الأساتذة يطالبون بحل مشكل الاكتظاظ وتقليص الحجم الساعي    توزيع مساعدات وتجهيزات على الفلاحين المتضررين بالشلف    إقبال ملحوظ على تسديد فواتير الكهرباء والغاز عبر الإنترنيت بقالمة    تنظيم ندوة حول المرأة الماكثة بالبيت بأدرار    استئناف نشاطات القطارات مرهون بقرار السلطات العمومية    متابع المعني بجناية التخابر مع دولة أجنبية    اجماع على تمديد تخفيض الإنتاج ب 7،7 مليون برميل حتى نهاية مارس 2021    استئناف الرحلات الجوية الداخلية وفتح المساجد ذات سعة 600 مصلٍ    الجزائر تدين بشدة الهجوم الارهابي ضد مزارعين عزل بنيجريا    تأجيل اجتماع "أوبك+" وسط خلافات    أتماثل للشفاء وسأعود قريبا    الفاف: كل فريق يتغّيب بِحجّة شبح "كورونا" ينهزم بِثنائية نظيفة    خمس سنوات سجنا في حق أويحيى وسلال    المجموعة البرلمانية للحركة الشعبية الجزائرية تعتبر لائحة الاتحاد الأوربي "تدخلا سافرا" في الشؤون الداخلية للجزائر    لجنة الإنضباط. تعاقب المدرب سيكوليني بالإيقاف لمدة عامين    تحد عملياتي بالنسبة للجزائر    48 ألف مليار لإنجاز 38 ألف مشروع    21 وفاة.. 978 إصابة جديدة وشفاء 605 مريض    وهران تسابق الساعة لضمان تنظيم محكم    الوزاني يعاتب اللاعبين في حصة الاستئناف    سي الطاهر : «إعتذر للأنصار ولن نذهب إلى سطيف بثوب الضحية ..»    توسيع المكتب الإداري للنادي الهاوي    استقلالية القرار السياسي للجزائر تزعج أطرافا أجنبية    "العفو الدولية" تفضح الممارسات المغربية في الصحراء الغربية    مخاوف من انهيار مسار التسوية الليبي    آخر المستجدات في الصحراء الغربية    اختتام الموسم بجامعتي وهران 1 و 2 دون احتفالات رسمية    تفكيك محل للدعارة وتوقيف 6 أشخاص    وباء يُنسي الداء    انتظروني في مسلسل «تمرّد على العراب»    الفيلم الجزائري " هدف الحراك " يتوج بجائزة أفضل تركيب    «640 برنامجا تحسيسيا ضد كورونا »    لا احترام للأرقام التسلسلية و لا شرط الإقامة في توزيع المساكن    «إلزام المصاب بكورونا بمواصلة العمل خطر يزيد من حالات العدوى»    «الحجر المنزلي إجباري لمن تأكدت إصابته»    تعميم الدفع الالكتروني قبل 31 ديسمبر    بداية نهاية شعار "الكومونة"؟    مناقشة "قانون" التعليم العالي    مكتتبو "عدل 2" يشكون التوجيه العشوائي    الشباب في مهمة التغيير    مجلتنا الإلكترونية ستعرف حلتها الورقية مطلع العام القادم    بن دودة تدعو الجمعيات والتعاونيات إلى النشاط الافتراضي    تدريب فريق بحجم شبيبة القبائل حلم أي مدرب    محياوي: اعتداء مرزقان على بناصر عيب كبير    وقفة "برلمانية" ضدّ التحامل والتطاول    القبض على محترفي سرقة الهواتف    "مناعة القطيع" ستهزم كورونا    لهذا السبب مُنع المغني رضا الطلياني من دخول تونس    شركة النقل بالسكك الحديدية: قرار استئناف حركة سير القطارات يخضع لقرار السلطات العمومية    تفاصيل جديدة لعملية اغتيال عالم إيران النووي فخري زادة    ليبيا: انقضاء المهلة الأممية لتقديم مقترحات آليات ترشيح السلطة التنفيذية    وفاة الكاتب نذير عصاري بعد اصابته بفيروس كورونا    أوبك+ تبحث تمديد تخفيضات النفط 3-4 أشهر وزيادة تدريجية للإنتاج    رحيل الأحبّة    ضاع القمر    التضرع لله والدعاء لرفع البلاء منفذ للخروج من الأزمة    تربية الصَّحابة على مكارم الأخلاق من خلال القصص القرآنيّ    عبرات في توديع صديقنا الأستاذ عيسى ميقاري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«كناص»تيبازة تدفع أكثر من 6 ملايير دينار للمؤمنين وذويهم
نشر في الشعب يوم 19 - 11 - 2019

كشف مدير وكالة الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء بتيبازة أحمد قرقار، أمس، على هامش الأبواب المفتوحة حول الأمراض المهنية بتعاضدية عمال التربية والثقافة عن دفع الوكالة لمبالغ خيالية تتراوح ما بين 6 و7 ملايير دج سنويا لخدمة الأداءات لفائدة المؤمنين وذويهم.
ولأنّ مبالغ الأداءات بلغت أرقاما خيالية فقد أضحى مهما وأمرا مستعجلا توعية المستخدمين بضرورة احترام شروط النظافة والصحة والأمن من خلال اتخاذ كافة الاحتياطات الضرورية للوقاية من الأمراض المهنية وحوادث العمل كارتداء الواقيات والملابس والأحذية المهنية، ذلك ما تناولته مجمل مداخلات المختصين في طب العمل على هامش الأبواب المفتوحة المنظمة يوم أمس.
وفي ذات السياق قال نائب مدير الوكالة للأداءات جابر باسم بأنّ التصريح بالأمراض المهنية لدى وكالة كناص يخضع لجملة من القوانين والإجراءات يجب أخذها في الحسبان، بحيث أنّه لا يمكن مثلا تجاوز فترة 3 أشهر موالية لتاريخ الفحص الطبي الذي يؤكّد التعرّض لعمل مهني في حين يمكن أن تصل هذه الفترة إلى 4 سنوات حينما يتعلق الأمر بحوادث العمل وذلك لضمان تكفل أمثل من طرف الوكالة مع الإشارة إلى أنّ الأمراض المهنية ترتبط على وجه الخصوص بقطاعات مهنية دون غيرها.
كما أكّدت الدكتورة بوستيل ليلى من مصلحة الوقاية بكناص تيبازة في مداخلتها على أنّ الأمراض المهنية تخضع لترسانة قانونية يجب احترامها وهي تعنى بالوقاية من الأمراض بالدرجة الأولى، مشيرة إلى أنّ المؤسسات المستخدمة ومصلحة طب العمل والصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية تشكل مجتمعة مجموعة لا تتجزّأ فيما يتعلق بتسيير ملف الأمراض المهنية.
وأضافت الدكتورة زناد جميلة المختصة في طب العمل بأنّ التصريح بالأمراض المهنية وتلك التي تحمل طابعا مهنيا يخضع لسيرورة محكمة تقتضي الالتزام والاحترام بحيث تحوي الأمراض المهنية على 85 جدولا مصنفا ومعتمدا في حين يتم النظر في الأمراض ذات الطابع المهني من طرف لجان متخصصة بحيث يتم اعتماد جملة من العوامل لتحديد درجة خطورة الأمراض المهنية مع تحديد نوعية المهنة وعلاقتها بالمحيط العملي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.