الخارجية الألمانية تستدعي السفيرة المغربية    أخبار سارّة لرياضيي النخبة    إعفاء المقيمين بالخارج من شرط التنقل لأرض الوطن لإنشاء مؤسساتهم المصغرة    "الجمع" بين التشريعيات والمحليات سيقضي على العزوف ويخفض التكاليف    "البوليزاريو" تدكّ مخابئ الجيش المغربي على طول الأراضي الصحراوية المحتلة    إجتماع دوري للمشاورات السياسية الجزائرية - الاسبانية عبر تقنية التخاطب المرئي عن بعد    "أسامة إسكوبار" أمام محكمة الجنايات في قضية 60 قنطار مخدرات    "فكرينيو" يوارى الثرى في أجواء جنائزية مهيبة بمقبرة "سيدي الشريف" في معسكر    استحداث 10 آلاف منصب بيداغوجي لأعوان شبه الطبي    المخرجان بوكاف وبن غرنوط يبدعان في فيلم «مجرّد عرض»    مشاركة عربية بسبعة أفلام وحظوظ التّتويج قائمة    وزير الداخلية يرسم والي ولاية بني عباس    استراتيجية وطنية لضمان الأمن الطّاقوي    تغييرات جذرية على تشكيلة بلوزداد أمام الهلال السوداني    محرز يُزين تشكيلة السيتي في مواجهة ولفرهامبتون    الرئيس أصاب في وصف البنوك بالشبابيك    ضخ كميات من البطاطا المخزنة في الأسواق لضبط الأسعار    وزير الموارد المائية يتفقّد مشاريع بسكيكدة    التوجه نحو استقلالية الجامعة يفتح المجال للمبادرة    أيّام إعلامية حول مركز التّدريب لسلاح المدرّعات لفائدة الجمهور    وسائل الإعلام مدعوة لإنتقاء مفتين أكفّاء    سفير الجزائر بياوندي يرد على المركز المغربي للدّراسات الإستراتيجية    هذا ما قاله عضو لجنة الفتوى حول إقامة صلاة التراويح خلال شهر رمضان    سوق السيارات بتيجلابين يستأنف نشاطه    كرة القدم: 22 حكما يتسلمون شاراتهم الدولية اليوم بمقر الفاف    الألعاب المتوسطية وهران-2022 : تحديد تواريخ إستلام المنشآت الرياضية الجديدة    عرقاب يدعو مجمع سونلغاز لتوفير خدمة عمومية ذات جودة    مستعدون للمساهمة في بروز أبطال محليين    النّظر في طعن البوليساريو ضد الاتفاق الأوروبي-المغربي    إنتاج لقاح سبوتنيك بالجزائر قريباً    عرقاب يشارك في أعمال الاجتماع الوزاري الرابع عشر لدول أوبك والدول خارج أوبك هذا الخميس    حضور جزائري قوي في جائزة البوكر    وزارة الثقافة تكشف: 300 مشروع في نهاية مسابقة "تحدي الثقافة"    طوارئ بسبب الماء في العاصمة    صور من الحب والإيثار بين المهاجرين والأنصار    دور العلماء في تشكيل التربية الإسلامية    امطار غزيرة وسط وشرق الوطن حتي الأسبوع القادم    انتشار صامت لأنفلونزا الطيور وبياطرة يحذرون من كارثة    ساركوزي.. نهاية رئيس فاسد    تسجيل 175 اصابة جديدة بفيروس كورونا 4 وفيات و 143 حالة شفاء    بن بوزيد: استلام مئات الآلاف من جرعات لقاح كوفيد-19 خلال مارس الجاري    وزارة الثقافة تعلن عن إطلاق منصات رقمية لتسهيل عملية الحصول على خدمات القطاع    رفض الإفراج عن فرعون وتمديد حبس لوح والإخوة كونينانف    جمعية الألفية الثالثة تكرم الفنانين ذيب العياشي وعبد القادر شرشام السبت المقبل    وزيرة الثقافة والفنون تدعو إلى تخفيف الإجراءات الإدارية بالمؤسسات الثقافية    حملة التعاطف مع ريم غزالي تتصدر الترند الجزائري على تويتر    يوسف بن مجبر: "ملعب وادي إرهيو خطر على الرياضيين"    ليفربول يريد التعاقد مع ماندي الصيف المقبل    لافروف: اعتماد جوازات التطعيم في أوروبا يتناقض مع مبدأ اختيارية التطعيم    الجزائر ترد على مسؤول مغربي وصفها بالبلد "العدو"    نعيجي: لهذا السبب اخترت اتحاد الجزائر    صلاة الإستسقاء السبت المقبل طلبا للغيث    قام بالإشراف عليها وزير المالية أيمن بن عبد الرحمان تنصيب اللجنة الوطنية لتقييم مخاطر تبييض الأموال    تحت إشراف رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق السعيد شنقريحة ملتقى وطني حول الحفاظ على الجاهزية التقنو-عملياتية للجيش    لمدة 15 يوما إضافية على مستوى 19 ولاية الوزير الأول يقرر تمديد إجراء الحجر الجزئي المنزلي    الشروع في تطبيق برنامج الحساب الذهني « السوروبان »    القطني تصدر "ريح في أذن المنفى"    العالم العربي على موعد مع ظاهرة فلكية هذا الأربعاء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أوكجدة وبولحية ينتظرانمكانة أساسية مع «الخضر»
نشر في الشعب يوم 18 - 01 - 2021

يواصل الحارس أليكسندر أوكجدة ومتوسط الميدان الهجومي فريد بولحية الناشطان في فريق ميتز إبهار عشاق الساحرة المستديرة في فرنسا، وحصد ثناء الإعلام الفرنسي للموسم الثاني على التوالي، حيث تمكنا سهرة الأحد من الإطاحة بمتصدّر البطولة فريق ليون الفرنسي في عقر داره وإيقاف سلسلة 16 مباراة دون هزيمة، أين تمكّن الأول من صد فرص هجوم ليون القوي، في حين صنع الثاني الفارق في وسط الميدان وقدّم تمريرة الهدف الوحيد في المواجهة، وهو ما يرشحهما لخطف مكانة أساسية في تشكيلة بلماضي شهر مارس المقبل ضد زامبيا وبوتسوانا، خصوصا مع تراجع مستوى مبولحي وفيغولي منذ انطلاق الموسم الكروي (2020 -2021).
تابع الجزائريون باهتمام لقاء فريق ليون وضيفه ميتز لحساب الجولة العشرين من «الليغ 1» الفرنسية لمشاهدة عودة إسلام سليماني إلى الميادين والمنافسة الرسمية، بعد توقيعه الأربعاء الماضي على عقد ارتباطه بفريق ليون، وهي المواجهة التي سمحت لعشّاق الخضر معاينة ثنائي ميتز الفرنسي الذي كان الأفضل فوق الميدان، حيث حرم الحارس أوكجدة كل من إيكومبي وكاديويري وكورني وديباي من تسجيل الأهداف محافظا على نظافة شباكه طيلة المواجهة، وهو ما رفع معنويات زملائه الذين باغتوا «الغون» في الأنفاس الأخيرة من عمر اللقاء بعد مراوغة رائعة من بولحية في وسط الميدان، كسب بها الزيادة العددية وقدم تمريرة الهدف الوحيد، كما حرمه القائم في شوط المباراة الأول من تسجيل هدف السبق لفريقه.
ومن دون شك، سيكافئ المدرب جمال بلماضي ثنائي النادي العنابي بإقحامه أساسيا في مباريات شهر مارس المقبل لإعطائهما أكثر ثقة، خصوصا أنّهما يلعبان بانتظام وبنفس المستوى منذ انطلاق الموسم، وأسالا الكثير من الحبر وسط الإعلام الفرنسي، بعدما تمكنا من قيادة فريقهما إلى تحقيق الكثير من النتائج الإيجابية، عكس الحارس الأول للمنتخب رايس الوهاب مبولحي مع فريقه الاتفاق السعودي ومتوسط الميدان سفيان فيغولي رفقة غلاتاسراي التركي اللذان تراجع مستواهما كثيرا منذ انطلاق الموسم.

أرقام أوكجدة مذهلة ويحقّق أفضل موسم في مسيرته
بلغة الأرقام شارك مبولحي مع فريقه في 10 مباريات، سجّل عليه خلالها 13 هدفا، وهو ما جعله محل انتقاد كبير من قبل وسائل الإعلام السعودية وجمهور الاتفاق السعودي، وقد يضيع مكانته الأساسية بسبب غيابه عن الميادين للأسبوع الثالث على التوالي، بعد تعرضه لإصابة على مستوى الركبة، ولن يعود إلى التدريبات الجماعية قبل ثلاثة أسابيع أخرى، أي 6 أسابيع تحديدا قبل مواجهة الخضر مع المنتخب الزامبي بمدينة ندولا في إطار الجولة الخامسة من التصفيات المؤهلة لكأس أمم إفريقيا 2022.
غياب المبولحي الطويل عن الميادين ومستواه الشاحب مع الاتفاق ورفقة المنتخب في الثلاث مواجهات التي خاضها شهري أكتوبر ونوفمبر، ضد منتخب المكسيك وديا وزيمبابوي في إطار الجولتين الثلاثة والرابعة من تصفيات «كان» الكاميرون، التي تلقى خلالها خمس أهداف كاملة قد تعجل ببقائه على دكة البدلاء مع الخضر، خصوصا أن منافسه المباشر على منصب حراسة المرمى أليكسندر أوكجدة، بلغ الأحد ضد نادي ليون 1710 دقيقة لعب بفارق 780 دقيقة عن مبولحي، الذي يبقى بعيدا عن رقم الموسم الفارط الذي لعب فيه 2520 دقيقة.
هذا، وخاض أوكجدة هذا الموسم 19 مواجهة أساسيا تلقّت شباكه خلالها 17 هدفا، وتمكّن من تحقيق 6 مباريات «كلين شيت» أي دون تلقي الأهداف، كما لعب مع المنتخب الوطني مباراة كاملة ضد نيجيريا وديا شهر أكتوبر من العام المنصرم ولم يتلق أي هدف، ويتّجه بخطى ثابتة نحو تحطيم رقمه الشخصي لدقائق اللعب التي ظهر فيها السنة الماضية بمعدل 2385 دقيقة لعب خلال المباريات الثمانية القادمة، تحديدا قبل تنقله إلى معسكر الخضر الإعدادي لمواجهة زامبيا.

أفضل موسم لبولحية في الليغ 1
من جانبه، يقدّم فريد بولحية أفضل موسم في مسيرته الكروية في الليغ 1 الفرنسية، حيث تمكّن هذا الموسم من فرض نفسه أساسيا مع فريقه ميتز، بعدما أضحى لاعبا دوليا أين لعب 16 مباراة أساسيا، سجّل خلالها ثلاثة أهداف وقدّم ثلاث تمريرات حاسمة وخاض 1410 دقائق لعب، وبقي مرة وحيدة حبيس دكّة البدلاء، كما أنه لعب مباراة نيجيريا مع المنتخب وكان الأفضل فوق الميدان من الجانب الجزائري.
صاحب ال 27 ربيعا المظلوم إعلاميا، تجاوز عدد دقائق اللعب التي خاضها الموسم المنقضي التي كان عددها 819 دقيقة في 19 مواجهة، سجل خلالها ثلاثة أهداف وقدم تمريرة حاسمة وحيدة، أرقام تجعله أفضل بكثير من القوي سفيان فيغولي الذي تراجع أداءه كثيرا هذا الموسم، هو الذي خاض 13 مباراة في بطولة السوبر ليغ وثلاث مباريات في اليوروبا ليغ، حصد في مجملها 1020 دقيقة لعب، حيث سجّل هدفا وقدّم ثلاث كرات حاسمة، وبقي حبيس دكة البدلاء في مناسبتين، كما غاب عن أربع مباريات كاملة بداعي الإصابة، ومع المنتخب لعب ثلاث مباريات أساسية ودية ضد المكسيك ومواجهتين رسميتين ضد زيمبابوي في إطار الجولتين الرابعة والخامسة من التصفيات المؤهلة لكأس أمم إفريقيا 2021.
تراجع مستوى وأداء فيغولي لا يزال متواصلا مع غلاتاسراي، حيث أنه بعيد عن رقم الموسم الماضي الذي لعب فيه 2201 دقيقة، وتمكن من تسجل 6 أهداف وتقديم أربع كرات حاسمة، مسجلا لحد الآن أضعف موسم منذ تقمصه ألوان عملاق الأناضول.
وكان الناخب الوطني قد أكّد في أكثر من مناسبة منذ توليه قيادة العارضة الفنية للمنتخب، أن الذي يلعب أكثر مع فريقه سيكون حاضرا في تربصات المنتخب والأفضل يلعب المباريات، وهي النظرية التي طبّقها في أكثر من مناسبة، وهو ما سيزيد من عزيمة ثنائي نادي ميتز الفرنسي، لمحاولة إقناع الناخب الوطني بنيل فرصة اللعب أساسيا في المباريات الرسمية، وإثبات أحقيته باللعب أساسيا مع المنتخب، وهو ما سيكون في صالح الفريق الوطني والطاقم الفني، الذي سيرفع التنافس أكثر على المناصب الأساسية بين اللاعبين القدامى المتعودين على اللعب أساسيين والوافدين الجدد، ما قد يكون سببا في تواصل النتائج الإيجابية وسلسلة المباريات دون هزيمة للخضر التي بلغت 22 مواجهة ضد زيمبابوي بالعاصمة هراري.
يذكر، أنّ مبولحي سيبلغ شهر أفريل المقبل عامه الخامس والثلاثين، في حين أن فيغولي بلغ 31 سنة شهر ديسمبر من العام الماضي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.