النظام المحدد لقواعد عمل المجلس الدستوري في الجريدة الرسمية    ضبط قنطار و16 كلغ من الكيف و4 تجار مخدرات    13,٫31% من الطلبة الجدد قاموا بالتسجيلات الأولية    الجزائر تدين بشدة عمليات الهدم الواسعة لمنازل الفلسطينيين في القدس المحتلة    ولد السالك يطالب “المينورصو” بحماية الصحراويين من إعتداءات أمن المخزن    بوريس جونسون يفوز برئاسة الوزراء ويعد بإتمام البريكست نهاية أكتوبر    بناصر يوقع على عقد ل 5 سنوات مع نادي أي سي ميلان الإيطالي    شباب قسنطينة ومولودية الجزائر يتعرفان على خصومهم في البطولة العربية هذا الأسبوع    انقطاع في التموين بالكهرباء اليوم ببرج الكيفان    مشاركة عشرة فرق ومدينة جانت ضيف شرف    قبة عرض الأفلام الوثائقية تحطّ الرحال بمسرح الكازيف بالعاصمة    الحجاج مدعوون لاستلام جواز السفر والتأشيرة الإلكترونية    تحقيقات ضد وزير العدل السابق الطيب لوح بشبهة الفساد ومنعه من السفر    القبض على “الدودة” النزيل الفار من سجن قسنطينة    تفكيك شبكة دولية حاولت تمرير نصف قنطار “زطلة” إستغلت الحراك ومباراة الخضر بالبليدة    الإعلان عن الشخصيات التي ستقود الحوار الوطني قبل يوم السبت    "زيارتي لعائلة أبو تريكة لم تكن سياسية ولا إرهابية"    سهرة غنائية تكريما لقامة «الديوان» بن عيسى    هني: سعيد جداً بتواجدي في نادٍ كبيرٍ    تعيين أعضاء المكتب السياسي أبرز محاور نقاش اجتماع اللجنة المركزية ل “الأفلان” غدا    مبولحي اكثر الحراس الجزائريين مشاركة مع الخضر 68 مباراة    بن صالح يأمر بالإسراع في إنجاز البرامج السكنية    المستشار المحقق بالمحكمة العليا يصدر أمرا بالإفراج عن الوالي السابق للبيض    كأس إفريقيا: طاسيلي للطيران نقلت 2.865 مناصرا    رسميا.. “ربيعي” يلتحق بمولودية الجزائر !!    هبوط طائرة تضمن رحلة الوادي-باريس بقسنطينة: توضيحات الخطوط الجوية الجزائرية    بن العمري: ” ڨع بكينا..حمد لله الدموع ماراحتش خسارة”    مصالح الأوبيجيي توفد لجنة تحقيق إلى حي 1000 سكن بذراع الريش    أسعار المواد الغدائية والأجهزة الكهرومنزلية والتجهيزات ارتفعت ب20%    القضاء الألماني يفتح تحقيق في وفاة جزائري داخل زنزانته    انخفاض الأسعار يهوي بنسبة التضخم إلى 3.1 بالمائة    سيدي بلعباس: قرار وزاري مشترك يقضي بتعيين المؤسسة الإستشفائية رأس الماء مستشفى مختلط    إنشاء أول مؤسسة حاضنة تكنولوجية لفائدة الشباب ببرج بوعريريج    المناصرون الجزائريون في القاهرة : الخطوط الجوية الجزائرية تستكمل مخطط النقل    وزير الطاقة : “حادثة اعتراض ناقلة النفط الجزائرية بمضيق هرمز لم تؤثر على النشاط سوناطراك”    تيزي وزو تعيش من جديد سلسلة من حرائق الغابات بعدة مناطق    عرقاب…"اعتراض ناقلة النفط الجزائرية بمضيق هرمز لم تؤثر على نشاط سوناطراك"    تخرج 497 ملازم أول و669 عون شرطة بالصومعة    خنشلة    باتنة    التعجيل في إجراء الانتخابات الرئاسية ضرورة اقتصادية    هلاك طفل داخل مجمع مائي للسقي الفلاحي ببلعباس    نحو مراجعة المرسوم التنفيذي الخاص بتكوين المعوقين    نهاية شهر جويلية الجاري    عجز في المرافق الشبانية وجمعيات رياضية تستغيث    تسمية رصيف باسم‮ ‬اودان‮ ‬في‮ ‬باريس    انطلاق «مسابقة الشباب الهواة» واشتداد المنافسة بين الفنانين على جائزة بلاوي    « أستمد أفكاري من الجانب النفسي وأركز أكثر على الفن الاستعراضي»    التكنولوجيا، بوابة المستقبل    «الأورو» يستقر عند عتبة 220دج في ظرف أسبوع    أوبيرت «البردة الجزائريّة» ملحمة شعرية أضافت الكثير للمشهد الإبداعي    وقفة احتجاجية للحجاج أمام مقر الولاية بالوادي    الجوية الجزائرية تستكمل مخطط نقل المناصرين الجزائريين من القاهرة    ضرورة التقيد بخدمة الحجاج ومرافقتهم    قوّتنا في وحدتنا    لسلامة اللغة العربية أثرٌ في حِفظ كِيان الأُمَّة الإسلامية    كيف علمنا الشرع التعامل الصحيح والمحافظة عليها    السيدة زينب بنت جحش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الصحراء الغربية : وقفة سلمية بالرباط لعائلات معتقلي "أكديم إيزيك" كنداء إستغاثة لإنقاذ حياتهم

دعت عائلات المعتقلين السياسيين الصحراويين، مجموعة "أكديم إزيك"، المجتمع الدولي و المنظمات الحقوقية في العالم إلى مساندتها في وقفتها السلمية التي تعتزم تنظيمها يوم الثلاثاء المقبل بالعاصمة المغربية الرباط ك"نداء استغاثة لإنقاذ أبنائهم من الموت المحتوم والتي باتت مؤشراته تلوح في الأفق".
وقررت عائلات المعتقلين السياسيين الصحراويين مجموعة أكديم إزيك، في نداء لها أوردته وكالة الأنباء الصحراوية (وأص)، تنظيم وقفة سلمية أمام وزارة العدل المغربية بالرباط تضامنا مع المعتقلين السياسيين الصحراويين المضربين عن الطعام منذ 27 يوما وذلك يوم الثلاثاء المقبل تحت عنوان "المضربون عن الطعام، حياتهم في خطر".
وجاء في نص "نداء الإستغاثة" الذي وجهته عائلات المعتقلين إلى كل فئات الشعب الصحراوي و منظمات المجتمع الدولي، أن هذه الوقفة التضامنية تأتى في خضم "الساعات الحرجة التي يمر بها فلذات أكبادنا نتيجة إضرابهم المفتوح عن الطعام لما يقارب الشهر، والتي أصبحت حياتهم تنذر بالخطر، ونظرا لسياسة اللامبالاة التي تنتهجها السلطات المغربية".
ودق النداء الصحراوي "ناقوس الخطر" للصليب الأحمر الدولي وكل المنظمات الدولية من أجل التحرك العاجل وبأسرع وقت لوضع حد "للامبالاة والاستخفاف والاستهتار بأرواح المعتقلين السياسيين الصحراويين، لا لشيء سوى لمطالبتهم المشروعة بمحاكمة عادلة أو إطلاق سراحهم".
تضامن مطلق من المواقف البطولية لمجموعة "أكديم إيزيك" وعائلاتهم
من جانبها أعلنت اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان، تضامنها المطلق وغير المشروط مع مجموعة المعتقلين السياسيين المضربين عن الطعام ومع مواقفهم البطولية ومن خلالهم مع عائلاتهم الصبورة والمكافحة إلى جانبهم في هذه المعركة من أجل تحقيق أهداف الشعب الصحراوي النبيلة في الحرية والاستقلال.
وأدانت اللجنة في بيان لها أمس السبت مناورات السلطات المغربية الرامية إلى مصادرة الحقوق المشروعة للمضربين عن الطعام مستنكرة المحاولات الدنيئة للسلطات المغربية التي تروم مغالطة الرأي العام من خلال الإيحاء بمتابعة وضعية المضربين بينما لا تزال ترفض التعاطي الإيجابي والاستجابة لمطالبهم المشروعة.
واعتبر البيان الموقف السلبي للحكومة المغربية الرافض للمطالب المشروعة للمعتقلين السياسيين الصحراويين، "شروعا ممنهجا في ارتكاب جريمة القتل مع سبق الإصرار والترصد وخرقا لمقتضيات الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والحق في الحياة".
وحذرت اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان الهيئات الدولية ذات الصلة واللجنة الدولية للصليب الأحمر ومجلس حقوق الإنسان الأممي، بأن مصداقيتها أمام الشعب الصحراوي باتت على المحك مطالبة إياها ب"ضرورة التحرك العاجل لإنقاذ حياة المعتقلين السياسيين الصحراويين من الموت والقيام بدورها الإنساني بحيادية وعدم الانحياز للجلاد على حساب الضحية".
تفاقم الوضع الصحي لمجموعة معتقلي "أكديم إزيك" المضربين عن الطعام
في غضون ذلك، تشهد الحالة الصحية لمجموعة معتقلي "أكديم إزيك" تفاقما حادا نتيجة مضاعفات الإضراب المفتوح عن الطعام الذي تخوضه المجموعة منذ شهر في ظل تجاهل تام لمطالبهم المشروعة من قبل الدولة المغربية.
ففي ظل وضعية اللامبالاة التي تنتهجها إدارة السجون المغربية، لازالت الحالة الصحية للمضربين في تدهور مستمر، ومن بين الحالات الحرجة المسجلة مؤخرا حالتي المعتقلين السياسيين الصحراويين سيد أحمد لمجيد الذي يعاني من انتفاخ غير طبيعي بالأطراف والذي لا زال مدير السجن يقف دون نقله للعلاج بالمستشفى، والبشير بوتنكيزة الذي أصبح يتقيأ الدم دون التدخل لنقله للمستشفى كذلك.
كما يعاني المعتقلون السياسيون الصحراويون المضربون عن الطعام من أعراض خطيرة من قبيل تراجع الوزن واضطراب نبضات القلب وقلة النوم وكذا الغثيان المستمر والدوار المزمن وفقدان الوعي المتكرر مما ينبئ بتأزم وضعهم الصحي.
للإشارة، فإن المعتقلين السياسيين مجموعة أكديم إزيك قضوا أكثر من خمس سنوات رهن الاعتقال بعد محاكمتهم في جلسات غابت عنها شروط المحاكمة العادلة واعتبرتها كل المنظمات الدولية غير شرعية والتي صدرت عنها أحكام قاسية تراوحت بين 20 سنة سجنا نافذا والمؤبد.
ويخوض 13 معتقلا منهم إضرابا مفتوحا عن الطعام منذ فاتح مارس الجاري وهم محمد البشير بوتنكيزة و سيد أحمد لمجيد و أحمد السباعي و محمد باني و إبراهيم الإسماعيلي و سيدي عبد الله أبهاه و النعمة الأسفاري و حسن الداه و محمد بوريال و الشيخ بنكا و محمد أمبارك لفقير و عبد الله التوبالي والبشير خدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.