لتفادي‮ ‬تفاقم الأزمة الإنسانية في‮ ‬إدلب    قرب حاجز قلنديا    وزير الشباب والرياضة عبد الرؤوف برناوي‮:‬    الكأس العربية للأندية    مونديال‮ ‬2019‮ ‬للملاكمة    ينظمه مركز البحث في‮ ‬الأنثروبولوجيا الاجتماعية والثقافية    للكاتبة الفتية نرجس بن حميدة صاحبة ال16‮ ‬ربيعاً    بساحة رياض الفتح‮ ‬    توقعات باحتدام المنافسة في‮ ‬الدور الثاني‮ ‬لرئاسيات تونس    أكد توفر كافة ظروف نزاهة الإنتخابات‮.. ‬الفريق ڤايد صالح‮: ‬    ‭ ‬سوناطراك‮ ‬تشارك في‮ ‬مؤتمر تكساس    خبراء اقتصاد‮ ‬يؤكدون‮:‬    لتطوير شعبة تربية الإبل بورڤلة‮ ‬    لجنات تقييم ظروف الدخول المدرسي‮.. ‬تواصل مهامها    بموجب قانون الجباية المحلية الجديد    الداخلية تحوّل صلاحيات تنظيم الإنتخابات إلى السلطة المستقلة    فما صادقت اللجنة القانونية على طلب وزير العدل    ندرة الأدوية تتواصل    سبب اعراضا مزعجة للعديد للمواطنين    مؤامرة خطيرة تهدف إلى تدمير بلادنا كشفنا خيوطها في الوقت المناسب    حل الأزمة بيد رئيس توافقي أو منتخب بشفافية    الرياض تتهم طهران رسميا    يحياوي: الوثائق مزيفة وصاحبها يبحث عن الإثارة    رابحي: الانتخابات رد على المناوئين    الإطاحة بعصابة تنشط عبر الفايسبوك    اقتناء بين 420 و600 ألف طن من القمح    بين الشعب والجيش علاقة متجذرة    "لافان" يتوعد إدارة "سي.أس.سي" ب"الفيفا"    جماعة الحوثي تعد الامارات بعملية نوعية    الترجمة في الجزائر مزدهرة .. والاقتراض اللغوي ظاهرة محببة    إنقاذ حراڤة عرض سواحل وهران    كشف مخبأ للأسلحة والذخيرة بتمنراست    مقاساة بدواوير اولاد هلال وأولاد عدة بتيارت    مجموعة «كاتيم» ببلعباس تُصدر التفاح والعنب الى الخارج    تمارين تطبيقية لعملية انتشال غريق من سد بريزينة    45 ألف تاجر جملة وتجزئة لم يجددوا سجلاتهم الالكترونية    الرابيد مكانته في المحترف الأول    جمعية الراديوز تتضامن مع والدة اسامة    محنة في منحة    ...ويتواصل الاستهتار    العرض العام لمسرحية " الخيمة " اليوم على خشبة علولة    2600 مستفيد يستعجلون الترحيل    سكان قرية قرقار يطالبون بالكهرباء    4 مرشحين يعلنون دعم سعيّد في مواجهة القروي    نحو إيجاد ميكانيزمات لحماية وتعميم تدريس الامازيغية    دي خيا يمدد عقده مع يونايتد إلى 2023    فلاحو ميلة يريدون إسقاط وثيقة التأمين على الحياة    ضرورة حماية الموقع وإقامة قاعدة حياة    ملتقى دولي أول بسطيف    زغدود يريد الصدارة وينتظر المصابين    تسجيل 3 بؤر للسعات بعوض خطيرة عبر ولاية سكيكدة    المخيال، يعبث بالمخلص    شباك متنقل يجوب البلديات والمناطق النائية    الشيخ السديس: "العناية بالكعبة وتعظيمها من تعظيم الشعائر الإسلامية المقدسة"    جمعية مرضى السكري تطالب بأطباء في المدارس    فضائل إخفاء الأعمال وبركاتها    فلنهتم بأنفسنا    ازومي نوساي وابربوش سكسوم نالعيذ امقران واحماد نربي فوساي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تأكيد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير
إفتتاح الندوة الدولية للمدن المتضامنة مع الصحراء الغربية
نشر في الشعب يوم 12 - 12 - 2009

صبت مداخلات المشاركين في أشغال الندوة الدولية للمدن المتوأمة والمتضامنة مع الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، التي انطلقت أمس بالجزائر العاصمة في بوتقة واحدة تؤكد حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره، وتدعو المغرب إلى الإمتثال للشرعية والقوانين الدولية من خلال إطلاق سراح المعتقلين الصحراويين المتواجدين بالسجون المغربية وتمكين المناضلة الصحراوية أمينتو حيدر من العودة إلى وطنها العيون المحتلة وأبناءها.
أجمع العديد من الشخصيات وممثلي المنظمات الدولية المساندة لكفاح الشعب الصحراوي، والذين قدموا من القارات الخمسة على أحقية الشعب الصحراوي في اختيار مصيره، منددين بسياسة القمع والانتهاكات التي يمارسها المحتل المغربي في حق شعب أعزل بات يواجه كل الأساليب القمعية الممنهجة في وضح النهار ووسط صمت دولي صارخ.
وأعرب المشاركون في أشغال الندوة الذي بلغ عددهم 350 مشاركا أجنبيا، قدموا من 40 دولة، عن دعمهم ومساندتهم المطلقة لكفاح الشعب الصحراوي، وحقه في تقرير المصير، مؤكدين استمرار كفاحهم إلى جانب الصحراوين إلى غاية تحقيق استقلالهم وحريتهم.
وفي تدخله في افتتاح أشغال الندوة، اعتبر رئيس اللجنة الوطنية للتضامن مع الشعب الصحراوي السيد محرز العماري ان انعقاد الندوة يعبر على حرص الجزائر على دعم ومساندة الشعب الصحراوي، مجددا التأكيد على مسؤولية الأمم المتحدة في حماية الشعب الصحراوي من القمع المغربي.
وذكر السيد العماري بتزامن فعاليات الندوة مع الاضراب عن الطعام الذي تخوضه الناشطة الحقوقية الصحراوية السيدة أمينتو حيدر للاسبوع الثالث على التوالي، مشيرا إلى أن كفاح المناضلة امينتو حيدر من شأنه أن يشجع الشعب الصحراوي على مواصلة كفاحه العادل.
واستهجن رئيس اللجنة الوطنية للتضامن مع الشعب الصحراوي، عملية القمع الممنهجة التي تمارسها سلطات الإحتلال المغربي في حق الصحراويين المتواجدين بالاراضي المحتلة، داعيا الأمم المتحدة إلى توسيع صلاحيات بعثة المينورسو لتشمل حماية حقوق الإنسان.
من جهته، قال رئيس الاتحاد العام للمدن الإفريقية خلال نفس اللقاء، أنه من العار أن ينتهي الإستعمار في إفريقيا وتبقى الصحراء الغربية تعاني منه، معتبرا أن الحرية والعدالة ليست حكرا على أحد وإنما مسؤولية جماعية.
ولدى تطرقه إلى الوضعية التي يعرفها الصحراويون بالاراضي المحتلة، دعا ذات المتحدث هؤلاء الى الصمود أكثر من أجل قضيتهم، كما طالب بإطلاق سراح جميع المعتقلين الصحراويين والسماح لأمينتو حيدر بالعودة إلى أهلها وذويها بالعيون المحتلة.
أما سوزان شول رئيسة المنظمة الأمريكية للتضامن مع الشعب الصحراوي، فأكدت مواصلة دعمها ومساندتها لقضية الشعب الصحراوي مشيرة إلى أن منظمتها ستعمل فور العودة إلى واشنطن على التعريف بالقضية الصحراوية وإطلاع الرأي العام الأمريكي على معاناة ووضعية الشعب الصحراوي بالأراضي المحتلة.
وأشادت السيدة سوزان شول بموقف الجزائر الثابت والداعم للقضية الصحراوية، حيث أكدت أنها رغم مرور الأعوام إلا أن الجزائريين ظلوا على موقفهم وحافظوا على ثقافتهم وفتحوا الأبواب للصحراويين في وقت حاربهم المغرب وقتلهم وحرمهم من حقهم.
وأضافت بنوع من التحسر أنه يوجد في أمريكا من يساند المغرب، إما من أجل المال أو لا يؤمنون بحقوق الإنسان، مشيرة إلى أن المغرب يصرف الملايين لإقناع العالم بأحقيته في الصحراء الغربية، وأردفت قائلة البقاء مع المغرب هو مساندة للقوة والعنف.
وفي تدخله خلال أشغال الندوة، دعا رئيس التنسيقية الأوربية للتضامن مع الشعب الصحراوي السيد بيار غالون، كل المنتخبين البرلمانيين وممثلي القارات إلى نقل رسائل بوجود نضال وكفاح في الاراضي الصحراوية، مؤكدا على أحقية الشعب الصحراوي في تقرير مصيره، قبل أن يضيف أنه لا يوجد استثناء في العالم، فهناك كفاح من أجل الحصول على الإستقلال والشعب الصحراوي دخل التاريخ من هذا الباب.
وأكد رئيس بلدية سيدني جيمي باركر، أن وجوده اليوم في الجزائر ما هو إلا إثباتا لتضامنه مع الشعب الصحراوي »فمهما كنا بعيدين فإننا نساند الصحراويون وحقهم في تقرير المصير«.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.