الانتخابات الرئاسية يوم الخميس 12 ديسمبر المقبل    هذه هي شروط المشاركة في مسابقة «الدكتوراه» والإقصاء ل 5 سنوات للغشاشين    الانتخابات الرئاسية التونسية: تأهل المرشحين قيس سعيد ونبيل القروي للدور الثاني    يوسف عطال أفضل لاعب في نيس للمباراة الثانية تواليا !    هكذا ردت جماهير ميلان على قرار وضع بن ناصر في الاحتياط    توقيف عشريني متلبس سرقة هاتف نقال بعنابة    شبيبة القبائل يحقق فوز ثمين على نادي حورويا كوناكري    المنتخب الجزائري تحت 20 عاما يواجه السنغال وديا    كريم يونس يعلن أسماء أعضاء السلطة الوطنية المستقلة لمراقبة الانتخابات    فضائل إخفاء الأعمال وبركاتها    توقيف مدير إبتدائية ببرج بوعريريج    هذا هو البرنامج الجديد لرحلات القطارات الكهربائية    حجز مؤثرات عقلية وقنب ببئر التوتة بالعاصمة    إكتشاف مخبإ للأسلحة والذخيرة بالجباحية بالبويرة    طلاق بالتراضي بين بوزيدي ومولودية بجاية    سنخوض مباراة العودة بكثير من العزم والصّرامة    ردود فعل دولية مندّدة ودعوات إلى تفادي التّصعيد في المنطقة    المغرب لا يملك أدنى سيادة على الصّحراء الغربية    الأرصاد الجوية تعزّز إمكانات الرصد والتنبؤ لتفادي الكوارث    أمطار طوفانية تحدث هلعا وسط سكان ولاية المدية    «البناء النموذجي» محور «مسابقة لافارج الدولية»    رئيس الدولة يستقبل رئيس السلطة المستقلة للإنتخابات    تونس : تزايد إقبال الناخبين على مكاتب التصويت    وفاة شخص دهسه قطار في البويرة    تنصيب مديري الاستعلامات والشرطة العامة    خبير إقتصادي : "الاوضاع المعقدة حاليا تسرع تآكل القدرة الشرائية للجزائريين"    الجزائريون يحيُّون ذكرى إغتيال “الشاب حسني”    الانجليز ينصحون محرز بالهروب من جحيم مانشيستر سيتي    الحكومة تضرب جيوب “الزماقرة”    هذه آخر رسالة وجهها محمد شرفي للرأي العام بعد تنحيته من وزارة العدل    دعت للإسراع في‮ ‬إنشاء سلطة الإنتخابات‮ ‬    الدعوة إلى تفعيل قانون خاص باقتناء الأعمال الفنية بوهران    موزعين على أكثر من‮ ‬100‮ ‬تخصص بالعاصمة    مرسوم يحدد كيفية بيع المؤثرات العقلية    " الكاف" تكشف عن موعد حفل الكرة الذهبية    أبرز إطارات السلطة الوطنية لتنظيم الإنتخابات من المجتمع المدني وسلك القضاء    وفاة شاذلية السبسي أرملة الرئيس التونسي الراحل    بداية عملية الاقتراع للانتخابات الرئاسية في تونس    مواعيد لأصحاب الدعوات الرسمية فقط ب 25 ألف دينار    «..دير لمان في وديان وهران»    صندوق وطني لدعم مبادرات «ستارت أب»    عرقاب‮ ‬يلتقي‭ ‬رئيس منظمة‮ ‬أوبك‮ ‬    تقديم العرض أمام الأطفال نهاية أكتوبر المقبل    ملتقى وطني حول قصائد بن خلوف ابتداء من 25 سبتمبر الجاري    فلنهتم بأنفسنا    مغامرات ممتعة على البساط السحري !    معرض حول المشوار الفنّي لجمال علام بتيزي وزو    إطلاق مكتب خدمات متنقل ببسكرة    عرض 22 فيلما جزائريا    إطلاق مهرجان أيام فلسطين الثقافية في المسرح الوطني اللبناني    توزيع 200 محفظة على أطفال معوزين    يور نتمنزوث يوفذ فثمورث أنغ س النوّث نالخير    ازومي نوساي وابربوش سكسوم نالعيذ امقران واحماد نربي فوساي    المملكة العربية السعودية تُوحد رسوم تأشيرات الحج والعمرة    السعودية توحد رسوم تأشيرات الحج والعمرة        خلية متابعة تدرس أسباب ندرة الأدوية    كاد المعلّم أن يكون رسولًا!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عقاقير “الكالسيوم” وفيتامين “د” الطبية وخطر الأورام والسكتات القلبية
تعتبر الأكثر استهلاكا في أوساط الجزائريين:
نشر في الشروق اليومي يوم 29 - 10 - 2018

كشفت دراسة أمريكية جديدة أن هناك رابطا بين تناول مكملات الكالسيوم اليومية وفيتامين د، وارتفاع خطر الإصابة بالأورام الحميدة في القولون.
وبالرغم من هذا ما زالت هذه المكملات تتصدر قوائم المبيعات على مستوى جميع الصيدليات سواء بوصفة طبية أو دونها.
يقول الدكتور "طوبال" أن مثل هذه المكملات توصف لكبار السن الذين يعانون من هشاشة العظام وللنساء في سن اليأس بالدرجة الأولى، موضحا أن استمرارية تناول هذه المكملات لأكثر من سنتين تجعلهم أكثر عرضة لأورام حميدة، مشددا على وجوب تناولها للضرورة فقط، شارحا أن هذا النوع من الأورام قد يتطور إلى سرطانات خطيرة، خاصة على مستوى القولون.
ويقول الدكتور "زكريني فضيل" في الموضوع، أن وصف هذين المكملين متعارف عليه، خاصة بالنسبة لشريحة كبار السن للحماية من كسور العظام، خاصة بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من هشاشة العظام، فالأول ضروري والثاني مثبِّت -أي فيتامين د- مشيرا إلى أن الاستعمال الطبي محمود، لكن دون تجاوز الجرعة الموصى بها والتي لا تتعدى 25 ملغ يوميا، على أن يلتزموا بإجراء فحوصات دورية ومنتظمة للقولون.
وفي السياق ذاته، تقول الدكتورة "خلوفي" بعدم وجود أدلة على أن هذه المكملات تحمي الناس فعليا من الإصابة بالكسور، مشيرة إلى أن هذه المركبات قد تزيد من مخاطر تكون حصوات في الكلى أو مخاطر التعرض للنوبات القلبية.
وتوضح أن "الكالسيوم" يقوم ببناء وزيادة قوة العظام، وهي الوظيفة التي تكتسب أهمية خاصة بعد انقطاع الطمث، عندما تصبح العظام أكثر هشاشة ومعرضة للكسر بصورة أكبر، بينما يساعد فيتامين "د" الجسم على امتصاص "الكالسيوم"، وهذا هو السبب وراء الجمع بين هذين العنصرين الغذائيين في المكملات الغذائية في كثير من الأحيان، مشددة في حديثها على أن كمية "الكالسيوم" المطلوبة سواء عند النساء في سن اليأس وعند كبار السن موجودة في كل مطبخ لا في رفوف الصيدليات في شكل عقاقير طبية. ويمكن تعويض نقص فيتامين "د"، بتناول بعض الأطعمة مثل الأسماك الدهنية، كالسلمون والسردين والتونة، وزيت السمك وكبد البقر والبيض.
الطلب عليها كبير
يتحدث السيد "بوخالفة"، صيدلي، عن الموضوع ويوضح أن هذين العقارين الطبيين من أكثر العقاقير طلبا، سواء بوصفة طبية يحررها طبيب عظام، أو من دونها، منوها بوجود بعض الزبائن الذين يتعاطونها منذ سنوات طويلة تفوق الخمس سنوات، معللا هذا بثقة هؤلاء فيما يقوله الطبيب من جهة، وفي توهمهم بأن كلاهما يمكنه تعويض "الكالسيوم" و"فيتامين د" الطبيعيين وهذا خطأ -يوضح- داعيا الأطباء لعدم وصفهما إلا للضرورة الحتمية والملحة، لأن زيادة الجرعات قد تؤدي إلى كوارث صحية لا تحمد عقباها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.