عرقاب: عرض مشروع قانون المناجم الجديد للنقاش خلال الأسابيع القادمة    بلمهدي: الجزائر مستعدة لاتخاذ كل الاجراءات الخاصة بتنظيم شعيرتي العمرة والحج    كرة القدم/ كأس العرب فيفا-2021: "مباراة الجزائر ستكون قوية وتحديا لنا"    ضرورة إعداد استراتيجية إعلامية عصرية لمواجهة الحرب الإعلامية    القارئة الجزائرية صونيا بلعاطل ستحظى بالتكريم الذي يليق بها    وكالة الأنباء الجزائرية كسبت معركتي الاستمرارية والدفاع عن الوطن    كاراتي/بطولة افريقيا: الجزائر تطمح لتحقيق مشاركة إيجابية في موعد القاهرة    حركة حماس الفلسطينية: رياح التطبيع ستنكسر على صخرة الموقف الجزائري الأصيل    بالصور.. لجنة التربية بالمجلس الشعبي الوطني تستمع إلى وزير الشؤون الدينية والأوقاف    إحداث القطيعة مع الممارسات البالية من فساد وبيروقراطية لن تكون كافية دون إعلام "موضوعي وقوي"    تكتل الجزائريين المقيمين في فرنسا يدعو الأمم المتحدة إلى التحرك من أجل وضع حد للجرائم الصهيونية    لعمامرة يتحادث بداكار مع نظيره المالي    مدير باستور: سجلنا حالات لمتحور "دلتا" في المدارس    الوزير الأول: إحداث القطيعة مع الممارسات البالية من فساد وبيروقراطية لن تكون كافية دون إعلام "موضوعي وقوي"    16 منتخبا على خط الانطلاق من أجل التتويج بالكأس العربية    سيدا : 70 بالمائة من المصابين تم التكفل بهم بمنازلهم خلال جائحة كورونا    سلطة ضبط البريد تتحصل على شهادة واب تراست    فيما سُجلت حالتا وفاة بسطيف والبليدة: الغاز يُبيد عائلة من 5 أفراد بخنشلة    هذه قيمة الصادرات خارج المحروقات خلال الأشهر الأولى من 2021    تدخل مصالح الحماية المدنية والأشغال العمومية: الثلوج تقطع طرقات بالشرق    حي بوذراع صالح: توقيف 5 متهمين في شجار جماعي    برنامج عدل بقسنطينة: أزيد من 300 مكتتب ينتظرون تسليم السكنات بموقع الموزينة    فيما صنعت قائمة "تكتل أحرار الجزائر" المفاجأة: الأحزاب التقليدية تحافظ على غلّتها بالطارف    وزارة السياحة: خريطة طريق لتجسيد المشاريع وبلوغ 3 ملايين سائح في 2024    فيما تم التأكيد بأن الجزائر على استعداد لمواجهة تفشي المتحوّر '' أوميكرون'': إطلاق الحملة الوطنية للتلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية    للمرة الأولى في 3 أشهر.. أسعار الذهب الأسود تهبط إلى أدنى مستوى    هناك قلعة صامدة هي الجزائر تدعم الشعبين الصحراوي و الفلسطيني    بطل الأوراس ومهندس المعارك الأولى للثورة المظفرة بخنشلة    توقيف شخصين وأمر بالقبض على ثالثهما الفار من السيارة    تلاميذ متوسطة عبد الرحمن بزاز بتيارت يغادرون المقاعد    نحو فتح تحقيق في الحصيلة المالية للموسم الماضي    ذكريات وشهادات في «التجربة المريرة لطفل من جريفيل»    أول عرض أزياء للأطفال بوهران قريبا    «لازمو» تسقط في فخ التعادل وبوعزة يغادر العارضة الفنية    سقوط 500 شهيد في معركة «المقارين»    الفريق شنڤريحة يحضر مراسم الافتتاح الرسمي بالقاهرة    مؤتمر دولي بالجزائر حول ثقافة السلام والعيش معا    أحزاب عربية تحذر من تداعيات التطبيع العسكري    الاختراق الصهيوني لن يثني الفلسطينيين عن مواصلة النضال    التماس تشديد العقوبات على المتهمين الرئيسيين    8 تحديات جوهرية لجعل الجزائر قطبا إقليميا    محرز يتفوق على بن رحمة    المقاولاتية سبيل الطالب لولوج عالم الاقتصاد والمال    سيدات "الخضر" يمطرن شباك تونس برباعية    الدمية العملاقة "لجنان"... فن من فنون الرسكلة    اعمر الزاهي... عاش بسيطا زاهدا ومات عزيزا مكرما    خمسيني يسوق أحشاء دجاج فاسدة    قتيل في حادث مرور    بن ناصر أساسي وميلان يتجرع ثاني هزيمة    أبواب مفتوحة للتحسيس بداء السكري في قسنطينة    استعدادات مكثفة في البويرة لمواجهة "كوفيد 19"    قيلوا فإن الشياطين لا تقيل .. والعلم الحديث يثبت    غثاء السيل.. معجزة نبوية    صونيا بلعاطل تحرز المرتبة الرابعة    وزيرة الثقافة والفنون تؤكد دعمها لترقية الامازيغية    تحية لابن باديس    محبوبي مازال نتمناه    نص بيعة الأمير عبد القادر في 27 نوفمبر 1832    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



"عزيزتي الجزائر" أول انتاجاتي الروائية
الكاتب الصاعد أفغول حبيب ل "الجمهورية"
نشر في الجمهورية يوم 15 - 05 - 2011

في لقائنا معه وجدنا السيد افعول حبيب الكاتب الشاب الصاعد متفائل جدا بالصدى الذي احدثه كتابه الأول الذي اصدرته دار الغرب للنشر والطبع بوهران الكتاب بعنوان "عزيزتي الجزائر" وهو عبارة عن رواية تدور بين ثلاثة اصدقاء يقومون بالحرڤة نحو بلد اوروبي وبالرغم من نجاحهم في العبور الى الضفة الاخرى كانت حياتهم هناك بمثابة مأساة حقيقية فقرروا العودة الى وطنهم الجزائر العزيز الذي لا بديل عنه لانهم ضاقوا الويلات خارجها وهذا ما ركز عليه الكاتب الذي يبرز فيه اولئك الشباب غيرتهم المطلقة على بلدهم الجزائر السيد افغول حبيب يقول اني اسعى منذ أن كنت في الجامعة الى تحقيق الحلم الذي راودني وهو أن أصبح كاتبا وقد وفقت في الخطوة الأولى وهي هذا الكتاب الذي بين ايديكم وحتى يتعرف القراء على صاحب الكتاب تقربنا اليه وأجرينا معه هذا الحوار:
- في البداية قدم نفسك للقراء؟
* قبل كل شيء مرحبا بكم فإسمي هو افغول حبيب من مواليد 10/02/1985 بعين تادلس ولاية مستغانم متحصل على شهادة الليسانس في اللغة الفرنسية من جامعة مستغانم ومهنتي الحالية هي استاذ في التعليم الابتدائي.
- قبل الحديث عن الكتاب كيف اخترت مجال الكتابة دون غيرها؟
* منذ صغري كان ميلي اكثر للكتابة ولما بدأت دراستي الجامعية وجدت المجال خصبا لاثراء موهبتي وخاصة عندما كانت لي الفرصة للاحتكاك مع اساتذة كبار لهم تجربة سابقة في عالم الكتابة والابداع وهذا ماشجعني كثيرا على الخوض في غمار الكتابة وكنت دائما اقول في نفسي لماذا لاصبح مثل هؤلاء الاساتذة فاكتب وانتج المؤلفات وهذا هو الدافع والذي جعلني اختار الكتابة والتأليف وخاصة عندما وجدت المساعدة من طرف الاستاذ جبائلي في الجامعة.
- من هم الكتاب والادباء الذين كنت قد تأثرت بهم؟
* لقد كنت اقضي طوال وقتي في المطالعة فبعد نهاية العمل لم يكن لدي وقت فراغ من كثرة مطالعة كتب الروايات لكبار المؤلفين امثال محمد ديب وكاتب ياسين ورشيد بوجدرة والطاهر متهور وكذلك ياسمينة خضراء وكان تاثري الكبير بالكاتب الفرنسي فيكتور يقو مؤلف كتاب البؤساء.
- والان حدثنا عن كتابك عزيزتي الجزائر الذي صدر هذه الأيام عن دار الغرب للنشر بوهران؟
* هذا الكتاب الذي فضلت ان اسميه "عزيزتي الجزائر" هو عبارة عن رواية قصيرة تدور احداثها في الجزائر واسبانيا بين ثلاث اصدقاء كانت قد جمعت بينهم عدة عوامل وافكار وهواجس ومنها هاجس الهروب الى الضفة الاخرى عن طريق الحرڤة وفعلا حالفهم الحظ لعبور عباب البحر وما ذاقوا فيه من اهوال الى ان حطوا رحالهم باسبانيا التي لم يجدوا فيها ما كانوا يحلمون به وبعد معاناة طويلة عادوا بخفي حنين الى بلدهم الجزائر الجزائر العزيزة التي لا غنى عنها وفيها شمروا على سواعدهم وعقدوا العزم على العمل ثم العمل وفعلا اقاموا مشاريع استثمارية وحققوا ما ارادوا وحينها ادركوا ان العزيزة هي الجزائر ولا غيرها.
- متى انجزت الكتاب في أي ظرف بالذات؟
* راودتني فكرة الكتاب في صيف سنة 2007 ومن ثم باشرت الكتابة معتمدا على الواقع المعاش وعلى ما جمعته من افكار ولم انقطع عن الكتابة الى غاية صيف 2010 عندما انهيت كل محتوياته في ظرف اربعة اشهر خلال العطلة الصيفية وكنت اسهر حتى الثانية صباحا وفي هذا الوقت تعجبني الكتابة اكثر
- هل هناك من كان وراء تشجيعك؟
* بطبيعة الحال ان العمل الجيد دائما يلاقي التشجيع وقد وجدت ذلك من طرف الاساتذة والزملاء وطبعا جميع افراد عائلتي.
- من هي دار النشر التي اصدرت الكتاب؟
* بعد ثلاثة اشهر من تقديمه للجنة المكلفة قامت دار الغرب للنشر باصدار الكتاب وقد كانت مفاجاة سارة لي ولكل من يعرفني.
- هل هذا أول كتاب يصدر لك؟
* نعم
- كيف كانت ردود الفعل حول الكتاب؟
* معظمها ايجابية
- هل تفضل كتابة القصص الطويلة أم القصيرة
* افضل أكثر القصص الطويلة
- هل انت منخرط في الديوان الوطني لحقوق التأليف؟
* بطبعة الحال ككل الكتاب
- ماهي احسن ذكرى لديك؟
* أحسن ذكرى لدى هي يوم ان وصلتني رسالة من احدى الجامعات الفرنسية وحينها شعرت بأنى اتقدم خطوة الى الامام نحو الافاق


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.