وفاة وزير الشؤون الدينية الأسبق سعيد شيبان    اختتام الملتقى الدولي حول جيوسياسية التطرف    مؤتمر دولي حول التنمية المستدامة    حسب مدير تعاونية الحبوب بالمسيلة: قدرات تخزين الحبوب ستصل إلى 600 ألف قنطار في فيفري    الدور ثمن النهائي    إلى جانب عوار وآيت نوري وعدلي وشعيبي: مغناس وقداري ضمن اهتمامات الناخب الوطني    التجارب انطلقت بلقاء رائد القبة وغالي معسكر: نقل مباريات الرابطة الثانية للهواة على "فيفا بلوس"    في ابتدائية جدو رابح: قسم خاص بالمصابين بالإعاقات الذهنية الخفيفة    حجز 28 ورقة نقدية مزورة    عرف بحواراته المثيرة وصداقاته في الوسط الفني: وفاة الإعلامي المصري مفيد فوزي    تدابير لحماية الموقع الأثري بزانة البيضاء    تطابق في المواقف.. والتحضير لدورة اللجنة العليا المشتركة العام القادم    ما نزال يقظين للتغيرات في أساسيات سوق النفط الدولي    تأهل منطقي ل"الديكة"    "العميد" أمام أسبوع حاسم لبقية مشوار الموسم    تجربة الجزائر في اقتصاد المعرفة خلاقة للثروة ومناصب الشغل    جعفر عبدلي مديرا عاما للصندوق الوطني للتقاعد    تجهيز خمسة أنقاب رعوية وخمسين وحدة للطاقة الشمسية    احتلال مدينة الأغواط.. إبادة استعمارية شنيعة    نحو اعتماد مراجعة يومية للقوائم الانتخابية    منظمة الصحة العالمية تحذر من ظهور متحور جديد لفيروس كورونا    كورونا: 5 إصابات جديدة وعدم تسجيل أي وفاة    رئيس الجمهورية يعزي عائلة المجاهد المرحوم سعيد شيبان    مراقبة تقنية للسيارات أقل من 3 سنوات بالموانئ    "أوبك +".. تمديد العمل بسياسة إنتاج النفط الحالية    قرار "أوبك+" كان متوقّعا ويخدم الاقتصاد الجزائري    القانون الأساسي للأساتذة الجامعيين على طاولة الحكومة قريبا    جاهزية تامة لاستقبال "شان 2023"    مجازر الأغواط وصمة عار في جبين المستعمر الفرنسي    1500 مرشدة دينية يقفن سدا منيعا أمام الأفكار الدخيلة    لافي عبود يقدّم "حمص.. قصة سلب"    ولادة سبعة أشبال من فصيلة الأسود الإفريقية النادرة    الندوة ال47 للايكوكو ستنعقد السنة المقبلة في سرقسطة بإسبانيا    إيفاد بعثة جزائرية لتلقي تكوين في تسيير الأوقاف بجامع الأزهر    دعوة إلى رقمنة وترميم المزيد من الأفلام الجزائرية    جراح الحرب وتحديات التنمية في جزائر ترفض الفناء    من الضروريِّ إنشاء مركز لحفظ الأفلام الجزائرية    هؤلاء يصلون إلى السعادة في الدنيا والآخرة..    طائرات الاحتلال تقصف غزة    الصومال تعلن الحرب على الإرهابيين    الجزائر والأردن يوقعان على عدة اتفاقيات ومذكرات تفاهم    تفكيك عصابة سرقة ومخدرات وتزوير العملة    الخلافات ترهن ميزانية 2023    دورة تكوينية ثانية لرؤساء البلديات    حملات تفتيش للصيدليات لمراقبة مدى مطابقة المكملات الغذائية    اجتماع حاسم منتظر بين بن ناصر وإدارة ميلان الأسبوع المقبل    "عدم الإنحياز- مشاهد من بكرات لابودوفيتش".. فيلم وثائقي حول مسار المصور الصحفي الصربي ستيفان لابودوفيتش    الصالون الوطني للصناعة الغذائية والابتكار الغذائي بقسنطينة : إقبال لافت للزوار على المنتجات المعروضة    المطرب حميدو يحيي حفلا بالعاصمة    مديرية الحماية المدنية لولاية النعامة تشارك في الحملة التحسيسية للوقاية من الاختناق بالغاز    الرابطة الأولى: بلوزداد يحافظ على الصدارة واتحاد الجزائر يتعادل مع الوفاق    هكذا تميز النبي الأكرم عن باقي البشر    الافتتاح الرسمي للمهرجان الدولي للسينما بالجزائر    الترويج لمنتوجات "صيدال" بكوت ديفوار    كورونا: إصابتان جديدتان وعدم تسجيل أي وفاة خلال ال24 ساعة الأخيرة    هذه قصة النبي يحيى عليه السلام..    العصبية والعنصرية من صفات الجاهلية    الاهْتِمام بالضُعَفاء في السيرةِ النبَويَّة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



هل يبيع ميلان "بن ناصر"؟، "هاريس بلقبلة" يتحدث، بورديم يقصف كازوني، جديد "بلعيادة" و"رونالدو" وأخبار أخرى
النشرة الرياضية | 20 أفريل 2020
نشر في الشروق اليومي يوم 20 - 04 - 2020

منافع كورونا على بعض الدوليين الجزائريين
عطال وسوداني يسارعان للعودة وبونجاح يعالج إصابة قديمة
ل. ط
استفاد بعض الدوليين الجزائريين من الجائحة التي أصابت العالم بأسره بفعل تفشي وباء فيروس كورونا الذي أدى شلل عام في شتى بقاع العالم بما في ذلك تجميد النشاطات الرياضية ومنافسات كرة القدم، ما أدخل اللاعبين في عطلة إجبارية للالتزام بالحجر الصحي كإجراء وقائي حتمي للحد من انتشار الفيروس إلى نطاق أوسع،وهي الظروف التي ساعدت بعض اللاعبين الجزائريين على غرار عطال وسوداني وبونجاح.
وأدى توقف المنافسات إلى تأخير موعد نهاية الموسم الجاري الذي لا يزال ختامه مجهولا، رغم إصرار الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" على انهائه وتكييف البرمجة مع الظرف الاستثنائية التي يمر بها العالم، وهو الأمر الذي صب في مصلحة يوسف عطال وهلال العربي سوداني، الأخيران استسلما لأمر الواقع بخصوص عودتها للمشاركة هذا الموسم، فالمدافع الأيمن لنادي نيس، يوسف عطال، أصيب في شهر ديسمبر الماضي وأجرى عملية جراحة ناجحة بعدها دخل في فترة راحة إجبارية من أجل التعافي،كما كان موعد عودته إلى المنافسة غير مطروح هذا الموسم لكن الأمور تغيرت بالنسبة له بعد أن استأنف التدريبات بمفرده،وهو ما ارتاح له مدربه باتريك فيرا وطاقمه حول جاهزيته عند موعد بعث البطولة الفرنسية في شهر جوان بالتقريب.
أما هلال العربي سوداني فهو جد متفائل حول استئنافه مع رفاقه في أولمبياكوس عند تحديد تاريخ عودة البطولة اليونانية، حيث استغل فترة توقف المنافسة في تكثيف التدريبات لاسترجاع لياقته البدنية، علما أنه تلقى إصابة خطيرة شهر فيفري وأجرى عملية جراحية ناجحة، وتشاءم الكثيرين في اليونان حول استرجاعه قبل نهاية هذا الموسم، إلا أن توقف البطولة سمح له بأن يعلق أمالا كبيرة على العودة إلى صفوف تشكيلة نادي أولمبياكوس لاستكمال ما تبقى من مباريات البطولة.
من جهة ثانية، استغل نجم المنتخب الوطني، والهداف "الأسطوري" في قطر، بغداد بونجاح، هذه الفترة في معالجة إصابة كانت يعاني منها منذ فترة، حيث أجرى عملية جراحية ناجحة قبل أيام وعودته للمنافسة لن تكون طويلة وبإمكانه أن يجهز عند استئناف الدوري القطري.

بعد أن تم تسويقه "إعلاميا" في عدة أندية
ميلان الإيطالي يؤكد.. بن ناصر ليس للبيع
توفيق. ع
حسمت إدارة نادي ميلان الإيطالي الجدل القائم بخصوص لاعبها الجزائري، إسماعيل بن ناصر، وكل الأخبار المتداولة عن إمكانية رحيله عن الفريق اللومباردي الصيف المقبل نتيجة العروض الكثيرة التي تتهاطل عليها من إيطاليا وخارجها، مؤكدة بأنها ترفض تسريحها لاعبها الواعد ولا تفكر حتى في بيعه كما تم ذكره في الأيام القليلة الماضية.
وكانت عدة وسائل إعلام إيطالية وفرنسية وحتى إسبانية تحدثت عن العروض العديدة التي وصلت الدولي الجزائري، حيث ربطته بعدة أندية كبيرة منها باريس سانت جيرمان الفرنسي وأتليتيكو مدريد الإسباني وليستر سيتي الانجليزي، ما حوله إلى مادة إعلامية دسمة في ظل توقف النشاط الكروي بسبب جائحة كورونا.
وقال موقع "كالتشيو ميركاتو" الإيطالي، إن فرضية الاستغناء عن بن ناصر غير مطروحة حاليًا لدى إدارة ميلان ولا توجد أي نية لها لبيعه الصيف المقبل، وأشار نفس المصدر إلى أن ملاك النادي الإيطالي ينوون الاعتماد على بن ناصر كثيرًا في بناء فريق قوي للروسونيري خلال الموسم المقبل، كما تم التأكيد أيضا على أن الأرقام المطروحة لبيع لاعب "الخضر" حاليا والتي لم تتعد سقف 30 مليون يورو، تراها إدارة ميلان بعيدة جدا عن قيمة لاعبها الفنية، لا سيما في ظل صغر سنه وامتلاكه لهامش كبير لتطوير مستوياته مستقبلا، بدليل الإشادة الإعلامية الواسعة في إيطاليا، وحتى تلك الآتية من لاعبين سابقين معروفين، وعلى رأسهم الدوليان الإيطاليان السابق، أندريا بيرلو وألبرتيني.
يذكر أن بن ناصر انضم إلى ميلان في أوت 2019، قادمًا من إمبولي مقابل 16 مليون يورو بالإضافة إلى المكافآت.

قال إنه يعيش في وضعية نفسية صعبة بسبب قلقه على عائلته
زكري: ملتزم بالحجر المنزلي وكرة القدم آخر اهتماماتي حاليا
ت. ع
كشف مدرب فريق ضمك السعودي، الجزائري نور الدين زكري بأنه يعيش في وضع نفسي صعب جدا الآن، بسبب تبعات فيروس كورونا وما أملته على أسرته العالقة في مدينة ميلانو الإيطالية وبعضهم في الجزائر لأكثر من شهر، مشيرا إلى أنه لا يملك إلى وسيلة الدعاء للوقوف إلى جانبهم في هذه الظروف الصعبة، لا سيما في ظل تفشي جائحة "كوفيد 19″، وشدد على أنه يحترم تعليمات الحجر المنزلي وينتظر كغيره الحسم النهائي في مستقبل الدوري السعودي.
وقال مدرب ضمك في تصريحات ليومية "الرياض" السعودية، توضيحا ليومياته في الحجر المنزلي:"أنا موجود في منزلي بخميس مشيط وملتزم بالحجر الصحي، وعلى الجميع مقيم أو مواطن أن يكون لديه حس المسؤولية..والحق نحن نجد كل اهتمام من الحكومة السعودية في هذه الأزمة العالمية، وبصراحة آخر اهتماماتي بالوقت الحالي كرة القدم فدول العالم انقلبت رأساً على عقب بسبب هذا المرض المستجد"، قبل أن يضيف بخصوص برنامج التدريبات اليومي المخصص للاعبيه في هذه الفترة: "بالنسبة للاعبي ضمك فهم يواصلون تدريباتهم اليومية في منازلهم، وفق البرنامج الذي تم إعداده، وقمنا بشرحه في اليومين الأولى بعد إيقاف التدريبات في الأندية، ويقوم مدرب اللياقة بمتابعتهم عبر الواتس، ونأمل أن يكون الجميع ملتزم بالتعليمات من خلال تطبيق التدريبات، وهنالك متابعة دقيقة من قبل الجهاز الإداري عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي والمكالمات اليومية".
إلى ذلك، أبرز المدرب السابق لوفاق سطيف بأن إمكانية مراقبة كل اللاعبين ومدى التزامهم بالتعليمات صعب، وأكد بأن على هؤلاء إبراز احترافيتهم في هذه الأوقات، وصرح:"في بداية التوقف كان هناك تواصل مع اللاعبين عن طريق البث المباشر الفيديو، وبالنسبة لتطبيق التعليمات من عدمها فالأمر ملزم به اللاعبون أنفسهم داخل منازلهم، فالواجب أن يكونوا عند مستوى الثقة، وهم لاعبون محترفون ويتقاضون رواتب ومسؤولون عن كل تصرفاتهم، والمفروض على اللاعبين عدم التوقف عن التدريبات والمحافظة على أوزانهم".
من جهة أخرى، اعترف مدرب الوكرة القطري السابق بأن نفسيات اللاعبين سيئة، ما جعل الإدارة تسمح بمغادره بعضهم لبلدانهم للاطمئنان على أسرهم، قائلا:"مع استمرار تفشي هذا الفيروس لا ندري كيف ستسير الأمور، واللاعب بشر خصوصاً اللاعبين الأجانب، فالكل يتابع الأحداث وربما يتأثر بسماع خبر عن إصابة أحد أفراد أسرته أو أقاربه"، قبل أن يضيف:"إنه وباء عالمي، ولا بد من الاحتراز واتباع التعليمات والابتعاد عن التجمعات وهذا ما حرصنا عليه مع اللاعبين بعدم الخروج وعدم مخالطة أحد"، وختم زكري تصريحاته حول مستقبل الدوري السعودي باستمراره من عدمه، وصرح:"ليس لدي علم في مستقبل الدوري..وزارة الرياضة واتحاد الكرة سوف يتخذان القرار السليم المفيد للجميع، وبالنسبة لدوريات العالمية ما زالت غير واضحة المعالم كيف سيتم إنهاء الموسم".

الدولي السنغالي السابق الحاج ضيوف:
إقامة "الكان" في جانفي مستحيل وأطالب بتأجيلها
نبيل. ب
قال الدولي السنغالي السابق الحاج ضيوف، إن إقامة نهائيات كأس إفريقيا القادمة المقرر انطلاقتها في جانفي المقبل بالكاميرون، يعد أمرا مستحيلا في الوقت الراهن بسبب الانتشار السريع لفيروس كورونا المستجد.
وطالب ضيوف في تصريح لشبكة "آر آف إي" الفرنسية وتناقلته العديد من المواقع الإفريقية، من هيئة الرئيس الملغاشي احمد أحمد، ضرورة تأجيل بطولة كأس الأمم الإفريقية "كان 2021″، بسبب أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".
وكان الكاف قد حدد مواعيد بطولة كأس الأمم الإفريقية، والتي ستبدأ يوم 9 جانفي وحتى 6 فيفري من عام 2021، بعد تقديم موعدها من فصل الصيف، بسبب حرارة الطقس في الكاميرون.
وقال الحاج ضيوف: "أطالب الكاف بتأجيل كأس أمم إفريقيا 2021، ومنح الأولوية للأندية في إعداد اللاعبين من جديد، في ظل توقف النشاط الرياضي، بسبب فيروس كورونا المستجد"، وأضاف: "أعتقد أنه سيكون أمرا مستحيلا إقامة أمم إفريقيا في موعدها المحدد مسبقا".
ولحد كتابة هذه الأسطر فإن المنتخبات الإفريقية لم تخض سوى جولتين في تصفيات كأس إفريقيا 2021، حيث من المفترض أن تستأنف في شهر سبتمبر المقبل، من خلال إقامة الجولتين الثالثة والرابعة المؤجلتين منذ شهر مارس الفارط، ولكن لم يتم حسم الأمر بشكل نهائي حتى الآن من قبل "الكاف" وحتى "الفيفا" التي تفكر بجدية في إلغاء كل التواريخ الرسمية المخصصة للمنتخبات لهذا العام، نظرا لعدم استقرار الوضع بسبب جائحة فيروس كورونا.
ويشهد العالم في الوقت الحالي حالة من الذعر بسبب الانتشار السريع لفيروس كورونا المستجد، الذي أصبح وباء عالميا، متسببا في وفاة أكثر من 170 ألف حالة، وإصابة أكثر من 2 مليون شخص حتى الآن، وفقا لإحصائيات أصدرتها منظمة الصحة العالمية.

هاريس بلقبلة لاعب المنتخب الوطني
أقوم بالحجر في بيتي ومن الأفضل إلغاء الموسم
ب. و
قال هاريس بلقبلة، لاعب المنتخب الوطني، أنه من الأفضل توقيف الموسم الرياضي نهائيا في فرنسا، مشيرا إلى بعض الصعوبات التي قد يواجهها اللاعبون لاحقا، إضافة إلى إمكانية التعرض للإصابة أيضا.
وصرح لاعب نادي بريست، لموقع "سونتر براس" الفرنسي، انه من السابق لأوانه الحديث عودة المباريات:" لو استأنفنا المنافسة في شهر ماي المقبل، فهناك خطر كبير.. في مركز تدريبات الفريق يجتمع فيه حوالى 40 شخصا، وفي ذلك الوقت يكون أبناء اللاعبين قد عادوا إلى مقاعد الدراسة، فكيف سنتصرف حين نتنقل عبر الطائرة وفي الفندق.. يظهر لي أنها مخاطرة أيضا، وحتى فكرة لعب مباراة دون جمهور، فهذه ليست كرة قدم، يبدو لي الأمر سابق لأوانه..من الأحسن إيقاف الموسم".هذا، وتحدث بلقبلة عن يومياته في فترة الحجر الصحي، بحيث قال:" أقوم بالحجر في بيتي، خلال هذه المرحلة وأشاهد المسلسلات.. أخرج للتنزه قليلا، أنا محظوظ بوجود متنزه خلف بيتي.. لم أتوقف عن الركض لتهيئة نفسي، وأطبق برنامج التدريبات".
وفي ما يخص موضوع الإصابات قال لاعب الخضر:" شخصيا، فقد أعددت نفسي جيدا من الناحية البدنية، آخذ احتياطاتي بخصوص نوعية الأكل، وأعتقد أنني سأكون جاهزا للعب في وقت قريب.. حقيقة البعض سيتألم، إذا تباعنا ما يقال هناك وهناك، سيكون لدينا شهر للتدريبات قبل مباشرة المنافسة وخوض مباراة كل ثلاثة أيام، وهنا نواجه خطر التعرض للإصابة".
وعن مشوار النادي هذا الموسم يقول بلقبلة:" منذ صعودنا لبطولة الدرجة الأولى، ونحن نقدم أشياء مهمة، خاصة عندما نخوض مباريات على ملعبنا ولم نكن سيئين إلى أن توقفت البطولة.. اندماجي في هذا المستوى استغرق بعض الوقت، كل شيء يسير بسرعة وأي خطأ تدفع ثمنه في التو، لأنه بالجهة المقابلة يوجد الكثير من اللاعبين الدوليين، ويجب أن يكون تركيزك مضاعفا".
ويشار إلى أن بلقبلة، بعد من خيرة لاعبي الوسط في البطولة الفرنسية، وأنه واحد من اللذين يركضون أكثر في المباريات، لاسيما وأنه يتمتع بلياقة بدنية كبيرة، سمحت له بالبروز هذا الموسم، علما أم لاعب الخضر سجل أرقاما كبيرة، في بعض المباريات، بحيث ركض لمسافة13،6 كلم ضد نادي ليل، و13.4 كلم في مواجهة نادي ليون و13.3 كلم في مباراة باريس سان جارمان".

"الغموض" يكتنف مستقبل يطو وشحرور والحارسين ليمان وعصماني
الإدارة تنجح في إقناع حداد وصالحي وزعلاني بالتجديد
بن عيادة وبلقاسمي يقرران المواصلة.. وسيغادران ب "المجان"
دريس. س
كشفت مصادر مقربة من بيت شباب قسنطينة، عن نجاح المدير العام للفريق وكذا المدير الرياضي، رشيد رجراج ونصر الدين مجوج، على التوالي، في إقناع كل من صالحي وزعلاني وحداد وبلقاسمي، وكذا المتألق بن عيادة في المواصلة بألوان "السنافر"، تحسبا للموسم الكروي الجديد، بعد التفاوض معهم عبر الفيديو يومي السبت والأحد الفارطين، حيث تطرق رشيد رجراج إلى النقاط التي كانت تشغل بال اللاعبين المعنيين، والمتعلقة أساسا بالجانب المالي وكذا مستقبلهم في حال تلقيهم لعروض داخلية أو خارجية.
وقالت ذات المصادر ل "الشروق"، إن إدارة الفريق، ممثلة في المدير العام رشيد رجراج، اتفقت مع الثنائي حسين بن عيادة وكذا إسماعيل عبد الفتاح بلقاسمي، على تسريحهما للاحتراف في الخارج، في حال حصولهما على عرض رسمي، مقال التجديد مع الفريق، ليشترط اللاعبان بدورهما المغادرة ب "المجان" مقابل المواصلة بألوان شباب قسنطينة مستقبلا، ومن ثم الحصول على أوراقهم من دون أي مشكل في حال تلقيهم لعروض احترافية خارجية.
للإشارة أن توقف النشاط الكروي في الجزائر مؤخرا، بسبب تفشي فيروس "كورونا" المستجد في البلاد، حتم على إدارة شباب قسنطينة، التي تملك شركة "الآبار" غالبية أسهمها، الدخول في مفاوضات مسبقة مع ركائز الفريق، بالنظر إلى كون 10 لاعبين ستنتهي عقودهم مطلع شهر جويلية المقبل، خصوصا وأن المدير العام رشيد رجراج كان قد صرح قبل مباشرة المفاوضات أن نصف تعداد النادي سيكون في نهاية عقده مع الفريق في الصائفة القادمة، الأمر الذي دفع الإدارة للتفاوض مع العناصر المعنية، بهدف التخطيط مسبقا للموسم القادم.
وكانت الإدارة القسنطينية قد خصصت يومي السبت والأحد الماضيين، موعدا للتفاوض مع اللاعبين المنتهية عقودهم، وهم حسين بن عيادة، عبد الفتاح إسماعيل بقاسمي، نصر الدين زعلاني، فؤاد حداد، ياسين صالحي، نسيم يطو، إسلام شحرور، والحارسين محمد لطفي أنيس عصماني وكذا حسام ليمان، علما أن الرباعي الأخير، قد يتم تسريحه فور نهاية الموسم، استنادا إلى التصريحات التي أطلقها رجراج، والتي أكد من خلالها أن سيحتفظ 5 لاعبين من ال 10 المعنيين بنهاية عقودهم.
وفي سياق ذي صلة، ضرب رشيد رجراج، موعدا للاعبين الذي قرروا تجديد عقودهم للتوقيع عليها فور استئناف النشط الكروي، بعدما ألح الإتحاد الجزائري لكرة القدم كانت على كل النوادي الحصول على نسخة من العقود الجديدة الخاصة باللاعبين الذين قرروا التجديد.

إن لم يتوفر لقاح لفيروس كورونا قبل الموعد
نحو تأجيل جديد للألعاب الاولمبية بطوكيو
ق.ر
قال خبراء طبيون إن دورة ألعاب طوكيو الأولمبية الصيفية، ستكون حدثا "محفوفا بالمخاطر"، ما يتطلب مرونة من جانب القائمين على تنظيمها في ظل الغموض المحيط بفيروس كورونا وخاصة إن لم يتوفر لقاح للفيروس بحلول موعد الحدث الرياضي الكبير.
واتخذت اليابان واللجنة الأولمبية الدولية قرارا غير مسبوق في الشهر الماضي بتأجيل الدورة لعام كامل مع استمرار أزمة الفيروس سريع العدوى الذي أصاب نحو 2.3 مليون شخص حول العالم وتسبب في وفاة ما يزيد عن 150 ألف حتى الآن.
لكن تطرح تساؤلات عن مدى إمكانية تنظيم الدورة بعد 15 شهرا من الآن، بينما تشير أكثر التقديرات تفاؤلا إلى أنه لا يتوقع ظهور لقاح للفيروس قبل أقل من عام.
وقال زاك بيني، خبير الأوبئة في جامعة إيموري في الولايات المتحدة "عندما نتحدث عن عودة الأحداث الرياضية في ملاعب مليئة بالجمهور، فإنني أعتقد أنه يتعين علينا الانتظار حتى ظهور لقاح لكي يتسنى لنا القيام بذلك".
وأضاف الخبير "كل شخص تضيفه لأي تجمع يحمل معه مخاطر إضافية، ولذا فعند وجود 50 ألفا أو 60 ألفا أو 100 ألف (مشجع).. فهذا يكون بمثابة مخاطر هائلة لا يتعين الإقدام عليها دون وجود لقاح".
ويتوقع بيني ظهور اللقاح بعد عام أو عام ونصف من بداية التفشي، أي في أواخر 2021. وأردف الخبير أن الألعاب كانت حدثا "محفوفا بالمخاطر" بسبب التهديد الذي تمثله جماهير الزوار القادمين من مناطق بها الكثير من حالات العدوى وبعد ذلك المخاطر المتمثلة في عودتهم إلى بلدانهم، إذ يمكن أن يكونوا حاملين للعدوى أيضا". ومن المقرر إقامة الدورة الصيفية المؤجلة في العاصمة اليابانية ما بين 23 جوان والثامن من أوت العام المقبل، لكن المنظمين يتوقعون تغييرات قليلة في الخطة الأصلية للحدث بما في ذلك حضور جماهير متحمسة.

وفاة الملاكم السابق عمر عليان
توفي الملاكم الدولي الجزائري السابق عمر عليان المدعو "قدور"، صاحب أول ميدالية ذهبية للجزائر بعد الاستقلال، مساء أول أمس الأحد بمدينة بوفاريك بولاية البليدة، بعد معاناة طويلة مع المرض، حسب ما علم من ابنه سفيان عليان. الفقيد من مواليد 1941 ببلدية خليل (برج بوعريريج)، حيث أحرز أول ميدالية ذهبية للجزائر المستقلة وكان ذلك خلال الألعاب الإفريقية للصداقة التي نظمت سنة 1963 بالعاصمة السينغالية داكار .وبعد مشوار حافل بالتتويجات، اعتزل "عمي قدور" الملاكمة في سنة 1974 ليتحول بعدها إلى مدرب، حيث أشرف على تدريب الفريق الوطني للملاكمة، ودرب العديد من الملاكمين الجزائريين المعروفينِ.

بورديم يفتح النار على كازوني
فتح عبد الرحمن بورديم، لاعب مولودية الجزائر، النار على مدربه السابق برنارد كازوني، بسبب تهميشه عن طريق استبعاده من التشكيلة، حتى وإن كان جاهزا ولائقا للعب. وقال بورديم في تصريحات صحفية: "مستقبلي لا يزال غامضا، وإلى حد الآن لم تفاتحني الإدارة بشأن تجديد عقدي، بسبب أزمة كورونا".
وتابع "لديّ عروضٌ جدية من عدة أندية، من بينها عرضان من فريقين فرنسيين، لكني أفضل التريث قبل اتخاذ قراري النهائي". وواصل "كنت أفكر جديا في مغادرة المولودية خلال الشتاء الماضي، بعد أن عانيت من ظلم المدرب كازوني، فقد شعرت دوما برفضه لي، بعد أن حاول بشتى الطرق تهميشي، وعدم منحي الفرصة للاستمرار في اللعب".

رونالدو يرفض العودة إلى إيطاليا
أكد تقرير صحفي، أن البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم جوفنتوس، رفض العودة إلى إيطاليا، في الوقت الحالي.
وكان جوفنتوس، قد طلب من لاعبيه الذين غادروا إيطاليا بسبب فيروس كورونا، العودة إلى تورينو، ووفقا لموقع "كالتشيو ميركاتو" الإيطالي، فإن كريستيانو يرفض العودة قبل صدور قرار رسمي بشأن مصير الموسم الحالي.
وسبق أن اتخذ الأرجنتيني جونزالو هيغواين، مهاجم جوفنتوس، نفس موقف صاروخ ماديرا، بشأن العودة إلى تورينو. ومن المنتظر أن يلتزم بقرار جوفنتوس، كل من باولو ديبالا ودوجلاس كوستا وميراليم بيانيتش. وأشار الموقع، إلى أن رونالدو يتواجد حاليًا في ماديرا مع عائلته، وسيكون عليه دخول فترة حجر صحي لمدة 15 يومًا عند عودته إلى تورينو، قبل استئناف التدريبات الجماعية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.