انطلاق أشغال توسعة خط ميترو ساحة الشهداء-باب الوادي في الثلاثي الأخير من السنة الجارية    جراد يؤكد على دعم الدولة الكامل للمستثمرين في الصناعات التحويلية    مؤسسة بريد الجزائر و الصندوق الوطني للتقاعد    أسعار النفط تواصل الانخفاض    هزة أرضية قوتها 3.2 درجة بولاية مستغانم    وفاة مؤسس "سكايب" بمرض غامض    العثور على جثة الممثلة نايا ريفيرا.. و"الأسنان" تحسم الهوية    ريال مدريد على بعد خطوة من اللقب ال34 في " الليغا"    سنة تمر على هدف محرز التاريخي في شباك نيجيريا    حوادث المرور: وفاة 22 شخصا وإصابة 1229 آخرين بجروح خلال أسبوع    أمطار رعدية مرتقبة في 7 ولايات    وفاة الأمين العام لولاية غليزان بفيروس كورونا    تنصيب رئيس الأمن الولائي الجديد لوهران    حركة جزئية في سلك الجمارك تمس 27 مفتشية لأقسام الجمارك عبر الوطن    مواطنون ينتهكون قرار غلق الشواطئ و"يتسللون نحو الموت"    السلطات السعودية تقرر عدم إقامة صلاة العيد في الساحات المكشوفة    بن رحمة أفضل لاعب في "الشامبيونشيب" !    ضرورة اعتماد معايير موضوعية في تولي المناصب بالجيش    ضمان انطلاق فعلي للدروس يوم 4 أكتوبر في ظل الإجراءات الوقائية    استعراض العلاقات الثنائية وجهود مكافحة الجائحة والوضع في ليبيا    تعليمات لأعضاء الحكومة بالتقييم الصارم للإنعكاسات المالية    في الضفة الغربية    جبهة البوليساريو تؤكد:    بمبادرة الجمعیة العلمیة لطلاب الصیدلة    قال إن الإجراء سيحرك سوق المالية    وسط مساعي لاحتواء الأزمة    في ولايتي المدية وبومرداس    إلزام عودة التدريبات الجماعية شهر أوت    ترتيب هدافي البطولة الإنجليزية الثانية    في ظل تفشي وباء كورونا...والي البليدة يؤكد:    في انتظار اعتماده من طرف الجهات المختصة    تبون قريبا في تونس    براقي يبحث سبل التعاون مع الوكالة الوطنية للتعاون الدولي    آن الآوان لاستغلال الإمكانيات التي تزخر بها البلاد    690 مليون شخص مهددون بالموت جوعا في العالم    الرئيس قيس سعيد محتار بين قوة الغنوشي وبراغماتية الفخفاخ    الصدقة لا تقوم مقام الأضحية    ولا مترشح لرئاسة الشركة يلقى الإجماع    المؤسسات المصغرة تُطالب بتسهيلات لمواجهة تداعيات كورونا    19 ألف مريض يبحثون عن العلاج خارج مستغانم    انتشار الأوساخ و تفشي الجريمة بأحياء المدينة الجديدة    « محمد خدة» حفزني لتقديم بصمتي الفنية عالمية    مكتبة سيدي الشحمي تستفيد من 475 كتاب جديد    تخصيص الجناح 14 ل «كوفيد» ومؤسسات الصحة الجوارية لتخفيف الضغط    وزارة البريد تعلن عن تمديد آجال استقبال المشاركات في مسابقة أفضل تصميم طابع بريدي    هل سيتم إلغاء بطولة كرة القدم لهذا الموسم؟    ادعى محاولة تسميمه فقتل 6    أكتب من منطلق الإنسانية والتنوّع    "ليس من مهام الطبيب توفير مستلزمات العلاج"    شاهد على همجية المستعمر    حكاية عشق مع المسرح    6 تحقيقات في الوسط المهني ببومرداس    الحجر المنزلي رفع معدلات العنف العائلي    المخرج زوبير زيان يحضر لفيلم عن الشهيد أمحمد بن علال    استمرار تلقى المشاركات بجائزة "ابن خلدون.. سنجور" في الألكسو    الأخوة في الله تجمع القلوب    وجوب تحمُّل المسؤولية    عواقب العاق وقاطع الرّحم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مجلس الأمة يباشر إجراءات رفع الحصانة عن ولد عباس

البلاد نت- حكيمة ذهبي- باشر مجلس الأمة، اليوم الأحد، إجراءات رفع الحصانة البرلمانية عن السيناتور جمال ولد عباس، بطلب من وزارة العدل.
وأفاد مصدر من مجلس الأمة، ل "البلاد نت"، أن مكتب المجلس الذي اجتمع صبيحة اليوم لدراسة طلب تقدمت به وزارة العدل من أجل انتهى إلى مباشرة إجراءات قانونية لرفع الحصانة عن العضو جمال ولد عباس. ووفقا لذات المصدر، فإن الأمر يتعلق بتحريك العدالة في قضايا فساد تخص تسيير وزارة التضامن الوطني والأسرة، خلال الفترة التي تولى فيها المعني وزارتها.
وتنص المادة 127 من القانون الجزائري على أنه لا يجوز الشّروع في متابعة أيّ نائب أو عضو مجلس الأمّة بسبب جناية أو جنحة إلاّ بتنازل صريح منه، أو بإذن، حسب الحالة، من المجلس الشّعبي الوطني أو مجلس الأمّة الذي يقرّر رفع الحصانة عنه بأغلبيّة أعضائه.
كما تشير المادة 128 إلى أنه وفي حالة تلبّس أحد النواب أو أحد أعضاء مجلس الأمّة بجنحة أو جناية، يمكن توقيفه، ويخطر بذلك مكتب المجلس الشّعبي الوطني، أو مكتب مجلس الأمّة، حسب الحالة، فورا، ويمكن للمكتب المخطَر أن يطلب إيقاف المتابعة وإطلاق سراح النّائب أو عضو مجلس الأمّة، على أن يعمل فيما بعد بأحكام المادّة 127 من الدستور الجزائري.
كما تشير المادة 125 من القانون الداخلي لمجلس الأمة إلى أنه يودع طلب رفع الحصانة البرلمانية من أجل المتابعة القضائية لدى مكتب المجلس من قبل الوزير المكلف بالعدل.
ووفقا للسيناتور محمود قيساري، فإن المعني رفض التنازل طواعية عن حصانتهما البرلمانية، ولهذا الغرض تم إبلاغ لجنة الشؤون القانونية بمجلس الأمة وتسليمها الملف. وأضاف قيساري، أن ذلك يحدث بفضل الحراك الشعبي، الذي لولاه ما عشنا هذه اللحظة.
واتهم قيساري، جمال ولد عباس، بممارسة ضغوطات على أعضاء اللجنة القانونية بصفته عضوا في المكتب ونائب رئيس، إلا أن الأعضاء مصممين الاستجابة لطلب العدالة وعلى المعني التحلي بالشجاعة ومواجهة عدالة الجمهورية الجزائرية، مؤكدا أن إجراءات رفع الحصانة بدأت ولن تتوقف طوعاً أو كرهاً وذلك إحقاقا للحق وتحقيقاً للعدالة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.