رؤساء الجامعات وعمداء الكليات تحت المجهر    30 سبتمبر آخر أجل وإلا الإقصاء والفصل    نقاط بيع مباشرة لمنتجي العدس والحمص    صلواتشي يأمر بفتح تحقيق    ميموني يواصل مهامه في مسار دراسة سير المنسقين المقيمين    الإياب بين الجزائر والنيجر رسميا بنيامي يوم 11 أكتوبر القادم    بن يحيى : "مولودية الجزائر فريق كبير ولا يمكنه إلا التنافس على الألقاب"    شرطة سيدي امحمد تضع حدّا لسارقي الهواتف النقالة    محطة عين بنيان للتّحلية تدخل الخدمة    وفاة 7 أشخاص وإصابة 341 آخر    محاولة نقدية للخطاب الإعلامي الفرنسي    من الدبلوماسية الثورية إلى دبلوماسية التأثير    الجزائر تستنكر التصرفات غير المسؤولة للمغرب    المُطبِّعون يحتفلون بالذكرى السنوية لاتفاقية العار    إقبال كبير للأولياء    بوتفليقة في ذمة الله.. وتبون يُقرّر الحداد    وهران تحتضن بطولة إفريقيا للجيدو    آيت نوري ضمن المرشحين لجائزة "الفتى الذهبي"    تكريم البطلة مونيا قاسمي بباتنة    أكثر من 24.5 مليون ناخب في الجزائر    عرقاب يلتقي وزير الخارجية الهندي    مخاطر التضخم مبالغة وضغوط الأسعار ستتلاشى    حملة تحسيسية لفائدة سائقي الدراجات النارية    محطة جديدة للبث بعين قزام    نعي ...الزمان    أدعية للتحصين من الأمراض الوبائية    تراجع كبير في أرقام كورونا    إجراءات تنهي الاحتلال    201 إصابة جديدة،177 حالة شفاء و11 حالة وفاة خلال ال24 ساعة الأخيرة في الجزائر    منظمة الصحة العالمية تحذر من نقص اللقاحات المضادة لكورونا في إفريقيا    الرئيس الصحراوي يستأنف مهامه بعد تماثله للشفاء من وباء كورونا    الجزائر بالمركز ال30 عالميا، الثالث أفريقيّا والثاني عربيا    ليبيا: مفوضية الانتخابات تنتهي من تسجيل الناخبين في الخارج    أسعار السيارات " نار" بسوق الميلية بجيجل    وزارة النقل تضع مخططا تطويرا لإنقاذ الجوية الجزائرية    أوامر بسحب دواء "رانيتيدين" بشكل فوري لأسباب تقنية    استياء كبير لمواطني سيدي عمار بسبب القمامة التي تغزو الأحياء    في روايتها الجديدة "الغار: تغريبة القندوسي" : جميلة طلباوي تستعيد الذاكرة المعذّبة    6800 سنة من الوجود وموطن للحضارات: قسطل.. جنة أثرية مهملة في قلب مدينة تبسة    يتضمن 14 منتوجا : فتح شباك للصيرفة الإسلامية بوكالة بدر جيجل    الفنان محمد عبد الرشيد سقني للنصر: سأبتعد عن الأضواء وأمارس الفن كهواية    بعد تزايد ضغط الأنصار: مُدرب وفاق سطيف يلجأ لتربص مغلق    نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي يعزي في وفاة الرئيس الراحل بوتفليقة    تعاون مغربي صهيوني لإنتاج طائرات مسيرة انتحارية    الدولة لن تفرط في أي دينار ولا أي شبر من العقار    الكشف عن قائمة المرشحين لنيل الجائزة    وقفة مع نظريات نقد المجتمعات    دعوة للاستهام من المنهاج التعليمي الناجح للعلامة    هلاك 44 شخصا وجرح 1345 آخر منذ بداية العام    النادي يقترب من الاتفاق مع الإسباني كارلوس غاريدو    العمل الخيري... تباهٍ أم دعوة إلى الاقتداء؟    «صلاح أمرك للأخلاق مرجعه»    برنامج جديد لرحلات القطارات    مضاعفة الجهود لإنجاز 3 محطات لتحلية مياه البحر بالعاصمة    عامان حبسا نافذا لسارقي هواتف المتنزهين    "كذلك لنثبّت به فؤادك" تأكيد على أهمية القرآن في حياتنا    تلقيح 23 ٪ من منتسبي قطاع التربية    فضائل ذهبية ل لا حول ولا قوة إلا بالله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الإهتمام بالذاكرة الوطنية «واجب مقدس» على الدولة والمجتمع
زيتوني يشرف بمعسكر على احتفالات الذكرى ال 61 لاستشهاد البطل أحمد زبانة
نشر في الجمهورية يوم 20 - 06 - 2017

أكد وزير المجاهدين الطيب زيتوني أمس الإثنين بمعسكر أن الإهتمام بالذاكرة الوطنية وحفظها "واجب مقدس" على الدولة والمجتمع.
وقال الوزير خلال إفتتاح ندوة تاريخية إنتظمت بمناسبة إحياء الذكرى ال 61 لإستشهاد البطلين أحمد زبانة وعبد القادر فراج اللذين أعدمهما المستعمر الفرنسي بالمقصلة أن "وزارة المجاهدين تولي أهمية كبيرة لميدان التراث التاريخي والثقافي وصيانة ذاكرتنا المجيدة من خلال برنامج عمل يجسد برنامج رئيس الجمهورية لتبليغ رسالة الشهداء و المجاهدين للأجيال".
وأبرز السيد زيتوني أن وزارته تعمل على "تعزيز منظومة كتابة تاريخينا الوطني بأقلام وطنية وإقتراح السبل الكفيلة بترقيته و تدعيم مناهجه وتلقينه للناشئة وفق مقاربات أكاديمية ومناهج حديثة تواكب التطورات على كافة الاصعدة".
ودعا وزير المجاهدين أبناء الجزائر إلى "ترجمة تضحيات الشهداء والمجاهدين في مجال البناء والتشييد والمحافظة على الوطن والدفاع عنه في إطار مبادئ الثورة التحريرية لتظل رسالة الشهيد الواقي والمحافظ على الوديعة والمؤمنة لصلابة و تماسك الشعب الجزائري و تلاحمه و التغلب على كل الصعوبات التي تعترض سبيله". وأضاف أن "يوم 19 يونيو هو يوم الشهيد أحمد زبانة مثلما كل أيام الجزائر هي أيام ومواقيت للشهداء الذين ضحوا بالغالي والنفيس من أجل أن تحيا الجزائر حرة أبية ومن أجل أن يعيش الجزائريون في ظل العزة والكرامة".
يذكر أن هذه الندوة التي أقيمت بجامعة "مصطفى اسطمبولي" بمعسكر نظمها المركز الوطني للدراسات والبحث في الحركة الوطنية وثورة أول نوفمبر 1954 تحت عنوان "أحمد زبانة مفخرة الشهداء على مذبح الحرية" بمشاركة مجموعة من الاساتذة والباحثين.
وأشرف الوزير بمناسبة استحضار هذه الذكرى على تكريم مجاهدين اثنين من بينهما سعيد اسطمبولي أحد رفقاء الشهيد أحمد زبانة. كما إحتضنت قاعة المحاضرات الكبرى لجامعة معسكر معارض تاريخية متنوعة.
كما زار الطيب زيتوني بلدية زهانة مسقط رأس أحمد زبانة حيث ترحم بمقربة الشهداء على أرواح الشهداء قبل أن يزور مقبرتين للشهداء لبلديتي سيق والمامونية اللتين استفادتا من عملية إعادة ترميم وتهيئة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.