محاكمة تاريخية لتوفيق وطرطاق والسعيد وحنون    تنصيب لجنة وزارية مشتركة لإطلاق البكالوريا المهنية    أسعار النفط تنتعش    تنظيم تظاهرة "ستارت أب ويكند" لترقية المقاولاتية النسوية بمستغانم    الصحافة الفرنسية تمدح ثلاثي نيس الجزائري    وضع حد لعصابة تسرق المنازل بالجلفة    "كاسنوس" يدعو لتسديد الاشتراكات تجنبا للغرامات    الجزائر تجدد عقودها الغازية طويلة المدى مع عدة دول    بوجمعة طلعي يمثل أمام المستشار المحقق لدى المحكمة العليا    تعليمات لإعادة جميع التلاميذ المطرودين دون ال 16 سنة    تسمم غذائي بوهران: استقبال 94 حالة جديدة    إحالة الشرطي المتسبب في حادث «واد أرهيو» الحبس المؤقت    بطولة افريقيا للكرة الطائرة جلوس : المنتخب الجزائري يفتك البرونزية    كشف مخبأ للأسلحة والذخيرة بتمنراست    "توماس كوك": إفلاس أقدم مجموعة أسفار في أوروبا    هيئة شرفي تدعو المشككين في نزاهة الرئاسيات التسجيل في القوائم الانتخابية    تأجيل محاكمة «البوشي» و 12 متهما إلى ال 6 من أكتوبر القادم    تيسمسيلت: انطلاق حملة تحسيسية ولائية للوقاية من أخطار الفيضانات    خلال استقباله لممثلين عن الاتحادية الوطنية للسك ،الطيب بوزيد    عقب افتتاح الجمعية العامة للغرفة الوطنية للفلاحة،شريف عماري    الموالاة و المعارضة، متعاملان باستثمار واحد    الجسم السليم في العقل المهلوس !    أول معبد يهودي في الإمارات    التّحذير من عودة أسباب "الحرڤة"..    المهرجان الوطني‮ ‬للشعر الملحون    من جهة باب المغاربة    بقرار من مجلس الأمن الدولي    برسم الدخول المهني‮ ‬المقبل بميلة    احتضنتها الجامعة الدولية بكامبالا    الأمر تسبّب في‮ ‬رهن صحة المرضى    أولمبي المدية ينفرد بالريادة وجمعية الخروب تفاجئ أمل الأربعاء    فضيحة ملعب تشاكر تعري‮ ‬المسؤولين    خبير اقتصادي‮ ‬يكشف المستور‮:‬    منح الجائزة السنوية لكفاح الشعب الصحراوي    الخارجية الفلسطينية تدين الانحياز الأمريكي اللامحدود للاحتلال    آيت علجت‮ ‬يختم‮ ‬شرح الموطأ أنس بن مالك‮ ‬    "عكاظية الدبلوماسية العالمية" تتكرر من دون أمل في حل مشاكل البشرية    أتطلع إلى إنجاز أكبر عرض غنائي للأطفال    العمال يطالبون برحيل المدير    الجمال ضرورة فطرية    شجيرة "عرق السوس" النادرة بحاجة إلى تثمين    نحو استبدال القمح اللين المستورد بالمحلي الصلب    الشركة الجزائرية الفنلندية «صامبو» ببلعباس تنتج آلة حصاد من آخر جيل    مناورة لإسعاف عمال أصيبوا بصعقة كهربائية في الفرن    الزرقا مصممة على العودة للمحترف الأول    طيف غريب    بين اللغة الأفق وروح القصيدة    أزمة الاقتباس ونقل السرد الرّوائي إلى البنية المسرحية !.    الرابيد يسترجع قواه    «كناس» باتنة تحسس الطلبة الجامعيين    170منصب مالي جديد لقطاع الصحة بعين تموشنت    رفع أجر الممارسين الطبيين الأخصائيين بولايات الجنوب إلى مرتين ونصف مقارنة بالشمال    أبواب مفتوحة على الضمان الاجتماعي لفائدة طلبة جامعة زيان عاشور بالجلفة    المخيال، يعبث بالمخلص    الشيخ السديس: "العناية بالكعبة وتعظيمها من تعظيم الشعائر الإسلامية المقدسة"    فضائل إخفاء الأعمال وبركاتها    فلنهتم بأنفسنا    ازومي نوساي وابربوش سكسوم نالعيذ امقران واحماد نربي فوساي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أعمال شغب حولت الرغاية إلى منطقة محرمة الدخول
نشر في الشروق اليومي يوم 11 - 11 - 2007

عرفت أمس بلدية الرغاية موجة احتجاج واسعة أدت إلى غلق معظم منافذ البلدية مما حولها إلى منطقة ممنوعة الدخول، واستدعى الأمر تدخل أفراد الدرك الوطني لتغيير مسار السيارات التي هدد الشباب الثائر بتكسيرها في حال دخولها، كما قاموا بإضراب النار عبر الطرق الرئيسية، وكتعبيير عن احتجاجهم قاموا بإضرام النار على مرمى حجر من فيلا '' المير '' في رسالة واضحة للمترشحين في المنطقة.
أسباب الاحتجاج تعود إلى أكثر من خمس سنوات ظل فيها مواطنوا أحياء الرغاية وعلى رأسها حي '' الشبشب '' وعلي خوجة، خارج مجال التنمية، حسب أقوال مواطنيها، حيث طالبوا بحل مشاكل وصفوها'' للشروق اليومي '' بالحقوق المشروعة كالإنارة العمومية، وتعبيد الطرقات المتهرئة، والمطالبة بغاز المدينة، وحل مشاكل السكن الخانقة.
وقام شباب المنطقة بإضرام النار عبر الطريق الرئيسي الرابط بين باقي البلديات وبلدية الرغاية حيث منعت وسائل النقل من دخول بلدية الرغاية، مما جعلهم يتوقفون عن العمل، وتسببت موجة الإحتجاج في تأخر الكثيرين من الالتحاق بمراكز أعمالهم، من بينهم تلاميذ المؤسسات التربوية، وتدخل أفراد الدرك الوطني لفك الخناق أمام عشرات الشباب الذين هددوا بمواصلة الإحتجاج، وصب الشباب الثائر غضبه على المجلس الشعبي البلدي المنتهية عهدته، قائلين أنهم تلقو وعودا لم تتحقق، حيث قاموا بإضرام النار على بعد أمتار من مسكن رئيس البلدية، واغتنم الشباب فرصة انطلاق الحملة الانتخابية لتوجيه رسائل للمترشحين على ضرورة احترام وعودهم، والعمل على حل مشاكل الأحياء البسيطة.
وأكد أحد الشباب الثائر '' للشروق اليومي '' أن سبب الإحتجاج يعود إلى تعثر امرأة حامل في طرقات حي الشبشب المتهرئة مما أدى إلى إصابتها ووفاة جنينها، واعتبر الحادث بمثابة القطرة التي أفاضت الكأس، فيما اعتبر بقية الشباب الثائر أن هناك عدة أسباب وعوامل دفعتهم للاحتجاج على رأسها البطالة التي حولت يومياتهم إلى جحيم، وانعكس سلبا إحتجاج الشباب الثائر على بقية البلديات المجاورة وحتى العاصمة التي شهدت أمس حركة مرور خانقة عبر الطريق السريع الرابط بين بومرداس والجزائر العاصمة، وظلت طيلة الساعات الأولى من يوم أمس تتصاعد أعمدة الدخان السوداء نتيجة حرق العجلات المطاطية.
فضيلة مختاري


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.