الوزير الأول يستقبل من طرف الرئيس أردوغان بمدينة قونيا التركية    الوزير الأول يشارك بصفته ممثلا للرئيس تبون في حفل افتتاح الدورة الخامسة لألعاب التضامن الإسلامي بقونيا التركية    تقوية العلاقات بين البلدين وتعزيز العمل البرلماني المشترك    الثورة الجزائرية منعطف تاريخي في تحرير الشعوب الإفريقية    لعمامرة في زيارة عمل إلى أذربيجان    منتجو القمح والشعير ملزمون بدفع كل محاصيلهم لتعاونيات الحبوب    نواة لاقتصاد عالمي جدّي وجديد    البنك الوطني يطلق منتجات تمويلية «إسلامية»    المجتمع الدولي مطالب بمحاسبة المحتل الصهيوني    انتخاب أعضاء المكتب الدائم للمجلس الأعلى للقضاء    زوينة بوزبرة تهدي الجزائر أوّل ميدالية    إعفاء الساورة واتحاد العاصمة من الدّور التّمهيدي    حمر العين عبد الحق الجزائري الأكثر مشاركة    حجز 18800 قرص مهلوس    مساعدة 14 ألف فلاح على استئناف النشاط    هذه الأوقات المنهي عن الصلاة فيها    سورة الإخلاص.. كنز من الجنة    الرئيس الصحراوي يطالب مجلس الأمن الدولي بوضع حد لتعنت واستهتار دولة الاحتلال المغربية    مظاهرات في المغرب تنديدا بالتطبيع مع الصهاينة    استشهاد أربعة فلسطينيين في اعتداءات صهيونية جديدة    المجلس الأعلى للقضاء: انتخاب أعضاء المكتب الدائم    مقتل ما لا يقل عن عشرة أشخاص    استكشافات غازية ونفطية جديدة.. الجزائر تستعيد نفوذها في سوق النفط    الجزائر فاعل رئيسي في الدبلوماسية النفطية    النخبة الوطنية بطموحات كبيرة    حماد: جاهزون للحفاظ على مكاسب وهران    "المحاربون" في مهمة اصطياد "أسود التيرانغا"    نحو استقرار أسعار النفط فوق 110 دولار    الكتاب الرقمي.. جدل حول جاهزية المشروع وإيجابياته    جبال العطوش.. وجهة العائلات بعيدا عن الضوضاء    3101 تدخّل خلال شهر    القضاء يطوي ملف النصب على الطلبة    قاعة الفنون الجميلة تعرض أعمال رسامين جزائريين    الفنانة نورية...سنتان من الغياب    ترحيب واسع باتفاق السلام في تشاد    استشهاد 3 فلسطينيين بنابلس بينهم القيادي النابلسي    رسالة مؤثرة من والدة الشهيد النابلسي    كتاب المسرح في الجزائر موضوع نقاش    مقاولات أثبتن قدرتهن على صنع التغيير    4 إصابات في حادثين منفصلين    مناسبة لتأكيد جزائرية الشعر الملحون    كورونا : 122 إصابة جديدة ولا وفيات خلال ال24 ساعة الأخيرة    تثمين الموقع الأثري سراديب بازيليك سانت كريسبين    احذروا..    هل ترفع الجزائر كميات الكهرباء المُصدّرة نحو تونس؟    خامسها مقصية بن سبعيني.. 4 أهداف جزائرية "خارقة" في أوروبا    مخطوطات اللغات الأفريقية بالحرف العربي مهددة بالضياع    مجموعة العمل المغربية من أجل فلسطين تدعو إلى مزيد من التعبئة لإسقاط التطبيع    عودة قوية لفيروس كورونا بجيجل ومخاوف من كارثة أخرى بعد موسم الإصطياف    انطلاق فعاليات مهرجان الضحك بسكيكدة    بالإضافة إلى منازل وزوايا بالمدينة القديمة: رفع التجميد عن مشروع ترميم منزل الشيخ ابن باديس    فيما أوقف متهم بمحاولة قتل : تفكيك مجموعات إجرامية مختصة في ترويج المخدرات بتبسة    دخول اتفاق وقف إطلاق النار حيز التنفيذ : هدوء في غزة بعد عدوان صهيوني خلف عشرات الشهداء    وفد من وزارة الصحة يحل بعنابة    فيروس جديد يظهر في الصين وهذه أعراضه    منحة كورونا استثناء للمستخدمين المعرضين للخطر    النّبوءة    وزارة الشؤون الدينية تحدد قيمة نصاب الزكاة لهذا العام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الجزائرية للحوم الحمراء: انطلاق عملية بيع الأضاحي بأسعار تتراوح بين 38 الف و 70 الف دج

شرعت الشركة الجزائرية للحوم الحمراء (ALVIAR) ابتداء من يوم السبت الماضي في بيع اضحية العيد على المستوى الوطني بأسعار محددة, تتراوح بين 38 و 70 الف دج, حسبما ما وقفت عليه واج بنقطة بيع الشركة بالجزائر العاصمة (بابا علي).
وتعرف نقطة البيع التابعة للمؤسسة العمومية للحوم الحمراء, التي تتوفر على عدة اسطبلات بها عدد معتبر من الماشية, موزعة حسب اللون و السعر و الحجم, "اقبالا هائلا" من طرف الراغبين في اقتناء الاضحية, و الذين عبروا لواج عن استحسانهم للأسعار التي تساير امكانيات مختلف الشرائح الاجتماعية.
كما سجل تواجد كبير لممثلي المؤسسات وهم يتسابقون للظفر بالتوقيع على اتفاقية جماعية للمؤسسة, تسمح باقتناء الاضحية بطريقة تساير القدرة الشرائية للعمال.
وافاد المدير التجاري للشركة الجزائرية للحوم الحمراء, سعد مصعب في تصريح لواج قائلا "ان عملية بيع كباش عيد الأضحى التي انطلقت يوم السبت 25 يونيو على مستوى مستودعات الشركة وتدوم الى غاية عشية يوم عيد الأضحى على المستوى الوطني و بأسعار تتراوح بين 38 و 70 الف دج حسب الوزن, لقيت استحسان المواطنين و حتى الشركات الراغبة في تخفيف الاعباء على موظفيها".
وتابع "منذ انطلاق العملية, الاقبال كبير من طرف العائلات وكذا المؤسسات حيث تم لغاية يوم الاحد بيع عدد كبير من الاضاحي و توقيع 30 اتفاقية جماعية بين الشركة ومؤسسات عمومية و خاصة وهناك قائمة انتظار ل15 مؤسسة اخرى, تنتظر دورها لمعالجتها فور تخفيف الضغط على الادارة, والطلب في تزايد".
اقرأ أيضا : عيد الأضحى: أسعار المواشي ستعرف استقرارا خلال الأيام القادمة
وتنص شروط التوقيع على اتفاقية البيع الجماعي للمؤسسات على ان يدفع الموظف 50 بالمائة من مبلغ الاضحية وتسدد المؤسسة, من جهتها, عن طريق الخدمات الاجتماعية, المبلغ المتبقي على دفعتين كمساعدة لتخفيف التكاليف على عمال المؤسسات و مسايرة قدرتهم الشرائية, حسب توضيحات السيد مصعب.
وتم بالمناسبة, يضيف المسؤول, تحديد عدة نقاط للبيع عبر الوطن. ويتعلق الامر ببئر توتة (الجزائر العاصمة) و البوني (عنابة) و السانية (وهران) و نقطتين بولاية بجاية وعين مليلة, موضحا ان السعر نفسه, وتم تحديده من طرف لجنة الاسعار الخاصة التابعة للشركة الجزائرية للحوم الحمراء.
التموين مستمر حسب الطلب
وأكد انه تم استقبال عدد "معتبر" من رؤوس الاغنام على مستوى مقر الشركة المخصص للبيع بمنطقة بابا علي و بمختلف المناطق الاخرى المتواجدة عبر التراب الوطني, وان عملية التموين متواصلة.
وعن سعر المواشي لدى الشركة الذي يلبي طلب مختلف شرائح المجتمع, افاد المسؤول ان الفضل في ذلك يرجع الى ان هذه المؤسسة العمومية شرعت منذ نهاية السنة الماضية في التحضير للعملية, حيث اقتنت المواشي من موالين في سن صغير و تمت العناية بها على مستوى مراكز التسمين التابعة للشركة.
و قال بهذا الصدد: "هذه استراتيجية عمل تسمح للمؤسسة بالتحكم في الاسعار و ضبطها سواء في شهر رمضان حيث يتم بيع اللحوم الحمراء بأسعار مدروسة او فيما يتعلق بأضحية العيد".
وحسب هذه الاستراتيجية المعمول بها, صنفت الشركة القطيع الذي تتوفر عليه, والموجه للأضحية, الى خمسة (5) فئات وفق شرطين اساسيين يتعلقان بالوزن والسن, حيث يتراوح وزنها ما بين 30 الى 90 كلغ وسنها بين سنة واحدة (خروف) و سنتين (كبش).
وتسوق الشركة الشريحة الاولى من اضاحي العيد, التي تحمل نقطتين باللون الاحمر, ويقدر سنها بسنتين و يتراوح وزنها بين 70 و90 كلغ, ب 70 الف دج .
وتيلها فئة 63 الف دج, التي تحمل نقطة حمراء واحدة و يتراوح سنها بين 16 و 18 شهرا و وزنها ما بين 60 و 70 كلغ.
أما الفئة الثالثة من القطيع التي تحمل علامة باللون الازرق وسنها اقل من 16 شهر بوزن يقدر بين 50 و 60 كلغ , فحدد سعرها ب48 الف دج. و هي فئة عرفت اقبلا كبيرا من طرف المواطنين المقبلين على الشراء, حسب ما لا حظت واج.
و تباع الفئة الرابعة التي تحمل علامة باللون الاخضر بسعر 43 الف دج و يتراوح وزنها بين 40 و 50 كلغ و سنها اقل من 14 شهر, أما الفئة الاخيرة (الخرفان) التي تتميز بعلامة باللون الاسود و التي يتراوح وزنها بين 30 و 40 كلغ, فتباع بسعر 38 الف دج.
و اجمع مواطنون التقت بهم واج في عين المكان ان الاسعار مقارنة بمناطق اخرى منخفضة بحوالي 20 الف دج.
وفيما يتعلق بصحة المواشي المسوقة, اكد ممثل الشركة ان العملية "متحكم فيها, و كل الماشية المسوقة خالية من الامراض وما يؤكد ذلك الشهادة الصحية التي تسلمها المصالح البيطرية للولاية والتي ترافق تنقل القطيع, وتعد هذه الشهادة وثيقة رسمية لعبور الماشية و بدونها لا يسمح بتنقلها من ولاية الى اخرى".
و بهذا الصدد اكدت السيدة ك-هني, طبيبة بيطرية مشرفة على طاقم البياطرة في عين المكان, ان كل الماشية المتواجدة في نقاط بيع المؤسسة على غرار مقر بابا على, خالية من الامراض, موضحة ان " فرقا بيطرية تقوم بإجراء فحوصات يومية واذا اكتشفت بعض الحالات يتم عزلها في الحين و تستفيد من متابعة لمعالجتها حتى التأكد من سلامتها واذا ثبت العكس يتم ابعادها".
و ذكر السيد مصعب انه بإمكان الشاري ترك الاضحية في الاسطبلات التابعة للشركة الى غاية ليلة العيد مع اضافة مبلغ رمزي ( 1000 دج), كما اشار الى ان الشركة تقدم خدمة الذبح للراغبين في ذلك مع توفير المراقبة البيطرية قبل و بعد الذبح.
وفي حالة التأكد من عدم سلامة احشاء الاضحية بأمر البيطري يمنع تسليمها وترمى بطريقة آمنة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.