تأجيل محاكمة جميلة تمازيرت الى 10 فيفري    البرلمان الاندلسي: ندوة حول تورط الشركات الأوروبية في نهب ثروات الصحراء الغربية    محكمة سيدي أمحمد : تأجيل محاكمة الوالي السابق عبد الوحيد طمار الى 10 فبراير القادم    استئناف الدراسة في الجامعات الأحد المقبل    الجزائر ترسل شحنة رابعة من المساعدات الإنسانية إلى دولة مالي الشقيقة    الرئيس الصحراوي يحمل دولة الاحتلال مسؤولية التطورات الخطيرة التي تهدد السلم والأمن في المنطقة    المغرب : جماعة العدل و الاحسان ترسم صورة قاتمة عن الانحدار الحقوقي بالمملكة    محكمة سيدي أمحمد : تأجيل محاكمة الوالي السابق عبد الوحيد طمار الى 10 فبراير القادم    المستوردون مدعوون إلى تقديم برامجهم التقديرية السنوية للاستيراد    صادرات الجزائر تنمو ب7,8٪ في 2021    بوسليماني يدعو الصحافة الوطنية إلى مضاعفة جهودها    الحكومة تدرس مشاريع مراسيم تخص عدة قطاعات منها الصناعة    مجلس قضاء الجزائر: انطلاق جلسة الاستئناف في قضية اللواء المتقاعد علي غديري    حقق نصرا لجبهة التحرير الوطني على الصعيد السياسي    بلماضي يشرع في البحث عن حلول في فترة وجيزة    يدا في يد لمواجهة مختلف التحديات عربيا وإفريقيا    الدرك يدعو من سحبت منه رخصة السياقة لاسترجاعها    افتتاح الطبعة 53 من معرض القاهرة الدولي للكتاب    البودرة تهزم حليب البقر والندرة تستمر !    البحث في سمات الوعي الوطني وتفكيك الاستعمار    المشهد الدولي المعاصر بين الغرائزية والعقلانية    حجز 50 قطعة أثرية تعود للفترة الرومانية    ارتفاع سعر البرنت إلى قرابة 88 دولارا    من واجبنا إحياء تراثنا القديم وتثمينه    تحصيل أزيد من 53 مليون دج من جمع الزكاة    دورة تكوينية للحصول على إجازة " كاف 'أ" و«ج"    باريس تمضي في استفزاز الجزائر    الردع...الحلقة الضائعة    توّحل سد فرقوق ينتظر حلولا استعجالية لإنقاذ حمضيات معسكر    جاهزون لإنجاح دورة وهران    انطلاق التجارب التقنية ب 11 ورشة منذ أسبوعين    روايتا "زنقة الطليان" و "الهنغاري" ضمن القائمة الطويلة لجائزة "البوكر 2022"    الغرب على أعتاب موسم كارثي    لا نتائج مشرفة ولا إدارة واقفة    توفر الأدوية الموصوفة في البروتوكول العلاجي    الوقاية والتلقيح لحماية الأسرة التربوية من الوباء    عدد الزيجات في الجزائر يتراجع ب10 بالمائة    بسبب ارتفاع عدد الإصابات بكورونا: تجميد عمليات البيع بالتخفيض    إلى جانب 200 إصدار أكاديمي    المطلوب رؤية واضحة بالتنسيق مع مصادر الإنتاج    توقيف 5 داعمين للجماعات الإرهابية وكشف 7 مخابئ    السنغال تتأهل للدور ربع النهائي    حرب استنزاف دعائية بين الغرب وروسيا    الوالي يدعو المواطنين للتقرب من مراكز التلقيح    عائلات تضرب تدابير الوقاية من كورونا عرض الحائط    صدور الجزء الثالث    الطبعة الأولى في ماي المقبل    سارقو المنازل في قبضة الشرطة    الرائد يعمق الفارق وقمة "الوصافة" بدون فائز    تأجيل تربص منتخب كيك بوكسينغ إلى موعد لاحق    توقيف مجرم خطير    الإطاحة بشخصين بتهمة سرقة محل تجاري    استمرار تبنّي المواهب الشابة    اليتيم في حياة النبي صلى الله عليه وسلم    الكويت تفرض 6 شروط لالتحاق النساء بالجيش    المهرجان الدولي للمونودراما النسائي، من 1 إلى 5 مارس بالوادي    هذه قواعد التربية الصحيحة    لغتي في يومك العالمي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تأسيس اللجنة الدولية لمساندة حق تقرير المصير لشعب الصحراء الغربية

أعلن رئيس الفيدرالية الوطنية للجالية الجزائرية ، طارق بن بوزة ، عن تأسيس اللجنة الدولية لمساندة حق تقرير المصير لشعب الصحراء الغربية ، لحشد الدعم الدولي الكامل لهذه القضية العادلة و الدفع نحو منح الشعب الصحراوي حقه غير القابل للمساومة أو التصرف في تقرير مصيره، وفق ما تنص عليه الشرعية الدولية.
وقال طارق بن بوزة، في تصريح ل/ واج، إنه تم أول أمس الجمعة، عقد الندوة التأسيسية، للجنة الدولية لمساندة حق تقرير المصير لشعب الصحراء الغربية ، عبر تقنية التحاضر عن بعد.
وتضم اللجنة الدولية، التي قامت بتزكية السيد طارق بن بوزة رئيسا لها، 32 جمعية جزائرية في أوربا، و 16 جمعية صحراوية و 3 جمعيات تونسية ، بالإضافة إلى 12 جمعية من داخل الوطن، الى جانب المجلس الوطني لأساتذة التعليم العالي ( كناس)، و عدد من الحقوقيين و نشطاء المجتمع المدني .
وأوضح السيد بن بوزة، أن تأسيس اللجنة، يأتي في إطار المساعي الدولية من أجل دعم القضية الصحراوية، و مساندة شعبها، الذي يطالب بتمكينه من ممارسة قه في تقرير المصير، وفق ما تنص عليه الشرعية الدولية، مشيرا الى ان الامم المتحدة تصنف الصحراء الغربية كإقليم غير مستقل .
كما ستقوم اللجنة الدولية، وفقه، بإبراز كفاح الشعب الصحراوي على المستوى الدولي وخاصة على مستوى أوروبا ، و فضح جرائم نظام الاحتلال المغربي، و انتهاكاته المروعة لحقوق الانسان، التي تنامت بشكل رهيب بعد خرقه السافر، لاتفاق وقف اطلاق النار في 13 نوفمبر 2020 ، ما ترتب عنه نسف كل العملية السياسية.
وفي حديثه عن الهدف من تأسيس اللجنة الدولية، أكد السيد طارق بن بوزة، أنها تهدف لتدويل القضية الصحراوية، خاصة لدى المنظمات الدولية عن طريق كشف حقيقة الوضع في الصحراء الغربية، و ما يعانيه الشعب الصحراوي من طرف المخزن، و كذا للكشف عن " المغالطات الكثيرة التي يروج لها نظام الاحتلال حول هذا الموضوع ".
ولفت الى أن هذه اللجنة الدولية، ستكون مفتوحة لكل من يناصر هذه القضية عبر كافة أنحاء العالم ، خاصة أنها قضية عادلة لشعب يعاني من ويلات الاستعمار منذ زمن طويل، و دعا بالمناسبة كل الجمعيات و المنظمات داخل و خارج الوطن، للانضمام إلى هذه اللجنة و توحيد الجهود.
ومن جانبه، أكد منسق المجلس الوطني لأساتذة التعليم العالي، عبد الحفيظ ميلاط ، العضو في اللجنة الدولية، في تصريح ل/ واج، أن هذه اللجنة تأتي" لفضح الانتهاكات المتواصلة للمحتل المخزني و التجاوزات غير الاخلاقية، التي يرتكبها كل يوم ضد الشعب الصحراوي الاعزل، مستنكرا ما يقوم به من اعمال إجرامية لا يفرق فيها بين المدنيين و العسكريين و بين الرجال و النساء و الاطفال و الشيوخ .
كما أكد على أن اللجنة الدولية، ستعمل على حشد الدعم الدولي للقضية الصحراوية، و احباط كل مؤامرات "قبرها " او اخراجها عن اطارها الحقيقي والقانوني كقضية تصفية استعمار مثل ما هي مدرجة على اللوائح الاممية.
وأفاد السيد ميلاط، أن اللجنة الدولية ستشارك في المؤتمر التاسع للاتحاد العام للعمال الصحراويين الذي سيعقد منتصف شهر ديسمبر المقبل، بحضور رئيس الجمهورية العربية الصحراوية ابراهيم غالي، و حيث ستجدد التأكيد على التضامن المطلق مع الشعب الصحراوي في كفاحه، من أجل بناء دولته المستقلة، و فرض سيادته على جميع أراضيه المحتلة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.