مجابهة إشكالية الذاكرة مع فرنسا ضروري لتلطيف مناخ العلاقات بين البلدين    الإفراج عن 4700 محبوس    إطلاق نسخة جديدة للموقع الإلكتروني الرسمي    «غوغل» يحتفل بعيد استقلال الجزائر    ..ارتاحوا في جزائر الاستقلال    بعد أربعة أشهر على التعليق الكامل للمنافسات    جنوب بيت لحم بالضفة الغربية    رئيس الجمهورية يعزي عائلة الفقيد    بمناسبة عيد الاستقلال    جراد أكد أنها تعد مرآة لتاريخنا وأمجاد شعبنا    في إطار برنامجها الرامي لتطوير لكرة القدم    لتفادي تكرار سيناريو خسائر صائفة 2019    لفائدة سكان بلدية تيمياوين الحدودية بأدرار    التحضير لبناء مقر عصري لطباعة النقود في الجزائر    المدير العام للأرشيف الوطني يؤكد:    وزير الصحة يؤكد:    منذ نهاية شهر ماي الفارط ببئر توتة    ليبيا: الوفاق تتعهد بالرد على قصف الوطية    بلديات تغفل عن الاحتفال بعيد الاستقلال؟    ورقة نقدية باسم مجموعة الستة    القطاع الصناعي العمومي: تراجع الانتاج بنسبة 7ر6% خلال الفصل الأول لسنة 2020    استرجاع جماجم قادة المقاومة إدانة صريحة للمستعمر    رمز الشجاعة والمقاومة ضد الاحتلال الفرنسي    الرئيس ترامب يخرج خطاب الاستقلال عن تقاليده التاريخية    غوغل يحتفل ب 5 جويلية    الاتحاد الأوروبي يدعّم حقّ تقرير المصير في الصّحراء الغربيّة    دورتان تكوينيتان حول إدارة التغيير وتسيير الميزانية    ندوات تاريخية وشهادات نادرة لمجاهدين عن الثورة    قصيدة" «ذكرى الشهيد"    تجديد العهد والتمسك ببناء الجزائر الجديدة    الاستقلال عن ريع المحروقات.. الإنجاز الذي ينتظر التحقيق    ظلام على مسافة 2 كلم باتجاه شاطئ ساسل    25 عملية جراحية لتقويم اعوجاج العمود الفقري سنويا    والي معسكر يعيد افتتاح ملعبي واد التاغية وتيغنيف    لاعبو سريع غليزان يكرّمون المجاهد سي صبري    المساهمون يطالبون بتعزيزات أمنية خلال الجمعية العامة    25 مؤسسة تربوية لتخفيف الضغط عن الأقطاب الحضرية    تحويل قائمة المستفيدين إلى مصالح صندوق السكن    أحمد زبانة .. البطل    الأغنية تغنى بها بلاوي الهواري لأول مرة في رثاء شهيد المقصلة «أحمد زبانة»    القضية على مستوى العدالة والإدارة عالجت المشكل    تدشين ملاعب جوارية تزامنا مع ذكرى عيد الاستقلال    86 عائلة تنتظر الترحيل منذ 3 سنوات    خرق القواعد الصحية وراء ارتفاع الإصابة بالوباء    مديرية الصحة تدق ناقوس الخطر    مستشفى أزفون يساعد الأولياء على مرافقة المراهقين نفسيا    نماذج تربية أبناء الصحابة عبد الله بن الزبير    اللهم بفضلك يا كريم يا غفار أدخلنا الجنة دار القرار    بشارة الرسول عن ثواب الصلاة في المساجد    شاهد على جرائم الاستعمار الفرنسي    انطلاق تصوير أوبيرات حول مجد الجزائر    وفاة الفنانة رجاء الجداوي بفيروس كورونا    الفنلندي بوتاس يتفوق على هاميلتون    ليستر سيتي يفوز على كريستال بالاس بثلاثية    مصارعو الجيدو يحتجّون    Google يحتفل بعيد إستقلالنا    أزمة نقص السيولة تتواصل بتلمسان والزبائن مستاؤون    لجنة الفتوى: لا صلاة على رفات شهداء المقاومة الشعبية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نقابات التربية تشجّب منع مسيرة أساتذة الابتدائي
نشر في الجزائر الجديدة يوم 18 - 02 - 2020

شجبت نقابات بقطاع التربية منع مسيرة أساتذة التعليم الابتدائي، أمس بالعاصمة، باستعمال القوة العمومية، واستنكرت تعنيف الأساتذة الذين نزلوا إلى الشارع للمطالبة بحقوقهم الاجتماعية والمهنية، داعية إلى للتكفل بمطالبهم.
عقب مسيرة ال 17 فيفري، التي عرفت تدخل قوات مكافحة الشغب لمنع المسيرة الوطنية لأساتذة التعليم الابتدائي وتسجيل حالات إغماءات في صفوف الأساتذة، سارعت نقابات التربية لإصدار بيانات منددة بتواصل التعسفات ضد الأساتذة المضربين الذين انتفضوا من أجل تحسين أوضاعهم المهنية والاجتماعية والرقي بالمدرسة الجزائرية و تحقيق جودة التعليم .
و قد أصدر مجلس أساتذة الثانويات الجزائرية “الكلا” بيانا يحمل إمضاء الأمين العام للنقابة ، أكد أن النقابة تتابع نضالات أساتذة التعليم الإبتدائي عن كثب و تنامي الظلم الممارس عليهم ، ابتداء من الاقتطاعات من الراتب الشهري و غلق الأبواب من طرف بعض مدراء المدارس الابتدائية في وجههم و الضغط عليهم بكل الوسائل و الطرق، في الوقت الذي كنا نظن أن زمن الممارسات التعسفية و القمعية انتهت بعد 22 فبراير 2019 ” .
و أعلنت نقابة ” الكلا ” تضامنها مع الأساتذة منذ البداية و حمّلت الوزارة الوصية مسؤولية ما ستؤول إليه الأوضاع ، مستنكرة “بشدة لجوء القوات العمومية لأساليب التعنيف غير المبرر ” .
وحمّلت النقابة الوزارة الوصية والحكومة مسؤولية ما حدث وأبدت استعدادها لمساندة نضالات أساتذة التعليم الابتدائي بكل الوسائل والطرق التي يكفلها القانون، مشددة على ضرورة فتح حوار جاد و مسؤول من طرف وزارة التربية الوطنية مع أساتذة التعليم الابتدائي يفضي إلى الاستجابة للمطالب المشروعة .
من جهته شجّب رئيس الإتحاد الوطني لعمال التربية و التكوين ” اينباف ” صادق دزيري ما تعرض له أساتذة التعليم في مسيرة ” الكرامة ” .
و جاء في بيان يحمل توقيعه انه ” في الوقت الذي كانت الأسرة التربوية تنتظر أن تدشن الجزائر الجديدة بالقطيعة مع أساليب الماضي المعية للحركات المطلبية و الانفتاح على الحريات النقابية و حق التظاهر السلمي ، ها هي تصاب بالذهول مرة أخرى أمام ما تعرض له أساتذة التعليم الابتدائي في مسيرتهم من تضييقات و اعتقالات و كل أشكال التعنيف التي طالتهم من طرف قوات الأمن ، لا لشيئ سوى لأنهم يستعدون لتنظيم مسيرة سلمية بالجزائر العاصمة لإبلاغ معاناتهم المهنية و الإجتماعية للسلطات العمومية و الرأي العام الوطني ” .
و أضافت دزيري أن نقابة ” اينباف ” تتابع بكل أسف و حصرة ما يحدث لأساتذة الطور الإبتدائي من ممارسات كان يظنها الجميع من الماضي ، و عبر عن استنكار النقابة و تنديدها لما حصل أول أمس في مسيرة الأساتذة ، داعيا السلطات العليا في البلاد إلى التدخل العاجل للتكفل بملفات و مطالب الأسرة التربوية وفي مقدمتها حماية الحريات النقابية و الحق في الإضراب و التظاهر السلمي، و دعا جميع الأطوار و الأسلاك التي تنتمي إلى النقابة إلى التجند لإنجاح الوقفة الاحتجاجية التي تمّ إقرارها يوم 26 فيفري الجاري و كل الحركات التصعيدية المقبلة لإفتكاك ملفات موظفي قطاع التربية و مطالبهم المشروعة .
من جهته قال عضو تنسيقية أساتذة التعليم الإبتدائي لشرق العاصمة عبد الباقي معريش ، في اتصال مع “الجزائر الجديدة”، أن “التنسيقية كرد مستعجل و أولي على الإعتداءات والإهانات التي طالت الأساتذة في مسيرتهم دعت أساتذة الأطوار الثلاث و كل موظفي قطاع التربية إلى وقفات احتجاجية رمزية داخل المدارس وعبر التراب الوطني صباح اليوم الأربعاء لعشر دقائق فقط وحمل لافتات تشجب القمع والعنف الذي لااه الأساتذة ، تعبيرا عن تضامنهم و استنكارهم، كما دعت في المقابل إلى فتح النقاش والحوار بين الأساتذة لدراسة الآليات المناسبة للردّ على التجاوزات الخطيرة” .
وقال معريش ، إن “الخيارات تبقى مفتوحة بخصوص الدخول في الإضراب مفتوح أو مقاطعة اختبارات الفصل الثاني بتعبئة جدُ قوية و كذا مقاطعة حراسة الامتحانات الرسمية و مقاطعة المهام غير البيداغوجية الملقاة على عاتق الأستاذ” .
وأشار عضو التنسيقية إلى أن الأساتذة لا ينتظرون افتكاك مطالبهم كاملة غير منقوصة من الحكومة في الوقت الراهن، موضحا أن ” هناك مطالب تستدعي حلولا استعجالية واستجابة فورية ولا تراجع عنها وأخرى تتجاوز وزارة التربية و تحتاج إلى رزنامة واضحة و محددة من الحكومة بخصوص آليات تنفيذها مستقبلا ” .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.