وزير الداخلية الإسباني: سيتم تعزيز التعاون مع الجزائر في عدة مجالات    تخرّج 6 دفعات من الضبّاط في المدرسة العليا للدفاع الجوي عن الإقليم بالرغاية    تيارت: أكبر معمرة في ذمة الله عن عمر يناهز 123 سنة    ميلة: 12 شاحنة محملة بمساعدات تصل الولاية    ميلة : 274 عائلة في الخانة الحمراء و الإحصائيات متواصلة    الحكومة اللبنانية تتجه لإعلان استقالتها    عطال يقرر الباق مع نادي نيس الفرنسي    قسنطينة: إطلاق حملة تحسيسية لحماية الثروة الغابية    إندلاع حريقين مهولين في غابتي بوذا وبوهالي بالشلف    كوفيد-19 : دعوة رواد المساجد إلى الامتثال الصارم للإجراءات الصحية والوقائية    استقالة الحكومة اللبنانية برئاسة حسان دياب    اعتماد دفتر الشروط المتعلق بالإعفاءات على المكونات المستوردة من طرف المناولين    تنصيب النائب العام الجديد لمجلس قضاء أدرار ورئيسي مجلس قضاء أدرار وغرداية    حمس تقترح تشكيل لجنة برلمانية للتحقيق في فضائح الإشهار    فتح 22 شاطئ للسباحة في بومرداس    الشرطة تحجز 13 ألف وحدة من المشروبات الكحولية بجيجل    وزيرة الثقافة تعزي في وفاة الفنان " بشير بن محمد"    وضع 274 رعية جزائرية قدمت من المملكة العربية السعودية في الحجر الصحي ببومرداس    عودة تدريجية الى مقاعد الجامعة تأخذ في الحسبان متطلبات الوضع الصحي    3 سنوات سجنا نافذة ضد الصحفي درارني وسنتين منها 4 أشهر نافذة ضد بلعربي وحميطوش    رئيس "أرامكو": ماضون نحو رفع طاقة إنتاج النفط إلى 13 مليون برميل يوميا    وزير الفلاحة يترأس ورشة عمل حول احصاء وتثمين الموارد الفلاحية الصحراوية    وزير الطاقة يرجع أسباب تراجع صادرات الجزائر من الغاز الى المنافسة الشرسة    تيارت.. هذه قائمة المساجد ال98 المعنية بالفتح السبت المقبل    الممثل الفكاهي بشير بن محمد في ذمة الله    الأيام الوطنية للباس الجزائري: انطلاق محاضرات حول التراث اللامادي    المساجد العتيقة بباتنة: تحف أثرية بحاجة إلى تثمين    بن زيان يدعو الى الحوار لحل مشاكل قطاع التعليم العالي    وزير البريد: ندعوا الجمعيات للإستمرار في تنظيم مكاتب البريد    "الوضع الصحي للبلاد لا يسمح بإقامة صلاة الجمعة"        الجوية الجزائرية.. رحلة لإجلاء مواطنين جزائريين عالقين في دبي    عملاقة الفن الجزائري "نورية" ترحل بعد 60 سنة من العطاء    ماكرون: فرنسا ستقدم مساعدات ميدانية إلى الشعب اللبناني مباشرة    الهلال الأحمر يرسل قافلة تضامنية لميلة    عنتر يحي يصل إلى أرض الوطن    أول ظهور لبن زية في الملاعب بعد إصابته الخطيرة    النفط يرتفع ب1%    الوزير بلمهدي بتحدث عن سبب منع صلاة الجمعة    الفنان " حميدو" يعلن شفاءه من فيروس كورونا    الطبيب الداعية    موجة حر تتعدى 45 درجة تجتاح 4 ولايات اليوم    عملية تنظيف وتعقيم واسعة لميناء الصيد البحري لوهران    اتفاقية تعاون بين جامعة هواري بومدين ومركز البحث العلمي والتقني لتطوير اللغة العربية    عودة العدائين الجزائريين العالقين بكينيا إلى أرض الوطن    توفي في حادث مرور مروع بفرنسا    بعد 13 سنة من الغياب    بعد توقيف الموسم الكروي    إثيوبيا تؤكد استئناف المفاوضات حول سد النهضة اليوم    "انتعاش النشاط الزلزالي" لا يخصّ الجزائر وحدها    أجمل عاصمة    تجربة رائدة في لزراعة السترونال والستيفيا    يا الله    جلسة حاسمة لتسوية وضعية شركة مولودية وهران    هذه أنواع النفس في القرآن الكريم    اللهُ نورُ السَّمواتِ والأرضِ    كبيش يجمع" شظايا بيروت"    العفو عند المقدرة من شيم الكرام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الصحراء الغربية : وقفة سلمية بالرباط لعائلات معتقلي "أكديم إيزيك" كنداء إستغاثة لإنقاذ حياتهم

دعت عائلات المعتقلين السياسيين الصحراويين، مجموعة "أكديم إزيك"، المجتمع الدولي و المنظمات الحقوقية في العالم إلى مساندتها في وقفتها السلمية التي تعتزم تنظيمها يوم الثلاثاء المقبل بالعاصمة المغربية الرباط ك"نداء استغاثة لإنقاذ أبنائهم من الموت المحتوم والتي باتت مؤشراته تلوح في الأفق".
وقررت عائلات المعتقلين السياسيين الصحراويين مجموعة أكديم إزيك، في نداء لها أوردته وكالة الأنباء الصحراوية (وأص)، تنظيم وقفة سلمية أمام وزارة العدل المغربية بالرباط تضامنا مع المعتقلين السياسيين الصحراويين المضربين عن الطعام منذ 27 يوما وذلك يوم الثلاثاء المقبل تحت عنوان "المضربون عن الطعام، حياتهم في خطر".
وجاء في نص "نداء الإستغاثة" الذي وجهته عائلات المعتقلين إلى كل فئات الشعب الصحراوي و منظمات المجتمع الدولي، أن هذه الوقفة التضامنية تأتى في خضم "الساعات الحرجة التي يمر بها فلذات أكبادنا نتيجة إضرابهم المفتوح عن الطعام لما يقارب الشهر، والتي أصبحت حياتهم تنذر بالخطر، ونظرا لسياسة اللامبالاة التي تنتهجها السلطات المغربية".
ودق النداء الصحراوي "ناقوس الخطر" للصليب الأحمر الدولي وكل المنظمات الدولية من أجل التحرك العاجل وبأسرع وقت لوضع حد "للامبالاة والاستخفاف والاستهتار بأرواح المعتقلين السياسيين الصحراويين، لا لشيء سوى لمطالبتهم المشروعة بمحاكمة عادلة أو إطلاق سراحهم".
تضامن مطلق من المواقف البطولية لمجموعة "أكديم إيزيك" وعائلاتهم
من جانبها أعلنت اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان، تضامنها المطلق وغير المشروط مع مجموعة المعتقلين السياسيين المضربين عن الطعام ومع مواقفهم البطولية ومن خلالهم مع عائلاتهم الصبورة والمكافحة إلى جانبهم في هذه المعركة من أجل تحقيق أهداف الشعب الصحراوي النبيلة في الحرية والاستقلال.
وأدانت اللجنة في بيان لها أمس السبت مناورات السلطات المغربية الرامية إلى مصادرة الحقوق المشروعة للمضربين عن الطعام مستنكرة المحاولات الدنيئة للسلطات المغربية التي تروم مغالطة الرأي العام من خلال الإيحاء بمتابعة وضعية المضربين بينما لا تزال ترفض التعاطي الإيجابي والاستجابة لمطالبهم المشروعة.
واعتبر البيان الموقف السلبي للحكومة المغربية الرافض للمطالب المشروعة للمعتقلين السياسيين الصحراويين، "شروعا ممنهجا في ارتكاب جريمة القتل مع سبق الإصرار والترصد وخرقا لمقتضيات الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والحق في الحياة".
وحذرت اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان الهيئات الدولية ذات الصلة واللجنة الدولية للصليب الأحمر ومجلس حقوق الإنسان الأممي، بأن مصداقيتها أمام الشعب الصحراوي باتت على المحك مطالبة إياها ب"ضرورة التحرك العاجل لإنقاذ حياة المعتقلين السياسيين الصحراويين من الموت والقيام بدورها الإنساني بحيادية وعدم الانحياز للجلاد على حساب الضحية".
تفاقم الوضع الصحي لمجموعة معتقلي "أكديم إزيك" المضربين عن الطعام
في غضون ذلك، تشهد الحالة الصحية لمجموعة معتقلي "أكديم إزيك" تفاقما حادا نتيجة مضاعفات الإضراب المفتوح عن الطعام الذي تخوضه المجموعة منذ شهر في ظل تجاهل تام لمطالبهم المشروعة من قبل الدولة المغربية.
ففي ظل وضعية اللامبالاة التي تنتهجها إدارة السجون المغربية، لازالت الحالة الصحية للمضربين في تدهور مستمر، ومن بين الحالات الحرجة المسجلة مؤخرا حالتي المعتقلين السياسيين الصحراويين سيد أحمد لمجيد الذي يعاني من انتفاخ غير طبيعي بالأطراف والذي لا زال مدير السجن يقف دون نقله للعلاج بالمستشفى، والبشير بوتنكيزة الذي أصبح يتقيأ الدم دون التدخل لنقله للمستشفى كذلك.
كما يعاني المعتقلون السياسيون الصحراويون المضربون عن الطعام من أعراض خطيرة من قبيل تراجع الوزن واضطراب نبضات القلب وقلة النوم وكذا الغثيان المستمر والدوار المزمن وفقدان الوعي المتكرر مما ينبئ بتأزم وضعهم الصحي.
للإشارة، فإن المعتقلين السياسيين مجموعة أكديم إزيك قضوا أكثر من خمس سنوات رهن الاعتقال بعد محاكمتهم في جلسات غابت عنها شروط المحاكمة العادلة واعتبرتها كل المنظمات الدولية غير شرعية والتي صدرت عنها أحكام قاسية تراوحت بين 20 سنة سجنا نافذا والمؤبد.
ويخوض 13 معتقلا منهم إضرابا مفتوحا عن الطعام منذ فاتح مارس الجاري وهم محمد البشير بوتنكيزة و سيد أحمد لمجيد و أحمد السباعي و محمد باني و إبراهيم الإسماعيلي و سيدي عبد الله أبهاه و النعمة الأسفاري و حسن الداه و محمد بوريال و الشيخ بنكا و محمد أمبارك لفقير و عبد الله التوبالي والبشير خدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.