قوراية: على الجزائرالتدخل لدى فرنسا من أجل الافراج عن المعتقلين    بالفيديو..ريبيري يحتفل بتقدم الجزائر أمام السنغال من ستاد القاهرة    الجزائر تفتتح باب التسجيل باسرع هدف في تاريخ نهائي الكان امام السنغال    أفراح تعم البيوت وتبادل التهاني بين العائلات    تسع طائرات عسكرية تقلع من عدة مطارات بالوطن باتجاه القاهرة    إصابة شخصين في عملية سير وإصابة آخرين في حريق منزل    160 طفل من أبناء الحرس البلدي ومتقاعدي الجيش في رحلة صيفية    منعرج جديد في طريق الخروج من الأزمة    عريقات: نرفض المقترحات الأمريكية لتوطين اللاجئين الفلسطينيين    الجمعة 22 .. الحراك الشعبي والمطالبة ب “الكحلوشة “    42.20٪ نسبة النجاح في خنشلة    وزير الفلاحة يدعو إلى تطوير البقوليات وخفض الاستيراد    لاعبو الخضر يدخلون أرضية الميدان تحت أهازيج “الشعب يريد لاكوب دافريك”    ندوة وطنية في سبتمبر حول منطقة التبادل الحر الإفريقية    موبيليس يهدي 50% رصيد على كل تعبئة    أرضية قطاعية مشتركة لمرافقة الشباب والحد من البطالة    سهرة غنائية تكريما لقامة «الديوان» بن عيسى    بلماضي يُحافظ على نفس التشكيل دائمًا    بالصور..حفل إسدال الستار عن منافسة كأس امم إفريقيا بطريقة عالمية    قناة إيرانية: الحرس الثوري يلقّن ترامب درسا لن ينساه!    اكتشاف قبر روماني بمنطقة عين الحمراء ب«فرجيوة»    06 حفلات ضمن ليالي المدية للطرب الشعبي    إيداع شرطي ومشعوذ الحبس المؤقت ويضع شريكيهما تحت الرقابة القضائية    مردسة تاونزة تتألق مرة أخرى    كيف علمنا الشرع التعامل الصحيح والمحافظة عليها    السيدة زينب بنت جحش    لسلامة اللغة العربية أثرٌ في حِفظ كِيان الأُمَّة الإسلامية    حريق يتلف 8 هكتار من القمح الصلب بتيسمسيلت    منعت الفيميجان والألعاب النارية.. فرنسا في حالة تأهب قصوى لنهائي الكان    إنعقاد دورة اللجنة المركزية العادية ل “الأفلان” الخميس القادم    “اعملوا من أجل الإرتقاء بجيشنا المغوار إلى مصاف جيوش الدول المتقدمة”    الحكومة تتعهد بإيجاد حلول نهائية لمشكل نقص الأطباء الأخصائيين    زطشي : مواجهة السنغال اليوم صعبة    السودان : “نقاط خلافية” تؤجل التوقيع على المرسوم الدستوري    العاصمة : نحو استلام 90 مؤسسة فندقية قيد الإنجاز “تدريجيا”    زلزال قوي يضرب العاصمة اليونانية أثينا    نحو إعداد مخطط توجيهي لتطوير التوزيع التجاري الواسع    بلومي: بلماضي سر نجاح الخضر    وزارة الشؤون الدينية تعلن عن انشاء لجنة للإستماع لإنشغالات الحجاج    4 قتلى من عائلة واحدة و 20 جريح في حادث مرور بشرشال    4800 عائلة تستفيد من بشبكتي الكهرباء والغاز الطبيعي بسعيدة    للاشتباه في تورطهما بقضايا فساد    تمديد احتجاز الناقلة النفطية الإيرانية إلى 30 يوما    تقديم 18 شخص من أجل وقائع ذات طابع جزائي أمام محكمة سيدي امحمد    بالصور.. السفير الزيمباوي يُؤدي زيارة وداع لوزير السّياحة        المحكمة العليا تأمر بإعادة فتح قضيتي "سوناطراك" و"الخليفة"    الوزير الاول يترأس اجتماعا للحكومة لدراسة مشاريع تنموية تخص عدة قطاعات    البعثة الطبية على أتم الاستعداد لمرافقة الحجاج    شؤون دينية: انشاء لجنة متابعة وخلية استماع لمتابعة سير موسم حج 2019    تحت شعار‮ ‬الفن الصخري‮: ‬هوية وإنتماء‮ ‬    Petrofac‭ ‬يدشن مركزه بالجنوب    هدايا من الشعر، وتوقيعات بلغة النثر    عشاق الفن السابع يكتشفون السينما الانتقالية في إسبانيا    « التظاهرة تحولت إلى مهرجان وطني ونحتاج إلى مقر تلتئم فيه العائلة الفنية »    تمديد موسم العمرة يرفع من عدد الحراقة المعتمرين    أهميّة الرّوح الوطنية في صنع الإنجازات    بين اعتذار بونجاح و”مُكَابَرَة” النُّخَبْ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"فضائح" مسابقات التوظيف بين أيدي العدالة
نشر في البلاد أون لاين يوم 08 - 09 - 2013

راسبون ومقصيون في "آخر لحظة" يقاضون مديرية التربية بعانية
عاشت مديرية التربية بولاية عنابة أمس، على وقع احتجاج لعشرات المقصيين من مسابقات التوظيف في القطاع، تنديدا بما سموه النتائج ''المزوّرة'' لقوائم الناجحين والفوضى في تسيير ملفات استقبال الطعون. واللافت أن من بين المحتجين أربعة ناجحين طالبوا بملفات تعيينهم، غير أنهم صدموا بقرارات إقصائهم في آخر لحظة بشكل جعلهم يسارعون إلى مباشرة إجراءات رفع دعوى قضائية ضد مديرية التربية على مستوى محكمة عنابة. وندد المتظاهرون الذين حاصروا مقر المديرية بينما كان المسؤول الأول على القطاع في الولاية غارقا في مراسيم افتتاح الموسم الدراسي الجديد، بما وصفوه بفضيحة نتائج المسابقة والتزوير الذي طالها -حسبهم، حيث ذكروا بأن أعدادا كثيرة من المترشحين غير المؤهلين نجحوا بطريقة مفضوحة وهم من ذوي المعارف والمقربين من محيط عمال المديرية والقطاع. وهي تهم نفاها مصدر مسؤول من المديرية "جملة وتفصيلا"، على خلفية أن "إجراءات تنظيم المسابقة والامتحانات الشفهية ودراسة الملفات وصولا إلى إعلان النتائج تمت وفق القوانين المنصوص عليها في هذا الإطار دون تسجيل تجاوزات رغم أن باب الطعون بقي مفتوحا أمام الراسبين". وصرح المحتجون بأنه، وعلى خلاف كل مديريات الوطن، علقت نتائج المسابقات بطريقة غامضة دون تثبيت مقاييس التنقيط مثل أقدمية الشهادة، مسار الدراسة والتكوين، الخبرة المهنية وغيرها، حيث إن مصلحة الامتحانات والمسابقات اكتفت بنشر أسماء الناجحين وتاريخ الميلاد فقط مع ذكر عبارة ''ناجح". وقد تسبب هذا الغموض في تشكيك المحتجين في مصداقية النتائج، حيث كشف بعضهم وهم في غمرة الغضب والسخط عن عدة فضائح خطيرة، مثل تكرار نفس الأسماء في قوائم الناجحين والقوائم الاحتياطية ونجاح متخرجين سنة 2012 وبدون خبرة مهنية، بينما رسب بطريقة مشبوهة، كما قالوا، متخرجون منذ سنوات عديدة ولهم خبرات مهنية طويلة، إضافة إلى مقربين من محيط مصالح التربية وجدوا أنفسهم ناجحين. وطالب المحتجون وزير التربية بإلغاء نتائج المسابقة ومحاسبة المتسببين فيما وصفوه بالفضيحة والتعدي الصارخ على القانون والتلاعب بمصير الأجيال باعتماد مقاييس المحسوبية والنفوذ، على حد تعبيرهم. وفي اتصال بمصدر مسؤول من المديرية، أكد أن "كل الاتهامات التي ساقها المقصيون باطلة لأن ملف المسابقات يخضع لمعايير قانونية تم احترامها بحذافيرها ولازلنا فقط ننتظر التدقيق في ملفات الناجحين من طرف مصالح الوظيفة العمومية، التي ستغلق بعد هذا الإجراء الباب نهائيا أمام أية احتمالات لإعادة النظر في توظيفهم، ما عدا المترشحين الذين يودعون طعونا للمطالبة بتفسيرات حول سبب إقصائهم". وفي هذا الإطار بالذات، حددت الوظيفة العمومية آجال الطعون التي تم تمديدها على مستوى مديريات التربية، وهو أمر لن يؤثر على السير العادي لتمدرس التلاميذ، باعتبار أن وزارة التربية تعوّل كثيرا على المناصب التي سيتم فتحها بموجب هذه المسابقات.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.