الوزير الاول: ذكرى يوم الطالب "إحدى المحطات الفارقة" في تاريخ الجزائر    انعقاد الدورة الثالثة للجنة التشاور السياسي الجزائرية-السعودية    وزيرة الثقافة تعزي في وفاة الممثل القدير أحمد بن عيسى:"الساحة الفنية الجزائرية فقدت أحد قاماتها البارزة"    وفاة 17 شخصا وإصابة 480 آخرين في حوادث المرور خلال أسبوع    ام البواقي: العثور على الطفل المختطف باحد المساكين ضواحي سوق اهراس    الفنان القدير أحمد بن عيسى في ذمة الله    العلامة البشير الإبراهيمي.. الجزائر تحيي الذكرى 57 لوفاته    مركز السينما العربية يطلق حملة للاحتفاء بالمرأة في صناعة السينما العربية    مشاركة جزائرية ثرية ومتنوعة في تظاهرة "أبواب مفتوحة على السفارات" بواشنطن        بن زعيم للاتحاد: ضرورة تكاتف الجهود اقتصاديا سياسيا واجتماعيا    بعجي: تأخير عقد المؤتمر ال 11 لم يكن قرارا عبثيا    منظمة الصحة العالمية تعلن عن إصابة شخص بفيروس نادر في سلطنة عمان    مجلس الوزراء يصادق على مشروع القانون الجديد للاستثمار    500 مليون دولار لانجاز مركب لإنتاج ميثيل ثلاثي إيثيل البوتيل    برنامج تكميلي للنقل الجوي و البحري للمسافرين خلال موسم الاصطياف 2022    الجيش الصحراوي يستهدف معاقل قوات الاحتلال المغربي بقطاع المحبس    الدرك يحقق حول تسويق دواء مغشوش بقسنطينة    تعزيز التعاون الجزائري-الفرنسي في مجال النقل    رئيس الجمهورية يُنهي مهام والي خنشلة    الفيفا تختار طاقم تحكيم جزائري بقيادة مصطفى غربال    موبيليس الراعي الذهبي والشريك التكنولوجي للطبعة 19 لألعاب البحر الأبيض المتوسط وهران 2022    تأجيل محاكمة "نوميديا لزول" و"ريفكا" إلى 26 ماي    إنطلاق الأيام الوطنية للفيلم القصير بدءا من 23 ماي    يوم الطالب.. الاتحاد الوطني للطلبة الجزائريين يحيي الذكرى ال66    انعقاد الدورة الثالثة للجنة التشاور السياسي الجزائرية-السعودية    مونديال السيدات 2022 : ايمان خليف تحرز الميدالية الفضية واشراق شايب البرونزية    لجنة صحراوية تدعو المنتظم الدولي للتدخل العاجل لوقف الانتهاكات المغربية ضد المدنيين العزل    البطولة الوطنية للكاراتي (أكابر): انطلاق التصفيات الأولية في جو تنافسي    التماس 10 سنوات في حق الوزير الأول السابق عبد المالك سلال    كورونا: 7 إصابات جديدة مع عدم تسجيل أي حالة وفاة    مجلس الأمة يشارك في أشغال المؤتمر الطارئ للإتحاد البرلماني العربي بالقاهرة    ممثلو بنوك جزائرية يؤكدون من دكار على أهمية مرافقة المستثمرين بالخارج    عين الدفلى: المجاهد عباس محمد، مسيرة حافلة في خدمة الوطن    وزير المالية يتحادث مع مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى بصندوق النقد الدولي    الألعاب المتوسطية وهران-2022 : المنافسات التجريبية تمر إلى السرعة القصوى    بن ناصر أفضل متوسط ميدان دفاعي في "الكالتشيو" هذا الموسم    المركز الاستشفائي الجامعي لوهران: وحدة جديدة للتكفل بالجلطات الدماغية    جونز هوبكنز: إصابات كورونا حول العالم تتجاوز ال 525 مليون حالة    أصوات شابة تستحضر روائع أميرة الطرب العربي، وردة الجزائرية، في ذكرى رحيلها    3 أدوية من أصل 4 تُنتج محليا    3 بنوك عمومية ستفتح وكالات بالخارج    مطلب بكشف ملابسات محاولة المغرب اغتيال سلطانا خيا    فيغولي يودع جماهير غلطة سراي    حملات واسعة للتنظيف وتنقية المحيط    شبيبة القبائل تعزز مركزها الثاني    إعلان 34 دبلوماسيا فرنسيا و27 إسبانيا شخصيات "غير مرغوب فيها"    الجزائر تعرب عن قلقها إزاء تطوّرات الوضع في ليبيا    صالون وطني للتنمية المحلية بالطارف في جوان    بصمة من الهوية الثقافية للجزائر    الكشف عن قائمتي القصة القصيرة والقصيرة جدا    حالات ختان خارج المستشفيات    إيداع ضبع حديقةَ مستغانم    هذه فوائد صيام التطوع..    أفلا ينظرون..    بشرى..    الترحم على الكافر والصلاة عليه    الحياء من الله حق الحياء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



للجزائر الإمكانيات التقنية لتصدير الغاز نحو إسبانيا عبر «ميدغاز»
نشر في الشعب يوم 01 - 11 - 2021

صرح الخبير ووزير الطاقة سابقا، عبد المجيد عطار، أنّ الجزائر قادرة من الناحية التقنية على ضمان، منذ أمس، جميع صادراتها الغازية نحو إسبانيا عبر أنبوب الغاز «ميدغاز» وناقلات الغاز بعد قرار عدم تجديد عقد أنبوب الغاز الأورو- مغاربي الذي يربط البلدين مرورا بالمغرب.
أكد عطار في حوار خصّ به وكالة الأنباء الجزائرية، أنّ « أنبوب الغاز المتوسطي يمكنه التكفل بجميع عمليات التسليم بفضل الدعم المقرر للقدرات إلى حدود 10,5 مليار متر مكعب سنويا، لكن بتعويض الفارق من خلال صادرات الغاز الطبيعي المميّع».
وبالفعل، تقدر طاقات أنبوب الغاز الأورو- مغاربي بحوالي 13 مليار متر مكعب سنويا، لكن حجم استغلالها كان منذ سنوات لا يتجاوز 4 إلى 6 مليار متر مكعب سنويا، في حين أنّ أنبوب ميدغاز كان ينقل 8,5 مليار متر مكعب سنويا.
وكانت كميات الغاز، خارج تموين المغرب المقدرة بحوالي 600 إلى800 مليون متر مكعب سنويا، توجّه للسوق الإسبانية والبرتغالية.
وطمأن الخبير بخصوص قدرة الطرف الجزائري على التكفل بنقل جميع هذه الكميات عبر أنبوب ميدغاز وباللجوء إلى الغاز الطبيعي المميّع، كما أردف قائلا « هذا ما صرحت به السلطات الجزائرية من أجل طمأنة السوق الإسبانية والبرتغالية وليس هناك ما يدعو للشك».
وأوضح أنّ سوناطراك وزبائنها كانوا « بالفعل» يعملون على إيجاد حلول كفيلة بمواجهة التحديات المتعلقة بزيادة الطلب خلال فصل الشتاء، والذي قد يتجاوز القدرات اليومية لهذا الأنبوب وعلى توفر السفن الخاصة بنقل الغاز الطبيعي المميّع وإعادة تغييزه بالسواحل الإسبانية.
غير أنّ سوناطراك مدعوة على الأمدين القصير والطويل « للمكافحة وتسيير هذا الوضع بشكل لائق بهدف حماية السوق الإسبانية والبرتغالية مقارنة بالمنافسة مع مموّنين آخرين يترصّدون بهذه السوق».
وبخصوص الاستغناء عن أنبوب الغاز الأورو-مغاربي، أشار عطار إلى أنّ « هذا الأنبوب تم بالتأكيد إنجازه لغرض تجاري من أجل تصدير مورد نحو سوق ما، لكن أيضا بهدف تعزيز وتدعيم الروابط الإقليمية وبناء الصرح المغاربي الموحد».
وخلص إلى القول « لا أعتقد أنّ الجزائر فشلت في بناء هذا الصرح المغاربي، وما حدث اليوم ليس للجزائر يد فيه».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.