مراجعة قانون العقوبات لتسليط عقوبة تصل إلى 30 سنة والمؤبد ضد المتورطين    الإعلام الرقمي الوطني ضرورة للتصدي للعدوان الصهيوني-المخزني    الثلاثاء المقبل عطلة مدفوعة الأجر    اتفاقية إطار بين وزارتي الصيد البحري والعدل لإدماج نشاطات المحبوسين في مهن الصيد    إيداع ملفات المترشحين لمسابقة جائزة الابتكار للمؤسسة الصغيرة والمتوسطة    «مظاهرات 17 أكتوبر» تترجم معنى تلاحم جاليتنا بالنسيج الوطني    الرئيس تبون يقف بمقام الشهيد دقيقة صمت ترحما على أرواح الشهداء    مستغانم تحيي ذكرى شهداء نهر السين    أول صلاة بلا تباعد بالحرم المكي    إنقاذ 13 مهاجرا غير شرعي وانتشال 4 جثث    وكالة "عدل" تُحضر لعملية التوزيع الكبرى في 1 نوفمبر    تظاهرة تاريخية تخليدا لليوم الوطني للهجرة    مقتل 19 شخصا في 55 حادث مرور خلال يومين    رقم أخضر في خدمة أفراد الجالية الوطنية بالخارج    تراجع محسوس لأرقام كورونا بالجزائر    حالتا وفاة.. 87 إصابة جديدة وشفاء 71 مريض    مزاولة الصحافة من غير أهلها نتجت عنها لا مسؤولية في المعالجة الإعلامية    وزير الاتصال يعزي عائلة الكاتب الصحفي حسان بن ديف    .. لا لحرية "القاتل" ومسؤولية "المجنون" !    عنصرية و إراقة دماء بأيادي إعلام "متحرّر غير مسؤول"!    اتفاق مغربي-إسرائيلي لاستكشاف البترول في مدينة الداخلة المحتلة    البرلمان العربي يدعو إلى الانخراط بجدية في المسار الإفريقي التفاوضي    أئمة وأولياء يطالبون بالكف عن التبذير ومحاربة تجار "الشيطانة"    مسجد "الاستقلال" بقسنطينة يطلق مسابقة "الخطيب الصغير"    فلسفة شعرية معبّقة بنسائم البحر    من واجب الأسرة تلقين خصال النبي لأبنائها    "دبي إكسبو 2020" فرصة لتوطيد العلاقات السياحية بين الدولتين    المظاهرات بينت التفاف المغتربين حول ثورة التحرير    رقاب وأجنحة الدجاج عشاء مولد هذا العام    جواد سيود يهدي الجزائر ثاني ذهبية في 200 متر أربع أنواع    نحو إنتاج 500 طن من الأسماك    السماح بتوسيع نشاط المؤسسات المصغرة في مختلف المجالات    أزيد من 66 مليار سنتيم في الميزانية الأولية    الإطاحة بمطلوبين وحجز مخدرات وأموال وأسلحة    جمعية «علياء» و السعيد بوطاجين يرسمان فرحة الأطفال المصابين بالسرطان ..    استقبال 250 طعنا و العملية متواصلة    حملة تحسيس بالمديرية الجهوية للجمارك للوقاية من سرطان الثدي    محدودية استيعاب المركبات يصعّب التكفل بالطلبات    شبيبة الساورة تعود بانتصار من نواكشوط    مسيرة سلمية لرفض عنصرية الشرطة الفرنسية    عامر بن بكي .. المثقف الإنساني    الكتابة الوجود    كلمات مرفوعة إلى السعيد بوطاجين    أيام وطنية سنيمائية لفيلم التراث بأم البواقي    المدرب باكيتا متفائل بالتأهل رغم الهزيمة بثلاثية    في قلوبهم مرض    عطال وبلعمري وبن سبعيني وزروقي في خطر    محياوي مطالب بتسديد 10 ملايير سنتيم لدى لجنة النزاعات    داداش يمنح موافقته و كولخير حمراويا بنسبة كبيرة    «خصائص الفيروس تحتم علينا الانتظار شهرا ونصف لتغيير نوع اللقاح»    بني عباس تحتفي بذكرى المولد النبوي الشريف    تألّق ش.القبائل و ش.الساورة خارج الديار    قبس من حياة النبي الكريم    حقوق النبي صلى الله عليه وسلم علينا    أنشطة إحتفالية لتخليد الذكرى بولايات جنوب الوطن    الحرم المكي ينهي تباعد كورونا    الكأس الممتازة لكرة اليد (رجال): تتويج تاريخي لشبيبة الساورة    في قلوبهم مرض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



يوسفي يكشف من تندوف بخصوص منجم الحديد بغار أجبيلات
ملف الأستغلال على طاولة الحكومة بعد إستكمال الدراسات
نشر في الجمهورية يوم 08 - 04 - 2013

كشف أمس وزير الطاقة والمناجم السيد يوسف يوسفي من موقع منجم غار أجبيلات الواقع على بعد 170 كلم عن مدينة تندوف اثر الزيارة التي قادته الى ولاية تندوف عن استعداد ونية الحكومة لدراسة إمكانية تفعيل واستغلال منجم الحديد بكل من منطقتي غار أجبيلات ومشري عبد العزيز واللذين يعتبران حسب الوزير من أكبر احتياطات الحديد في العالم وسيطرح الملف على الحكومة بعد استيفاء كل الشروط المتعلقة بالدراسات وكل الجوانب المرتبطة باستغلال منجم الحديد وفق التكنولوجيات الحديثة لمعالجة هذا المنجم مع ازدياد اسعار المعادن والحديد ، من جهة اخرى كشف الوزير على أن احتياجات البلد من الحديد الصلب هو 05 مليون طن و 10 مليون طن خلال 10 سنوات القادمة وأن هناك دراسة 20 مليون طن سنويا يستخرج منه 10 ملايين طن من الحديد الصلب لتغطية احتياجات البلاد ،وأشار الوزير بأن منجم غار أجبيلات الذي عاينه رفقة وفد مركزي رفيع المستوى الى جانب سلطات الولاية المدنية والعسكرية أن هذا الاخير يحتوي على 03 ملايين طن من الحديد وأرجع الوزير أسباب تأخر استغلال الثروة المنجمية الموجودة على سطح الارض ومنها الحديد الى وجود مادة لم تسمح لنا الى حد اليوم باستغلاله لصعوبة استخراجها من الحديد ولا تمنح صلبا يصلح، كما قال بأن استغلال هذه الثروة المنجمية من مادة الحديد يتطلب دراسات معمقة وامكانيات المياه الموجودة بالمنطقة اضافة الى توفير كمية معتبرة من الطاقة الكهربائية ، مع دراسة أخرى تتعلق بنقل هذه المعادن نحو المصانع على مسافة ألف كلم سكة حديدية ، من جهة أخرى فالمشروع هام ومتكامل ولابد من استغلال كل الإمكانيات المحلية ويكلف نحو 10 الى 20 مليار دج للاستثمار ، وسنقوم يصرح الوزير باستغلال الدراسات القديمة التي أنجزت حول المنجم خلال 50 سنة الماضية وحتى الدراسات الجديدة ،وعن مستقبل هذا المنجم يقول الوزير بأنه سيعود بالفائدة على الوطن وبالأخص على تندوف من حيث وفرة مناصب الشغل بمقدار 15 ألف منصب عمل
تحفيز التنمية المحلية
وألح الوزير في تدخلاته على ضرورة اسهام ابناء تندوف في التنمية بشكل حازم وحيوي ، وركز الوزير على ضرورة القيام بدراسة هيدروجيولوجية لمعرفة أماكن ومنابع المياه التي بدونها لن يتأتى استغلال الثروة المنجمية الموجودة ،وقد سمحت الزيارة من الاطلاع على العديد من المشاريع التابعة لقطاعه على غرار محطة انتاج الكهرباء بطريق حسي عبد الله والتي تزود سكان الولاية بالطاقة الكهربائية ، بالإضافة إلى محطة تحزين وتوزيع غاز البروبان بمدينة تندوف واستمع الى انشغالات العمال ، لتكون اخر محطة لزيارة الوزير محطة إنتاج الكهرباء طريق مركالة ودعا الوزير إلى ضرورة التكوين ، كما أشاد بالإنجازات المحققة في قطاع الطاقة والغاز والكهرباء والتي ستسمح على حد قوله بالتغلب على الاشكالات التي كانت مطروحة بخصوص التزود بالكهرباء خاصة خلال فصل الصيف واشتداد الحر ، وطمأن سكان تندوف بمرور صيف 2013 في ظروف جيدة ، من جهته عبر والي تندوف عن الآمال المعلقة على هذا الطموح الوطني الكبير وقال بأن إنزال إطارات بهذا الحجم برئاسة معالي الوزير لدلالة على الأفاق الواعدة التي ينتظرها مستقبل المنطقة من خلال تفعيل هذا المنجم والمكانة التي تحتلها ولاية تندوف في أجندة الحكومة .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.