لمدة موسمين    هذا اللقب هو الرابع للفريق الألماني    بزيادة تقدر ب 27 بالمائة    تخص مشاريع تجارية وجزائية    قال إن موقفها من القضية الفلسطينية صريح..بلحيمر:    لتحسين اوضاعهم المعيشية    قبل انتهاء الثلاثي الثالث لسنة 2021    بعد حوالي 06 أشهر من الإغلاق    بعد انخفاض حالات كورونا    وزيرة البيئة تدق ناقوس الخطر    والدة لحسن تشكر تبون    تغيير اسم أونساج    غوارديولا لايفرط في محرز    إرهابي خطير يسلم نفسه للجيش بورقلة    حجز 8 قناطير من "الزطلة" بإن قزام    نشوب حريق مهول بأعالي جبل شنوة    جمعية فرنسية تطالب باريس بالاعتراف بهذه الجريمة    الجزائري نعيجي يقترب من النادي الإفريقي التونسي    4 وفيات و175 إصابة جديدة و110 حالات شفاء    "اليونسكو" تعتذر وتسحب العيون المحتلة من قائمة شبكة مدن التعلم    على فرنسا الاعتراف بجرائم مجازر17 أكتوبر 1961    محامو العاصمة يقررون مقاطعة المحاكم تضامنا مع نقيبهم    بن دودة تؤكد أهمية جعل الدخول الثقافي تقليدا سنويا    ترسيخٌ للثقافة العلمية وسط الشباب    كل المؤسسات مدعوة لإنجاح الدخول الثقافي    الفوضى توقف أشغال الجمعية العامة لاتحادية الملاكمة    نحو مثول الرئيس ساركوزي أمام المحكمة بتهمة تلقي رشاوى    زناسني، إيبوزيدان وعايشي يوقعون    الوالي يفضل بناء مقر للنادي عوض الكراء    امتحان شهادة التعليم المتوسط ... 90.61 بالمائة من التلاميذ اننقلوا إلى السنة الأولى ثانوي    الروتوشات الأخيرة لجامع الجزائر    لا زيادات في أسعار الكهرباء والغاز    عقوبات تصل إلى 20 سنة سجنا ضد المعتدين على مستخدمي الصحة    العريشة ... حجز أكثر من قنطار من المخدرات    3 سنوات نافذة لمهرب "حراقة" احتال على 8 فتيات    زبائن يطلبون عسل القربة لاستعمالات متعددة    السكن: دراسة النص التنظيمي الخاص بالسكن الإيجاري العمومي    الذهب يرتفع على حساب الدولار    الجزائر لن تتراجع عن الاتفاق لكنها ستعيد مراجعته    ما جدوى وثيقة الجنسية في الملفات الإدارية    الفنان الجزائري يعاني منذ سنوات و كورونا tjv, !vtd,    أكثر من 320 رباعية تحاكي الموروث الشعبي بسعيدة    مشروعي فكري يهدف لتحفيز الشباب على القراءة ...    مبادرة تجمع فعاليات المجتمع المدني لشرح مشروع تعديل الدستور    "بن سجراري الرجل الثاني بعدي و طوينا صفحة الانتدابات "    هل هي نهاية الأزمة ؟    التزام تام للمصلين بالبروتوكول الصحي ببلعباس    5 سنوات سجنا لتاجر مهلوسات    كيم جونغ أون "يعتذر عن مقتل مسؤول كوري جنوبي"    صناعة صيدلانية تدعم عجلة الاقتصاد خارج قطاع المحروقات    النقاش حول الدستور دليل وعي الشعب وإلمامه بالموضوع    صحفيان ضحايا اعتداء باريس    بعد بث "النهار" لندائه.."تبيب لحسن" يصل إلى أرض الوطن    139 مليون مشاهدة لأغنية حسين الجسمي "لقيت الطبطبة"    أنوار الصلاة على رسول الله "صلى الله عليه وسلم"    رجال يختلون الدّنيا بالدّين!    الدّيانة الإبراهيميّة خرافة!!    خطر اللسان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





20 خبيرا جزائريا وأجنبيا في ضيافة وهران
ندوة فكرية حول الذكرى ال 80 لمنفى الإسبان بالجزائر
نشر في الجمهورية يوم 23 - 10 - 2019

- البرلمان الإسباني يُدرج مدينة وهران ضمن برنامج الاحتفال
احتضنت أمس جامعة وهران 2 محمد بن أحمد، و مكتبة ميديتيك وهران معرضا وندوة علمية حول إحياء الذكرى ال 80 لمنفى الجمهوريين الأسبان بالجزائر ، من تنظيم السفارة الإسبانية ومعهد سرفانتيس بالجزائر و وهران ، وبالتعاون وزارتي التعليم العالي والبحث العلمي و وزارة الثقافة، وذلك بمشاركة حوالي 20 خبيرا جزائريا وإسبانيا وفرنسيا ومكسيكيا .
وقد تناول المحاضرون جوانب تاريخية هامّة حول هجرة الأسبان بعد هزيمة الجمهوريين خلال الحرب الأهلية الإسبانية نحو شمال أفريقيا، خاصة وهران وبعض مناطق من الجزائر التي فروا إليها، أي ما يقارب 480 ألف شخص خلال سنة 1939 ، وهم من مختلف الطبقات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية.
وقد ذكر المحاضرون أن البعض قد وصلوا إلى الجزائر على متن سفينة « ستانبروك « البريطانية للفحم مغادرين من ميناء أليكانتي في 19 مارس ،1939 ، و كان على متنها 2638 راكبا متجهين إلى وهران ، حيث مكثوا في البحر 22 ساعة ليهبطوا في النهاية بأمان.
وقد ظل 15 ألف شخص بميناء أليكانتي الاسبانية، ولم يتمكنوا من الوصول إلى الساحل الجزائري ، مشيدين بكل ما قدمه «المتقاعدون» عام 1939 من المنفيين الإسبان من شهادات حية ومبرزين البلدان التي رحبت بهم ، مثل بعض المدن الأوروبية وأخرى في أمريكا اللاتينية، معرجين على أهمية اختيار مدينة وهران شهر مارس الماضي لاستضافة الذكرى ال80 للحرب الأهلية الإسبانية، بعدما ما وافق البرلمان الإسباني على إدراج مدينة وهران ضمن برنامج الاحتفال.
وذكرت «إيليان أورتيغك برناب» في تصريح خصّت به الجمهورية أن الكثير من الشخصيات العلمية والدبلوماسية وأحفاد المنفيين ، قد حضروا إلى هذه الأيام الاحتفالية بالذكرى ال80 في الجزائر ، مشيدة بآلاف المنفيين الذين تعرضوا للاضطهاد تاركين كل شيء في إسبانيا ، في حين أن البعض ماتوا من أجل الديمقراطية والحرية .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.