات يعزز الوقاية من الحرائق    كريم طابو رفض بمحض إرادته إجراء مكالمة هاتفية    وفاة الممثل الكوميدي والفكاهي الفرنسي غي بيدوس    وزيرة الثقافة تعد بالتكفل بالحالة الصحية للفنان محمد بوخديمي    “قطار الدنيا” أخر إنتاجات المسرح الجهوي لوهران    322 ألف مستفيد من منحة 10 آلاف دينار الخاصة ب “كورونا”    فتوى بوجوب قضاء رمضان على من أفطروا بسبب “كورونا” بعد شفائهم    معالجة آثار الأزمة مع دعم القدرة الشرائية    الجزائر تسلم عتادا عسكريا للجيش المالي للمساعدة في مكافحة الإرهاب والتطرف    الصين تتهم واشنطن «باختطاف» مجلس الأمن وتهدد بريطانيا    أعمال العنف تجتاح مينيابوليس الأمريكية    انطلاق الصالون الافتراضي الأول للصورة الفوتوغرافية من عنابة    العثور على جثة داخل واد بالحدائق    التسجيل الصوتي المسرب « غير مفبرك»    العثور على جثة فتاة ببوزغاية في الشلف    درك باب جديد ينفي الأخبار “المغلوطة” المتداولة حول التحقيق مع عبد المالك صحراوي    السفير الجزائري لدى أنقرة: الجزائر وتركيا تحتلان مكانة هامة في العالم الإسلامي        الكاف تدعم الاتحادات الكروية الإفريقية لمواجهة كورونا بأزيد من 10 مليون دولار.    روسيا تسجل أعلى معدل وفيات جراء كورونا خلال يوم واحد    “فاتورة استيراد السيارات مباشرة لن تصل إلى مبلغ 2 مليار”    جراد يدعو الى تخفيف ديون الدول النامية لتجاوز الصعوبات الاقتصادية الناجمة عن الجائحة    مدوار يستبعد استئناف البطولة    ” قطف الزهور” يحكي الأوجاع ويلامس المواضيع الإنسانية    اعتقال لاعب المنتخب المغربي في بلجيكا بعد خرقه للحجر الصحي.    تدابير خاصة لفائدة زبائن مديرية توزيع الكهرباء والغاز بغرداية    اللجنة الوزارية للفتوى: الذين أفطروا في رمضان بسبب كورونا وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    نتنياهو يجدد التزامه بتوسيع سيادة إسرائيل على أجزاء من الضفة الغربية    هل يستجيب شرفة ..؟    قائد منتخب تونس سابقا: بن سبعيني أفضل مدافع عربي حاليا    السيسي ورئيس قبرص يرفضان التدخل العسكري الخارجي في ليبيا    وفاة رئيس الوزراء المغربي الأسبق عبد الرحمن اليوسفي    تويتر يتحدى ترامب من جديد    طيران الإمارات يستأنف رحلاته نحو 12 دولة منها الجزائر اعتبارا من الفاتح جويلية    ترامب يجرد وسائل التواصل الاجتماعي من الحصانة القانونية    تعرف على البلدة الإيطالية المحاطة بأراض سويسرية من جميع الجهات    حكار يزور المديريات التابعة لمؤسسة سوناطراك ببومرداس.    تونس تستعد لعودة الطلبة الجامعيين إلى مقاعد الدراسة    جورج فلويد: 11 وفاة أشعلت احتجاجات ضد "وحشية" الشرطة الأمريكية    الفاف ترد على الحملات التي تستهدف زطشي.    أسعار النفط تستقر للأسبوع الثاني عند 35 دولار للبرميل    بوقادوم يحضر اجتماعا برلمانيا هاما بالمجلس الشعبي الوطني يوم الإثنين    الإفتاء بإخراج زكاة الفطر في بداية رمضان يهدف لتوحيد الكلمة    بلمهدي يرد على شمس الدين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فيما طالب المرقون باعتماد سعر مرجعي للأراضي
نشر في النصر يوم 13 - 02 - 2018

تعليمات بتوزيع سكنات الترقوي المدعم ابتداء من جوان بالبرج
أمهلت السلطات المحلية بولاية برج بوعريريج، المرقين العقاريين المستفيدين من مشاريع السكن الترقوي المدعم البالغة في مجملها 2790 وحدة عبر بلديات الولاية، بالإسراع في وتيرة الانجاز وتدارك التأخر المسجل في بعض المشاريع، لتوزيع حصة من 800 وحدة سكنية شهر جوان، و توزيع باقي الحصص قبل نهاية شهر سبتمبر المقبل.
و أكدت مصادرنا على عقد اجتماع مع المرقين العقاريين بحضور المديريات المعنية، ورؤساء البلديات التي استفادت من برامج السكن الترقوي المدعم، أين تم التطرق لجميع الانشغالات، و تحديد أهم العراقيل و الصعوبات التي حالت دون تدارك التأخر المسجل بين بعض المقاولين و المرقين العقاريين الذين منهم من اشتكي من تأخر بعض المستفيدين من تسديد الأشطر الأولى من المستحقات، ما تسبب في تأخر الحصول على الاعتمادات المالية اللازمة لإتمام الأشغال، ناهيك عن تأخر المصالح المعنية بالفصل في هذه الحالات، من خلال مراسلة المستفيدين الذين لم يلتزموا بدفع المستحقات، و تعويضهم بمستفيدين جدد إن اقتضى الأمر، ما ينعش هذه المشاريع من الناحية المالية، خصوصا بعد تجاوز نسب الأشغال ببعض المشاريع عتبة الستين بالمائة، و التي تقتضي بدفع المستفيد لمبلغ الشطر الثاني.
و زيادة على هذا، طالب المرقون باعتماد تسعيرة مرجعية للأراضي المخصصة لمشاريع السكن الترقوي المدعم، مشيرين إلى أن سعر المتر المربع من الأراضي عرف ارتفاعا قياسيا مقارنة بالسنوات التي سجلت بها المشاريع، حيث استفادت الولاية من حصة إجمالية قدرها 2790 وحدة سكنية موزعة على 57 منطقة عبر بلديات الولاية، من بينها 1800 وحدة بعاصمة الولاية تعرف تأخرا في الأشغال دام لأزيد من 5 سنوات.
و خلص الاجتماع إلى تحديد تواريخ لإتمام المشاريع و استلام السكنات عبر مراحل إلى غاية شهر سبتمبر المقبل، و إعطاء تعليمات صارمة للمقاولات المتأخرة بإطلاق الأشغال في أقرب الآجال، و تسوية جميع الإجراءات، فيما ينتظر توزيع حصص تقدر في مجملها ب 800 وحدة تشهد تقدما في الأشغال شهر جوان القادم، أو خلال الاحتفالات المخلدة لذكرى الاستقلال المصادفة ليوم 5 جويلية.
كما تم تكليف رئيس الدائرة ومديرية السكن، بتحيين قوائم المكتتبين من هذه المشاريع السكنية، و استخلاف المستفيدين الذين لم يلتزموا بتسديد المستحقات الملقاة على عاتقهم، بعد استنفاد جميع الطرق الودية، و إشعارهم في الكثير من المرات بضرورة دفع المستحقات، وذلك لإنهاء مشكل تأخر توزيع هذه السكنات، خصوصا ببلدية البرج التي تشهد تأخرا كبيرا من قبل المرقين في انجاز مشاريع السكن الترقوي المدعم، على الرغم من تسجيلها منذ سنة 2012، ما أثار استياء المكتتبين، خصوصا و أن الكثير من أصحاب الملفات المودعة اكتفوا بالطلبات القديمة، ولم يقوموا بالتسجيل في برامج سكنات عدل، بعدما استحسنوا صيغة السكن الترقوي المدعم التي جاءت بإجراءات تنهي هيمنة المقاولين و المرقين العقاريين خلافا لصيغة السكن التساهمي، حيث تمثلت هذه الإجراءات في تكليف البلديات باستقبال الملفات بدل المرقين و المقاولين، ليتم بعد ذلك تحويلها إلى صندوق السكن للتحقيق فيها، و إرسالها إلى لجنة الدائرة المكلفة بالسكن لتحديد قوائم المستفيدين، عكس الإجراءات السابقة التي كانت تمنح للمقاولين و المرقين العقاريين صلاحيات كبيرة في تحديد قوائم المستفيدين وفق عقود لم تحترم في الغالب من طرف المرقين، خصوصا في الشق المتعلق بالزيادة في أسعار الشقق التي تراوحت بين 20 إلى 40 مليون سنتيم، مقارنة بالأسعار المتفق عليها في العقود، تحت مبرر ارتفاع أسعار مواد البناء، ناهيك عن التأخرات المسجلة في آجال الانجاز، و كذا نوعية الأشغال، ما حتم على الكثير من المستفيدين إتمام أشغال التهيئة الداخلية للشقق على حسابهم الخاص، لتدارك التأخر المسجل في استلام سكناتهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.