بلماضي: “هذا ما أريده من محرز” !    بلماضي يرفض عودة المحضر البدني دلال    «لابد من وضع برنامج استعجالي برغماتي لبناء الجمهورية الثانية»    4 وزارات لمراقبة وتقييم نشاط زراعة الحبوب    هامل وكريم جودي وعمار تو تحت الرقابة القضائية    العدالة تمنع اللواء هامل من السفر    اليوم الأول من «الباك» سلامات.. في انتظار الفلسفة والرياضيات    6 أشهر فقط للهجرة نحو كندا    منتخب أوروجواي يحقق فوزا عريضا على الإكوادور في كوبا أمريكا    يهم المنتخب الوطني .. السنغال تفوز على نيجيريا    ماذ قال جمال بلماضي عن ديلور بعد مباراة مالي    خطر الإمارات يقترب جديا من جنوب وشرق الجزائر    بوقادوم في زيارة رسمية الى مالي تدوم ثلاثة أيام    المرسوم سيدخل حيز التنفيذ.. إنشاء مؤسسات خاصة لاستقبال الطفولة الصغيرة    الشروع في إجراءات رفع الحصانة عن بوجمعة طلعي    السراج يقدم مبادرة للحل .. ملتقى وطني وهيئة مصالحة عليا    خلال الموسم الفلاحي‮ ‬الجاري    بهدف حماية سفنها بعد حادث عمان    تزامناً‮ ‬مع انعقاد‮ ‬مؤتمر المنامة‮ ‬    نددت بممارسات الإحتلال المغربي    خلال اجتماع ترأسه والي‮ ‬وهران    8,5 مليار دينار تعويضات عن الحوادث في 2018    بسبب الرمي‮ ‬العشوائي‮ ‬والفوضوي‮ ‬    على مستوى محيط سد تاقسبت‮ ‬    الإهمال‮ ‬يضرب مستشفى عبد القادر حساني‮ ‬بسيدي‮ ‬بلعباس    المسرح الوطني يفتح أسعار خاصة للمدارس    حج 2019 : آخر أجل لإيداع الملفات الإدارية 20 جوان    رئيسة حكومة هونغ كونغ تعتذر لشعبها    السراج يطرح مبادرة جديدة لإنهاء الأزمة    يواجهون جملة من العراقيل‮ ‬    بالصور.. عزوزة يشرف على انطلاق فعاليات تكوين وتأهيل أعضاء بعثة الحج    الانترنت تشوش على الإدارة الرقمية    الزج بالساطي على مكتب دراسات ببئر الجير داخل المؤسسة العقابية    حملة فيسبوكية لمقاطعة السردين بعدما بلغ سعره 450دج    بعض الصدى    ((البنية والدلالة في شعر أدونيس)) للدكتورة راوية يحياوي    زهرة الكيمياء    مهرجان وجدة للفيلم: تتويج فيلمين جزائريين    طوابير بوكالة كناك للاستفسار عن شروط الاستفادة    الدعائم الأساسية للتطور تنطلق من العامل الكفء    حجز 100 كيلوغرام من الكيف    نظرة على أخلاق رسول الله العفو    إن الرجل ليعمل بعمل أهل الجنة    قطار وهران - تموشنت متوقف منذ ثلاثة أشهر    ربط الناشئة بعمالقة الفن التشكيلي الجزائري    تدعيمٌ بفريق مختص في العلاج الإشعاعي    بوزيدي يمنح موافقته المبدئية لتدريب الفريق    وضع بيئي متردّ بسيدي عمار    مخاوف من تأخر أشغال المجمع المدرسي الجديد    تدعيم القطاع ب 6 أخصائيّين في طب النساء    بلجيكي يفوز ببينالي القاهرة الدولي    صدور "بيدوفيليا 6.66" لعبد الرزاق طواهرية    صحن نصفه في الظلام ونصفه في النور… رزق يشوبه الحرام    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    الدود يغزو بيتي… ظهور ما تكرهين من وليّ أمرك    انطلاق عملية الحجز الإلكتروني لتذاكر السفر    وزارة الصحة تؤكد توفر لاموتريجين    شجرة مثمرة يقطفها الجزائريون بكلّ حب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ضعف التكفل وغياب الأدوية زاد من حدة معاناتهم.. 8 آلاف مصاب جديد بالسرطان على مستوى “CHU" قسنطينة خلال 2012
نشر في الجزائر نيوز يوم 04 - 02 - 2013

أحصت مصلحة السرطان على مستوى المستشفى الجامعي ابن باديس بقسنطينة 8 آلاف حالة جديدة السنة الماضية، تضاف ل 2000 حالة أخرى من مجموع الحالات التي تم تسجيلها خلال 2011، ليرتفع العدد إلى 10 آلاف مصاب يتلقون العلاج في ظروف صعبة بسبب ضعف الإمكانيات وقلة الأدوية... يحدث هذا في الوقت الذي تخصص ميزانية سنوية تقدر بحوالي 100 مليار سنتيم لتوفير متطلبات المصلحة التي توجد في وضعية كارثية، بداية بطاقة الاستيعاب التي لا تكفي لاستقبال مرضى ينحدرون من كل الولايات الشرقية، تضاف إليها ظروف الاستقبال وصولا إلى الأدوية التي تقدم على مقاس كل مريض، وهي الحالة التي اشتكى منها أهالي المرضى ورفعوا بشأنها تقارير متتالية إلى الجهات المختصة لكنها لم تجد آذانا صاغية، حسب من تحدثت إليهم “الجزائر نيوز"، صباح أمس، بمناسبة اليوم العالمي لمرضى السرطان.
وتعد قضية الدواء في القسم من بين النقاط التي لم تجد طريقها للحل منذ سنوات، حيث أنه وبالرغم من تغير الأجهزة الإدارية للمستشفى عامة وقسم مرضى السرطان بصفة خاصة، إلا أن المشكل بقي مسجلا وبحدة كبيرة بالرغم من أن الميزانية المخصصة لتوفير ما هو مطلوب لمعالجة مرضى المصحة كبيرة، غير أن ذلك لم يقضِ على معاناة المرضى.
هذا، ويعد غياب الأطباء المختصين من بين المشاكل التي يواجهها المرضى كذلك، حيث أن القسم يتوفر على طبيب مختص فقط وعدد محدود من الممرضين بمعدل ممرض لكل 20 مريضا في الفترة الصباحية وممرض للجميع خلال فترة المناوبة الليلية، يضاف لذلك عدم قدرة المخبر الذي تتوفر عليه المصحة على استيعاب العدد الكبير من الطلبات على التحليل، ما يضطر بعض المرضى إلى إجرائها في الخارج بأثمان باهظة، ومنهم من يتنقل إلى العاصمة.
لم يخلُ كلام بعض أهالي المرضى من تعداد هذه المشاكل وغيرها، حيث عبروا عن استيائهم من الوضعية الكارثية التي يعاني منها مرضاهم بسبب ضعف هياكل الاستقبال، وأجمعوا على أنها تزيد من عناء المريض ولا تخفف عنه، ودعوا القائمين على قطاع الصحة إلى التدخل بسرعة ووضع حد لما هو حاصل بالقسم، كما طالبوا بالتحقيق في مشروع المركز الجديد الذي كان من المنتظر أن يتم استلامه مع نهاية سنة 2010 إلا أن ذلك لم يتحقق إلى يومنا هذا. من جهته، أوضح مدير المستشفى في تصريح صحفي بأن ما تعاني منه المصلحة هو محصلة تراكمات لسنوات طويلة، وأن مثل هذه النقائص سيتم تجاوزها مع استلام المركز الجديد الذي قاربت الأشغال به على الانتهاء وتم إنجازه بطريقة حديثة تتماشى ومتطلبات المرضى وما يستلزمه علاجهم، مضيفا في ذات الصدد بأن الآلات الجديدة “أكسيليراتور" التي تم استلامها منذ مدة جارٍ في الوقت الراهن تركيبها على أن تدخل حيز الخدمة مستقبلا، الأمر الذي من شأنه تخفيف الضغط خاصة فيما يتعلق بالعمليات الكيميائية مع تحسين ظروف وتقديم الخدمة للمريض.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.