أزيد من 10 ملايين تلميذ وتلميذة يلتحقون اليوم بمقاعد الدراسة    حدف مسجد الجزائر الأعظم من صورة الموكب الجنائزي للرئيس السابق بوتفليقة إعتداء صارخ على القوانين    دراسة مشروعي مرسومين رئاسيين ومشروع مرسوم تنفيذي تخص قطاعات الشباب والسياحة والمواصلات    459 مؤسسة تربوية جديدة حيز الخدمة    توسيع التحقيق إلى 30 ولاية متضررة و توقيف 71 مشتبها فيه    تعليق علاقة عمل موظف من مستخدمي الملاحة الجوية محل توقيف في فرنسا    السكن الترقوي التساهمي: اتفاقية لرفع عراقيل التمويل أمام المستفيدين    شرفي يكشف عن مخرجات لقائه مع الأحزاب السياسية    "إيساكوم" تثمّن ترشيح الناشطة الحقوقية سلطانة خيا    تحسن الحالة الصحية للفنان محمد حزيم    15 وفاة.. 166 إصابة جديدة و شفاء 145 مريض    «الكاف" ترفض طلب "الفاف" بتأخير موعد مباراة النيجر    انسحاب معقّد    خلية لمتابعة البروتوكول الصحي قبل التحاق الطلبة    تطوير الحوار ومناخ العمل    40 تعاونية توفر العدس والحمص بأسعار معقولة    القبض على عديد المطلوبين بالجلفة    اعتماد معيار الكفاءة والجدارة    تأجيل محاكمة رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع إلى    متابعة تطورات الوباء    «سنعمل على تأدية موسم مشرّف»    الاعضاء يطالبون حمري بالتسوية القانونية    تتويج ناصر لينا وبراهامي لمين باللقب    تأجيل موعد الانطلاق إلى وقت لاحق    إعفاء من غرامات التأخير لمنتسبي «كاسنوس» بسعيدة    الحاضنة العلمية للأطفال نافذة لولوج عالم الاختراع والابتكار    بايدن يضغط لمهاتفة ماكرون وجونسون يسعى للتّهدئة    العثور على جثة متعفنة لخمسيني    سارقو حليّ النساء في قبضة الأمن    البطاطا ب 80 دج للكلغ الواحد    تسخير 775 شرطي لتأمين الدخول المدرسيّ    ترقّب 465 تلميذ من ذوي الاحتياجات الخاصة    10 ملايين و500 ألف تلميذ في المدارس اليوم    عروض ثقافية وتظاهرات في فن الطبخ    فتح سجل الاستقصاء لتدوين التراث المادي    حلمي أن ألتقي رئيس الجمهورية    بدائل لتغيير واقع متأزم    الفنّان حزيم يجري عملية جراحية على مستوى القلب    دعوة إلى تحويل ملعب "ميلود هدفي" إلى قطب تكوينيّ    النوعية السمة الغائبة عن صفقات المولودية    الشروع في تركيب مولّدات الأكسجين نهاية الأسبوع    تحقيقات بالمؤسسات العمومية التابعة إلى الولاية    الخطر مازال قائما ..    المتحف العمومي الوطني بمسيلة يفتح باب المشاركة في مسابقة "الأنشودة الوطنية"    روسيا: ستة قتلى على الأقل في إطلاق نار داخل حرم جامعة    أسعار النفط تتراجع في ظل ارتفاع الدولار    مواليد عام 2000 يسجلون مع فئة الرديف: الفاف تجري تغييرات على مواعيد انطلاق البطولات    الكيان الصهيوني يعتزم إنشاء مصانع أسلحة بالمغرب    في خطوة استفزازية للجزائر.. ماكرون يعتذر من الحركى!    «الإعلام بين الحرية والمسؤولية» موضوع الطبعة السابعة    إطلاق الطبعة العاشرة لمسابقة الجائزة الوطنية للمؤسسة الصغيرة    المراهنة على البوابة الموريتانية لاقتحام السوق الإفريقية    هذه صفات أهل الدَرَك الأسفل..    هاج مُوجي    خطأ طيار ينهي حياة 21 شخصا    نعي ...الزمان    «صلاح أمرك للأخلاق مرجعه»    العمل الخيري... تباهٍ أم دعوة إلى الاقتداء؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الانتخابات الرئاسية هي المخرج الآمن من الانسداد
نشر في الشعب يوم 13 - 09 - 2019


الجزائر الجديدة تبنى بسواعد جيل الاستقلال
جدد ،رئيس حركة البناء الوطني، عبد القادر بن قرينة، وقوف حزبه الكلي واللامشروط مع المطالب المشروعة والموضوعية والوطنية للحراك الشعبي، مثمنا حرص الجزائريين على الحفاظ على وحدة الجزائر وتمسكهم بمطالبهم من أجل مستقبل أفضل.
أوضح بن قرينة، أمس، خلال تجمع شعبي ،في إطار سلسلة اللقاءات التي تقوم بها حركة البناء الوطني، نظمه المكتب البلدي للحركة ببلدية عين التوتة بولاية باتنة، ان الحراك الشعبي أثبت للعالم الوعي الكبير والنضج المميز للجزائريين عندما يتعلق الأمر بالوطن، وانه سيقود حتما إلى بناء جزائر جديدة بسواعد جيل الاستقلال، داعيا أبناء الحركة إلى التعاون مع الخيّرين من أبناء الوطن للحفاظ على الجزائر.
وحذر رئيس حركة البناء من مغبة تنظيم انتخابات رئاسية مزورة مؤكدا ان الحل الوحيد لمعالجة الأزمة السياسية التي تمر بها البلاد منذ تاريخ ال22 فيفري الماضي، يمر عبر إعادة السيادة والاختيار للشعب ، من خلال انتخابات رئاسية يقوم عقبها الرئيس المنتخب بإدارة الفترة الانتقالية التي تستجيب لتطلعات الحراك ويعيد الدستور، على أن تعمل المؤسسة العسكرية على ضمان نزاهتها وشفافيتها ، مشيرا إلى أن الذهاب نحو انتخابات مزورة سيعرض الجزائر إلى انتكاسة حقيقية ويقضي على مفهوم المواطنة الذي تأسس من جديد بفضل الحراك السلمي يضيف بن قرينة.
وحرص بن قرينة على توضيح ان تشكيلته السياسية لا تزال كما كانت، جزءا من المعارضة السياسية الإيجابية، وليست زعيمتها، في رد ضمني على من اتهم الحركة بعقد صفقة مع النظام أسفرت تولي بن شنين وهو احد قيادي الحركة لرئاسة المجلس الشعبي الوطني.
وتفاءل منشط التجمع الشعبي بجزائر أفضل جديدة –حسبه- يقوها أشخاص لم يتلوث ماضيهم و أيديهم بسرقة أموال هذا الشعب، و لم تتلطخ ألسنتهم بسب المؤسسة العسكرية، معتبرا أن كل من يطعن في مواقف الجيش الوطني الشعبي هدفه المساس بأمن و استقرار هذا الوطن.
وقال بن قرينة، أن الانخراط في الحل الدستوري الذي دعت إليه حركته منذ البداية كان الهدف منه حماية الجزائر من خطر التدخل الخارجي، مؤكدا نجاح مقاربة حركته للأزمة من أن الحل يكمن فقط في الحوار كأسلوب حضاري، داعيا الجيش إلى الاستمرار في مسعى مرافقة التحضير للإنتخابات من اجل ضمان نزاهتها، تعيد الأمن للشعب وتمتن الجبهة الداخلية وتتعمق معادلة الجيش شعب خاوة -خاوة، يضيف بن قرينة.
ونشير في الأخير ان اللقاء كان أيضا فرصة مناسبة للحديث على أهم المستجدات على مستوى الولاية خصوصا مطالب الحراك الأسبوعية والتي تتوافق ومطالب كل الولايات في رحيل ما تبقى من رموز النظام كما تناول رئيس الحركة جملة من الإجراءات التي يمكن ان تسير فيها الحركة للوصول إلى مخرجات سياسية مريحة للجميع ، وحسب رئيس الحركة دوما لا بد من توفير أجواء جدية وصادقة و نظيفة ونزيه للعملية الانتخابية بداية بعملية التحضير مرورا بالتصويت وإنتهاء بلحظة إعلان النتائج.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.