نصف مليون مكالمة عبر الرقمين الأخضر وشرطة النجدة        مايقارب 200عون حماية مدنية يتبرعون بالدم    "احتكار السلع ورفع أسعارها من الكبائر"    وزارة الصحة تدعو المدراء الولائيين لمرافقة المصابين بكورونا نفسيا    “أستبعد أن يتطور فيروس كورونا في الجزائر ولدي امل بان ينحصر الوباء”    طرف فاعل في المعادلة    الرئيس تبون يبعث برسالة مواساة وتعاطف لرئيس الوزراء البريطاني    القطاع ضاعف من مجهودات ضمان وفرة المواد الطاقوية    رئيس الكاف أحمد أحمد:    العميد عبد الغاني راشدي ينصّب نائبا للمدير العام للأمن الداخلي    العصابة الإجرامية الخطيرة في قبضة الدرك الوطني    إقتراح ضمان دخل لعمال القطاع الخاص المتأثرين بالأزمة    كورونا: البنوك تمدد آجال تسديد القروض    كورونا في الجزائر.. حالات الإصابات بالفيروس عبر ولايات الوطن    أعضاء المجلس البلدي لباتنة يتبرعون براتب شهر كامل    عالم ما بعد الكورونا    المسرح الوطني يستقبل المشاريع المسرحية الجديدة    مخطط لتمديد عقد مبابي    إطارات المجلس الإسلامي الأعلى يتبرعون بشهر من راتبهم لصندوق مواجهة “كورونا”    بلمداح للحوار : طائرات شحن لنقل جثامين الجزائريين بالخارج    عدة مخابر تدخل حيز الخدمة لتشخيص فيروس “كورونا”    تكليف موظف بالمؤسسات التربوية بسحب رواتب زملائه    إيداع مروج إشاعة غلق محطات الوقود بالعاصمة الحبس المؤقت    الأزمة تدق أبواب متعاملي الهاتف النقال في الجزائر    المرتبة الأولى لمحمد علوان بالأيام الافتراضية للفيلم القصير    وزارة الشباب والرياضة تضع هياكلها بالعاصمة للاستعمال كمراكز للحجز العلاجي    الوزير خالدي يعزي عائلة لعسلوني في وفاة الإبن رسيم    قوات حفتر تقصف لليوم الثاني مستشفى لمصابي كورونا بطرابلس    أزيد من 3.5 مليون مشترك في الأنترنت الثابت خلال الثلاثي الرابع من 2019    جرائم الاحتلال بحق «الطفولة الفلسطينية»    بالفيديو: رونالدينيو يغادر السجن ويبقى قيد الإقامة الجبرية    توقيف شخص وحجز 2418 كمامة وآلة خياطة بالدار البيضاء    الشلف : توزيع 100 طرد غذائي الى سكان مناطق النائية…    الدرك الوطني يوقف شخصين في قضية قذف وتشهير ودعاية كاذبة بالبليدة .    مقتل 5 مدنيين بتركيا بعد انفجار عبوة ناسفة    محمد عرقاب: لن يكون هناك إنقطاع في الكهرباء.    الدبلوماسية والحرب    أفغير الله أبتغي حكما وهو الذي أنزل إليكم الكتاب مفصلا    تقوى الأنبياء عليهم السلام    تلفزيون إل جي “أوليد” يفوز بالجائزة الفخرية المرموقة للمرة الثانية    افتتاح ندوات تفاعلية حول التراث الثقافي في الجزائر    اليوم العالمي للصحة:الرئيس تبون يوجه تحية تقدير و امتنان للأطباء و أسرة قطاع الصحة    سلطان عمان يصدر عفوا عن 599 سجينا بينهم 336 أجنبيا    العفو الدولية تطالب المغرب الإفراج عن مساجين الرأي بصورة "عاجلة ودون شرط"    وزير النفط الإيراني: لا نوافق على عقد اجتماع “أوبك+” في ظل غياب إقتراح واضح    ملتزمون مع السلطات العمومية للتغلب على الأزمة    مصر تعلّق صلاة التراويح    تدمير ثلاث قنابل وكشف مسدس رشاش ببومرداس والجلفة    «سلامتنا أهم من أي بطولة والجزائريون معروفون بالتضامن»    موسوعة علمية تقرأها الأجيال    1971 عائلة تستفيد من صندوق الزكاة بالبويرة    استجيبوا لأمر ربكم واتبعوا التوصيات للنجاة    دار الثقافة بالبيض تنظم مسابقة للطفل على مواقع التواصل الاجتماعي    مسابقة وطنية في ظل الحجر الصحي بالبيض    مسابقات افتراضية للعائلات    استثمار الرقمنة في المسرح المعاصر واقع لا محالة    «تأجيل ألعاب وهران فرصة لإدراج التجديف في البرنامج»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





القبض على 33 جزائريا حراقا في سواحل إسبانيا
نشر في الشروق اليومي يوم 11 - 01 - 2008

كشفت مصالح خفر السواحل الإسبانية أن قاربين يحملان على متنهما 15 جزائريا تمكنا، أول أمس، من الرسو في سواحل مدينة ألمرية.
ورسا القارب الأول في شاطئ "لوس خينوبيسيس" بألمرية وعلى متنه 9 جزائريين بينهما 2 من القُصّر، في الساعة الخامسة مساء، في حين رسا القارب الثاني في خليج "لوس مويرتوس" وعلى متنه 6 آخرون وكلهم بالغون وذكور.
وأحيل الحراقة إلى مصالح الأمن الإسبانية للتحقيق قبل أن يودعوا في مراكز مخصصة للاجئين، تحسبا لاستصدار قرار بترحيلهم إلى الجزائر.
وفي السياق ذاته، نُقل أمس 18 حراقا جزائريا وتونسي رسا قاربهم في سواحل سانتانيي بمايوركا إلى برشلونة أو بلنسية، حسب ما أوضحه موفد حكومة جزر الباليار رامون سوثياس، وذلك ليكونوا تحت تصرف السلطات القضائية للبت في قضيتهم. علما أن التحقيق يركز بداية على معرفة ما إذا كان الموقوفون تربطهم علاقة بالإرهاب أو متابعين في الجزائر لارتكابهم جرائم، أو إذا كان بينهم أطفال قُصّر.
وكان من المقرر أن يُنقل الجزائريون الحراقة، الذين أبحروا من سواحل مدينة دلس، إلى مركز للاجئين الأجانب في برشلونة، ولكن ضيق المكان قد يُغير وجهة بعضهم إلى مخاركز مماثلة بمدينة بلنسية، ولم تكشف التحقيقات التي أجريت معهم عن وجود مالك للمركب أو قائد للرحلة، ليتم توجيه تهمة الإشراف على شبكة للهجرة السرية إليه، كما حاول أحد الحراقة الانتساب إلى الجنسية التركية، في حين أن مصالح الأمن الإسبانية أكدت أنه جزائري هو الآخر.
كما أفادت بعض المعلومات التي أدلى بها الحراقة احتمال وجود قارب ثان يتواجد بداخله منظم الرحلة، ونفوا في السياق ذاته أن يكون القارب ينتمي إلى مجموعة قوارب أخرى عددها 11 قاربا تم رصدها منذ ثلاثة أيام في السواحل الأندلسية وعلى متنها ما مجموعه 115 مهاجر غير شرعي.
وبحسب المعلومات المستقاة، فإن القارب أبحر من شواطئ دلس يوم الاثنين الماضي على لاساعة العاشرة مساء، وقطع المسافة في حوالي 30 إلى 35 ساعة، قبل أن يتم رصده من طرف حرس خفر السواحل أمام جزيرة مايوركا.
وفي سياق مغاير، أصدرت محكمة بالما دي مايوركا الإسبانية أمس حكما بالسجن لمدة 3 سنوات في حق جزائري، وذلك بتهمة قيادة قارب نقل على متنه 14 جزائريا صوب السواحل الإسبانية بطريقة غير شرعية في شهر جويلية الماضي.
وقالت صحيفة "أولتيما أورا"، أمس، إن المتهم المحكوم عليه يُدعى عبد النور دلال، في حين نقلت "الباييس" أنه يبلغ من العمر 32 سنة ويحمل الجنسية الجزائرية، مع الإشارة إلى أنه اعترف بالتهم الموجهة إليه، ومن ذلك "محاولة الدخول التراب الإسباني بطريقة غير شرعية رفقة عدد آخر من المهاجرين، وكذا التخلي عنهم في القارب". وكان الادعاء قد طالب بسجن المتهم لمدة ست سنوات وست أشهر.
وسبق وأن حكم القضاء الإسباني بنفس العقوبة على جزائري آخر يُدعى مصطفى مولودي في شهر أكتوبر الماضي، وذلك بتهمة نقل 35 مهاجرا غير شرعي في قارب مخصص لصيد الأسماك.
وتوقيف 64 حراقا في السواحل الجزائرية
كشفت البحرية الجزائرية أن وحداتها أوقفت 64 حراقا جزائريا في السواحل الجزائرية ما بين يومي الأربعاء والخميس الماضيين.
وقال نفس المصدر إن 26 حراقا أوقفوا فجر أول أمس الخميس في عرض بني صاف، بولاية عين تيموشنت، وهم على متن قاربين يحمل أحدهما 9 أشخاص قدموا من ولاية وهران، في حين يحوي الآخر 17 الباقين.
كما أوضحت البحرية الجزائرية أنها أوقفت مساء الأربعاء 20 حراقا في عرض المياه الجزائرية، على بعد حوالي 80 ميلا بحريا شمال مدينة القالة بولاية الطارف، حيث استعمل الموقوفون قاربا تقليديا، مع الإشارة إلى أن هذا التوقيف تم بناء على معلومات أدلت بها باخرة أجنبية للمصالح الجزائرية.
وفي السياق ذاته، تم الإشارة إلى توقيف 18 حراقا آخر قبيل فجر الأربعاء الماضي بين شواطئ سيدي سالم وسيبوس بولاية عنابة، والموقوفون تتراوح أعمارهم بين 22 سنة و31 سنة.
مصطفى فرحات


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.