وفاة وزير الشؤون الدينية الأسبق سعيد شيبان    اختتام الملتقى الدولي حول جيوسياسية التطرف    مؤتمر دولي حول التنمية المستدامة    حسب مدير تعاونية الحبوب بالمسيلة: قدرات تخزين الحبوب ستصل إلى 600 ألف قنطار في فيفري    الدور ثمن النهائي    إلى جانب عوار وآيت نوري وعدلي وشعيبي: مغناس وقداري ضمن اهتمامات الناخب الوطني    التجارب انطلقت بلقاء رائد القبة وغالي معسكر: نقل مباريات الرابطة الثانية للهواة على "فيفا بلوس"    في ابتدائية جدو رابح: قسم خاص بالمصابين بالإعاقات الذهنية الخفيفة    حجز 28 ورقة نقدية مزورة    عرف بحواراته المثيرة وصداقاته في الوسط الفني: وفاة الإعلامي المصري مفيد فوزي    تدابير لحماية الموقع الأثري بزانة البيضاء    تطابق في المواقف.. والتحضير لدورة اللجنة العليا المشتركة العام القادم    ما نزال يقظين للتغيرات في أساسيات سوق النفط الدولي    تأهل منطقي ل"الديكة"    "العميد" أمام أسبوع حاسم لبقية مشوار الموسم    تجربة الجزائر في اقتصاد المعرفة خلاقة للثروة ومناصب الشغل    جعفر عبدلي مديرا عاما للصندوق الوطني للتقاعد    تجهيز خمسة أنقاب رعوية وخمسين وحدة للطاقة الشمسية    احتلال مدينة الأغواط.. إبادة استعمارية شنيعة    نحو اعتماد مراجعة يومية للقوائم الانتخابية    منظمة الصحة العالمية تحذر من ظهور متحور جديد لفيروس كورونا    كورونا: 5 إصابات جديدة وعدم تسجيل أي وفاة    رئيس الجمهورية يعزي عائلة المجاهد المرحوم سعيد شيبان    مراقبة تقنية للسيارات أقل من 3 سنوات بالموانئ    "أوبك +".. تمديد العمل بسياسة إنتاج النفط الحالية    قرار "أوبك+" كان متوقّعا ويخدم الاقتصاد الجزائري    القانون الأساسي للأساتذة الجامعيين على طاولة الحكومة قريبا    جاهزية تامة لاستقبال "شان 2023"    مجازر الأغواط وصمة عار في جبين المستعمر الفرنسي    1500 مرشدة دينية يقفن سدا منيعا أمام الأفكار الدخيلة    لافي عبود يقدّم "حمص.. قصة سلب"    ولادة سبعة أشبال من فصيلة الأسود الإفريقية النادرة    الندوة ال47 للايكوكو ستنعقد السنة المقبلة في سرقسطة بإسبانيا    إيفاد بعثة جزائرية لتلقي تكوين في تسيير الأوقاف بجامع الأزهر    دعوة إلى رقمنة وترميم المزيد من الأفلام الجزائرية    جراح الحرب وتحديات التنمية في جزائر ترفض الفناء    من الضروريِّ إنشاء مركز لحفظ الأفلام الجزائرية    هؤلاء يصلون إلى السعادة في الدنيا والآخرة..    طائرات الاحتلال تقصف غزة    الصومال تعلن الحرب على الإرهابيين    الجزائر والأردن يوقعان على عدة اتفاقيات ومذكرات تفاهم    تفكيك عصابة سرقة ومخدرات وتزوير العملة    الخلافات ترهن ميزانية 2023    دورة تكوينية ثانية لرؤساء البلديات    حملات تفتيش للصيدليات لمراقبة مدى مطابقة المكملات الغذائية    اجتماع حاسم منتظر بين بن ناصر وإدارة ميلان الأسبوع المقبل    "عدم الإنحياز- مشاهد من بكرات لابودوفيتش".. فيلم وثائقي حول مسار المصور الصحفي الصربي ستيفان لابودوفيتش    الصالون الوطني للصناعة الغذائية والابتكار الغذائي بقسنطينة : إقبال لافت للزوار على المنتجات المعروضة    المطرب حميدو يحيي حفلا بالعاصمة    مديرية الحماية المدنية لولاية النعامة تشارك في الحملة التحسيسية للوقاية من الاختناق بالغاز    الرابطة الأولى: بلوزداد يحافظ على الصدارة واتحاد الجزائر يتعادل مع الوفاق    هكذا تميز النبي الأكرم عن باقي البشر    الافتتاح الرسمي للمهرجان الدولي للسينما بالجزائر    الترويج لمنتوجات "صيدال" بكوت ديفوار    كورونا: إصابتان جديدتان وعدم تسجيل أي وفاة خلال ال24 ساعة الأخيرة    هذه قصة النبي يحيى عليه السلام..    العصبية والعنصرية من صفات الجاهلية    الاهْتِمام بالضُعَفاء في السيرةِ النبَويَّة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أميناتو حيدر : إعلان ترامب لا قيمة سياسية أو قانونية له و لا يلزمه الا وحده

قالت رئيسة الهيئة الصحراوية لمناهضة الاحتلال الصحراوي (ايساكوم), أمينتو حيدار, يوم الجمعة, أن تصريح الرئيس الامريكي المنتهية ولايته, دونالد ترامب, بخصوص الاعتراف بسيادة المغرب المزعومة على الصحراء الغربية "مجرد كلام في الهواء لا قيمة سياسية أو قانونية له", مؤكدة أنه "استهداف مباشر للقانون الدولي".
واوضحت المدافعة الصحراوية عن حقوق الانسان, في تصريح لواج, من العيون المحتلة ان الشعب الصحراوي, "لا يعير أي قيمة لتصريح ترامب الأخير, لأنه مجرد كلام في الهواء, يعطي ما لا يملك لمن لا يستحق, معبرة عن أسفها " للمستوى الذي وصل إليه التعاطي السياسي من قبل رئيس أعظم دولة في العالم وفي الوقت الضائع, وهو يغادر منصبه بعد هزيمته في الانتخابات الأخيرة".
وأضافت, "نحث السيد ترامب على أن " يعطي المغرب إذا أراد ما يملكه فعلا من أموال وعقار, أما الصحراء الغربية فلها مالك حصري ووحيد هو الشعب الصحراوي, وهو الوحيد الذي يحق له اتخاذ قرار بشأنها".
وابرزت السيدة امينتو حيدار, انه من الناحية العملية "ينبغي ايضا التأكيد على أن موقف هذا الرئيس المهزوم والمنتهية ولايته, هو مجرد "إعلان" لا قيمة سياسية أو قانونية لهّ, ولا يلزم الولايات المتحدة كدولة ولا يلزم الإدارة القادمة أيضا".
وتابعت تقول, " ترامب في الحقيقة لم يعط المغرب أي شيء, في حين أنه انتزع لإسرائيل اعترافا مغربيا وتطبيعا مباشرا", معتبرة تصرف ترامب "استهداف مباشر للقانون الدولي, وللشرعية الدولية, ولحق الشعوب في تقرير المصير".
و في هذا الاطار, لا تعتقد - السيدة حيدر- أن " الشعبين الصحراوي والفلسطيني, هما المعنيان الوحيدان بهذا التهجم على حقهما في تقرير المصير بل التهجم هو ضد ميثاق الأمم المتحدة, وضد جميع العهود الدولية التي تنص على حق الشعوب في تقرير المصير, كما أنه " ضد القانون التأسيسي للاتحاد الأفريقي, و ضد مستقبل السلام والأمن في العالم", مطالبة الجميع "بتحمل مسؤولياته في هذا الموضوع".
و ترى رئيسة ايساكوم, " أن إعلان ترامب قد وضع المغرب وإسرائيل فعليا في نفس الخانة, دولتان صديقتان, وحليفتان, محتلتان لأراضي الغير, وتنتهكان حقوق الشعبين الصحراوي والفلسطيني,اللذان وضعا هما أيضا كشعبين في نفس الخانة, تريد لهما أن تغتصب حقوقهما, وأرضهما ومستقبلهما".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.