تنصيب العربي ونوغي رئيسا مديرا عاما للمؤسسة الوطنية للاتصال والنشر والإشهار    أبو الغيط يحذر من خطورة أوضاع الأسرى الفلسطينيين في ظل تفشي كورونا    سيكولوجية النزاعات الداخلية في المجتمعات العربية    الرئيس غالي يشيد بالعلاقات "الممتازة" بين جبهة البوليساريو وحزب العمال البريطاني    محكمة القليعة بتيبازة: تأجيل محاكمة كريم طابو الى 27 أبريل    إجراءات لحراسة وتغطية 57 مركز إيواء خاص بالحجر الصحي عبر 18 ولاية    العدد ال17 لمنتدى المسرح الوطني: مساحة التجريب في مشروع المسرح الرقمي    إندونيسيا تسجل أكبر ارتفاع يومي في حالات الإصابة بفيروس كورونا    جونسون: معنوياتي عالية وأنا أخضع لفحوصات عادية    بن صالح يتبرع براتب شهر للدولة لمواجهة فيروس "كورونا"    شيتور:تسخير 6 جامعات لإنجاز شرائط تحاليل كورونا    للوقاية من فيروس كورونا.. إجراءات صارمة في دور العجزة والمسنين    غليزان: حجز كمية معتبرة من مواد التعقيم    شطب التجار المضاربين ومحتكري السلع    الألغام المضادة للأفراد بسوق أهراس..آثار جسدية ونفسية جلية    ابن عين الحجل إلياس درفلو.. موهبة ترسم طريقا للإبداع والخيال    عرقاب يُنصف البليديين    تأخر تعيين مبعوث أممي للصحراء الغربية "يدفع بالأمور نحو المنزلق"    خلاف بين موسكو والرياض خلال مناقشة تفاصيل تخفيضات إنتاج النفط    استحداث أول ورشة لمراجعة و تحيين القوانين المنظمة للأنشطة التجارية    "ليستر سيتي" يُريد التخلص من سليماني    وزير النقل يتطرق لإشكالية المداخل المؤدية لحظيرة التكنولوجية بسيدي عبد الله    حجز 22 كيلوغرام من القنب الهندي بوهران    سفارة إسبانيا تفتح مسابقة للجزائريين    الوزير الأسبق رحابي يساهم بشهر من راتبه للقضاء على إنتشار "كورونا"    منظمة المرأة العربية تطلق حملة اعلامية حول النساء و كورونا    سونلغاز:لن نقطع التزويد بالكهرباء و الغاز في حالة عدم تسديد الفواتير    سلطة ضبط البريد والاتصالات الإلكترونية تعلق مؤقتا الالتزام بوقف تنشيط شرائح SIM / USIM    انخفاض أسعار النفط مع تأجيل اجتماع "أوبك+"    صدور الحكم ضد عبد الوهاب فرساوي    ترامب يعلن حالة الطوارئ في 50ولاية امريكية    الصين: إرتفاع عدد الإصابات الجديدة بكورونا من جديد    الحكومة: تأطير التبرعات..وتحويل جميع المساعدات الطبية للصيدلية المركزية    الأمم المتحدة تسجل طفرة عالمية مروعة في تعنيف النساء بسبب الحجر المنزلي    شعب متضامن لا يهزمه كورونا..؟!    حسب مرسوم تنفيذي جديد    الشّائعات وأثرها السَّيِّئ على المجتمع    من هدي سيّد ولد عدنان في شهر شعبان    «الجزائر ستتخلص من الوباء طال الزمن أو قصر»    فوربس: رونالدو الملياردير    نفطال تطمئن بتوفر المنتجات النفطية    «الكوليرا» للراحلة نازك الملائكة    وباء في مدينة الورود    أطلبوا العلم و لو عن بعد    ممرض بمؤسسة عقابية مهدد بالحبس لإخلاله بوظيفته    مدينة الورود    أنت الأمل إلى الأطباء والممرضين وكلّ رجال المصالح الصحية    الوريدة    مذنب "أطلس" يقترب من الكرة الأرضية    «التزام الحجر الصحي واجب علينا جميعا»    كورونا يفرض على لوف أقصر موسم    الإدارة تتستر على 1.5 مليار تدعمت بها الخزينة    الأدب و الوباء في زمن الكورونا    نجاة ثلاثيني من الموت اختناقا بالغاز بالبويرة    تحويل صالون البيت إلى ورشة، وتحية للجمهور الوفيّ    مشروع إنشاء أكاديمية لكرة القدم    تفادي أخطاء الموسم الفارط في مجال تدعيم الفريق بعناصر جديدة    عدم تطبيق البرنامج الخاص يضع العوفي في ورطة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجزائر تتقدم بطلب لتعديل اتفاقية الشراكة مع الاتحاد الأوروبي خلال اجتماع بروكسل
نشر في الحوار يوم 26 - 04 - 2010


كشف الهاشمي جعبوب وزير التجارة أن الجزائر ستتقدم بطلب لتعديل بنود اتفاقية الشراكة مع الاتحاد الأوروبي التي دخلت حيز التطبيق منذ العام ,2005 حيث أكد أن الحكومة ستعمل باتجاه مراجعة بعض البنود خلال الاجتماع المقبل للطرفين في العاصمة البلجيكية بروكسل، بغرض تحقيق التكافؤ والعدالة في الاستفادة من المزايا التي تمنحها الاتفاقية، فيما ستطالب الجزائر على لسان وزير التجارة من الاتحاد الأوروبي بضرورة الوفاء بالالتزامات التي تعهدت بها منذ أكثر من 6 سنوات. وانتقد الهاشمي جعبوب في تصريح لصحيفة ''تشرين'' السورية تماطل الشريك الأوروبي في الالتزام ببنود الاتفاقية، خاصة وأن الجزائر نفذت جميع الالتزامات المترتبة عليها، متهما في هذا الصدد الاتحاد الأوروبي بخرق بنود اتفاقية الشراكة عن طريق الامتناع عن تشجيع رؤوس الأموال الأوروبية على الاستثمار في الجزائر، من خلال مشاريع شراكة مثمرة مع المتعاملين الوطنيين. واستدل جعبوب على ذلك بالخلل الواضح في الميزان التجاري بين الجزائر والاتحاد الأوروبي، خصوصا فيما يتعلق بالاستثمارات خارج قطاع المحروقات، حيث بلغ حجم الاستيراد من دول الاتحاد الأوروبي حوالي 57 بالمائة من إجمالي المستوردات خلال العام ,2009 فيما قدرت قيمة المنتجات المستوردة من فرنسا لوحدها 6 ملايير دولار، من أصل 40 مليار دولار قيمة المستوردات من دول الاتحاد الأوروبي مجتمعة. وانتقد الوزير جعبوب المواصفات الموضوعة من طرف الاتحاد الأوروبي لدخول السلع الوطنية إلى الأسواق الأوروبية، والتي وصفها ب ''القاسية جدا على صناعة ناشئة مثل الصناعة الجزائرية''، فيما أعاب الحصص الوهمية التي تمنح للمنتجات المسوقة إليها، بالنظر إلى أنها تمنح خارج موسم زراعتها وجنيها. ووجه جعبوب انتقادا صريحا للاتحاد الأوروبي في طريقة منح التأشيرة للمواطنين الجزائريين وصعوبة الإجراءات المتعلقة بالحصول على ''الفيزا''، والتي تحد حسبه من تنقل الأشخاص للبحث عن أسواق لمنتجاتهم ومتابعة بضائعهم. من جهة أخرى، كشف الهاشمي جعبوب عن مشاورات جارية مع الصناعيين والمزارعين في الجزائر حول توسيع القائمة السلبية للسلع العربية الممنوع دخولها إلى الجزائر، والتي ناهزت إلى حد الساعة 1294 سلعة، موضحا أن ما قامت به الجزائر لا يخرج عن نصوص اتفاقية الانضمام للمنطقة العربية الكبرى للتبادل الحر، حسب ما تسمح به المادة 15 التي تنص على منح الدول الأعضاء الحق في اقتراح قائمة سلبية كإجراء حمائي مؤقت، وهذا الإجراء قامت به عدة دول قبل الجزائر. وأكد جعبوب في هذا الإطار أن هذا الإجراء مؤقت ومن باب الحيطة والحذر، وفي أقصى حالاته لن يتعدى السنتين حتى تتمكن الشركات الوطنية من إعادة تأهيل نفسها ورفع مستوى إنتاجها حتى تستطيع منافسة الشركات الأجنبية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.