إيداع رجل الاعمال يسعد ربراب رهن الحبس المؤقت    قايد صالح في زيارة عمل وتفتيش إلى الناحية العسكرية الأولى    توقيف 26 منقبا عن الذهب بتمنراست وعين قزام    جلسات مغلقة في قاعة شبه فارغة    أي مخرج لمأزق السلطة في الخرطوم؟    أصابع الاتهام توجه إلى جماعة إسلامية غير معروفة    الحجوزات لم تتجاوز 5 بالمائة    إعادة إسكان سكان القصبة جارية بدراسة كل الملفات    توقيف رجال أعمال وعسكريين واستدعاء اخرين    وزارة التعليم العالي‮ ‬تنفي‮ ‬دخول الطلبة في‮ ‬عطلة إجبارية    أئمة المساجد‮ ‬يدعون لتأجيل الإنتخابات الرئاسية    لجأ للمغالطات لينسب إنتصارات دبلوماسية إلى نفسه    لالماس‮ ‬يقترح حلولاً‮ ‬للأزمة‮ ‬    إجراءات رقابية لمنع تحويل الأموال إلى الخارج    لترقية معارف الطالبات بتيارت‮ ‬    النقل الجوي في ارتفاع بفرنسا ووجهة الجزائر في تراجع    حمراوي‮ ‬بهدلوه‮ ‬في‮ ‬الطائرة    قيمة بن ناصر تقارب ال20‮ ‬مليون أورو    هجوم إلكتروني‮ ‬على‮ ‬إير ألجيري‮ ‬    هكذا تتأثر أزمة النفط بحراك الجزائر    لصوص سطوا على منزل بقرواو في قبضة الدرك    أمن الجلفة يطيح بمروّجي سموم    عين الدفلى: خسائر معتبرة في حريق بسوق مغطى    بن مسعود يشدّد على مراقبة مؤسسات إنجاز الهياكل السياحية    برنامج توعوي للوقاية من تعقيدات الأمراض المزمنة    حملة تحسيسية حول مرضى السكري وارتفاع ضغط الدم    "الصام" تلعب مصيرها وتصر على النقاط الثلاثة    غيث أفريل يُغيث المحاصيل    تأخر وصول لوازم التهيئة يرهن تسليم مشروع توسعة المطار    نهاية الإضراب    المحامون بمجلس قضاء وهران ومختلف المحاكم يقاطعون العمل القضائي لليوم الرابع    المال العام.. تصرف السفهاء    مصالح الدرك الوطني تتدخل لفتح مقر بلدية سيدي بختي    فسخ العقود مع 65 مستفيدا    سلوكات لا تخدم السلمية    دِفاعًا عن المسرح ..    هل يحرر الحراك المسارح من عصابات المصالح؟    حراك المجتمع الأدراري وبداية تشكل الوعي السياسي والاجتماعي    14 مصابا يلتحقون بذويهم ومناصران تحت الرقابة الطبية باستعجالات تيزي وزو    وهران تنظم سباقا مفتوحاعلى مسافة 16 كيلومتر    الأسرة في الإسلام مبادئ وقوانين    هل نظرية الانفجار العظيم صحيحة؟    كيف نقرأ هذا البحث على ضوء القرآن؟    ننتظر حصادا وفيرا من رياضيينا بعد تسليم المنشآت المتوسطية عام 2020    الانتهاء من رسم مسار السباق    نصب تذكاريّ للملك سيفاكس ببني صاف    6973 سائحا منهم 429 أجنبيا في الثلاثي الأول 2019    حفناوي الصيد يمثل الجزائر    الثعابين تطرد جورج ويا من مكتبه    أول منصة عربية للتواصل الاجتماعي    مساجد بومرداس تتحضر لاستقبال رمضان ماديا ومعنويا    بعد افتكاك الأديبة أسماء مزاري‮ ‬المرتبة الأولى عن قصة‮ ‬حقوقهن‮ ‬    نعيجي يتجه للتتويج بلقب هداف الدوري الجزائري    تسجيل‮ ‬3‮ ‬حالات خلال هذا الموسم    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    ‘'القدم السكرية" في يوم دراسي    الصحة العالمية تحذر من وباء الحصبة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بوشارب …. الامتحان الأكبر
نشر في الحوار يوم 16 - 11 - 2018

ككل سابقيه انتهى عهد جمال ولد عباس من على رأس الأمانة العامة في حزب جبهة التحرير الوطني ، وبدأ عهد جديد يتصدر واجهته معاذ بوشارب الذي دخل التاريخ كأول أمين عام لحزب جبهة التحرير الوطني من جيل الإستقلال ، هذا الأخير سيواجه تحديات صعبة ولعل أبرزها تجاوز الأخطاء والعثرات التي وقع فيها سابقوه خصوصا على مستوى الإطار الداخلي والتنظيمي للحزب و إعادة فرقائه الذين شتتهم الخلافات السابقة ويتعلق الأمر بكل من رئيس ما يسمى بحركة التقويم عبد الكريم عبادة بالإضافة إلى عبد الرحمن بلعياط أو كما يسمى نفسه منسقا للقيادة الموحدة .
مهمة رص الصفوف ستكون عسيرة أمام بوشارب الذي سيسعى إلى إعادة استقطاب أعضاء المكتب السياسي السابق الذين اعتبروا قرار تنحيتهم مجحفا وغير قانوني ، وحسب الأخبار المتواردة من بيت الأحرار الستة في حيدرة فإن العديد ممن صنفوا في وقت سابق في جناح المغضوب عليهم قد استبشروا خيرا بمجيء أمين عام شاب لا يحمل عداوة مع أي أحد وهو ما قاله عضو المكتب السياسي السابق حسين خلدون الذي أرسل خلال لقاء تلفزيوني له العديد من الرسائل الإيجابية وفحواها أن الحرس القديم مستعدون لطي صفحة الماضي وبداية عهد جديد .
ابن سطيف وفي انتظار الكشف عن إستراتيجيته في تسيير الحزب خصوصا وأن القيادة هذه المرة ستكون جماعية ، يبقى واحد من الرجال الذي صنعوا الحدث في الآونة الأخيرة خصوصا بعد أن أصبح رئيسا للمجلس الشعبي الوطني خلفا للسعيد بوحجة، إلا أن التحديات القادمة التي تنتظره لن تكون سهلة إطلاقا على غرار انتخابات التجديد النصفي لمجلس الأمة، وهو ينتج عنها من تحالفات، وقبل ذلك إنهاء عملية اختيار ممثلي الحزب في كل الولايات دون أي مشاكل تذكر .
ويعتقد جل قياديي وأعضاء اللجنة المركزية في الأفلان أن رسالة " التشبيب والتجديد" بدأت تتجسد وكانت وراء تعينه خلفًا لجمال ولد عباس، كما أن الأمين العام للأفلان يجب أن يكون قوي وفي الواجهة، مثل ما هو حاصل في الأرندي، حيث يعتبر أحمد أويحيى أمينًا عامًا ووزيرا أولًا.
مولود صياد


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.