رئيس شباب عين ياقوت لزهر عموري: نقاط ملعبنا تكفينا لضمان البقاء    ورقلة: حجز 2 كلغ مخدرات و توقيف 4 أشخاص    أسعار النفط تتراجع إلى 66 دولارا للبرميل    لكحل وبن رحمة أمام فرصة ذهبية: بلماضي سيواجه تونس بالتشكيلة المثالية    هذا هو المستوى الذي يتواجد فيه "الخضر" في قرعة كأس إفريقيا 2019!    زطشي يدعو الحكام لمقاضاة كل من يمس شرفهم و يؤكد: تربصان ومواجهتان وديتان قبل التنقل لمصر    سيغيب عن لقاء حسين داي‮ ‬    إقالة رئيس أركان الجيش في مالي بعد مقتل 134 شخصا وسط البلاد    جمعية مربي الدواجن بقسنطينة: أطراف تسعى إلى خلق ندرة لرفع الأسعار في شهر رمضان    الأفلان يجدد التزامه بخارطة الطريق التي أقرها رئيس الجمهورية    نظموا وقفات أمس بالعديد من البلديات: عمال وموظفو البلديات يلتحقون بالحراك الشعبي    المرسومان المتعلقان بتعيين بدوي و لعمامرة بالجريدة الرسمية    "الأحرار" و"النواب غير المنتمين" يطالبون بعقد جلسة طارئة للمجلس الشعبي الوطني لمناقشة الوضع العام    الباحث والمحلل السياسي الدكتور عامر رخيلة للنصر: لا يحق للشارع أن يقصي غيره وحل الأزمة يجب أن يكون في إطار الدستور    تدشين صالون باتيماتيك 2019 تحت شعار إدماج التطورات التكنولوجية    الصيد البحري: ارتفاع في الإنتاج الوطني في 2017 وتراجع في الكميات المصدرة    معادن ثمينة: تحديد كيفيات الحصول على الاعتماد لممارسة نشاط الاستيراد    مدير الوقاية وترقية الصحة بوزارة الصحة: الجزائر ملتزمة بالقضاء على داء السل مع آفاق 2030    معسكر: تعزيز مستشفى الأمومة والطفولة ببعثة طبية صينية    تقاعد مديرة الاتّصال بالرئاسة    حجز أزيد من 1 مليون يورو من الأوراق النقدية المزورة بالعاصمة    المتحدث باسم الجامعة العربية‮ ‬يؤكد‮:‬    محمد عيسى لأحد المواطنين عبر‮ ‬الفايس بوك‮ ‬    مؤامرة البريكست للإطاحة بها من على رئاسة الوزراء‮ ‬    بمشاركة‮ ‬400‮ ‬عارض دولي‮ ‬يمثلون‮ ‬15‮ ‬بلدا    خنشلة    سيدوم حوالي‮ ‬5‮ ‬أيام بخنشلة    في‮ ‬ظل تواصل ندرة الأدوية الخاصة بهم‮ ‬    الأمينة العامة لمؤسسة‮ ‬الأمير عبد القادر‮ ‬تؤكد‭: ‬    كل إخلال بالشروط‮ ‬يعرض صاحبها لعقوبات    حددت ب565‮ ‬ألف دينار جزائري‮ ‬    سوق أهراس الأولى في‮ ‬العدس    ولد قدور‮ ‬يطمئن عمال الحراك    امرأة بحجم المحبة والتسامح    مواطنون متساوون    عرض جهاز إقلاع الطائرة بالطاقة الكهربائية    الأدب الاستعلائي    موعد على مقاس الشوق    عمود الشعر في زمن الهايكو    راحة الدنيا.. وراحة الآخرة    ولد السالك يؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير    سارقا محلين بمعسكر وراء القضبان    فتح تحقيق حول اختفاء دواء «لوفينوكس» من الصيدلية    عشرات السكان ب بوحمامة يحتجون    أمن المدية يشارك في حملة تشجير    بوغادو يعترف بتقاسم مسؤولية الخطأ    أولمبي أرزيو يقترب من المحترف الثاني    سفينة مولى رسول الله (صلى الله عليه وسلم)    الفريق بين مطرقة سوء التسيير وسندان البقاء    ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها الرحيم    آداب اللباس والزينة    عطش الأطفال للسينما    جديدي... فيلم عن الفيلسوف النبهاني وآخر عن مدينتي بسكرة    مليونية البقاء الشارع البريطاني ينتفض ضد الطلاق الأوروبي    في صفقة تصل إلى 50 ألفا على مدى 5 سنوات: بريد الجزائر يطلب 3 آلاف جهاز لنهائي الدفع الإلكتروني    حفاظاً‮ ‬على دماء وأعراض الجزائريين    نفوق 14 رأسا من الماشية في سقوط مستودع    هذا آخر أجل لإيداع ملفات الحج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تأكيد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير
إفتتاح الندوة الدولية للمدن المتضامنة مع الصحراء الغربية
نشر في الشعب يوم 12 - 12 - 2009

صبت مداخلات المشاركين في أشغال الندوة الدولية للمدن المتوأمة والمتضامنة مع الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، التي انطلقت أمس بالجزائر العاصمة في بوتقة واحدة تؤكد حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره، وتدعو المغرب إلى الإمتثال للشرعية والقوانين الدولية من خلال إطلاق سراح المعتقلين الصحراويين المتواجدين بالسجون المغربية وتمكين المناضلة الصحراوية أمينتو حيدر من العودة إلى وطنها العيون المحتلة وأبناءها.
أجمع العديد من الشخصيات وممثلي المنظمات الدولية المساندة لكفاح الشعب الصحراوي، والذين قدموا من القارات الخمسة على أحقية الشعب الصحراوي في اختيار مصيره، منددين بسياسة القمع والانتهاكات التي يمارسها المحتل المغربي في حق شعب أعزل بات يواجه كل الأساليب القمعية الممنهجة في وضح النهار ووسط صمت دولي صارخ.
وأعرب المشاركون في أشغال الندوة الذي بلغ عددهم 350 مشاركا أجنبيا، قدموا من 40 دولة، عن دعمهم ومساندتهم المطلقة لكفاح الشعب الصحراوي، وحقه في تقرير المصير، مؤكدين استمرار كفاحهم إلى جانب الصحراوين إلى غاية تحقيق استقلالهم وحريتهم.
وفي تدخله في افتتاح أشغال الندوة، اعتبر رئيس اللجنة الوطنية للتضامن مع الشعب الصحراوي السيد محرز العماري ان انعقاد الندوة يعبر على حرص الجزائر على دعم ومساندة الشعب الصحراوي، مجددا التأكيد على مسؤولية الأمم المتحدة في حماية الشعب الصحراوي من القمع المغربي.
وذكر السيد العماري بتزامن فعاليات الندوة مع الاضراب عن الطعام الذي تخوضه الناشطة الحقوقية الصحراوية السيدة أمينتو حيدر للاسبوع الثالث على التوالي، مشيرا إلى أن كفاح المناضلة امينتو حيدر من شأنه أن يشجع الشعب الصحراوي على مواصلة كفاحه العادل.
واستهجن رئيس اللجنة الوطنية للتضامن مع الشعب الصحراوي، عملية القمع الممنهجة التي تمارسها سلطات الإحتلال المغربي في حق الصحراويين المتواجدين بالاراضي المحتلة، داعيا الأمم المتحدة إلى توسيع صلاحيات بعثة المينورسو لتشمل حماية حقوق الإنسان.
من جهته، قال رئيس الاتحاد العام للمدن الإفريقية خلال نفس اللقاء، أنه من العار أن ينتهي الإستعمار في إفريقيا وتبقى الصحراء الغربية تعاني منه، معتبرا أن الحرية والعدالة ليست حكرا على أحد وإنما مسؤولية جماعية.
ولدى تطرقه إلى الوضعية التي يعرفها الصحراويون بالاراضي المحتلة، دعا ذات المتحدث هؤلاء الى الصمود أكثر من أجل قضيتهم، كما طالب بإطلاق سراح جميع المعتقلين الصحراويين والسماح لأمينتو حيدر بالعودة إلى أهلها وذويها بالعيون المحتلة.
أما سوزان شول رئيسة المنظمة الأمريكية للتضامن مع الشعب الصحراوي، فأكدت مواصلة دعمها ومساندتها لقضية الشعب الصحراوي مشيرة إلى أن منظمتها ستعمل فور العودة إلى واشنطن على التعريف بالقضية الصحراوية وإطلاع الرأي العام الأمريكي على معاناة ووضعية الشعب الصحراوي بالأراضي المحتلة.
وأشادت السيدة سوزان شول بموقف الجزائر الثابت والداعم للقضية الصحراوية، حيث أكدت أنها رغم مرور الأعوام إلا أن الجزائريين ظلوا على موقفهم وحافظوا على ثقافتهم وفتحوا الأبواب للصحراويين في وقت حاربهم المغرب وقتلهم وحرمهم من حقهم.
وأضافت بنوع من التحسر أنه يوجد في أمريكا من يساند المغرب، إما من أجل المال أو لا يؤمنون بحقوق الإنسان، مشيرة إلى أن المغرب يصرف الملايين لإقناع العالم بأحقيته في الصحراء الغربية، وأردفت قائلة البقاء مع المغرب هو مساندة للقوة والعنف.
وفي تدخله خلال أشغال الندوة، دعا رئيس التنسيقية الأوربية للتضامن مع الشعب الصحراوي السيد بيار غالون، كل المنتخبين البرلمانيين وممثلي القارات إلى نقل رسائل بوجود نضال وكفاح في الاراضي الصحراوية، مؤكدا على أحقية الشعب الصحراوي في تقرير مصيره، قبل أن يضيف أنه لا يوجد استثناء في العالم، فهناك كفاح من أجل الحصول على الإستقلال والشعب الصحراوي دخل التاريخ من هذا الباب.
وأكد رئيس بلدية سيدني جيمي باركر، أن وجوده اليوم في الجزائر ما هو إلا إثباتا لتضامنه مع الشعب الصحراوي »فمهما كنا بعيدين فإننا نساند الصحراويون وحقهم في تقرير المصير«.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.