الرئيس تبون يواصل زيارة الدولة الى تركيا لليوم الثالث والأخير    مهرجان كان السينمائي 2022 : ازدحام النجوم والانترنت !    الرئيس أردوغان: نقدر دور الجزائر في شمال القارة الافريقية ومنطقة الساحل    طمأن بشأن الوضع الاقتصادي وتحدث عن مبادرة "لم الشمل": الرئيس تبون يعلن عن لقاء شامل للأحزاب في الأسابيع المقبلة    النائب العام بمجلس قضاء قالمة يؤكد: المشرع وضع المصطلحات الدقيقة لتفادي المتابعات القضائية العشوائية    الخبير في العلاقات الدولية فريد بن يحيى يؤكد: الجزائر وتركيا أمام فرصة لدفع العلاقات الاقتصادية    زعلاني يذكر بوقوفها وراء تقرير مصير الكثير من الشعوب: الجزائر حريصة على إرساء مبادئ التعايش السلمي وحقوق الإنسان    في ظل استقرار الوضع الصحي بعد 3 سنوات من تفشي كورونا: توقع إنزال 6 ملايين سائح على المناطق الساحلية    الفريق السعيد شنقريحة يؤكد: فهم التهديدات المتعلقة بالمياه أكثر من ضروري    مديرية الصحة طلبت سحبه من الصيدليات: تحقيقات إثر تسويق دواء مغشوش من شركة وهمية بقسنطينة    مجلس أعلى للصحافة هو الحل..!؟    مجموعة "رونو جروب" الفرنسية اعتزام بيع فروعها في روسيا    سطيف: لجنة مختلطة لمنح الاعتماد ل 100 صيدلي    مالديني يتكفل بالموضوع شخصيا: تجديد بن ناصر أولوية ميلان بعد التتويج    بعد أربعة أيام من النشاط والمنافسة بين عديد الأفلام والوجوه مهرجان إيمدغاسن السينمائي الدولي يختتم فعاليته الفنية بباتنة    في اختتام الطبعة الثانية من مهرجان إمدغاسن    مونديال الملاكمة للسيدات بتركيا    ميلة    على افتتاح الملتقى الدولي حول أصدقاء الثورة الجزائرية    من أجل تعزيز قدراتها لمكافحة حرائق الغابات    مراسلات «مجهولة» بين الأمير عبد القادر وقيصر روسيا    أولاد رحمون في قسنطينة    لا بديل عن استحداث بنك لتمويل الاستثمارات المُصغّرة    افتتاح بيع تذاكر النقل لموسم الصيف    اتحاد العاصمة يحسم الكلاسيكو    الأهلي الليبي يشن هجوما على الحكم باكاري غاساما    وزير المالية يرافع للنظام المدمج للميزانية    عودة النشاط الدبلوماسي إلى طبيعته بين البلدين    مالي تنسحب من جميع هيئات مجموعة دول الساحل الخمس    الموقف الأوروبي ثابت يدعم الحل الأممي بالصّحراء الغربية    الجزائر ستستأجر ستّ طائرات إخماد حرائق    حلّ غير مشروط للقضيتين الصّحراوية والفلسطينية    الاحتلال المغربي يهدم منزل عائلة أهل خيا    روسيا تحذّر من العواقب بعيدة المدى للقرار    بوريل يجدد موقف الاتحاد الأوروبي من القضية الصحراوية    منصات التواصل حفزتني للعبور نحو التكوين الأكاديمي    مصر وإيران تتوَّجان مناصفة    محطات تفصح عن الثراء الفني لأبي الطوابع الجزائرية    المطربة بهيجة رحال تحيي حفلا في باريس    أفلا ينظرون..    إجماع على ضرورة مراجعة قانون العزل الحراري    تصدير 100 ألف طن من منتجات الحديد خلال 4 أشهر    المؤسسات الاستشفائية الخاصة تحت مجهر وزارة الصحة    بن ناصر يقترب من التتويج باللقب مع ميلان    الدرك يسترجع 41 قنطارا من النحاس المسروق    10 أشخاص محل أوامر بالقبض    القبض على سارقي دراجة نارية    خرجات ميدانية للوقوف على جاهزية الفنادق    تسلُّم المركّب الصناعي الجديد نهاية السنة    محرز "الاستثنائي" سيسجل وسنقدم كل شيء للفوز باللقب    نحضّر بشكل جِدي ل "الشان"    إعطاء الأولوية للإنتاج الصيدلاني الافريقي لتغطية احتياجات القارة    كورونا: ثلاث إصابات جديدة مع عدم تسجيل أي حالة وفاة    بشرى..    اللبنانيون يختارون ممثليهم في البرلمان الجديد    الترحم على الكافر والصلاة عليه    الحياء من الله حق الحياء    هذه قصة الصحابية أم عمارة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



افتتاح أيام الأغنية الأندلسية تكريما لعبد الرزاق فخارجي

افتتحت الجمعية الثقافية "ألوان الأندلس"، أمس الأربعاء بالجزائر العاصمة، "أيام الأغنية الأندلسية" التي تدوم فعالياتها من 19 إلى 21 يناير، تخليدا لذكرى الثامنة والثلاثين لوفاة أستاذ هذه الموسيقى الفنية الراقية، الراحل عبد الرزاق فخارجي.
و استطاع الجمهور الحاضر بعدد محدود بقصر الثقافة "مفدي زكريا"، في إطار الاحترام الصارم لإجراءات الوقاية الصحية ضد انتشار فيروس كورونا، أن يكتشف من جديد العمل الجبار لأحد نجوم الموسيقى الأندلسية، الأستاذ عبد الرزاق فخارجي (1911- 1984)، الذي سهر طوال حياته على ضمان ديمومة هذا النوع الموسيقي، لاسيما من خلال إنشاء الجمعية الثقافية "الفخارجية" التي تعتبر مهدا للعديد من المطربين الذين تألقوا في هذا الطابع الموسيقي و أصبحوا مشهورين اليوم.
و بحضور رئيسة جمعية "ألوان الأندلس"، نوال فخارجي (ابنة عبد الرزاق فخارجي) التي أشرفت على انطلاقة هذه الأيام، تم وضع برنامج وفير من قبل المنظمين، ينشطه على مدار ثلاثة أيام ممثلو مختلف المدارس الأندلسية بعديد المدن الجزائرية.
فبين جمعيات أو مطربين أحرار، ستشهد هذه الأيام عروضا لكل من "ألوان الأندلس" مع "التينور" كريم بوغازي من تلمسان، ثم "الجنادية" من البليدة مع المطربة حسنة هني، و"دار الغرناطية" من القليعة، اضافة إلى سلسلة شهادات يقدمها طلاب (وهم أساتذة الآن) عبد الرزاق فخارجي، ليليها تكريم شخصيات مرموقة في عالم الموسيقى الأندلسية.
وبعد عرض افتتاحي بنكهة عاصمية، قدمته فرقة الزرنة "تسوقال"، المكونة من طلاب سابقين للأستاذ بوعلام تيتيش (1908-1989)، قدم جوق جمعية "ألوان الأندلس" بقيادة حميد خلف الله جملة من الانقلابات في مختلف الانماط الموسيقية، بين نوبة رمل ماية وعراق و زيدان، لتمزج هذا النمط الأخير ببعض المقتطفات من النوبة الخاصة بها.
كما سُر كريم بوغازي أيُما سُرور بعودته مرة أخرى لمسرح الجزائر العاصمة، معربا لجمهوره عن "السعادة التي تغمره بلقياه من جديد"، ليطربه فيما بعد بإتقان شديد بعزف مقطوعة "استخبار" بصوت جوهري.
و أبهر كريم بوغازي، والكمان في يده، الجمهور بمختارات من المقطوعات الموسيقية من منطقة تلمسان، من خلال تسليطه الضوء على "العمل التحضيري" الذي قام به المايسترو حميد خلف الله و جوقه على مجموعتهم الموسيقية المستمدة من مدرسة الغرناطي التلمساني، بكل ما تحتويه من إيقاعات غير منتظمة ومعقدة.
و أطرب المغني التلمساني الحضور بعدة مقاطع موسيقية منها "من حب هذا الغزال" و "واحد الغزيّل" و "شربنا و طاب شربنا" و "لقيتها في الطواف تسعى".
أما في الطابع الحوزي فقد ادى المطرب اغاني "انا الغريب و انا البراني" و "يا حمام اصغالي" و "شرع الله معاك يا اهل الزين" و "كحل العين مذبل الشفار".
و استمتع الجمهور الحاضر مطولا بأداء الفنان كريم بوغازي و الفرقة الموسيقية لجمعية "الوان الاندلس" و التي تضم ما لا يقل عن اربعة اجيال من الموسيقيين منهم الاختين غرابي صحراء (15 سنة) على الة العود و غرابي اوراس (13 سنة) على الة الكمان و محمد مهدي (11 سنة) على الة البونغو.
و في الاخير، كرمت رئيسة جمعية "الوان الاندلس"، نوال فخارجي، فرقة الزرنة "تسوقال" و كريم بوغازي و المايسترو حميد خلف الله و كذا عبد النور عليلات و ناصر بوحاميدي اللذين يعتبران تلميذان سابقان لعبد الرزاق فخارجي حيث قدما شهادتهما بخصوص هذا الرجل "المتواضع و الخدوم" و الفنان "الممتاز و المعطاء".
و نظم هذا الحدث الفني بالتعاون مع قصر الثقافة مفدي زكريا حيث ستستمر فعالياته اليوم الخميس بنفس التوقيت و المكان مع جمعية "الجنادية" من ولاية البليدة و حسنة هني.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.